Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 22
  1. #1

    قصائد ضاحكة من شدة البكاء

    1
    منْ وضعَ عبارةَ
    ممنوعُ المشى على العشب؟
    2
    صنعوا أغذيةً للقططِ
    بطعمِ ونكهةِ لحمَ الفئران !!!!!!!!
    3
    قال معلمنا
    كم سرعة هذا الضوء؟
    ،فقلتُ
    وماسرعة تلك الظُلمةِ؟
    4
    قالت فى فخرِ
    إن حاول أحدٌ تقبيلى
    أصرخْ
    بالصوت العالى
    والمّْ الجيران
    قلتُ وإن حاولتُ أنا
    قالت
    صوتى مبحوحٌ
    منذ زمان!!!!!!!
    5
    قال معلمنا
    إن تركضْ لأمامك
    تنقصْ فى الوزن
    فقلتُ
    وهل إنْ أركضْ للخلفِ
    أزد ْ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    6
    قلتُ( أُحبُّ)
    ،
    فلدغتنى عيناها
    سقطتْ باءُ (أحبُّ)
    ،
    تبقَّى حرفانِ
    ظللتُ أردد حرفىَّ،
    إلى آخرةِ الليل!!!!!!!!
    7
    ديكٌ
    أذَّنَ فى روما
    فاستمع الناسُ إليهِ
    وصلّوا
    أوَليسَ هو الديكَ الرومىّْ؟؟
    8
    الكولونيلْ
    الخارج توا
    لفراغ تقاعدهِ
    يبكى نَسْريْنِ
    انتحرا
    فى نفس اليوم
    على كتفيهِ
    وستَّ نجوم
    أفِلَتْ
    وغَدَتْ
    محضَ صفيحٍ
    صدىءٍ
    وضجيجَ الهيبةِ،
    زهواً
    حين يصيرُ
    كذكرىً
    راحلة ٍ
    لن ترجعَ
    أبدا!!!!!!!
    9

    كانت
    نافذتى
    ساهرةً
    حتى الصبحِ
    ولم تُغمِضْ فى الليلِ
    ستائرَها
    لم تنعس فيها
    ضلفاتٌ مُتعَبَةٌ
    لم تفرد ظَهرا
    فوق سريرِ الفجر!!!!!!!!
    10
    زقزقَ
    فى الهاتفِ
    صوتُكِ
    طار العصفورُ
    وقررَأن يذهبَ
    لطبيبِ الحنجرة
    ويأخذ
    عُطلتَهُ السنويةْ !!!!!!!
    11
    فوضاىَ
    مُنظَّمة ٌ
    12
    قالت
    أهوى الصيفَ
    فقررتُ بأن أغدو
    شمسا
    13
    حمدا لله
    عبرت البحرَ
    ولم أغرقْ إلاَّ
    قبل وصول الشاطىْ
    بغريقينِ فقطْ
    14
    الشارعُ
    مزدحمٌ
    بالإعلانات
    ولاشىءَ
    يُباع
    15
    أتحمَّلُ
    نزقَ فمى
    وعيونى
    ويدىَّ وأقدامى
    وإلى
    آخرهِ
    وأفكِّرُ
    حتما
    سيجىءُ الحلُّ
    ليُرضىَ
    فى الحالِ
    جميعَ الأطراف
    16

    قد كنتُ أُلمِّعُ
    ذاكرتى
    بمناديلِ الموسيقى
    وأرمم روحى
    وأُنقِّبُ
    عن أجزاء ٍ
    فُقِدَتْ منِّى
    فى ذات هوانْ
    كان العرضُ جميلا
    وبكائى عذبا
    وصهيلُ خيولى
    بالألوانْ
    17
    وتذكرتُ أبى
    فذهبتُ إليه
    وقبَّلت ُ جبينا
    وشممتُ أريجا
    من طِيبِ يديه
    تحدثتُ عن البيت
    وعن أشجار حديقتنا
    عن أربع نخلاتٍ
    وسألت عن الأخبار
    عن الكوثرِ
    والفردوسِ
    مضيتُ
    تركت سلال الورد
    على قبر
    حفرواالأسماء
    عليه
    18
    أحيانا
    تحسبنى العصفورةُ
    شجره
    فتحطُّ
    على كتفى
    وتبوح
    بما قال العصفورُ لها
    عُدّل الرد بواسطة عزت الطيرى : 03-04-2010 في 12:35 PM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    حالياً وراء الشمس
    الردود
    1,661
    أظن أن ما كتب هنا كلام عادي وفقط
    أرجو أن لا تضايقك صراحتي... بالنهاية، هو مجرد رأي شخصي من عضو متواجد هنا منذ عام.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المكان
    سورية-دمشق
    الردود
    175
    إنه كلامٌ عاديٌّ حقاً
    لكنّ بعض العبارات مذهلةٌ حقاً
    وفِّقت كما أعتقد بدخولي ههنا إلى صفحتك
    اعذرني أيضاً
    ثم السلام
    ما أخون العشَّاق إن كانوا نسوا.........إن أقدموا في السّن أمنية الصغر

  4. #4
    شاعرنا الكبير عزت الطيرى
    ربما لأنى اعرفك منذ سنوات واتابع اشعارك فحروفك بالنسبة لى رغم بساطتها الا أننى أدرك اعماقها
    ولكن كما قلت تبقى اشكالية القبول لدى المتلقى فهذه قد تعجبنى جدا عن تلك وهذا البيت أو المعنى يهزنى طربا عن ذاك 000 وهكذا ، كما اشار أخى الدمشقى
    اعجبنى بشده أخر مقطع أو أخر صورة ابداعية ورغم رومنسيتها الشديدة إلا انها تركت وجعا فى صدرى لست أدرى لماذا ؟
    دمت مبدعا وممتعا

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    الردود
    95
    مرحبا بالتميز والتفرد وبالسهل الممتنع الذى يبدو عاديا للآخرين وأن بإمكانهمم كتابته بسهولة وعندما يشرعونفى ىالكتابة يفشلون
    أرى أنها ومضات فلسفية بعضها ساخر وبعضها يتخذ من السخرية والمفارقة تأكيدا للفكرة


    قد كنتُ أُلمِّعُ
    ذاكرتى
    بمناديلِ الموسيقى
    وأرمم روحى
    وأُنقِّبُ
    عن أجزاء ٍ
    فُقِدَتْ منِّى
    فى ذات هوانْ
    كان العرضُ جميلا
    وبكائى عذبا
    وصهيلُ خيولى
    بالألوانْ

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    حالياً وراء الشمس
    الردود
    1,661
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة عزة دياب عرض المشاركة
    مرحبا بالتميز والتفرد وبالسهل الممتنع الذى يبدو عاديا للآخرين وأن بإمكانهمم كتابته بسهولة وعندما يشرعون فى الكتابة يفشلون
    متى يكف الواحد منكم عن التصرف كالصبيان !!!!!
    أنا قلت رأي المتخلف المتنيل على عين أمه من وجهة نظر واحد دارس سنسكريتي !!!!
    ما دخلكم أنتم بما أقوله أنا....؟؟؟؟
    كلامي كان لكاتب النص ، ولا أحد غير كاتب النص..
    يختي إذا النص عجبك، اشكري اللي كتبه.. وبوسي ايدك وش وبطن ان الله يسر لك دخول هذا المتصفح...
    وذا شايفه إن ردود العابرين سوفاج و خايفه كتير على شعور الكاتب، ارسلي له رسالة خاصة توضحين فيها شجبك واستنكارك للردود التي تلقاها....
    بترمو بلاويكي علينا ليه ؟؟ نفشل ما نفشل ، مين طلب رأيك !!!
    بجد كفى، حاولوا تكونوا بني أدمين ولو مرة قبل ما تموتوا.... حاجة تقرف.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    يد الله
    الردود
    3,225
    قد كنتُ أُلمِّعُ
    ذاكرتى
    بمناديلِ الموسيقى
    وأرمم روحى
    وأُنقِّبُ
    عن أجزاء ٍ
    فُقِدَتْ منِّى
    فى ذات هوانْ
    كان العرضُ جميلا
    وبكائى عذبا
    وصهيلُ خيولى
    بالألوانْ
    وتذكرتُ أبى
    فذهبتُ إليه
    وقبَّلت ُ جبينا
    وشممتُ أريجا
    من طِيبِ يديه
    تحدثتُ عن البيت
    وعن أشجار حديقتنا
    عن أربع نخلاتٍ
    وسألت عن الأخبار
    عن الكوثرِ
    والفردوسِ
    مضيتُ
    تركت سلال الورد
    على قبر
    حفرواالأسماء
    عليه
    هاتان تحفتان بحق
    لافض فوك ...

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    في داري
    الردود
    1,787
    1
    منْ وضعَ عبارةَ
    هذا الشاطيء للنسوان ؟
    2
    صنعوا أغذيةً للديكة
    ووضعوا على الغلاف صورة دجاجة !!!!!!!!
    3
    قال معلمنا
    كم ارتفاع هذه القمّة؟
    ،فقلتُ
    وكم انخفاض ذاك القاع؟
    4
    قالت فى هبلٍ
    إن حاول أحدٌ توضيحي
    أتنحّى
    للصفّ الثاني
    خلف الجدران
    قلتُ وإن حاولتُ أنا
    قالت
    حتى الجدران لها آذان !!!!!!!
    5
    قال معلمنا
    إن تركضْ لأمامك
    تنقصْ فى الوزن
    فقلتُ
    وهل إنْ أركضْ للخلفِ
    أزد ْ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ( لا هذه النكتة سمعتها زمان وأعجبتني ... خليها)
    6
    قلتُ (أدبْ)
    ،
    حتى جاءتني
    أحرفه ...
    سقطت همزة !!
    ،
    تبقَّى حرفانِ
    ظللتُ أردد حرفىَّ،
    طول الليل ... تستاهل وزيادة يا دِبْ!!!!!!!!
    7
    خاروفي
    غنّى فى حلبٍ
    فاستمع الناسُ إليهِ
    وطربوا
    أوَليسَ هو العنز الشاميّ؟؟
    8
    الفرّاش
    الخارج توا
    لفراغ تقاعدهِ
    يبكى سطليْنِ
    انسكبا
    فى نفس اليوم
    على عطفيهِ
    وستَّ مكانس
    كُسرت
    وغَدَتْ
    محضَ عُصيّ
    وحطب
    وضجيجَ الشطف،
    حين يصيرُ
    كذكرىً
    راحلة ٍ
    لن تنظف
    أبدا!!!!!!!
    9

    كانت
    برداية حَمّامي
    ساهرةً
    حتى الصبحِ
    ولم تُغمِضْ فى الليلِ
    نواظرها
    لم تنعس فيها
    قطرات الدش
    لم تغلق أبدا
    فقد كنت أتحمّم!!!!!!!!
    10
    زعقتْ
    فى الهاتفِ
    في أذني
    فأغلقت السماعة
    وقررتُ أن أذهبَ
    لطبيبِ الأنف والأذن والحنجرة
    حتى
    يفحصني !!!!

    11

    منظمتي
    فوضاوية

    12

    قالت
    أهوى الربيع
    فقررتُ بأن أغدو
    وردة

    13
    حمدا لله
    عبرت الصحراء
    ولم أعطش إلاَّ
    قبل وصول الشارع
    ببئرين فقطْ

    14

    الشارعُ
    مزدحمٌ
    بالإشارات
    ولا يوجد
    سيارات

    15
    أتحمَّلُ
    نزف يدي
    وأقدامي
    والسيل الجارف من أنفي
    وإلى
    آخرهِ
    وأفكِّرُ
    حتما
    سيجىءُ الدكتور
    ليُوقف
    فى الحالِ
    نزيف الدماغ

    16

    قد كنتُ أُلمِّعُ
    ذاكرتى
    بصباغ شفاف يدعى كوالا
    وأرمم روحى
    وأُنقِّبُ
    عن أجزاء ٍ
    فُقِدَتْ منِّى
    لكني لا ألقي بالا
    كان التلميع جميلا
    وأدائي فيه قويّا
    وصليل سيوفي
    بالأبيض والأسود
    17
    وتذكرتُ أبى
    فذهبتُ إليه
    وقبَّلت ُ جبينا
    وشممتُ أريجا
    من طِيبِ يديه
    تحدثتُ عن البيت
    وعن أشجار حديقتنا
    عن أربع نخلاتٍ
    وسألت عن الأخبار
    عن الكوثرِ
    والفردوسِ
    مضيتُ
    تركت سلال الورد
    على قبر
    حفرواالأسماء
    عليه
    18
    أحيانا
    تحسبنى القطة
    شبحا
    فتبحبش
    من تحتي
    وتبوح!!
    وكأنني صاحب الظل الطويل !


    و ... أنا داري

  9. #9
    جميل ما تطرقت الية ويبقى الطعم مختلفاً عند الاذواق .....

    دمت بود ....

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    فلسطين
    الردود
    1,372
    قال معلمنا
    إن تركضْ لأمامك
    تنقصْ فى الوزن
    فقلتُ
    وهل إنْ أركضْ للخلفِ
    أزد ْ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    يبدو أنّ معلّمكم لم يفهم معنى الاختزال!

    أردتُ أن أقول شيئًا أجدهُ في نفسي كلّما سمعت استنكارًا من هنا وحفاوة بالغة من هناك..
    هذا عزت الطيري بأسلوبه المعتاد وباحترافه على هذا البحر كعادته وبتضمينه الأفكار الفلسفيّة والاجتماعيّة في نصوصه.. من أعجبه فليحتفي كما شاء ومن لم يعجبه فليستنكر.. ولكن أن نفرض "ذوقنا" على الآخرين فهو ليس مقبولاً.
    ربّما أحبّذ اندفاع الشعور أكثر من الفكر في الشعر.. ولكن يبقى ما هنا جميل ويستحق الإشادة.. يكفي الشاعر أنّه استطاع أن يجد له لونه الخاصّ الذي يميّزه وهذا مما يحسب له..
    دمتم بودّ وخير..
    شريف

  11. #11
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة سعد النحلاوي الدمشقي عرض المشاركة
    إنه كلامٌ عاديٌّ حقاً
    لكنّ بعض العبارات مذهلةٌ حقاً
    وفِّقت كما أعتقد بدخولي ههنا إلى صفحتك
    اعذرني أيضاً
    ثم السلام
    شكرا أخى سعد
    ولك عذرك المقبول

  12. #12
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الشاعر/ ناصر صلاح عرض المشاركة
    شاعرنا الكبير عزت الطيرى
    ربما لأنى اعرفك منذ سنوات واتابع اشعارك فحروفك بالنسبة لى رغم بساطتها الا أننى أدرك اعماقها
    ولكن كما قلت تبقى اشكالية القبول لدى المتلقى فهذه قد تعجبنى جدا عن تلك وهذا البيت أو المعنى يهزنى طربا عن ذاك 000 وهكذا ، كما اشار أخى الدمشقى
    اعجبنى بشده أخر مقطع أو أخر صورة ابداعية ورغم رومنسيتها الشديدة إلا انها تركت وجعا فى صدرى لست أدرى لماذا ؟
    دمت مبدعا وممتعا
    الجميلناصر صلاح
    شكرا لمرورك الجميل
    وذائقتك العذبة

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    مدينة القمر
    الردود
    66
    الله عليك
    لم أستطع إلا أن أترك حرفاً يشكرك
    رائع بكل مقاييس الجمال
    حرفك الأخضر ملىء مساحاتي الجدباء
    دمت كما أنت
    تحياتي لك خالصة

  14. #14
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة عزة دياب عرض المشاركة
    مرحبا بالتميز والتفرد وبالسهل الممتنع الذى يبدو عاديا للآخرين وأن بإمكانهمم كتابته بسهولة وعندما يشرعونفى ىالكتابة يفشلون
    أرى أنها ومضات فلسفية بعضها ساخر وبعضها يتخذ من السخرية والمفارقة تأكيدا للفكرة


    قد كنتُ أُلمِّعُ
    ذاكرتى
    بمناديلِ الموسيقى
    وأرمم روحى
    وأُنقِّبُ
    عن أجزاء ٍ
    فُقِدَتْ منِّى
    فى ذات هوانْ
    كان العرضُ جميلا
    وبكائى عذبا
    وصهيلُ خيولى
    بالألوانْ
    الاخت
    شكرا لك
    دعك منهم
    ماهُم

  15. #15
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فــ أعـوج ــنّ عرض المشاركة
    جميل ما تطرقت الية ويبقى الطعم مختلفاً عند الاذواق .....

    دمت بود ....
    دمت بود ووداد وورود شاهقة العطر ودامت كلماتك انت الأجمل والأذوق

  16. #16
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة شريف محمد جابر عرض المشاركة
    يبدو أنّ معلّمكم لم يفهم معنى الاختزال!

    أردتُ أن أقول شيئًا أجدهُ في نفسي كلّما سمعت استنكارًا من هنا وحفاوة بالغة من هناك..
    هذا عزت الطيري بأسلوبه المعتاد وباحترافه على هذا البحر كعادته وبتضمينه الأفكار الفلسفيّة والاجتماعيّة في نصوصه.. من أعجبه فليحتفي كما شاء ومن لم يعجبه فليستنكر.. ولكن أن نفرض "ذوقنا" على الآخرين فهو ليس مقبولاً.
    ربّما أحبّذ اندفاع الشعور أكثر من الفكر في الشعر.. ولكن يبقى ما هنا جميل ويستحق الإشادة.. يكفي الشاعر أنّه استطاع أن يجد له لونه الخاصّ الذي يميّزه وهذا مما يحسب له..
    دمتم بودّ وخير..
    شريف
    الشاعر الطالع بقوة مسلحا بكل شىء يحتاجه الشاعر
    شكرا لرأيك الجميل وأقول لك كما قلت لأختنا من قبل
    دعك منهم
    ماهُم
    الشاعر يكتب
    وللجميع حرية التقبل والقبول أو حرية الرفض النبيل الخلاق
    أما الذين لايفهمون ولايريدون أن يفهموا فتلك مشكلتهم ولست منوطا بحلها

  17. #17
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة هند يوسف عرض المشاركة
    الله عليك
    لم أستطع إلا أن أترك حرفاً يشكرك
    رائع بكل مقاييس الجمال
    حرفك الأخضر ملىء مساحاتي الجدباء
    دمت كما أنت
    تحياتي لك خالصة
    ياهند الشعر
    ويا أزهارتألقهِ الممتد المعتد بموسيقاه الراقصة على أنغام الورد
    لك كل الشكر وكل الود

  18. #18
    شكرا لكل الاصدقاء الجميلين الذين قالوا كلاما جميلا يدل على قيهم وتفهمهم وذائقتهم

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المكان
    سورية-دمشق
    الردود
    175
    عذرا أخي عزت
    يبدو أنك (لم تعبر) هناك في السماء
    هداك الله
    لكلٍ منا أن يقول رأيه دون مجاملة
    فلسنا هنا في ميدان مجاملات
    ولو كان رأيي كرأيه لقلته
    ثم إنه عليك تقبل الجميع
    (على افتراض ما يسمى بأخلاق الشاعر)
    ومن هنا أوجه تحيةً لأخينا هناك في السماء لصراحته
    (و لو أنه من -انبحاتو- على عزة بدى أنه أختا و ليس أخا فلتعذرني إن ذلك)
    ثم إنها باقة ياسمين لك
    ثم السلام
    ما أخون العشَّاق إن كانوا نسوا.........إن أقدموا في السّن أمنية الصغر

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    حالياً وراء الشمس
    الردود
    1,661
    سعد،


    تعال يا صاحبي، بدي ياك بكلمه راس..










    حد سامعني غيرك !!؟ طيب تعال نبعد كمان شوي.















    إنت شفت الموضوع الجديد للشاعر؟؟

    روح شوف ردي عليه،



    ما بهمك ردي ؟؟؟

    طيب ليش لاحقني هون؟





    شوف يا حلو يا مسمسم

    بالرغم من إنو صاحبك الشاعر "ما عبرني " إلا أني ذهبت إلى موضوعه الجديد

    وقلت له أن "بعض ما فيه جميل جداً وساحر"





    عارف لش يا man !!

    لأني ما بعلق على أشخاص ! لكن على أعمال
    للأسف صاحبك الشاعر طلع من جماعة امدحني بشكرك
    ما بتمدحني "ما بعبرك "
    وأنا بصراحة تأثرت جداً "إنو ما عبرني "
    أكثر مما تأثرت عندما سقط ١٣٠٠ شهيد في غزة هداك إليوم .
    طبعاً، كرامتي أهم شي يا صاحبي، وإنت عرف هاد الحكي منيح...



    ما علينا ...





    اعطيني دانك لو سمحت بدي أوشوشلك بسر







    ها وصلت !!!



    شكراً يا صاحبي ... كنت متأكد انك رجل صاحب مروءة وبتفهمها عالطاير...

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •