Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123
النتائج 41 إلى 49 من 49
  1. #41
    تاريخ التسجيل
    Dec 2002
    المكان
    الأندلس
    الردود
    817
    التدوينات
    1
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة dektator عرض المشاركة
    أحياناً نُغضِب من غضبه لا يساويه رضى الناس أجمعين !



    ايش دخل عزرائيل عليه السلام فيك وفي ايطاليا ، ..

    يروى أنه عليه السلام كان جالساً عند سليمان عليه السلام ، وكان يكثر من التحديق في أحد الوزراء ، ويطيل النظر إليه

    ثم إنصرف ، فقام الوزير لسيدنا سليمان عليه السلام وسألة عن هذا الذي كان يطيل النظر إليه ، فقال له إنه ملكَ الموت

    فخاف الرجل ، وطلب من سيدنا سليمان _عليه السلام _ أن يأمر الريح لتنقله إلى الهند !

    فأجابه ، وبعد أيام عاد الملَك لسيدنا سليمان عليه السلام ، فسأله عن إكثاره التحديق في الرجل ؟

    فقال المَلَك إنه قد أُمر أن يقبضَ روحه ذات الوقت في الهند وتعجب إذ رآه في مجلسه بعيدٌ عن المكان المأمور به !

    الله المستعان .

    والله يا أخي ترددت كثيراً قبل كتابة إسم عزرائيل في الموضوع .. فخشيت أن أكون أهذر بأسماء ملائكة كرام .. معاذ الله يا أخي .. !! .. و بعد طول تفكير حسمت أمري .. وقررت أن أستعمل لفظ عزرائيل في سياق الموضوع .. فلا زلت أذكر شيخي الفاضل .. أطال الله بقائه .. وهو بالمناسبة من كبار علماء بلاد الشام .. لا زلت أذكره وهو ينهرني حين ذكرت في أحد مجالس العلم إسم عزرائيل كناية عن ملك الموت .. وقال لي بسخرية : "مين الأخ عزرائيل" ؟!! .. فأجبته ملك الموت .. قال لي عندها: " لو قالها غيرك " !! .. ثم استطرد الشيخ قائلاً .. أن مسمى عزرائيل هو من الأخطاء الشائعة التي تعرف بالاسرائيليات .. وهي دسائس اليهود .. حيث أوضح سماحته أنه لا يوجد نص صريح في القرآن أو السنة باسم عزرائيل لملك من الملائكة .. فالاسم غير مثبت و الصحيح المثبت هو ملك الموت وهو الملك الموكل بقبض الأرواح .. بينما جبريل و إسرافيل عليهم السلام جميعاً فأسمائهم مثبتة بالنص الصريح .. والله أعلم!

    جزاك الله خيراً يا أخي غلى نصيحتك .. ولكن أردت أن أوضح لك وللسادة القراء اجتهادي في هذا الأمر غفر الله لنا و لهم ..

    و الله المستعان .. !!

  2. #42
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المكان
    كل ما أعلمهُ .. أنني أشغل حيزاً من الفراغ !
    الردود
    34
    جميل جداً ..

    في الحقيقة أنا أغبطك على أسرة كهذه !

    فنحن استمتعنا بمجرد قراءة الأحداث .. فكيف بمعايشتها

    لو كنت مكانك لما شاهدت التلفاز ولا قرأت مواضيع الساخر

    واكتفيت بالتورط مع عبقرينو والعقيد

    - والله السالفة حلوة مابه ملل ولا شي -

    - وإن شاء الله الثالثة بنوتة تطلع لماروكو الصغيرة -



    جست قو أهيد

  3. #43
    تاريخ التسجيل
    Dec 2002
    المكان
    الأندلس
    الردود
    817
    التدوينات
    1
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة نبعْ عرض المشاركة
    جميل جداً ..

    في الحقيقة أنا أغبطك على أسرة كهذه !

    فنحن استمتعنا بمجرد قراءة الأحداث .. فكيف بمعايشتها

    لو كنت مكانك لما شاهدت التلفاز ولا قرأت مواضيع الساخر

    واكتفيت بالتورط مع عبقرينو والعقيد

    - والله السالفة حلوة مابه ملل ولا شي -

    - وإن شاء الله الثالثة بنوتة تطلع لماروكو الصغيرة -



    جست قو أهيد
    أخي نبع ،،

    رزقك الله بمثل هذه الأسرة و أحسن .. و أعتقد بأن معايشة مثل هذه الأحداث لن يكون ممتعاً بقدر قرائتها عن بعد !!

    الله يسمع منك .. و يرزقني ببنت أمورة تكون قرة عين لوالديها و من الصالحات .. و تضيف لمسة أنوثة و حنان على المنزل .. و تنسيني متاعب إخوانها حفظهما الله.

    شكراً لكلماتك العذبة .. وأمنياتك الصادقة .

  4. #44
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المكان
    في حروف القصيده
    الردود
    272
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الفارس الدمشقي عرض المشاركة
    أختي أنثى الرماد ،،

    رجاءك على راسي .. يتبع بعد دقائق إن شاء الله.

    أتمنى لك النجاح و التوفيق.
    ايها الفارس الدمشقي والمحاور البارز
    وعدت البنت بعد دقائق وهي تركت مذاكرتها وانتظرتك لا هي ذاكرت ولا انت كملت القصه
    والدقايق صارت ساعات والساعت صارت يوم
    اذا رسبت ذنبها في رقبتك
    وانا كمان عندي امتحانات الجامعه
    كملها
    والى اللقاء

  5. #45
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة وفاء عدنان عرض المشاركة
    ايها الفارس الدمشقي والمحاور البارز
    وعدت البنت بعد دقائق وهي تركت مذاكرتها وانتظرتك لا هي ذاكرت ولا انت كملت القصه
    والدقايق صارت ساعات والساعت صارت يوم
    اذا رسبت ذنبها في رقبتك
    وانا كمان عندي امتحانات الجامعه
    كملها
    والى اللقاء
    له يا وفاء بتفاولي علي بالرسوب سامحك الله
    وانا بذاكر بس بيجي هنا وقت التسليه بعطي حالي فرصه
    بس مبين انو الفارس راح يكمل علي قبل ما يكمل القصه
    وفقك الله بالجامعه

  6. #46
    تاريخ التسجيل
    Dec 2002
    المكان
    الأندلس
    الردود
    817
    التدوينات
    1
    السادة القراء ،،

    أعتذر بشدة عن تأخري في متابعة كتابة هذه السلسلة .. وذلك بسبب سفري الطارئ و الطويل .. وانشغالي الشديد خلاله ..

    فقط اليوم فجراً وصلت عائداً إلى دمشق .. و ما أجملها من مدينة .. خاصةً فجر اليوم .. متشحة بالبياض من أقصاها إلى أدناها .. كالعروس في أبهى زينتها .. و ضعت طرحةً من ثلج ليلة عرسها .. !!


    سأتابع كتابة السلسة إن شاء الله تعالى عما قريب!

    سامحوني أولاً ..

    ثم انتظروني ...

  7. #47
    تاريخ التسجيل
    Dec 2002
    المكان
    الأندلس
    الردود
    817
    التدوينات
    1

    ما لذ وطاب .. ضمن حمولة الطائرة !!

    تسابق عبقرينو و العقيد ضمن الخرطوم الممتد من باب الطائرة إلى المطار .. و أنا و أمهم نلهث خلفهم مثقلين بالحقائب اليدوية التي نحملها .. وماهي إلا ثوانٍ حتى توقف العقيد و عبقرينو عن الجري .. فقد وصلا إلى حاجز الجوازات .. ووقفا ينظران إلى صف طويل يقف باحترام وانتظام أمام النوافذ الأنيقة التي يقبع خلفها الشرطة منهمكة بتدقيق الجوازات و ختمها .. بادرني عبقرينو بسؤال يغلب عليه الدهشة و الإستغراب .. بابا .. شو عم يعملو هدول ؟!! .. أجبته واقفين بالدور .. أجاب باستغراب أكبر .. شو يعني دور ؟!! .. توقفت أنا مستغرباً .. سبحان الله .. عبقرينو يفوت كلمةً سهلةً لا يعرف معناها !! .. ترى ما السبب ؟ .. ولم أفكر كثيراً و أنا أبحث عن السبب .. فهو لم يعتد في بلده على رؤية مثل هذه الظاهرة الغريبة .. الظاهرة التي تعرف بالنظام .. !!
    انتظمنا في الدور .. و ختمنا جوازات السفر دخولاً إلى الاتحاد الأوروبي عبر إيطاليا .. وكم تغيظني كلمة "الإتحاد الأوروبي" .. !! .. مجموعة من الدول .. بأعراق مختلفة .. بلغات متنوعة .. بمذاهب و طوائف متعددة .. و بعملات شتى .. و باقتصاديات متفاوتة .. توحدوا .. !! .. و بالرغم من التاريخ الأسود فيما بينهم .. و الحروب الطاحنة التي دارت رحاها بين معظمهم ضد بعضهم البعض .. على مر التاريخ .. وحتى عهد قريب جداً .. !! .. على الرغم من كل هذه المعوقات إتحدو .. !! .. تستطيع الدخول من أي دولة منهم و الانتقال من واحدة إلى أخرى دون أي حواجز أو حدود .. لا يدلك على انك خرجت من دولة و دخلت أخرى سوى تغير اللغة التي تكتب بها اللفتات على الطريق .. أو تغير إسم مشغل الشبكة الخليوية على هاتفك النقال .. !! .. وما يغيظني في الأمر أننا نحن العرب .. ننحدر من عرق واحد .. نتحدث لغة واحدة .. ندين جميعاً أو الغالبية العظمى بالإسلام على مذهب أهل السنة والجماعة .. إقتصاداتنا متقاربة إلى حد ما .. ومع ذلك .. متشرذمون .. دويلات عديدة .. لكل منها علمها .. نشيدها الوطني .. وحدودها .. و ما أدراك ما معاناة الإنتقال براً من دولة عربية إلى أخرى شقيقة .. !! .. الأنكى من ذلك .. معظمها تطلب تأشيرات دخول إليها مسبوقة بإجراءات معقدة وطويلة .. !! .. ليس للأمريكان و الأوروبيين والأجانب .. فمعطم هؤلاء يمكنهم الدخول دون تأشيرات .. أما الأشقاء رعايا الدول العربية هم من يتوجب عليهم إستصدار هذه التأشيرات .. !!!!
    عبرنا حاجز الجوازات بسلاسة لم أجدها في أي مطار عربي .. و توجهنا لاستلام الحقائب عبر السير المتحرك أو ما يعرف باللهجة الشامية بالقشاط .. !! .. و هنا يا إخواني ينبغي أن أنوه لسيادتكم بأن أمتع جزء في أي رحلة جوية لعبقرينو والعقيد قد بدأ .. ألا وهو ركوب القشاط و إمتطاء صهوة الحقائب والأمتعة و الدوران معها حتى النهاية .. !! .. و الهرب من بابا و ماما ومن محاولاتهم الفاشلة للامساك بهم و إنزالهم عن القشاط .. هذه فلسفة متعة السفر لدى صغاري .. و بالفعل و بأسرع من البرق انطلق الولدان إلى القشاط .. وبخفة ومهارة .. إمتطى كلٌ منهم الحقيبة التي أعجبه شكلها ولونها .. أما أنا فامتطيت صهوة حقيبة سمسونايت سوداء من النوع المعتبر و ذات الحجم الكبير .. خلال انطلاقتي لأصل إلى مطيتي .. قفزت عن إحدى الكراتين المغلقة بعناية و التي من رائحتها النفاذة يتضح أنها محملة بالمكدوس .. والمكدوس لمن لا يعرفه .. أكلة شامية عريقة تأكل باردة على الفطور أو العشاء .. وهي عبارة عن باذنجان صغير.. شق من جانبه بمهارة .. و تم حشوه حتى كاد أن ينفجر بخليط من الجوز البلدي و الفلفل الأحمر الحار والثوم القوي جداً .. ومن ثم يتم تكديس الباذنجان في قطرميز (حاوية زجاجية) و يتم إغرقه بزيت الزيتون البكر حتى يختنق !! .. ثم تجاوزت كرتونة أخرى تشبه في إحكام إغلاقها أختها السابقة .. و تفوح منها رائحة أخرى نفاذة جداً .. رائحة أكلة أحبها جداً .. ولكن أحاول قدر المستطاع خلال تلذذي بأكلها أن أتجاهل مكونها الرئيسي .. وهذه الأكلة تعرف لدينا في الشام باسم أكلة القشة أو السجقات .. و هي عبارة عن الأمعاء الدقيقة للخاروف .. التي يتم تفريغها من محتواها من الفضلات .. وغسلها و تنظيفها بعناية شديدة (كما أرجو أنا و كل من يتجرأ و يأكل هذه الأكلة) .. !! .. ومن ثم يتم حشوها بالرز و الحمص وتطهى بالماء المغلي حتى تنضج .. وتقدم للأكل مع الفتة والتي غالباً ما يكون قوامها من الخبز المحمص المبلل بمرقة السجقات واللبن مع القليل من الطحينة والكثير من الثوم طبعاً ....... وصلت أخيراً إلى أولادي خلال رحلتي على القشاط الذي يحمل أمتعة الرحلة القادمة من دمشق .. متنقلاً بين العفش و الحقائب .. و التي كعادة السوريين كانت ممتلئة بالكراتين المغلفة بعناية و الزاخرة بما لذ وطاب .. والتي يندر أن تجد مثلها على أي رحلة قادمة من أي مطار في العالم عدا المطارات السورية .. !!

    يـتـبـع إن شــاء الـلـه ...



    يتبع إن شاء الله
    عُدّل الرد بواسطة الفارس الدمشقي : 08-02-2010 في 05:07 PM

  8. #48
    تاريخ التسجيل
    Dec 2002
    المكان
    الأندلس
    الردود
    817
    التدوينات
    1
    بعد طول إنقطاع عن هذه السلسلة .. و بسبب انشغالي الكبير و سفري المستمر لم أتمكن من متابعتها .. أحاول أن استجمع أفكاري و أنشط ذاكرتي لأتابع كتابة أهم الأحداث و المغامرات التي حصلت معنا في قلب العاصمة الإيطالية روما .. أرجو منكم معاودة قراءة الأجزاء الأولى لإسترجاع أحداثها .. و بالتالي ربطها بسلاسة مع ما سأكتبه من بقية الأحداث .. !!

    لعلني أتمكن من ختم السلسلة قريباً و الله أعلم !!!

  9. #49
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المكان
    وطن بائس,
    الردود
    862
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الفارس الدمشقي عرض المشاركة
    بعد طول إنقطاع عن هذه السلسلة .. و بسبب انشغالي الكبير و سفري المستمر لم أتمكن من متابعتها .. أحاول أن استجمع أفكاري و أنشط ذاكرتي لأتابع كتابة أهم الأحداث و المغامرات التي حصلت معنا في قلب العاصمة الإيطالية روما .. أرجو منكم معاودة قراءة الأجزاء الأولى لإسترجاع أحداثها .. و بالتالي ربطها بسلاسة مع ما سأكتبه من بقية الأحداث .. !!

    لعلني أتمكن من ختم السلسلة قريباً و الله أعلم !!!
    خذ راحتك أخي.. لعل وعسى يعود الإلهام الساخر الجميل الذي كنت تمتعنا به في هذه السلسلة

    شخصياً سوف أعاود قراءة الأجزاء الأولى... هل تنوي جعلها سلسلة طويلة مثل هاري بوتر مثلاً, أحداث مخيفة وقوى مُفزعة وأحداث متتالية .. عموماً أمتعتني شخصياً بالمقارنة بين حالنا وحال إخواننا وأعداءنا في نفس الوقت.. الأجانب ومن لفّ لفهم

    بالانتظار

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •