Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 8 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 149

الموضوع: ... تباً !!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    بعيد جداً
    الردود
    4,712

    ... تباً !!

    تباً ، لقد اختنقتُ برائحةِ الحِبر
    هذا ما يقوله دفترُ مسودَّتي حين نفترقُ آخر الليل
    سُحقاً ، لم أُجففْ نفسي بعد
    هكذا نلتقي صباحاً
    لو كان بإمكانِ الأوراقِ البيضاءَ أن تتظاهرَ لرَفَعتْ لافتاتٍ كُتِبَ فيها :
    لماذا تلوثوني بخربشاتكم ؟!
    لماذا تتركونَ آثار أقدامِكم على وجهي في حين بإمكانِكم أن تعبُروني خِفافاً ؟!




    تباً لكُم ، لِمَ تكتبون ؟!
    أَوَلَمْ تستمعوا لأحاديثِ الرَّقابة ليلةَ أمس ؟
    قالوا : إنَّ بيتَ شَاعرٍ احترقَ ، فاختنقَ المسكينُ بدُخانِ قصَائِده
    وذكرُوا أنَّ أديباً غرق داخلَ دواة
    وأنَّ آخر دخلَ دفتراً فتَاهَ في دِهليزِ السُّطورِ ولمْ يخرجْ بعد !
    وأنَّ محكمةَ الجناياتِ برَّأتْ ضَبَّة وأهلَه من دمِ المتنبي
    فقد قتلَه بيتُ شِعرٍ قاله لحظةَ غُرور
    وبعد استئنافٍ قيَّدوا مقتله ضِمنَ جرائِمِ الشَّرف !




    تباً ، لقد تبيَّنَ أنَّ الكُتبَ قاتلٌ محترف
    فقد ضَبطوها بالجُرمِ المشْهودِ فوقَ جُثةِ الجَاحظ
    وجاءَ في محضَرِ التَّحقيقِ أنَّها خنقته حتى المَوت
    ومن يومِها اعتبروا أنَّ الكتابَة شُروعٌ في القتلِ
    مسَاؤُكم موشَّحٌ بالدَّمِ أيها القتلة !!



    أعرفُ أني أبيعُ مظلاتٍ في بلادٍ يهوى فيها الناسُ معانقة المَطر !
    وأنَّه لن يشتريَ مني أحد
    وأنَّكم ستقولونَ لي نهايةَ المَطافِ : تباً لكَ ، أَلِهذا جمعتنا !
    لقد عرفتُ أني بائعٌ سيءٌ
    يوم عرفتُ أنَّه ليسَ بإمكاني أن أمثِّل دورَ بائعةَ هَوى
    جسدُها ينادي عليكَ وروحها تلعنُ شجرةَ عائلتكَ وصُولاً لجدِّكَ السَّابع
    لا يمكنني أن أتصنَّعَ ألماً لا أعيشُه
    ولو لأجلِ المال
    والمالُ بالمناسبةِ هو ذاك الشيءُ التافهُ الذي لا يعنيني
    ولكنِّي أحتاجُه لشراءِ دفترٍ يلعنُنِي حينَ أكتب عليه !!




    أعرفُ أنِّي أحتاجُ إلى أكثر من كلماتٍ
    لإقناعكُم بهذه الترهات التي لم أَقتنعْ بها بعد
    فلن تكفوا عن الكتابة
    لسببٍ وحيدٍ ، لأنكم مثلي تماما ً ... حمقى
    لأنَّ الكتابة هي الشيءُ الوحيدُ الذي تجيدونَه
    لأنَّكم تفضلون رائحةَ الحبرِ على رائحةِ البخور
    لأنَّكم تؤمنون أنَّ الكتابةَ هي حِصانُ طِروادة الذي تحتاجونَه لاقتحام ذواتِكم
    لأَنَّها كل ما تبقَّى لكُم في زمنٍ لم يتبقَّ لكم فيه شَيء
    لأنَّكم تؤمنون أنَّ بالكتابةِ يمكنكُم التآمرُ على الوقت
    ولأنَّها وسيلتكُم الوحيدة لمعانقةِ أرواحِكم




    تباً لعواصم الثقافةِ التي تركل مثقفيها على مؤخراتهم !
    وتفتحُ ذراعيها عميقاً لأهلِ الطرب



    تباً لوزاراتِ الثقافةِ التي تُعاني من أنيميا الثقافة
    متى ستخرجُ علينا قائلةً :
    خُذ بئر نفطٍ وأعطني مقالاً حُراً تعرفُ به الرَّعيةُ رأسَها من رجليها
    وبئراً آخر إن عرفوا كيف تُورد الإبلُ ومن أينَ تُؤكل الكتفُ




    سجَّل التاريخُ أنَّ أقلاماً كثيرة غيَّرت مسارات جيوشٍ كثيرة
    ولكنه لم يسجٍّل أن جيشاً استطاع أن يغيّر مسار قلم حر واحد !




    تباً لي ، مضى عام كاملٌ على وجودي هنا
    عامٌ واحد فقط
    لماذا أشعر أني طاعنٌ في السنِّ اذا ؟!
    وأني أعرفكم جميعاً ، وأنَّ حروفكم فشلت فشلاً ذريعاً
    في حجب وجوهكم عني !
    طيلةَ عامِ وانا أكتشف يومياً أنَّ الكلمة كالرصاصة
    لا يمكنُ استعادتها متى غادرت فوَّهة البندقيَّة



    تباً لكم ، كيف احتملتموني طيلةً عامٍ دونَ أنْ ينفذَ صبرُكم
    لماذا لم تزجروني ؟
    لماذا لم تركلوني بغضبٍ قائلين : get out



    .

  2. #2
    تباً جميلاً ..

    لن تستطيع التخلص من آداة الجريمة / القلم ..
    فهو غاية ووسيلة الألم ..

    قس بن ساعدة

    كنت رائعاً هنا ..
    go on


    ___________________________________________

    من كانَ غريبًا لمرةٍ واحدة في وطنه.. سيظل غريبًا إلى الأبد.!
    صراحة:



  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    الردود
    80

    صحيح يا لماذا؟ لماذا ؟

    الكلمة ليست كالرصاصة والدليل
    (للتو جربت حذف ردي هذا فكاد
    يفعلها وينحذف ) ..!!

    لكنها البارود الذي يشتعل لإطلاق الرصاصة ،
    وهي أيضا" من تحدد الهدف والوجهة للرصاصة .

    ثم إنه لتحية تنوء العصبة أولو القوة بحمل بعضها إليك أخي /قس بن ساعدة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المكان
    الضفة المقابلة للعدم
    الردود
    92
    ليس من عادة القس أن يجهر بتمرده على عرف مكانته في تلك
    الديانة
    لكن العرب الأجلاف لايعنيهم مايدور في شمال الجزيرة حينها


    تبا لقلمك ولك ولأوراقك ولي حين زعمت أنك من أرقى الكتاب هنا

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    لست أدري ولماذا لست أدري لست أدري!!
    الردود
    86
    بل تبا لي حين لم أسجل هنا إلا متأخرا
    فلقد حرمت زمنا طويلا عن رؤية هذا الإبداع المتناثرهنا
    جميل أنت ياقس

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المكان
    مصر
    الردود
    902
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة قس بن ساعدة عرض المشاركة
    أعرفُ أني أبيعُ مظلاتٍ في بلادٍ يهوى فيها الناسُ معانقة المَطر !
    وأنَّه لن يشتريَ مني أحد.
    قرأتُ ما وراءها يا قس ... إنها رائعة
    لكن لا بأس يا صديقي ...
    ربما جاء يوم لا تروج فيه إلاّ البضاعة الراقية ... من يدري ؟!
    تباً لعواصم الثقافةِ التي تركل مثقفيها على مؤخراتهم !
    وتفتحُ ذراعيها عميقاً لأهلِ الطرب
    ليتها يا قس تفتح ذراعيها عميقاً لأهل الطرب ، إذن لهان بعض الخطب
    إنها تفتحهما لجزء واحد منهم ، يهتز تحت دعوى الطرب .... في تفرقة عنصرية واضحة بين مؤخرات هؤلاء وأولئك !

    سجَّل التاريخُ أنَّ أقلاماً كثيرة غيَّرت مسارات جيوشٍ كثيرة
    ولكنه لم يسجٍّل أن جيشاً استطاع أن يغيّر مسار قلم حر واحد !
    إن الفكر يغير مسارات الآلات ويحدد وظائف الأشياء
    والجيوش وأربابها مجرد آلات وأشياء ، فهل يملكون القدرة على تغيير مسار قلم حر واحد ؟!

    تباً لي ، مضى عام كاملٌ على وجودي هنا
    عامٌ واحد فقط
    لماذا أشعر أني طاعنٌ في السنِّ اذا ؟!
    إن أعمار الرجال لا تقاس بمقدار ما عاشوا من السنين يا أدهم
    بل بمقدار ما عاشوا من تجارب ، وما عركوه في ميادين التأثير والتأثر

    تباً لكم ، كيف احتملتموني طيلةً عامٍ دونَ أنْ ينفذَ صبرُكم
    لماذا لم تزجروني ؟
    لماذا لم تركلوني بغضبٍ قائلين : get out
    على استعداد أن أحتملك عاماً آخر ، بعدها نرى من يقول للآخر get out

    سعيد بوجودي هنا يا رفيق

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    أين أنت ؟
    الردود
    877
    الساخر وسيلة جديده للنظر فيما يصنع الآخريين ؟

    والكتابة مجرد وسيلة للبوح بالأشياء التي لاتملكها !
    والعرب لايملكون سوا هذه اللغة التي تعبر عن الصورة أكثر منها !
    وعند تشغيل التلفزيون لن ترى سوا القليل من الحماقات العربية ، على مزيد من السُخف الإعلامي ، على كمية مهرجين يقفون خلف الشاشات ليخبرونا أن الأوضاع مازالت سليمه ، وبعدها تبدأ نشرات الأخبار التي لايوجد شيئاً سليماً بها سوا مقدمها التافه الملقن بأهم الغبائات في الساحة العربية فيبدأ كالبغبغاء بترديد الأشياء الغير سليمه !

    عندها تجد الكتابة منفذ بلون كانبوري لتصبح شيئاً جميل !

    !!

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المكان
    هنالك في عمق الحدث
    الردود
    107
    ،
    ،

    مشكلتنا مع الكتابة ببساطة
    أنها ( غالبا ) الألم الذي نعايشه ونحس به
    أو لنقل الفشل الذي يعتري أمتنا ( هذا إن جرينا على عادة إلقاء التهم على الغير كعادتنا دائما )
    ولهذا ليس من المتوقع أن نكف عنها نحن العرب
    إلا أن يكتب الله لنا أمرا فيه عزة ونصرة
    عندها فقط يمكن أن نتحول من هذه الحالة إلا العمل أو البناء أو ..

    ولهذا تبا لك إن لم تستمر في الكتابة حتى ذلك الحين / تحية

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المكان
    حفرالباطن
    الردود
    53
    قس بن ساعده

    يكاد قلمُك يقتلني , ..

    أنتَ متهم بالشروع بالقتل , ..

    تباً للكتابه

    شكراً ياأدهم ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    غاااد غااااااااد .. بعيد
    الردود
    571
    إنـه لرائع .!

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المكان
    وما ظنكم في أي مكان ٍ سأكون؟
    الردود
    130
    لو إقتسبت من جماليات هذا النـــص وعلَّقتُ عليهِ فرادى وجماعات ... لكنتُ قد أنشأتُ صحيفـة إتهام ٍ مليئة ٌ بالتهم الجميلـة ضدك.

    لقــد قرأتُ النـص أكـثـر من مـرة ... وفي كل مــرة أراهـ أجمل بكثير من المرة التي قبلهـا

    أحبك يا قــس فكريا ً
    لن أقف حيث أكــون !!

    بل سأسعـى لأن أكون مثلما لا يريدُني الآخرين أن أكون !

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    ربما هنا
    الردود
    375
    لأن الكتابة فعل اختناق

    يلزمنا أن نمنح أنفسنا ... بعض الهواء

    بين ورقة وأخرى

    لذا

    فإني .. آخذ إجازة مفتوحة

    بعد كل جريمة قلم



    لك ِ مني كل الأمنيات .. بالتنفس

    في زمن الاختناق

    تحيتي

  13. #13
    فلسطينك َ يا خويلدُ انجبتْ
    سبعون ايهودا ً ..لايهودْ
    بئس الدويلة .. بلا شعب ٍ
    ولا عاصمة ٍ .. ولا حدود
    ولا جيش ٍ ..ولا سلاح ٍ
    ولا قتال ٌ .. ولا جنود ْ


    وتحضر ُ في كل اجتماع ٍ
    هزائم َ .. تدعى " الصمود"


    فخذ فلسطينك َ ..لا اعاد َ
    الله فلسطين َ ...الوعود

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    انا من
    الردود
    35
    أعرفُ أنِّي أحتاجُ إلى أكثر من كلماتٍ
    لإقناعكُم بهذه الترهات التي لم أَقتنعْ بها بعد
    فلن تكفوا عن الكتابة
    لسببٍ وحيدٍ ، لأنكم مثلي تماما ً ... حمقى
    لأنَّ الكتابة هي الشيءُ الوحيدُ الذي تجيدونَه
    لأنَّكم تفضلون رائحةَ الحبرِ على رائحةِ البخور
    لأنَّكم تؤمنون أنَّ الكتابةَ هي حِصانُ طِروادة الذي تحتاجونَه لاقتحام ذواتِكم
    لأَنَّها كل ما تبقَّى لكُم في زمنٍ لم يتبقَّ لكم فيه شَيء
    لأنَّكم تؤمنون أنَّ بالكتابةِ يمكنكُم التآمرُ على الوقت
    ولأنَّها وسيلتكُم الوحيدة لمعانقةِ أرواحِكم


    ان كانت الحماقه

    تلهيكـ عن بعض الحماقه




    لا بد ان تكون احمق


    سجَّل التاريخُ أنَّ أقلاماً كثيرة غيَّرت مسارات جيوشٍ كثيرة
    ولكنه لم يسجٍّل أن جيشاً استطاع أن يغيّر مسار قلم حر واحد !



    صحيح يا صديقي بانه لم يغير مسار قلم حر

    بل غير اما تقاسيم وجه

    واما اماكن وجودها

    لاكن وان اختفو عن ناظرنا يظلون فى قلوبنا




    قس


    لست الوحيد الذى تعيش فى غياهب الستين



    دمت كما تحب

    يا صديقي


  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المكان
    حيث سجني الوحيد عقلي
    الردود
    115
    قلمي المفضل
    كل عام وأنت بخير
    ثم إنه
    هل لي بمظلة ؟

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المكان
    الأردن
    الردود
    641

    Post

    سجَّل التاريخُ أنَّ أقلاماً كثيرة غيَّرت مسارات جيوشٍ كثيرة
    ولكنه لم يسجٍّل أن جيشاً استطاع أن يغيّر مسار قلم حر واحد !
    ياه ما أجملها ...

    ثمّ تباً لهؤلاء أيضاً !!!

    شكراً يا رفيق .


  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    خارج المجره
    الردود
    1,534
    ياإلهي ياقس
    إن حرفك عذب جدا"إلى الحد الذي يجلعني أتمنى لولم ينتهي
    شكرا"لك أيها الأستاذ الفاضل

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الردود
    112
    .
    " get out "
    لقد قالوها لك .. بصيغة : " كم أنت رائع " !
    ولكنك لم تستمع لهم جيّدا ً .
    على العموم , الاعتراف بالذنب نصف التوبة ..
    بقي النصف الآخر .. لم ينفّذه أحد حتى الآن !

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    مُنذُ حرفين لم أكن
    الردود
    756

    Question

    هو فِعلاً ( تباً ) لكنهُ أجملَ تبّ ..
    يُعاشِرُنا منذ أمد ..
    مهما جحدنا مع الحرف لا يُمكن أن يجحد بِنا ..
    نقترفُ الجريمة ويُغطي عنّا آثارها ..
    نكتب ونكتب ونكتب .. ولا نعرفُ إلى مَ ؟

    ذكرتني بحدثٍ صغير ..
    انزنقت مرةً وطلبتُ مِن صديق/ة شيءً ما
    فما كان إلا النصيحة أقرضني إياها بدلاً عن المال
    وهي ( إن اتركي الأبد والكتابة فهي لا توكِل الخبز )
    ضحكت ولا أدري كيفَ اقتنعت بالنصيحة ..
    لكن كيف اقتنعت وقد تناسى القراءة فهي تُكلفُني أكثر ..
    وتباً أيضاً ..
    أدهم ..
    أبحر بين تلافيف فِكرك المجنون هذا وصريحُ عبارتك !
    لأقول لك : تباً إن لم تقترف تلكَ الجريمة !
    تقديري يا صديق

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    حَيْثُ تَنْبُتْ الْكُوْسَةْ
    الردود
    255
    تباً لك أيها القاتل... أو كما يقول أبنا أرض الكنانة (أتّال أُتلى) ....
    شكرا لأداة القتل هذه التي أمتعتنا وما زالت
    كن كويساً ترى الوجود كويساً كثيرا

    هنا وقت الفرغ

 

 
الصفحة 1 من 8 123 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •