Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 36
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    وطن العالم
    الردود
    947

    حبر ذواتنا , يلون السماء !!



    سقط الحرفُ أغنية خلاصِ الناي تعبرني
    النورُ أغنية الليلِ منسوجةُّ من عطرِ أنفاسي و جموع مِنَ النسماتِ تسكنُ مقلتي , تمضي في طرقِ أحشائي ! , الطرقُ في أحشائي الأمنيات , تُسَكنُ ألاميّ تارة ..تبعثرني رماد حزن تاه في ذاكرتي المنشقة عنيّ .. !
    لن أبيعَ الفراغ مرة أخرى للتأهين ! , لن أرهن عينيّ عِند متجر مدينتي , لن أهدي أوكسجيناً مستعملاً للمارين ! , لن أقتلني بسهام الغادرين حين يطعنون ويرحلون ! , لن أمضي على ظهرِ السحابة أحلمُ ! , لن أجعل من جسدي نافذة يعبرها العابرين جسدي ممتلئ لـ كائنات الكون !
    هذا الزمن يقتص من الجسد يصيبه هرماً , ينخرُ في عظامه , يستولي على ذكرياته , يستهلكه لـ يحتضر و يرحلُ عنه ! , الاحتضار مُصاب الزمن ينقلُ عدواه لأجسادنا ! , نتنفسهُ بقاء وهو منتهى
    نحسبه مأوى وهو منفى ! , نراهُ مُخلصاً وهوَ يبيعنا في كُلِ غمضة عين ! , ذاتيّ سنابل بكت مَوت حاصدها ! , هي خالدة لم يبقى مِن خلودها إلاّ جفاف تعبثُ بهِ الريحُ , كما تعبثُ بنوافذ الكوخ الصغير المهجور أغنيته للحنين الصرير ! , انتحابه الأرض جافة من الدمعِ ! , عيناه الذكريات يسكنُ ما مضى لا يحبُ أن يرى المستقبل لا يستطيع أن يعيش حاضراً إلاّ ماضيه ! و يرحلُ كـ أوراقِ الخريف حين تتوهُ في عناقِ الريحِ تعبثُ بها تحيلها شتات أخر من بعد شتات الانفصال !
    تِلْك هي أقصوصة الوقت تتلاعب بحضورنا حين تشاءُ , وحين نقرأها و أحياناً نعبثُ بها وهي تقرأنا
    حين يكون الحبر ماء أعيننا , حينَ نبكي لا نذرف الدموع , حين نمضي لا نمضي إلاّ إلى بندول ساعة مصابة بالصدئ تتوقف أحياناً , تسابق الزمن أحياناً كثيرة !! ’ و أحياناً تتخاصم معنا تقول : لستم أشياء زمنية لستم هذا الزمان ! نبتسمُ لا نعي ما تقول !! !
    حاربتني ذاتي حين التقينا في مفترقِ انفصال , سيفيّ صدئ , حُلمي تاءه , أفكاري تخوض سباق الضاحية مع الريحِ ! , حين أجري اتصالا بأشيائي الأخرى يجيبني سكرتير خاص بأنه يجب علي أن أخذ موعد قبل سبعين شهر وسبعة دقائق وسبع ثواني ونصف ! , وأنه لا بد أن أكون مهذباً و أن أتعامل مع أشيائي بمنطق الديمقراطية وأنه يجب علي أن أحضر في المحكمة لرفعهم قضية علي هيّ التلاعب ! , ذاتي تنحرني الآن
    ليس لي أن أقاوم ذلك فهذا مستحيل , هذا مستحيل !
    لغة الجسد مصدرية إحساس تاه بين الروحِ والأفق , ليس للعالم أن ينظر إلي !
    دمائيّ تلون السماء تتساقط كـ المطرِ تنبتُ في تربةِ وجهي فانبثق ولادة جديدة !

  2. #2
    احسنت وكفى

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المكان
    في صالون من أهوى
    الردود
    3,628
    بعد قراءتي الأولى أقول:
    رائع جدا....
    سأعيد القراءة لأتمكن من كتابة شيء ذا قيمة أمام كلماتك
    الأمير نزار

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    مازلت أبحث عن مسكن !
    الردود
    26
    أسلوب رائع ..

  5. #5
    دمائيّ تلون السماء تتساقط كـ المطرِ تنبتُ في تربةِ وجهي فانبثق ولادة جديدة !
    ولاد جديدة .. بحثت عنها كثيرًا , ولا زلت أبحث .

    أسلوبٌ رائع ..

    شكرًا لك .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    سعودي
    الردود
    621
    من الشرق للغرب فقط ياأوزان
    محترف في التعبير عن نفسك بشكل ألغاز الكثيرين لايمكنهم اكتشافها
    اليس كذلك ؟

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    بين الحقيقة والخيال
    الردود
    954
    حاربتني ذاتي حين التقينا في مفترقِ انفصال , سيفيّ صدئ , حُلمي تاءه , أفكاري تخوض سباق الضاحية مع الريحِ ! , حين أجري اتصالا بأشيائي الأخرى يجيبني سكرتير خاص بأنه يجب علي أن أخذ موعد قبل سبعين شهر وسبعة دقائق وسبع ثواني ونصف ! , وأنه لا بد أن أكون مهذباً و أن أتعامل مع أشيائي بمنطق الديمقراطية وأنه يجب علي أن أحضر في المحكمة لرفعهم قضية علي هيّ التلاعب ! , ذاتي تنحرني الآن
    ليس لي أن أقاوم ذلك فهذا مستحيل , هذا مستحيل !
    كثيرون هم من يضّطرونا لخوض سباق الضاحية .. ذاك الخاسر ....
    كم أحلم أحيانا بعقد معاهدة سلام مع أشيائي ... وأمنّي النفس كثيرا بحسم المعركة مع ذاتي لصالحي ..
    هكذا أنا أحسست بكلماتِك وترجمتُ وجعها .. ربما ليطابقَ قليلا من ألمي ...

    أوزان .... أسلوب رائع في عرض خلجات ذاتك ..
    أحسنت ...



  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    اقيم حيث لا اكون
    الردود
    668
    إن أذنت سأقول أن ما كتبته أو نزفته - سمّه ما شئت - باذخ جدا ،،
    يعجبني أن أرى من يملك أن يُخرج مايضايق راحة جرحه بجمال ،،
    أن يقول ما يجول في خاطره ببلاغة غير آبهة بأي شيء يجافي حريتها ،،

    ثم إنه مالذي جعلك تربط بهذا الشكل بين تلك الحروف المبتدئة في سفر الابداع وبين ذاك الحرف الذي كوته نار الألم ليعيشا في رصيف واحد !!!
    ربما تكون هي الولادة الجديدة


    وبُحَّ الصوتُ منّي دون جدوى **** كَمن في الليل يهمسُ للأصمِّ

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    مُنذُ حرفين لم أكن
    الردود
    756

    Question

    قرأت بدون تركيز .. لأني " نعسااااااانة "

    أوزان كتابتك ثقيلة الوزن ؛ سأذهب للنوم الآن

    وبعد ذلك سأركز ..

    أوزان ..


    فعلاً كتاباتك تعجبني بشّدة عنيفة


    بود

    غيـد

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المكان
    في كتاب .
    الردود
    3,340
    تصنع من الحرف ألغاز ومسائل حسابية ,
    وكل نص يستهلك أكثر من قراءة وعبور لنتفهمه ونستوطنه ..
    أعتقد أن رائع لم تعد تجدي نفعاً ..
    هل تجدي "أكثر من رائع ..

    .

    لن أمضي على ظهرِ السحابة أحلمُ !

    الحمدلله أقلعت عن التدخين ,,

    .

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    وطن العالم
    الردود
    947

    الشيخ نواف التميمي ..
    شكراً لك _ ورمضان عليك مبارك _
    ممتن ,

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    وطن العالم
    الردود
    947

    الأمير نزار
    شكراً لك _ تسعدني قراءتك جداً _
    وفقك الله وسددك و رمضان عليك خير وبركة
    ممتن ,

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    مُنذُ حرفين لم أكن
    الردود
    756

    Question

    لن أمضي على ظهرِ السحابة أحلمُ ! , لن أجعل من جسدي نافذة يعبرها العابرين جسدي ممتلئ لـ كائنات الكون !
    هذا الزمن يقتص من الجسد يصيبه هرماً , ينخرُ في عظامه , يستولي على ذكرياته , يستهلكه لـ يحتضر و يرحلُ عنه ! , الاحتضار مُصاب الزمن ينقلُ عدواه لأجسادنا ! , نتنفسهُ بقاء وهو منتهى

    أوزان

    تأخرتُ كثيراً بعد نُعاسي ذاك ..
    كُنت أهدهدَ لنعاسي ؛ وأستنفرُ يقظتي ؛
    حالات تكاد تكون اختلاط في الحواس كلما أدخل هنا وأقرأ ..

    كذلكَ الكروان الحزين ..الذي لملم بقايا مساحاتُ الشمس ليُرنِمها للقمر والنجوم مساءً
    عِند صمتِ الكائنات وذلك السكون ..
    ويغدو شادياً مِن ألحانٍ مُشرقةٍ إلى شجون الغروب .. !
    وبقيت كثيراً أتقلبُ بينَ كلِ سواحلِ الكلمةِ هنا ..

    أوزان ..

    أنت رائع وليس ( كفى )
    بل أكثرُ مِن " جداً "

    بود
    غيـد

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في بطن الذئب
    الردود
    363
    حين نمضي لا نمضي إلاّ إلى بندول ساعة مصابة بالصدئ تتوقف أحياناً , تسابق الزمن أحياناً كثيرة !!
    حتى الساعة الصدئة المتوقفة، تحمل في طياتها من الصحة لحظتان كل يوم....
    ذاتي تنحرني الآن
    ليس لي أن أقاوم ذلك فهذا مستحيل , هذا مستحيل !
    قاتل يا أوزان قاتل جداً...
    نص رائع تمكن مني يا أوزان...
    تحياتي وأشواقي..
    ليلى لم يأكلها الذئب ... ليلى أكلها ... رجل ...

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    وطن العالم
    الردود
    947
    تساؤل ..
    شكراً جزيلاً لك ..

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بـ وادٍ غيرِ ذي زرعْ
    الردود
    397
    أوزانْ ،

    ليسَ من شكٍّ أن هنـا سحرٌ قويّ
    ليتَ أنـي أفهمه ،

    سأعودُ قريباً


  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    الردود
    13
    هذا الزمن يقتص من الجسد يصيبه هرماً , ينخرُ في عظامه , يستولي على ذكرياته , يستهلكه لـ يحتضر و يرحلُ عنه ! ,
    أكره الزمن بودي لوكان الزمن كفلم أحركه كيف أشاء وإذا لم يعجبني أوقفته وبكل سهولة


    حاربتني ذاتي حين التقينا في مفترقِ انفصال , سيفيّ صدئ , حُلمي تاءه , أفكاري تخوض سباق الضاحية مع الريحِ ! ,
    في كل ابداعاتك أفكارك تخوض هذا السباق

    حين أجري اتصالا بأشيائي الأخرى يجيبني سكرتير خاص بأنه يجب علي أن أخذ موعد قبل سبعين شهر وسبعة دقائق وسبع ثواني ونصف ! , وأنه لا بد أن أكون مهذباً و أن أتعامل مع أشيائي بمنطق الديمقراطية ,

    ومن قال أن أشيائك ملك لك وحدك صحيح هي أشيائك ولكن ليست ملكك وحدك!!!


    ذاتي تنحرني الآن
    ليس لي أن أقاوم ذلك فهذا مستحيل , هذا مستحيل !
    ربما في كل نصوصك تحارب ذاتك

    أقول ربما...


    دمائيّ تلون السماء تتساقط كـ المطرِ تنبتُ في تربةِ وجهي فانبثق ولادة جديدة !
    أود بالفعل لو تنبثق ولادة جديدة وتخرج من هذا المكان المظلم إلى التفاؤل والسعادة فالحياة جميلة جداً



    أوزان(F)

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    وطن العالم
    الردود
    947
    مجموعة بشر ..
    الشكر وأكثر لك .. أنا ممتن ,

  19. #19
    لما لا تجعل روحك هي التي تمضي على ظهر السحابة، تزين السماء
    تلونها وتمطر حينها............ ما تشاء
    مدادك من ماء العين .....أبكى الصفحات

    وجميل.........
    سيدة الليل أيقتلك البرد ..أنـا.. يقتلنـي نصف الـدفء.. ونصف الموقـف أكثـر

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    وطن العالم
    الردود
    947
    ركاز ..
    رُبما , شكراً لك ..

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •