Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 24

الموضوع: قصائد قصيرة

  1. #1

    قصائد قصيرة

    ست قصائد قصيرة
    شعر: حسين علي محمد

    1-هي .. وخيالي !:

    هيَ أضرمَتْ في عشقِها طيْفاً أليفاً
    وتباغَتَتْ بالجُنْدِ مني .. والنِّبالِ
    هي قدْ تنامُ غداً ..
    يُفاجئُها خيالي !

    الرياض 19/7/1992

    ***

    2-يومية جُرح:

    فرَّ الأمسُ سريعا
    فوقفْتَ تُودِّعُهُ في هَلَعِ الأعمى
    وطريقُكَ يوسعُكَ عذاباً
    فتُقابلُهُ مبتسما
    منْ أنباكَ بأنَّ زهورَكَ تذوي في ليلةِ عشقِكَ
    أوْ تتهاوى ..
    في غدِكَ المُجهَضِ ندما ؟

    الرياض 15/7/1992

    ***

    3-تذكار:

    أضرمتِ الليلةَ في حَدَقَةِ عشقي أُغنيةَ الحزنْ
    أُغنيةً لا تعبرُ في الوقتِ الرّاهنِ، وتفوتْ
    منْ فاجأكِ الليلةَ برحيقِ التفاحِ
    فأنساكِ شرابَ التوتْ ؟
    كيفَ ألوحُ بأُفقِكِ في مايو ..
    سرّاً
    وأموتْ ؟!

    الرياض 28/5/1992

    ***

    4-ريح للنجم الساطع:

    هذي الريحُ
    أناملُها السحريةُ تفجؤني وتُطاردُني كلَّ مساءْ
    أشكو ضعفي
    قلّةَ حيلةِ شعري
    للأنواءْ
    أشعلتُ المصباحَ بخوفي !
    بابي مفتوحٌ:
    للشعرِ ،
    وللنجمِ الساطعِ ،
    والأرزاءْ

    ديرب نجم 28/2/1985

    ***

    5-عتب:

    ألقيْتَني
    للظُّلمةِ النَّكراءِ والألمْ
    يا أيُّها الرَّحِمْ
    فكيْفَ صارَ الواحدُ الضنينُ ينقسِمْ ؟
    وكيْفَ كانتْ صرخةُ الميلادِ باكِراً
    بوّابةَ العَدَمْ ؟

    صنعاء 30/10/1986

    ***

    6-وريقة في النار:

    مضَى النهارْ
    وها أنا وريقةٌ مذعورةٌ
    ألْقوْا بها للنّارْ
    *
    أتى النّهارْ
    وأقبلَتْ سوسنَةٌ صغيرهْ
    منْ يكتبُ الأشعارَ
    في جداولِ الصغيرهْ ؟
    وتلكمُ الوريقةُ المذعورهْ
    ألْقوْا بها للنّارْ ؟!

    القاهرة 9/7/1986



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المكان
    بين القوافي
    الردود
    42
    أخي الكريم / د . حسين علي

    جميلة كلماتك ومركّزة
    قصائد الومضات
    والتي تتناسب كثيراً مع متطلبات العصر
    وسرعته الهائلة ..
    راقني الكلّ وبشدة عتب , هي وخيالي

    لك فائق التقدير والاحترام

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    فلسطين
    الردود
    1,371
    -عتب:

    ألقيْتَني
    للظُّلمةِ النَّكراءِ والألمْ
    يا أيُّها الرَّحِمْ
    فكيْفَ صارَ الواحدُ الضنينُ ينقسِمْ ؟
    وكيْفَ كانتْ صرخةُ الميلادِ باكِراً
    بوّابةَ العَدَمْ ؟

    صنعاء 30/10/1986
    لعل هذا من العجائب التي أراها!
    بالإضافة إلى جمال المقطوعة وعمقها فهي تتحدث عن ميلاد.. وتاريخ كتابتها مع السنة هو اليوم الذي ولدتُ فيه!!
    30.10.86
    ما أجمل هذا التلاقي.. وما أعذب مقطوعاتك التي تشبه "الومضات" كما قال الأخ وائل.
    دمتَ بود..
    أخوك: شريف

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المكان
    ليبيا
    الردود
    25

    السلام عليكم

    د . حسين عي محمد

    دفقات شعورية رائعة , بأسلوب سلس , وعمق بالغ
    شكرا جزيلا لأنك كتبت لنقرأ

    لا حرمنا الله من عذوبة حرفك وإطلالتك

    كن بخير

  5. #5
    7-أوبــة

    شعر: حسين علي محمد

    مطرٌ .. يتنامى نوراً
    في دفقِ دمي،
    وصهيلِ سيوفي

    أدخلُ هذا السهلَ الأخضرَ،
    وألملمُ تذكارات الوحشةِ،
    وتهاويلَ عزوفي!

    وأهيِّئُ للورْدِ مكاناً
    يهطلُ عشقاً
    مِعطاءً
    في رنّاتِ حروفي!
    ...

    الرياض 22/2/2008م

  6. #6
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة وائل المصري عرض المشاركة
    أخي الكريم / د . حسين علي

    جميلة كلماتك ومركّزة
    قصائد الومضات
    والتي تتناسب كثيراً مع متطلبات العصر
    وسرعته الهائلة ..
    راقني الكلّ وبشدة عتب , هي وخيالي

    لك فائق التقدير والاحترام
    شُكراً للأستاذ الأديب المبدع
    وائل المصري
    على كلماتك الخضراء،
    الوارفة بالعطاء
    مع تحياتي

  7. #7
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة شريف محمد جابر عرض المشاركة
    لعل هذا من العجائب التي أراها!
    بالإضافة إلى جمال المقطوعة وعمقها فهي تتحدث عن ميلاد.. وتاريخ كتابتها مع السنة هو اليوم الذي ولدتُ فيه!!
    30.10.86
    ما أجمل هذا التلاقي.. وما أعذب مقطوعاتك التي تشبه "الومضات" كما قال الأخ وائل.
    دمتَ بود..
    أخوك: شريف
    الأستاذ المبدع
    شريف محمد جابر
    هذا من جميل المصادفات،
    (أن تُكتب قصيدتي في يوم مولدك)
    وأشكرك على كلماتك
    مع موداتي

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    بعيد
    الردود
    289
    ست روائع ...

    د.حسين ..

    إنها كذلك ..

    دم بشعر ...


    فقد ...
    I"am fully tired

  9. #9
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة يوسف عفط عرض المشاركة
    د . حسين عي محمد

    دفقات شعورية رائعة , بأسلوب سلس , وعمق بالغ
    شكرا جزيلا لأنك كتبت لنقرأ

    لا حرمنا الله من عذوبة حرفك وإطلالتك

    كن بخير
    شكراً جزيلاً للأستاذ
    يوسف عفط
    على المُشاركة بالتعليق،
    مع تحيتي

  10. #10
    الدكتور الفنان المبدع والشاعر الكبير والأكاديمى اللامع
    يااه
    ها هى الأيام تجمع بينى وبينك مرة أخرى فى الساخر
    وها أنت مازلت كبيرا ممشوق الحرف متوهج الكلمات
    لقد تعرفنا قديما وكنت مازلت أنا أخطو خطواتى الأولى فى دراستى الجامعية فى أوائل السبعينيات وقد ولدنا كبارا فما من مجلة أو دورية عربية أو مصرية اإلا ونشرت أشعارناالمبشرة بالألق الحلو


    وكنا نتعلم منك وأنت أكثرنا خبرة ودراية كيف نكتب
    قصائدنا القصيرة التى أصبحت موضة بعد ذلك ثم التقينا لأول مرة معا عام 1984 فى بغداد وكنت أنا وأنت وجمال الشاعر من أصغر أعضاء الوفود العربية سنا وهناك أثبتنا جدارتنا كشعراء ومازالت خطاباتك مطبوعة على جدران القلب والروح وهى تأتينى من ديرب نجم شرقية صيدلية ماهر وقد مررت على صيدلية ماهر منذ فترة قريبة وكنت ضيفا لمهرجان شعرى هناك وتنسمت عبير الذكريات ومضيت
    كل عام وانت مبدع كبير وشاعر عظيم
    وكل عام وأنا أحبك

  11. #11
    د/ حسين
    الحُسن منك
    وأنت منه
    دم هكذا دائما
    أخوك

  12. #12
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة عزت الطيرى عرض المشاركة
    الدكتور الفنان المبدع والشاعر الكبير والأكاديمى اللامع
    يااه
    ها هى الأيام تجمع بينى وبينك مرة أخرى فى الساخر
    وها أنت مازلت كبيرا ممشوق الحرف متوهج الكلمات
    لقد تعرفنا قديما وكنت مازلت أنا أخطو خطواتى الأولى فى دراستى الجامعية فى أوائل السبعينيات وقد ولدنا كبارا فما من مجلة أو دورية عربية أو مصرية اإلا ونشرت أشعارناالمبشرة بالألق الحلو
    وكنا نتعلم منك وأنت أكثرنا خبرة ودراية كيف نكتب
    قصائدنا القصيرة التى أصبحت موضة بعد ذلك ثم التقينا لأول مرة معا عام 1984 فى بغداد وكنت أنا وأنت وجمال الشاعر من أصغر أعضاء الوفود العربية سنا وهناك أثبتنا جدارتنا كشعراء ومازالت خطاباتك مطبوعة على جدران القلب والروح وهى تأتينى من ديرب نجم شرقية صيدلية ماهر وقد مررت على صيدلية ماهر منذ فترة قريبة وكنت ضيفا لمهرجان شعرى هناك وتنسمت عبير الذكريات ومضيت
    كل عام وانت مبدع كبير وشاعر عظيم
    وكل عام وأنا أحبك
    شكراً جزيلاً لأخي وصديقي الشاعر الكبير الأستاذ عزت الطيري
    على المُشاركة بالتعليق،

    الذي أعادني نحو خمسة وثلاثين عاماً إلى الوراء؛ ها أنا على مشارف الستين أيها الحبيب، ومازلنا نُحاولُ القبض على جمرة الشعر، وأحتفظ في ملفاتي بأشعارك التي تنشرها هنا وهناك، للتمتع بقراءتها بين حين وآخر.

    أخي الحبيب:
    مازلتُ في الرياض، وآخر مرة قابلتك فيها في صيف 1991م في بور سعيد، بعدها بشهور قليلة جئت إلى الرياض. وأنا مشتاق لك، لشعرك الحلو، فكاهاتك العذبة. روحك السمحة.
    دُم للشعر المحلق العالي،
    واسلم لأخيك ومُحبك:
    حسين علي محمد
    [/COLOR]

  13. #13
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة وجيه أبو العلا عرض المشاركة
    د/ حسين
    الحُسن منك
    وأنت منه
    دم هكذا دائما
    أخوك
    شكراً جزيلاً للأستاذ المبدع
    جميل أبو العلا
    على المُشاركة بالتعليق الجميل،
    مع موداتي.

  14. #14
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فقد الماء عرض المشاركة
    ست روائع ...

    د.حسين ..

    إنها كذلك ..

    دم بشعر ...


    فقد ...
    شكراً جزيلاً
    على التعليق المحلق،
    مع التحية والتقدير

  15. #15
    ( 8 ) قصة حب كسير!


    ظلَّ بخضرتِهِ الفوّاحةِ
    ـ في القحْطِ الهاجمِ ـ
    يروي تلك الشجرهْ

    يا هذا الصقرُ المشغولُ بحبكَ
    كيف ستحملُ جرحَكَ
    وعطاياكَ النضرهْ
    للفجْرِ الآتي ..
    والأرضُ العطشى ..
    لم تقربْ ماء النهرِ
    وغنِّتْ للقفْرِ
    وأنتَ تدقُّ .. تدقُّ الأبوابَ
    وتحلمُ ..
    .. تحكي
    عن رحلتك المُنتظرهْ!

    الرياض 16/4/2009م

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المكان
    في صفحة اي كتاب جميل.,
    الردود
    136
    نصوص باذخة الطيب و ثرية البهاء.,
    ترحل بنا في مضارب شتى
    من خلال ومضات رائعة التقطتها عين الشاعر
    فكانت تنقلنا بخفة ورشاقة الى عمق الحرف.,
    ودلالاته .,
    دمت بشعر
    منار القيسي

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المكان
    سوريا
    الردود
    389
    رقة الإحساس .. ولطفُ المعنى وأناقةُ اللمسة

    دُم بخير

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المكان
    غزة
    الردود
    84
    قلائلٌ هي الأشعار التي تنقش حروفها على صفحات قلبك
    وشعرك هذا- سيدي الفاضل- من تلك الأشعار القلائل....


    دمت مبدعاً متألقاً,,,

  19. #19
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة منار القيسي عرض المشاركة
    نصوص باذخة الطيب و ثرية البهاء.,
    ترحل بنا في مضارب شتى
    من خلال ومضات رائعة التقطتها عين الشاعر
    فكانت تنقلنا بخفة ورشاقة الى عمق الحرف.,
    ودلالاته .,
    دمت بشعر
    منار القيسي
    شُكراً للمبدع الجميل
    منار القيسي
    على كلماتك العذبة المحلقة،
    مع موداتي


  20. #20
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة عهد عبد الكريم عرض المشاركة
    قلائلٌ هي الأشعار التي تنقش حروفها على صفحات قلبك
    وشعرك هذا- سيدي الفاضل- من تلك الأشعار القلائل....


    دمت مبدعاً متألقاً,,,
    شُكراً لعهد عبد الكريم
    على مطرك السخي
    وكلماتك المغدقة،
    مع تحياتي

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •