Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 8 من 8
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المكان
    جزيرة الورد
    الردود
    950

    قرية ظالمة .. الظاهرة الدينية والضمير الاجتماعي

    (1)


    هذه حكاية لا أمل حكايتها حين أتحدث عن هذه الرواية وعن صاحبها. لأن كل ما مر معي فيها لم يخرج عن صدف بحتة. أولها أني سمعت عن الدكتور محمد كامل حسين من محاضرة في يناير الذي مضى للدكتور هيثم الخياط. وجاء ذكر صاحبنا قصيرا في معرض استشهاده على قاعدة لغوية. قال إنه عدّ أحد مراجع جراحة العظام في زمنه وقال إنه الذي أسس قسم العظام في قصر العيني وأنه الذي أسس كلية الطب في جامعة إبراهيم (عين شمس) وأنه راهنهم في مجمع اللغة العربية أن يختصر لهم قواعد لغة العرب في ستة أسطر فمنحوه ست صفحات يختصر فيها النحو كما يرى ظننا منهم أن ذلك لا يقدر عليه أحد، فكان أن اختصر كل كلام اللغويين والنحاة في بضع صفحات لم تتم الستة. قال الدكتور هيثم : علمتها ابني وهو الآن طبيب في أمريكا عندما كان عمره أربع سنوات فاستقام لسانه ولم يلحن أبدا.

    وقع في نفسي أن أبحث حول الرجل وعرفت أسماء كتبه التي كتبها ولم أستطع الحصول حينها إلا على نسخة إليكترونية لكتابه وحدة المعرفة. كانت مقدمته كافية لأن يظل حاضرا في ذهني وإن لم أكمل الكتاب. وبعدها بشهور كنت عند صديقي إبراهيم عادل فوجدته يقول لي " عندي ليك كتاب شبهك!!" فلم أفرح في حياتي بكتاب فرحي بقرية ظالمة. فرح المحب والمشتاق وفرح الذي وقت له نعمة لم يقدرها، وقرأتها في الطريق قبل أن أصل إلى المنصورة.

    إنك لا تسير فيها سطرا إلا وتجدك معلقا بجمله، ومهما يكن من غرابة قد يجدها من لم يتعود قراءة لغة الذين كتبوا في تلك الفترة، إلا أن سحرها يشغلك عن غرابتها، فما من جملة لن تقع من نفسك في موضع جديد لم تلمسه كلمة من قبل. إنها تنتشر مزحزحة ركام كثير من العبارات التي ترتبت في نفسي. تكشف قواعد باتت غائبة في عقلي. قواعد ربما لم يقم عليها بناء إلى الآن. عبارات تختبر قواعدك كلها، ما يصلح لتقام عليه بناية وما ينهدم حين يهب عليه النسيم ..

    قامت قرية ظالمة على أبواب ثلاثة هي في الحقيقية محاور الرؤية الأساسية للفكرة التي اختارها، وهي ليلة صلب المسيح عليه السلام. فمن ناحية بني إسرائيل والحواريين والرومان يرصد الدكتور محمد كامل حسين أعنف
    قضية فكرية ترتب عليها عمل إنساني لن ينساه التاريخ حتى ينزل المسيح من جديد.
    وفي كل زاوية أركان كثيرة. طارقا كل الأبواب والأفكار بأدلتها وما تقوم به وما ينقضها.

    يظهر لنا بقليل جهد من الاطلاع على قرية ظالمة والوادي المقدس وهو كتاب له ، الفكرة التي بنى عليها صاحبنا دعائم فكرته.

    "الضمير" .. مفصلا في ضمير الفرد ومجمعا في "ضمير الجماعة" . وقد يظهر لوهلة أنه يعلي شأن الضمير فوق قيمة الدين. وهو ما اعترض به صديق أهديته "الوادي المقدس" حيث قال : إنني لم أفهم ماذا يريد منا ، لقد حيد فكرة الدين في مطلقها ولست أراه مصيبا فيما انتهى إليه.. أي قيمة للضمير أو أي ضابط له حين ينزع عنه تعلقه بالدين، أليس الدين في الحقيقة هو الضمير الاجتماعي الأوثق ارتباطا ؟!!"
    قلت : أفلم يكن من حديث رسول الله أن "الإثم ما حاك في صدرك وكرهت أن يطلع عليه الناس" . ألم يقل الرسول "استفت قلبك" .. وضع العلماء ضوابط بعد ذلك لاستفتاء القلب مستندين على أدلة أخرى لكن النص النبوي لم يضع لها ضوابط وتركها مطلقة.

    يرى الدكتور محمد كامل حسين أن الضمير وحده هو القادر على إنارة الحياة وجعل لذلك مثالا بديعا في مقدمة روايته " وكل فضيلة تنقلب نقصا وكل خير ينقلب شرا وكل عقل يصير خبالا ما لم يكن للناس من ضميرهم هاد، فمثلهم كمثل المدينة المظلمة إذا طلع عليها القمر، كانت معالمها ومبانيها هداية لأهلها تريهم أي طريق يسلكون أما إذا أظلمت عليهم حقا فإن هذه المباني الجميلة تصبح كلها عقبات وعثرات يصطدمون بها فتؤذيهم وتضلهم" .

    الدين المطلق المجرد وحده هو "جراب الحاوي"، باسمه قتل المسيح وحوصر عثمان ابن عفان وقل سيدنا علي والحسين وباسمه قام الاتحادييون في وجه السلطان عبد الحميد وكانوا آخر من يحق لهم التحدث باسمه.
    ثم أي قيمة للعقل والحكمة والمعرفة حين تعمى عن الحق. وأي شيء هو الحق حين تراه كل عين بصورة. أحفظ قولا لا أعرف صاحبه " غير أن الآدااب والمعارف تحتم عن الإنسان أن يكون مع الحق لا مع الحالة التي تسمى حقا في لسان من تنفعه وباطلا في لسان من تضره" .. وما أصعبها من معادلة لا يزنها إلا القليل.

    بالنظر دون التحقق تكون "قرية ظالمة" قد كتبت آخر أربعينيات القرن المنصرم. ولم تكن النظرية الدينية قد تشكلت في صورتها التي انتهت إليها الآن، لكنها كانت في طور نشأتها الجديدة. أين يقع الدين في تركيب الجماعات وكيف تسير بها. في تلك الفترة كان الهم كله منصب حول هذا الأمر، وإني لأعجب كيف استطاع الدكتور محمد كامل حسين أن يرى الأمر بهذا الوضوح في تلك الفترة. ربما لو جاء هذا الكتاب الآن بعد كل هذه السنين من التجربة والأخطاء والمآسي لما تعجبنا لأنها ستعد التطور الطبيعي للفكرة السائرة، أما ولم يكن في الجو إلا إرهاصات فإنني سأظل منبهرا بالكتاب وبالرجل زمنا طويلا.

    أجدني أحب الوقوف على كثير مما جاء في "قرية ظالمة " ثم في "الوادي المقدس" وهو ما سأفعله بترتيب وانتظام هنا بإذن الله .. وأشكر أصدقائي الذين أحبهم ولم ألتق بهم إلا مرة واحدة في صالون الإسكندرية على اختيارهم لهذا الكتاب موضوعا لصالونهم بعد غد ....


    مدونتي



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المكان
    بلاد الواق واق
    الردود
    2,533
    في انتظار تتمة الحديث عن الكتابين
    وعما دار في صالون الاسكندرية
    To be or not to be
    That is the question


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مقبرة جماعية
    الردود
    1,600
    اقتنيتها العام الماضي وقرأتُ بعضها وأعجبني ما قرأتُ, ثم انشغلتُ فلم أتمها.
    وسأبدأ بإذن الله قراءتها من جديد لأن كلامك زادني لهفة إليها.


    متابع لما هنا..

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المكان
    أحاول أن : الجنة !.
    الردود
    1,803
    وأنه راهنهم في مجمع اللغة العربية أن يختصر لهم قواعد لغة العرب في ستة أسطر فمنحوه ست صفحات يختصر فيها النحو كما يرى ظننا منهم أن ذلك لا يقدر عليه أحد، فكان أن اختصر كل كلام اللغويين والنحاة في بضع صفحات لم تتم الستة. قال الدكتور هيثم : علمتها ابني وهو الآن طبيب في أمريكا عندما كان عمره أربع سنوات فاستقام لسانه ولم يلحن أبدا.
    ماقيل هو جميل لكن المقتبس استثنائي ! ..
    ألا تعرفون تلك الصفحات الستة له , _ سأكون ممتنة جدا ً لو جلبها لي أحدهم _ ؟ .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المكان
    جزيرة الورد
    الردود
    950
    أنا مش ناسي الموضوع لكني شغلت قليلا عنه ...

    بما يخص الصفحات فأنا معنديش فكرة .. هناك ( مائة قاعدة نحوية ) في مقدمة شرح من شروح ألفية ابن مالك .. قيل لي إنها هي ... لكنها في المقدمة منسوبة للشارح صاحب الكتاب .. ولم يذكر الدكتور الخياط ولم أتمكن بالطبع من لقائه بعدها لسؤاله عنها .. لكنه وفي نفس المحاضرة أخبر أنه سيوزعها على الطلبة الحاضرين ..

    المحاضرة كانت ضمن فعاليات برنامج علماء المستقبل التي ينظمها الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في القاهرة .. فالنداء هنا للسادة الذين واظبوا على الحضور .. وطلعوا بالورق ..

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المكان
    جزيرة الورد
    الردود
    950
    زود با مولانا إلى نسختيك "الوادي المقدس"

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    في المستقبل
    الردود
    1,231
    جميل جداً هذا الكاتب قرأت له وحدة المعرفة وهو كتاب ممتاز يهضم بسهولة ويعطيك فكرة عن طرق الوصول للحقيقة مثل العلم والدين والفلسفة والخرافة ولماذا حصل "كركبة" في الوصول إلى الحقيقة بتفريعات علومها الثلاث.
    أما بالنسبة لقواعد اللغة فيذكر الدكتور علي الوردي - نقلا عن شخص - بأن قواعد اللغة العربية ثلاث أرباعها يمكن الأستغناء عنها بدون أن يؤثر ذلك على اللغة . اقرأ كتاب أسطورة الأدب الرفيع له جميل بحق .
    أما الرواية فلا ناقة لي ولا جمل الأن فيها ولكن شكراً لكم

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    في المستقبل
    الردود
    1,231
    بالمناسبة هناك مشروع لتعريف الناس - أعضاء الساخر بالذات - بهذه الأعلام التي نملك.
    حبذا لو أضفتم شيئا منهم هنا

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •