Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 72
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    لا أتذكر
    الردود
    1,051

    دَعَـتْ عَـلـي ّ وَأخـشَـى مـنَ الـدُعَـاءِ الـمُـصِـيـبِ

    أصْـبـَحـتُ قـَلـبـًا
    مُـذابـًا
    مِـنْ شَمْس ِ وَجـْهٍ
    مُـذيـبِ
    **
    جَـاءت وَفـِي
    خَـطـْـوِهَـا مَـيْـلُ
    بَـيْـلـَسَـان ٍ
    رَطِـيـبِ
    **
    سَـحَّـارَة ُالـحُـسْـن ِ
    مَـا فـِي
    جَـمَـالِـهَـا
    مِـنْ مَـعِـيـبِ
    **
    مَـا فِـي سِـوَاهَـا
    كـَأنـْثـَى ..
    مِنْ سِـحـْرِهَـا
    مِـنْ نـَصِـيـبِ
    **
    تـَمَـوَّجَ الصَّـوْتُ
    مِنْ فـَرْطِ
    خـَـوْفِـهَـا
    كالـذِي بـِي
    **
    وَحَـادثـَتـْنـي فـَألـغـَتْ
    مِـنـِّي
    غـُرُورَ الأدِيـبِ
    **
    لـكِـنْ بـِهَـا
    الـسِّـيـنُ تـَأتِـي
    ثـَاءً بـِنـُطـق ٍ
    قـَريـبِ
    **
    دَعَـتْ عَـلـي ّ
    وَأخـشَـى
    مـنَ الـدُعَـاءِ
    الـمُـصِـيـبِ
    **
    أهْـدَيْـتـُهَـا
    غـُصْـنَ وَردٍ
    كـَالأفـْـق ِ
    عِـنْـدَ الـمَـغِـيـبِ
    **
    تـَنـَاوَلـَتـْهُ
    وَقـَالـَتْ :
    يَـا رَبِّ
    ثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي
    وَأَعْلَمُ أَنَّ القَلْبَ فِيهِ سَعَادَةٌ .......... إِذَا بَقِيَتْ فِيهِ المَوَدَّةُ وَالشِّعْرُ
    ========================================جرير الصغير .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    خلف جدران حاسوبي
    الردود
    812
    أضحكتني حتى شرقتُ وكدتُ أختنق بقهوتي ..
    سلمك الله وحماك ولا ثلم لك حادا .
    دمت بود

  3. #3
    عوداً حميداً أيها الشاعر
    لقد اشتقنا إليك حقاً!.
    كل عامٍ وأنتَ بخير!.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    واقفة هناك ..
    الردود
    3,783
    جميلة
    وعيدك سعيد ..

    والحمدلله أن الله يجازي بالنوايا

    بس على الله نيتها تكون سليمة وأن الأمر لا يتجاوز سين مقلوبة ثاء .!

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    الردود
    407
    أضحك الله سنك ..وزادك ابداعا..
    كنت في وحشة فمررت من هنا فوجدتني اتبسم مرددة
    ثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    فلسطين
    الردود
    1,372
    أهْـدَيْـتـُهَـا
    غـُصْـنَ وَردٍ
    كـَالأفـْـق ِ
    عِـنْـدَ الـمَـغِـيـبِ
    **
    تـَنـَاوَلـَتـْهُ
    وَقـَالـَتْ :
    يَـا رَبِّ
    ثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي
    جميلة ولطيفة.. وكم هو رائع الشعر الذي يدخل البسمة لقلوب قارئه..

    مودّة..
    شريف

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المكان
    في دار الرحيل
    الردود
    386
    لا بأس بالثلم يأتي ... به دعاء الحبيب
    فاسلم صديق القوافي ... من كل ثلمٍ معيب
    عُدّل الرد بواسطة عبدالله سالم العطاس : 03-12-2009 في 04:28 PM

  8. #8
    وقصيدتك هذه ..

    **
    سَـحَّـارَة ُالـحُـسْـن ِ
    مَـا فـِي
    جَـمَـالِـهَـا
    مِـنْ مَـعِـيـبِ
    **
    أهدت وجوهنا ابتساماً
    له من الضياء نصيب
    **

    أهلا بعودتك الساحرة
    "

    الشوقُ أقربُ ضِحكة كذبتْ
    وأمَرُّ ليلٍ خانَه صبحُ

    نلتاعُ منه ولا نُفَسّّرُه
    ونُحِسُّ جمرَتَهُ .. ولا شرْحُ

    "


    سلطان السبهان
    **

    (( .... ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين ))

  9. #9
    رائعة ،، تسلم !!!!!!

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    بعيد
    الردود
    289
    كيمياء..
    أصْـبـَحـتُ قـَلـبـًا
    مُـذابـًا
    مِـنْ شَمْس ِ وَجـْهٍ
    مُـذيـبِ

    وفيزياء ..
    تـَمَـوَّجَ الصَّـوْتُ
    مِنْ فـَرْطِ
    خـَـوْفِـهَـا
    كالـذِي بـِي


    وأدب..

    جَـاءت وَفـِي
    خَـطـْـوِهَـا مَـيْـلُ
    بَـيْـلـَسَـان ٍ
    رَطِـيـبِ
    **
    سَـحَّـارَة ُالـحُـسْـن ِ
    مَـا فـِي
    جَـمَـالِـهَـا
    مِـنْ مَـعِـيـبِ


    وروعة ..

    لـكِـنْ بـِهَـا
    الـسِّـيـنُ تـَأتِـي
    ثـَاءً بـِنـُطـق ٍ
    قـَريـبِ


    وخفة ظل ..

    تـَنـَاوَلـَتـْهُ
    وَقـَالـَتْ :
    يَـا رَبِّ
    ثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي


    مزيج .. من الأشياء هو حرفك

    كالحب تماماً ..يتركنا مزيج..
    من الضياع ..
    من الألم ..
    من الرغبة ..
    من السمو
    من الحاجة ..
    من الفقد !
    وهرم من الإنتظار بل من اليأس !
    يارب تسلم ..وحرفك الأريب ..
    ويارب سلمها حبيبتك وغصنها الرطيب !
    كن بمرح ..

    فقد ...

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    لا أتذكر
    الردود
    1,051
    المنطيق
    أضحك الله سنك وسن زمانك لك
    الود لك يا صديقي

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    لا أتذكر
    الردود
    1,051
    المتئد
    أثق أنك وفي حتى لأشيائك الصغيرة على مكتبك
    هذه سمات الأوفياء وطبائعهم
    إنك امرؤ فيك حميمية يا صديقي
    فدام علاك ورضى مولاك
    وردة لروحك يا متئد

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    لا أتذكر
    الردود
    1,051
    صبا نجد
    الشماتة بالأصدقاء باب واسع متقد شعرا ونثرا ، ولكنه ينعم بالراحة اليوم
    وإن تفعليها بذا الرد الذكي فلقد فعلها جاحظ من قبل
    ولكن لا تظهر الشماتة بالملا .. فيعافون وتبتلى
    سلمك الله أختنا الكريمة وشكرا لمرورك

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    لا أتذكر
    الردود
    1,051
    شريف محمد جابر
    شرفني مرورك العذب ، وسعدت برؤيتك مجددا
    أدام الله نعماك وحمى حماك

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    لا أتذكر
    الردود
    1,051
    عبد الله سالم العطاس
    مرورك بدرتين أسعدتاني تماهيا
    وقد بحث له عن عذر فلا هنت
    تبرير منطقي سليم
    تمم الله سعدك وأدامه بك

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    لا أتذكر
    الردود
    1,051
    رعشة قلب
    الأوفياء كنز الذاهلين عن أرواحهم يا رعشة قلب
    ملء المكان ضوؤك
    فشكرا لمرورك الغيم

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    لا أتذكر
    الردود
    1,051
    أندريه
    شكرا لعطرك يا صديقي العزيز
    اشتقت لشغبك الماتع فها أنت هو
    تالله إنك لفي جمالك القديم

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    لا أتذكر
    الردود
    1,051
    فقد الماء
    الشعر حمام مضرج الدماء من السحر يا فقد
    دهشت حول تماهيتك العذبة في التلصص على النص
    الفيزياء والكيمياء والألم والرغبة والسمو
    ضفاف رؤًى من ورد مترامي النسيم
    واللغة ثوب من نوء يحركه الهواء
    فيرمم فتاته بلمسه ليحشده عطرا يتحدر على مرج
    شكرا لأنك هنا يا فقد
    وسلمك الباري ورعاك

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    maroc
    الردود
    29
    ذب ما استطعت إن ثلج الهيام
    من فرط سورة الحميم يذاب
    واثلم فكل دعوى حبيب
    هي على الفؤاد عذب عباب
    ما كل ذي حبيب حبيب
    وليس كل ما يحب صواب

  20. #20
    أتخيّلها وهي تقرأ أبياتك هذه , فتقول :
    أصبحتُ قلباً مذاباً
    من شمث وجهٍ مذيب ,
    جاءت وفي خطؤها
    ميل بيلثانٍ رطيب

    أظنك إن تخيلت قراءتها هذه ياأخي جرير ,
    فلن تفعل مثلما فعل ابن الوردي , حين ألقى أبياته بين يديّ حبيبته اللثغاء :
    لثغة من أهواه من حسنها .....عندي على الوجهين محمولة
    قلتُ سهام الطرف منسولة..... لرمي قلبي, قال منثولة !
    قلتُ سيوف الصبر مسلولةٌ...عليك مني , قال مثلوله !

    جميلة أخي جرير ,
    كل التقدير .

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •