Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 42
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    خلف دهاليز الكلمات << لزوم الهياط
    الردود
    1,141

    عن ( مجتمعنا ) نحن .. أتحدَّث !

    ـ سعد الشثري شيخ جليل ، ومن كبار المشائخ ، لا يعيبه شيء ..
    إلا أن كرسيّ ( الإفتاء ) أكبر منهم جميعاً .!

    ـ الفارس النبيل والذي يحارب لأجل الحق ..
    لا يلين ولا يضعف إذا خسر موقعه وسقط من على صهوة جواده ..
    لذلك أتوقع ألا ينقلب الشيخ الشثري على أفكاره ، أو أن يخسر وسطيته ( عمداً ) بعد أن جانبها ( سهواً ) ..
    أو أن تؤدي المعركة الكلامية الدائرة بينه وبين العديد من الأطراف
    إلى أن يتم تفريغ ( القيح المحتقن ) في اتجاه خاطئ !

    ـ أعظم النقاد هو من ينتقد الآخرين لأنه يحبهم ..
    ذاك أول شخصٍ يطبطب على ظهر المتضرر ، ويشد من أزره ، ويعينه على الوقوف من جديد ..
    أتمنى أن يكون ( خاشقجي ) كذلك ، وأن يثبت أنه ناقد نبيل ـ وهو كذلك ـ ،
    وأن ما كان يحركه هو ( ضميره الواعي ) فقط ..
    وأن يكف قلمه عن الشيخ الشثري بعد أن تمت تنحيته ، وإلا فإن الأمور سوف تتخذ منحى شخصياً بحتاً ..!
    بل وقد يبلغ مني ( العشمُ ) مبلغاً ، فأطالبه ـ وهو الكاتب الكبير ـ بتبني حملة لمساندة الشثري ، ومواساته ، ودعمه ليتجاوز أزمته الحالية !

    ـ في موضوع سابق وُفِّقتُ لوصف الكيفية التي ( يحلب ) بها المتصل الخبيث الفتاوى من فم الشيخ ( البريئ ) .!
    لا أذكر الموضوع تحديداً ، وقد حاولت أن أبحث عن تلك الفقرة في مواضيعي لكن طول المواضيع جعلني أشعر بالملل قبل أن أبحث في نصفها ، مما جعلني أحجم عن إكمال البحث ..
    المهم أن ذلك ما حصل بالضبط في الاتصال الذي أجراه المتصل القطري الذي نجح في استدراج الشيخ الشثري ، الذي كان ـ على ما أعتقد ـ حسن النية في ردِّه ، يحاول أن يكون صادقاً ، وأن يؤدي الواجب الحقيقي للمفتي ، وهو أن يقول ما يعتقد بصحته ، وما درسه وتتلمذ عليه ، وبناء عليه تم تعيينه ـ بمباركة الملك ـ في منصبه !
    لا أن يقول ما يريد الآخرون سماعه !
    ولم يجل بخاطره أن جوابه سوف يُلحق ـ بطبيعة الحال ـ بالسؤال ، والحقيقة أن السائل كان خبيثاً ، سيئ النوايا ، معبئاًَ بالكره والعداء ، ويتضح ذلك جلياً من حشده لكل العبارات التالية في سؤاله ( بلاد الحرمين ، جهاد ، علمانيين ، اختلاط ) وهو ما انتبه له غير كاتب !

    ـ ما حكايتهم تحديداً مع ( العلمانية ) كنت أعتقد بأن العلماني شخص مشرك ، وربما ملحد ..
    حتى عرفت من قوقل ـ مؤخراً ـ أن العلمانية كانت عزل الدولة عن الكنيسة ، وهو ـ بمعنى آخر ـ فصل الدين عن السياسة !
    لا يوجد مؤمن عاقل يقبل بأن يخالط ( نجس السياسة ) طهر الأديان السماوية ..
    إن السياسة شيء يشبه ( عبادة الشيطان ) !!
    نحن نتحدث عن حكومات ( لا دينية ) في غالبيتها ، حتى الحكومات التي تختبئ تحت ستار ( الإسلام ، النصرانية ، اليهودية ) هي حكومات لا دينية في جوهرها !
    إذن العلمانية هي الأسلوب الأمثل للتعامل مع تلك الحكومات ، أقول في الوقت الحالي تحديداً ..

    ـ قرار تعيين الشيخ الشثري عضواً في هيئة كبار العلماء ، وفي اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء تم بمباركة الملك ـ حسبما قرأت ـ والذي عزله هو الملك ، والمتعارف عليه أنه لا يتم تعيين إلا الكفؤ لهذا المنصب ، على الأقل فقهياً ..
    إذن من المستحيل أن يكون عزله تم بناء على ضعف فقهي ، إنما هي هفوة سياسية تلك التي أودت بالشيخ الشثري ..

    ـ مبدأ حرية الرأي موجود ، المبدأ نفسه ، أما التطبيق فمعالمه مطموسة ، وأبعاده هلامية ..
    الديمقراطية الحقيقية مطلب إسلامي ملحّ ..
    بل وضرورة حياتية كذلك ..
    في إيران ـ النموذج الديمقراطي الأبرز في المنطقة ـ يحرمون شرب الخمر كما نفعل نحن تماماً !
    لكنهم أقل حماساً في تطبيق العقوبات على شاربها ـ من المسلمين فقط ـ على أنهم يطبقون حملات واسعة للتوعية من أضرار المسكرات !
    وهو شيء نكاد لا نلمسه في مجتمعاتنا !
    ولا تكاد تكافح تلك المنكرات إلا باسم الدين ، لا باسم العقل .!
    وربما أن هذا هو تحديداً ما يجعل ( المجددين ) ينفرون من الحروب التي يخوضها المتدينون !
    على اعتبار أنها حروب تقليدية تتم في إطار جامد قديم ..!
    بينما تحظى التجارب الغربية في محاربة ( الخمر ) والتقليل من ( الاختلاط ) باحترام أكبر ..
    وربما أن ما يضفي عليها صفة ( الرقيّ ) هو كونها ـ وأكرر ـ تتم باسم العقل ..

    قس على ذلك ما نشاهده من لغطٍ دائر حول قضايا ( الصالونات التي تسمح بحلاقة اللحية ، البطاقات الإتمانية ، محلات تسمح ببيع الدخان ) من الواجب على الفقهاء أن يبينوا للعامة أمور دينهم ، الدين يأمرهم بذلك ، ويكفل للمسلم حق تقرير مصيره ، والحساب عند الله ..

    ـ ليست كل كلمة ضد توجه حياتي مستحدث هي دعوة مفتوحة للإرهاب ..
    وليس كل رفض للتوجهات الفكرية المستجدة هو رسالة قمع وكراهية ..
    وليس ـ كذلك ـ كل نقدٍ موجه للمؤسسات الدينية هو دعوة للرذيلة ومحاربة الفضيلة .!

    ـ الأمور غير متوازنة على الإطلاق ..
    نحن نكرِّس الكثير من وقتنا ، ونستهلك جل مشاعرنا ، ونهدر أغلب طاقاتنا في خدمة ( سياسة العقاب ) بينما لا نكاد نبذل جهداً يذكر في ( التوعية والتربية والتوجيه والإرشاد ) ..
    لذلك دائما ما يكون عقابنا قاسياً ، مؤذياً ( أكبر حتى من الذنب ) ..
    وليس جزاءً من جنس العمل على الإطلاق ..
    وكأن الهدف من قسوة العقاب هو تأديب كل من لم يخطئ بعد ، ممن لم ينل حظاً وافراً من الحب والتوعية والتوجيه !

    ـ نعود لحرية الرأي .. لو كنا نستطيع أن نخوض في السياسة ، ولو كان الكتاب يستطيعون انتقاد المؤسسات الدينية ، أو رجال الدين ، أو القنوات الدينية المتخصصة ( المجد ) مثلاً ..
    ولو كان يحق لرجل الدين أن يبدي وجهة نظره في السياسة التي تدار فيها الأمور ، من باب حرية الرأي لا أكثر ولا أقل ..
    ولو كان يحق للكاتب أن يبدي وجهة نظره في طريقة تطبيق الدين في القنوات الدينية المتخصصة ، واختزالها الدين في ممارسات معينة .. ( ماكنش اللي جرا كان )
    ليس لدينا سوى قناة واحدة فقط لنصب فيها انفعالاتنا ، وليس لدينا سوى فرصة واحدة لنعبر عن آرائنا ، وذلك بانتظار أول خطأ يرتكبه أحدهم ..
    نحن نستمتع بالحياة في موت الآخرين ، لذلك نزدحم عند الحوادث المرورية ، ونعاقب أنفسنا في القصاص من الآخرين ، لذلك نتجمهر عند أحكام القصاص ( متلذذين ) .!
    ونعزي الفضيلة المهدرة فينا من خلال افتراس الخطاة والمقصرين ، وما سعينا جميعاً ( نحن أعضاء المجلس الأعلى للحكم في المدينة الفاضلة ) لافتراس المجاهر المراهق المسكين ـ والسخيف معاً ـ عبد الجواد إلا أكبر دليلٍ على ذلك .!
    نحن طالبنا بإعدامه ، وكيف يجب أن يتم ذلك ..
    كم جلدة قبل ذلك ..
    كم بصقة نبصق عليه .!
    ومن هم الباصقون ، وكم عددهم !
    مع العلم أنه مجرد أحمق وقع ضحيةً لسطوة الإعلام !
    بإمكان أي مذيعٍ متخلف معه ( مايكرفون ) بأن يبهرك لدرجة كافية لتجعلك تخوض في المحظور .!

    لذلك أيضاً انتظرنا هفوة الشيخ الشثري حتى نبادر لقول كل ما لدينا ..
    حول الممارسات الدينية الخاطئة ، حول قناة المجد المتخلفة ، حول فائدة اللحية ، وأهمية السواك ، وجدوى تقصير الثوب ، وطول الشراب ، ونوع العباءة .!!
    لا نملك إلا هذا الحل

    لو كنا نستطيع قول كل ما لدينا في الظروف العادية ، من خلال قنوات متعددة للتصريف ، لما انهار هذا ( السدّ ) المسئول عن تماسك المجتمع ، والذي ظل يرزح لعقود تحت عادات اجتماعية بالية ، وممارساتٍ دينيةٍ خاطئة ، وتوجهات حداثية مشوهة المعالم .!!

    ـ يذهلني ذلك التشابه الكبير بين حياتنا ، وبين كرة القدم ..
    بل أحياناً أعتقد بأن أرضية الملعب هي وطن آخر ، واللاعبون مواطنون آخرون على أرضٍ أصغر .!

    ربما أفرغ موضوعاً لذلك مستقبلاً ، لكنني سوف أكتفي بذكر نقاطٍ معينة اليوم ..

    1 ـ جميع المنتخبات العربية تثبت فشلها الذريع في مقارعة المنتخبات العالمية ، المدارس العريقة كروياً ، وحديثة العهد ، الضعيفة والقوية ، الأمر سيان ، فكل ضعيف هناك من هو أضعف منه ( أي نحن ) نخسر أمام البرازيل ، وإنجلترا ، وفرنسا ، وكذلك الأمر أمام كوريا الشمالية ، وراوندا ، ومالي ، وزامبيا ، والجابون ، وزمبابوي ..
    الأمر يتكرر في حياتنا السياسية ، حيث نخسر أمام مدارس عريقةٍ سياسياً كأمريكا ، واليابان ، وإنجلترا ، وألمانيا ، بل وحتى إيران والهند .!
    وعلمياً واقتصادياً وتجارياً ، حتى أمام باكستان .!

    2 ـ المدرب الوطني فشل ، كذلك فعل المدرب الأجنبي ..
    جميعهم فشلوا في تغيير أسلوب حياة اللاعب العربي ، وتفكيره ، وعاداته البالية ، وأخلاقياته المحنّطة .!
    والسير به نحو طريق التفوق والنجاح ..
    وهذا ما يحصل على أرض الواقع ، لا الحاكم الوطني فَلح ، ولا الأجنبي فالح .!
    لم يستطع أي حاكم أن يروِّض الفوضى العارمة في أعماق المواطن العربي ، والعبثية التي يعيش فيها ، والتخبط الذي يجتاح كيانه .!
    لا الأساليب التعليمية المحلية ولا الأجنبية ، لا الطرق الإدارية الوطنية ولا المستوردة ..
    المواطن العربي صاحب أقل معدل إنتاج ، وساعات عمل ، وأكثر معدل تغيُّب !

    3 ـ إلا أن بعض لاعبي الكرة قد يبدعون في الملاعب الخارجية ، وعلى الأرضيات المتطورة المساعدة على الركض بحرية ، وفي بيئات عملية باردة قاسية ، تبرز معدن العربي الذي يملك الخامة .!
    وهذا ما يحصل تماماً على أرض الواقع ( البرادعي ، الباز ، زويل )

    هل هي دعوة جماعية للهجرة !
    ربما هي كذلك ..
    بالنسبة لي فلن أهاجر ..
    ليس لأنني تكاد تقتلني وطنيتي ، وليس لأنني لا أستطيع العيش دون رائحة العفن المتفشي في مجتمعاتنا !
    بل لأنني كائن خامل ، غير منتج ، لا أملك أي موهبة تذكر ..
    ولا أتوقع ـ ولا أريدكم أن تتوقعوا كذلك ـ أنني أملك موهبة لا أعرف عنها شيئاً .!
    إلا لو كان أحدكم يعتقد بأن لدى ( فرس النهر ) موهبة ( القفز بالزانة ) لكنه لم يجد مدرباً ينمي موهبته !
    أريد أن أعيش في مجتمعاتنا العربية ( الله لا يخليني منها )
    التي يستطيع كل إنسان أن يعيش فيها ( على البركة ) ..
    هنا ، وهنا فقط ، تصمد الألف وخمسمائة ريال ( أو ما يعادلها في العملات العربية ) حتى منتصف الشهر !!
    هنا فقط لا يموت المواطن من الجوع ، بالرغم من أنه جائع .!
    هنا يستطيع الأحمق والغبي والكسول ومعدوم الموهبة أن يعيش باحترام ..
    وأن يتزوج وينجب أطفالاً !
    ثم لا يستحي على وجهه ويجد الجرأة الكافية ليتأفف من المجتمعات التي لا تعرف ( قيمة ) مواطنيها !!

    والحقيقة أن السبب الوحيد الذي يجعل مواطناً مثله يعيش حتى يملك الوقت الكافي ليتأفف ، هو كونه مواطن في دولة لا تعرف قيمة مواطنيها .!*

    أنا ـ حقاً ـ أحب العيش هنا ، هنا تحديداً حيث لا أحد يعرف قيمتي !
    هنا أستطيع أن أكتب وأجد من يقرأني ..
    أتزوج وأجد من يحبني ..
    أتحدث وأجد من يسمعني ..
    هنا فقط أستطيع أن أبيع علب المشروبات الغازية ( الفارغة ) وأجد من يشتريها ..

    ..
    هنا بإمكان أي ( جحش ) أن يصبح مسئولاً !
    كل ما عليه أن يفعله هو أن ينتظر حتى يمضي به العمر ، ويكبر !

    إن كنت تمتلك الموهبة ، الفكر النير ، التمرد على المألوف ، الصبر ، التفاني ، حب العمل !
    فأنا أقسم أن مكانك ليس هنا على الإطلاق ..!
    أما إن كنت ـ على الأرجح ـ مثلي ..
    فنصيحتي هي ( اقضب أرضك ) !



    ــــــ
    * التعبير في الجملة التي باللون الأزرق ، أذكر أنني قرأتها في واحدة من إصدارات الكاتب الكبير أحمد رجب ، أقول التعبير وليست العبارة .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    نصفي بين الحـُفـَـر، مؤقتاً
    الردود
    759
    أتمنى أن يكون ( خاشقجي ) كذلك ، وأن يثبت أنه ناقدُ نبيلٍ ـ وهو كذلك ـ ،

    بس حبيت أشكّل ما تحته خط، ناقد ُ نبيل ٍ

    شكرا ً

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    المزرعة عند شجرات الليمون
    الردود
    8
    ماعليه بيآكل

    اللي صنعته يديه

    في كوكب الأرض

  4. #4
    رواية جان دارك والخلط العجيب

    وفوق كل ذي علم عليم !


    اسم على مسمى ورب الكعبة

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المكان
    البنتاغون <<عجل الله فتحه
    الردود
    455
    حياك الله أخي ابن ابي فداغة
    أو أن يخسر وسطيته ( عمداً ) بعد أن جانبها ( سهواً ) ..
    دون الخوض في كلام الشيخ .أريد أن أعرف معنى جانبها سهوا !!زلت لسان مثلا ؟؟ لاأظن الشيخ معلقا رياضيا أخطأ في لفظ اسم لاعب


    ما حكايتهم تحديداً مع ( العلمانية ) كنت أعتقد بأن العلماني شخص مشرك ، وربما ملحد ..
    حتى عرفت من قوقل ـ مؤخراً ـ أن العلمانية كانت عزل الدولة عن الكنيسة ، وهو ـ بمعنى آخر ـ فصل الدين عن السياسة !
    لا يوجد مؤمن عاقل يقبل بأن يخالط ( نجس السياسة ) طهر الأديان السماوية ..
    إن السياسة شيء يشبه ( عبادة الشيطان ) !!
    نحن نتحدث عن حكومات ( لا دينية ) في غالبيتها ، حتى الحكومات التي تختبئ تحت ستار ( الإسلام ، النصرانية ، اليهودية ) هي حكومات لا دينية في جوهرها !
    إذن العلمانية هي الأسلوب الأمثل للتعامل مع تلك الحكومات ، أقول في الوقت الحالي تحديداً ..
    رؤية جديدة للعلمانية !!!

    قس على ذلك ما نشاهده من لغطٍ دائر حول قضايا ( الصالونات التي تسمح بحلاقة اللحية ، البطاقات الإتمانية ، محلات تسمح ببيع الدخان ) من الواجب على الفقهاء أن يبينوا للعامة أمور دينهم ، الدين يأمرهم بذلك ، ويكفل للمسلم حق تقرير مصيره ، والحساب عند الله ..

    كلام خطير ولاأدري لماذا لم يفكر عمر بن الخطاب رضي الله عنه بهذا عندما كان يؤدب أصحابه


    .

    .
    .
    لولا محبتنا للشيخ الفاضل حفظه الله لــقلت لك كويس أنه إستقال/طُرد حتى نرى حرفك من جديد

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    خلف دهاليز الكلمات << لزوم الهياط
    الردود
    1,141
    الكريم : عابر سبيل ..

    سوف أعود بالتفصيل لاحقاً ، أولاً أشكرك على مداخلتك الكريمة ، لكنني لم أقصد ما فهمته حضرتك ، بدليل أنني تحدثت مطولاً عن مبدأ العقاب ، لكنني أخاطب فريقين في ذات العبارة ، أن من حق علماء الدين ـ بل من واجبهم ـ أن يبينوا الأحكام الشرعية ، وأن ذلك لا يعني فرض الوصاية على أحد ، أو توجييه ( بالتحكم عن بعد ) كنت أقصد شيئاً شبيهاً بـ ( وهديناه النجدين )
    شكراً لك

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المكان
    في داخل هذا المستطيل !
    الردود
    59
    أخي الكاتب ..
    لقراءة تعليقي عد إلى السيد جعفر مؤقتآ بالأعلى
    أحب حرفك .. لكن ليس في هذه القضية !
    عساني كنت خفيفآ ..

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    في ثلاجة الموتى
    الردود
    569
    بالمجمل جميل
    وبالتفصيل وتحت المجهر .. نجد انتقادات ووجهات نظر مختلفة

    أتمنى أن يكون ( خاشقجي ) كذلك ، وأن يثبت أنه ناقدُ نبيلٍ ـ وهو كذلك ـ ،
    أعوذ بالله إلا هذه .. فهذه ليست وجهة نظر أو نظرة للشيء من زاوية مختلفة
    بل هذا تجنّي على الشرفاء والنقّاد النبلاء .. فكيف تساويهم مع زحفي مخابراتي عريق !

  9. #9
    راااااااائع بن أبي فداغة
    أرجوك أمتعنا أكثر

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    هنا
    الردود
    1,661
    مرحباً يا صديقي المتعدد المواهب.
    ما زال قلمك رشيقاً كما كان وما زلت صاحب فلسفةٍ وإقناع.
    ولو أنني لا أعرف كثيراً عن كواليس مناسبة الموضوع...
    ولكنني وجدتُ رأياً حراً وموقفاً..
    مع اختلافي معك في بعض التفاصيل الصغيرة

    تحيتي يا رفيق

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الردود
    653



    صديقي الغالي
    أستطيع أن أسطر هنا سطورا بكثرة ما كتبت أنت وأنا أمدح في شخصك الرائع أو في قلمك أو في أشياء كثيرة فيك
    وربما لن أنتهي
    فأنا فعلاً معجب قديم بما تكتب

    وبـ النسبة لموضوعك فهو رائع بمعنى الكلمة يكفي أنك أوصلت ما تريد إيصاله لنا بطريقة هادئة وجميلة
    ولكني يا صاحبي أختلف معك في كون من أراد الفتوى من فم الشيخ كان قاصداً أن يُقع الشيخ في موقف ما كان يدبره له .

    يا صديقي أظن أي منا كان ممكن أن يكون ذلك المتصل وبـ العكس تماماً
    لا بد أن يسأل العلماء عن هذا الذي يحدث في دولة قُدر لها أن تكون بيضة الإسلام في هذا الزمن
    يا أخي كثير من أهل الأرض يرجع لفتاوى تلك الهيئة التي أخرج منها الشثري
    فأن كنا لا نستطيع أن نسألهم ونسمع منهم وأن كانوا لا يستطيعون الإجابة عن ما نسأل ..
    فما الفائدة منها أصلاً
    ومن هم المطلوب منهم أن يبينوه لناس ولا يكتمونه .؟

    وبالمناسبة كلامك الذي كان عن سحب الفتوى من فم الشيخ كان في موضوعك ريموت كنترول
    وشكراً لك يا صديقي


    وترجون من الله ما لا يرجون

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المكان
    غرفتي غالبًا!
    الردود
    2,092
    هجرة؟
    متأكد من هذه؟
    مممم،،
    لا أعتقد أني أوافق 100% ينفع بنسبة 50%؟

    وأهلًا بك ثانية،، لقلمك مكانه هنا!

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    وطن العالم
    الردود
    947


    مُنذُ مَات الزمن فيني
    هَجرتني _ ولم أعد بعد _ لأني لم أجد طريق الرجوع وبقيتُ حيثُ لا أعرف
    جسدًا مبتورَ الذاكرة _ وَ الوطن !!
    ...
    الإزداوجية هيَّ ما ينخر في بنية _ المواطن _ العربي فِعلاً
    فمن ينادي بالحرية هوَ من يقودها إلى _ منصةِ الإعدام _ ومن يضع القانون ويقوم بصياغته هو أول من يقوم بإختراقه وعدم إحترامه !! , ومن ينادي بفكرة ويعتنقها هوَ أول من يخالفها ويعتنق غيرها في ( ذات الوقت ) الذي هوَ مؤمن بها !
    وذلك هوَ لأن طريقة تفكير الفرد مختلفة جذريًا وكليًا عما ناله من تجارب ومعارف سابقًا محفوظة في عقله الباطن فينتج لنا ما تراه الآن !

    ..
    كثيرُّ من الكائنات يؤمن أنه من خالفني _ علي أن أعبر عليه _ وأن أنهيه وأدميه وأقتله
    وأفعل ما أستطيعه لتشويه سمعته وَ وَ وَ وَ ألخ وهذا بِلا شك ( غير صحي ) بل مكربن ومليء جِدًا
    بالمواد الضارة التي تؤدي إلى إنهيار القيمة الأخلاقية العُليا !
    .
    شُكرًا كثيرًا _ أيها الكاتب الكبير _

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المكان
    باصات .. أبو ريالين .. !!!
    الردود
    852
    .

    لا أعلم إن كان ردي يصب في مجرى الموضوع .. لكني سأرد ..

    السياسة في الدول العربية نوعان :

    تجويع .. و حرية " عربية " ..!
    أو
    إشباع .. ( ولا أسمع لك كلمة ) ..

    والمصيبة حين تجتمع في الوطن .. جوع .. و تكميم أفواه " عربي "..

    لن تجتمع في أوطاننا العربية .. إشباع و حرية (و لو كانت عربية ) ..

    القضية تكمن في ربط هذا المواطن بالمرعى .. و كأنه حيوان ..

    حين يأتي المواطن لصاحب المخبز .. ليفكر كثيرا .. هل يشتري ( خبزا ) .. أو يشتري ( سندويشا ) .. وكل ذلك التفكير محاولة منه لشراء أكثر كمية من الدقيق المطبوخ .. بسعر أقل .. لينتج عنه شعور بالإشباع ..!

    في وطني يتكلم الفرد كما يشاء .. لكنه لا يأكل إلا كما تشاء الحكومة ..!
    في وطني يستلم المواطن " الموهوب " .. عشر راتب أجنبي " دلخ " ..!

    يا سيدي لو استطعت الهجرة .. لهاجرت اليوم .. حتى لو كلفني الأمر .. " أمحط " ألف كيلو .. ماشيا ..!


    حياك حياك يا ابن أبي فداغة ..

    مرحبا كثير وجدا بك ..
    يا رب لا تجعلني ظالما و لا مظلوما ..

    تخبطــات !

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الردود
    27

    هي وصفه ....لكنها ليست من طبيب ....ولا من مجرب
    ربما صدق المنجم لكنه صدق ذاتي ....كأن يقول الخاشقجي - صادقا -...ان اريد الا الاصلاح ..

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المكان
    الظهران - الرياض
    الردود
    56
    -


    لا أظن أن السائل كان يستحلب الفتوى ، ولو كان كذلك
    فقد فشل ! ولو أعيد السؤال بصورة ألطف لكرر الشيخ نفس الإجابة
    فالشيخ سعد لم يقل شيئاً يستحق التضخيم ، اللهم إلا ( الاختلاط حرام ) !! ، وهذا أمر متوقع من شيخ مثله
    ومع كل ذلك ، فقد استغرق 8 دقائق ليقول هذه العبارة ويدخلها ضمن كلامه عن أهمية الجامعة في بناء الأمة ودورها الملك عبدالله الريادي في .... إلخ

    ولقد استمعت لهذه الفتوى أكثر من مرة لعلي أجد سبباً مقبولاً لحملة خاشقجي وبقية القطيع ، إلا أنني لم أجد غير النصيحة العلنية ، وتصرفه أمر مهم لايصال الصوت للملك والمسؤولين لتدارك الوضع .

    أما كلامك بخصوص العلمانيّة وأهميتها فلا أريد أن أتبحر فيه ، لكن تذكّر :
    دين الإسلام شامل وصالح لكل زمان ومكان ، وفيه ضوابط وقواعد عامة نستفيد منها في التعامل مع مختلف الأديان وفي كل الحالات .

    قلمك جميل يا أفدغ ( وردة )

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المكان
    بلاد الله ..الأردن
    الردود
    1,806
    التدوينات
    1
    أظن انك قاطع سنة ضويئة في تفكيرك ...
    تفكير جميل جدا..
    وأفكارك هذه .. خطيرة (عليك)



    لكن
    عندي ملاحظة على موضوع النقد ..
    لماذا نصر أن نتحدث عنه على أنه شيء قابل للمط والطي ثم الشد .. حسب الرغبة ..والأخلاق ووو..
    تحديد النقد بقالب العِلم .. والتحدث عنه بهذا السياق .. يضبط المفهوم أكثر..نقطة ...(ملاحظة عامة فقط)


    تحية لك

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    خلف دهاليز الكلمات << لزوم الهياط
    الردود
    1,141
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة جعفَر.. مؤقتاً عرض المشاركة
    بس حبيت أشكّل ما تحته خط، ناقد ُ نبيل ٍ

    شكرا ً
    شكراً لمرورك الكريم ..جميل أنك قلت أشكل ولم تقل أصحح ..المعنى صحيح في الحالتين .. لكنها لمحة لا تخلو من جمال .. هو ناقدٌ نبيلٍ فعلاً ، وناقد نبيل في آن معاً ..شكراً لحضرتك مرةً أخرى

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    خلف دهاليز الكلمات << لزوم الهياط
    الردود
    1,141
    الفاضل : عاصر ليمون
    حياك الله ، وشكراً لمرورك الكريم

    ..

    الكريم : عصام العصام
    حياك الله ، وشكراً لمرورك الكريم

    ..
    الفاضل : عابر سبيل
    أخشى أن أعود لأجيب عن أسئلتك ..
    فيظهر في إجابتي انحياز بشكلٍ أو بآخر ..
    وهذا ما لا أريده ، لكل شخصٍ حرية تأويل النص كيفما يشاء ، وفهمه حسب رغبته ..
    لكنني أقف عند نقطة واحدة لأبين لحضرتك ..

    مبدأ العقاب في الإسلام ، هل يلغي مبدأ حرية اختيار المسار أو المصير ؟
    لا أعتقد أن هناك لبس في عبارتي ..
    إنما حاولت في موضوعي ـ المتواضع ـ أن أسعى لإزالة الاحتقان فقط ..
    جميل أن ينسى الإنسان أحياناً أن هناك عقاب للزاني ـ مثلاً ..
    وأن يمنعه من ذلك تعففه ، ورغبته في عدم اختلاط الأنساب ، والتعدي على حرمات الآخرين !
    وآخر حل ، هو العقاب .!
    والعقاب ما وضع إلا لذلك ..
    لكنني لم أقل أبداً أنه يجب ألا يكون هناك عقاب !

    أشكر لحضرتك مرورك الكريم ، وتعطيرك هذه الصفحة ..
    وشكراً لمجاملتك الرقيقة في آخر ردك ..

    ..
    الكريم : ابن أبي عباطة
    مرحباً بك في أي وقت ..
    وبالكيفية التي تراها ..
    ولن تؤثر ( كيفيّة ) تواجدك على جماله ..
    شكراً لك على المجاملة الرقيقة ..

    ..
    الكريم : دفتر كشكول
    أنا لم يعجبني وصفك للكاتب جمال خاشقجي ..
    لكنه رأيك ، ومن الخطأ أن أحمل الأمر أكبر مما يحتمل ..
    فأسوِّد الصفحات لأقنعك بأنه ليس كذلك ، فأنا لا أملك دليلاً لنفي التهمة عنه ..
    ولكنك ـ أيضاً ـ لا تملك دليلاً لإثباتها ..
    أمر صحي ، وجميل ، أن نتمكن من قول آرائنا مهما كانت تبدو غريبة ..
    شكراً لحضرتك على تشريفك هذه الصفحة ..

    ..
    الكريم : حروف الشتاء
    شكراً لمرورك الكريم ..
    وشكر آخر لمجاملتك الرقيقة ..

    ..
    الفاضل : إبراهيم طيار
    أولاً : مرحباً بحضرتك شاعرنا الكبير ..
    ثم شكراً لك يا صديقي على تواجدك ودعمك ، وإن كان يسرني أن أعرف نقاط الاختلاف لأتعلم منك ـ صدقاً أقولها ـ لكنها رغبتك وأنا أحترمها ..
    فشكراً لك جزيلاً لأنك شرفتني ..

    ..

    الفاضل : العابد
    أهلاً بك سيدي ، وأنا خجل من عبارات الثناء التي قلتها في حقي ..
    فشكراً لحضرتك ..
    أعود لنفس ردي على الكريم دفتر كشكول ..
    أنا ـ أظن ـ بأن السائل كان متعمداً ، وأنت لا تظن ذلك !
    ونقف هنا ، لا أستطيع أن أدافع عن ظني ، ولست مطالباً ـ بالتأكيد ـ بأن تدافع عن ظنك !
    ومشاركتك جميلة ،
    ثم شكراً لك لأنك دللتني على الموضوع ، لا هنت ..

    ..
    الكريمة : نجاة
    شكراً لحضرتك على ترحيبك بي ، وشكراً لمرورك الكريم وتشريفك هذه الصفحة ..
    ..

    الكريم : أوزان

    أولاً : هي مشاركة جميلة ، مثرية ..
    فشكراً لك لأنك خصصت بها هذه الصفحة ..
    ثم شكر أعظم لمرورك وتشريفك ، وشكر وعرفان لما وصفتني به ـ وإن كنت أعتقد حقاً أنني لا أستحقه ـ لكن ذلك لا يمنع أنني سعيد لأنك شرفتني بهكذا صفة .!
    لا هنت

    ..
    الكريم : خالد وكفى
    من ناحية يصب فهو يصب قطعاً ..
    وردك فيه الكثير من الفلسفة الجميلة بعباراتٍ سهلة ..
    شكراً لحضرتك على مرورك الكريم ، وشكر لترحيبك بي ..
    لا هنت ..
    ..
    الفاضل : باغة ورد
    شكراً لك على مرورك الكريم ..
    ..
    الكريم : لمّاح
    شكراً لك على هذا المرور الكريم والمثري ، سرّني ـ جداً ـ معرفة رأيك ..
    وعني أنا ، لا أعرف ، ولا أملك ، الوصفة أو الكيفية التي تمكِّن شيخاً من أن يكون كبيراً ليملأ منصب الإفتاء ..
    لكنني أحترم الشثري ، ويعجبني خاشقجي ، ولا مانع من ذلك على الإطلاق .!
    ولم أقل أن مهمّة الشيخ كانت سهلة ، أو أن وظيفة خاشقجي بسيطة !!
    فهذا قال ما أغضب الكثيرين ، وسرّ الكثيرين ..
    وكذلك فعل الآخر ..
    فمن منا يستطيع أن يجزم ـ بعد عزل ( العاطفة ) عن جوابه ..
    بأن الصواب الصواب مع أي منهم !

    ثم شكراً لعبارات الثناء التي لا أستحقها ، شكراً لك

    ..
    الفاضل : ليلك
    شكراً لحضرتك على المجاملة الرقيقة ، وشكر أعظم لتشريفك هذه الصفحة ، ولمرورك الكريم .!
    رأي جميل .. فشكراً

  20. #20
    لا أدري لماذا نريد أن نقف في الوسط
    هل نظن هذا الوقوف سيجعلنا منصفين
    ثم هذه القضية تحتاج نظرة فقهيه
    وليس أحداً ثم هنا يدعى فقيهاً
    وقول أن الشيخ "استدرج" هذا معيب
    فالفتوى ليس لها حدود فهي لكل الناس
    وهذا القطري قبل قطريته ... مسلم
    والمفتي يوقع عن الله ... "أنظر إعلام الموقعين عن رب العالمين لابن القيم"
    ولا يوقع عن الدولة ........
    وبعد الاستدراج أتت عبارة حسن النية....
    وهذا مثل قولنا في بلدنا المحدود شرقاً بقطر والكويت والامارات .. فلان طيب .. يعني ......
    وبعدين من قال إن خاشقجي نبيل ...

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •