Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 33

الموضوع: خلف الجدار

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046

    خلف الجدار

    خلف الجدار


    إلى الصامدين خلف جدار العار




    فِي الَخلْفِ قَوْمُكَ يَحْضنُونَ المَوتَ
    كأنَّهُ وَلَدٌ لَهُمْ
    تَحْنُو عَليهِ أَكُفُّهُمْ
    يُدعَى إلى الأعْرَاسِ و الأَفْرَاحِ
    يَحْضُرُ في الجَنَائِزِ
    كَي يُعَزِّيَ ِفي الذِينَ قَسَتْ عَليهمْ كَفُّهُ
    و يُلَقِّنُ القَتْلَى الشَّهاَدَةَ بَعدَ قَصفِ مدافِعِ الأَحقَادِ
    أو عِندَ انطِلاقِ رَصاصَةٍ عَمياءَ منْ كَفٍّ جَبَانَةْ
    َيَتَبَسَّمُونَ بِوجْهِهِ كَيْ يَرفعُوا الإِحْراجَ عَنْه
    و يَدُ الكَريمِ تُقَبِّلُ الشُّهداءَ
    تَرفَعهُمْ
    و تُسْكنَهُمْ جِنَانَهْ

    كَالصَّبرِ
    رَبَّوهُ صَغيرًا
    أَلْقَمُوهُ الجُرْحَ غَضًّا
    أَرْضعُوهُ دِمَاءَهُمْ
    و دُموعَهمْ
    نَكَبَاتهمْ
    أَشْوَاقَ العَجائِزِ لِلَّذِينَ تَفرَّقُوا في الأَرضِ يَبْغُونَ النَّجَاةْ
    قَدْ صَارَ مِنهمْ
    حَفِظَ الأَغَانِيَ لَخَّصَتْ تَاريخَهمْ
    هِجْرات أَحبابٍ لَهمْ سَكَنُوا المَنافِيَ و الشَّتاتْ
    و تَرَنُّمَ الفَتياتِ قُرْبَ المَاءِ
    يَذْكرنَ الحَبِيبَ تَخَطَّفَتْهُ يَدُ الرَّحِيلْ
    أَلِفَ الفَنادِقَ و المَقاهِيَ و الزَّوايَا البَارِدَاتْ
    و تَفِيضُ دَمْعَتُهُ
    و لا خِلٌّ يُرَبِّثُّ كِتْفَهُ
    أَو كَفُّ أُمٍّ قدْ تُداعِبُ شَعرَ مِفْرَقِهِ فَتُلْهِمهُ الثَّبَاتْ
    أَمْسَى يُقاسمُهمْ مَوائِدَهمْ و قَهوتَهمْ
    و يُزْرَعُ كَالزُّهورِ تُزيِّنُ الشُّرفَاتْ
    و يَعودُ مَرضَاهمْ
    يُطَبِّبُهُمْ
    يُعاتِبُهمْ إِذَا مَلُّوا الدُّعَاءَ و أَغْفلُوا الصَّلَوَاتْ
    هُمْ عَلَّمُوهُ كَيْفَ يَصبِرُ حِينَ ضَلَّ الأَهلُ
    إِذْ سَارُوا عَلَى دَربِ الخِيانَةْ

    كَالثَّأْرِ
    كَالعُشَّاقِ يَأْخُذُ فِي المَسارِحِ آخِرَ مقْعدٍ
    و يُسَّجلُ الأَحْدَاثَ و الأَسْمَاءَ
    أَوْ تِلْكَ التَّفَاصِيلَ الصَّغيرَةَ حِينَ يُهْمِلُهَا المُؤَرِّخُ
    قَاصِدًا أَوْ دُونَ قَصدْ
    كَدُمُوعِ أَرْمَلَةٍ و أَيْتَامٍ تُنَوِّمُهُمْ عَلَى جُوعٍ و بَردْ
    شَيْخٌ ضَرٍيرٌ ضَلَّ دَرْبَ غُدُوِّهِ فَجْرًا لِمَسْجِدِهِ
    عَلَى صَوْتِ المُؤَذِّنِ أَسْكَتَتْهُ قَذَائِفٌ تَتْرَى
    و مِئْذَنةٌ تُهَدّْ
    و صَبِيَّةٌ تَبكِي عَرَائِسَهَا
    و ثَوْبَ العِيدِ ضَاعَ تَحْتَ رُكَامِ مَنْزِلهَا
    تَأَوُّهُ تِينَةٍ
    زَيْتُونَةٍ
    لَيْمُونَةٍ
    أَوْ كَرْمَةٍ و يَدُ الفَنَاءِ لَهَا تُمَدّْ
    و نُوَاحُ عُصْفُورٍ عَلَيْهَا قَدْ تَرَبَّى مِثْلَهُمْ
    مِنْ أَلْفِ جَدّْ
    أَسْمَاءَ مَنْ قُتِلُوا و مَنْ قَتَلُوا
    و مَنْ نُفِيُوا
    و مَنْ نُكِبُوا
    و مَنْ نَصَرُوا و مَنْ خَذَلُوا
    و مَنْ جَادُوا و مَنْ بَخلُوا
    أَسْماءَ منْ بَاعُوا
    و منْ جَاعُوا
    و مَا مَدُّوا الأَكُّفَ لِغَيرِ خَالِقِهِمْ
    و مِنْ أَيْدٍ تُعَيِّرُ بِالإِحْسَانِ مَا أَكلُوا
    أَسْمَاءَ مَنْ ثَبتُوا و مَنْ رَحَلُوا
    مِنَ الرَّمْضَاءِ تَلْفحُ جِسْمَهُمْ
    لِصَقِيعِ وِحْدَتِهِمْ عَلَى تَلِّ الغِيَابْ
    يَسْتَشْعِرُونَ الدِّفْءَ فِي صُوَرِ الأَحِبَّةِ
    حِينَ تُحْفَظُ فِي الجُيُوبِ الدَّاخِلِيَّةِ مِنْ مَعَاطِفِهِمْ
    بِقُرْبِ القَلْبِ
    يَقْتَاتُونَ مِنْ حُلمِ الإِيَابْ
    أَيْضًا عَنَاوِينَ المَنَازِلِ أُخْلِيَتْ أَوْ جُرِّفَتْ
    لَوْحَات أَسْمَاءِ الشَّوَارِعِ بُدِّلَتْ أَوْ حُرِّفَتْ
    ..
    يَسْتَشْعِرُ الدَّمعَات قَبلَ نُزُولِهَا
    فَيُدِيرُ وَجهَهُ لِلْبَعيدِ يُجَنِّبُ الأَحْرَارَ إِحْسَاسَ المَهَانَةْ

    يَا أَيُّهَا السَّجَّانُ لا تَعْجَلْ بِقَرْعِ طُبُولِ نَصْرِكَ
    أَنْتَ لَمْ تَسْجُنْ سِوَى أَجْسَادِهِمْ
    لَكِنَّمَا أَرْوَاحُهُمْ سَتَظَلُّ حُرَّةْ
    و تَظَلُّ مَسْجُونًا عَلَى عَتَبَاتِ ذُلِّكَ رَاتِعًا فِيهَا
    و لَوْ طَوَّفْتَ أَنْحَاءَ المَجَرَّةْ
    أُخْدُودُ نَارِكَ يَا زَنِيمُ تَنَزَّلَتْ لَفحَاتُهُ بَرْدًا عَلَيْهِمْ
    فَاسْتَفَاؤُوا ظِلَّهُ
    و تَنَسَّمُوا فِي الصَّيْفِ حَرَّهْ

    يَا أَيُّهَا السَّجَّانُ قُلْ:
    هَلْ تَمنَعُ الجُدرَانُ أَشْواقَ الأَحبَّةِ أنْ تَمُرّْ ؟
    دَعَوَاتهمْ إِنْ مَسَّهمْ سَغَبٌ و ضُرّْ ؟
    صَلَوَاتُهمْ فِي اللَّيْلِ هَلْ تَحتَاجُ تَصرِيحَ العُبورِ
    و خَتمَ أَعْوانِ الجَمَاركِ
    أَمْ تُرَاهَا تَحْفِرُ الأَنْفاقَ سِرًّا كَيْ تَفِرّْ ؟
    عُدّل الرد بواسطة حمزاتوف : 06-07-2010 في 01:24 AM سبب: طلب
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    مكّة المكرّمة .
    الردود
    1,877
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة القارض العنزي عرض المشاركة

    يَا أَيُّهَا السَّجَّانُ لا تَعْجَلْ بِقَرْعِ طُبُولِ نَصْرِكَ
    أَنْتَ لَمْ تَسْجُنْ سِوَى أَجْسَادِهِمْ
    لَكِنَّمَا أَرْوَاحُهُمْ سَتَظَلُّ حُرَّةْ
    و تَظَلُّ مَسْجُونًا عَلَى عَتَبَاتِ ذُلِّكَ رَاتِعًا فِيهَا
    و لَوْ طَوَّفْتَ أَنْحَاءَ المَجَرَّةْ
    أُخْدُودُ نَارِكَ يَا زَنِيمُ تَنَزَّلَتْ لَفحَاتُهُ بَرْدًا عَلَيْهِمْ
    فَاسْتَفَاؤُوا ظِلَّهُ
    و تَنَسَّمُوا فِي الصَّيْفِ حَرَّهْ

    يالله كم هذا جميل !
    يارياض يا صديقي , روح المليون ونصف شهيد تنطق هنا .
    شكراً لك .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    هنا
    الردود
    1,661
    فِي الَخلْفِ قَوْمُكَ يَحْضنُونَ المَوتَ
    كأنَّهُ وَلَدٌ لَهُمْ
    تَحْنُو عَليهِ أَكُفُّهُمْ
    يُدعَى إلى الأعْرَاسِ و الأَفْرَاحِ
    يَحْضُرُ في الجَنَائِزِ
    كَي يُعَزِّيَ ِفي الذِينَ قَسَتْ عَليهمْ كَفُّهُ
    و يُلَقِّنُ القَتْلَى الشَّهاَدَةَ
    سلمت يداك يا رياض..

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الردود
    138
    جميل ورائع ... رياض

    هذه الأيام أعيث قراءة في كتاب " أمل دنقل شاعر على خطوط النار "

    خطير ومؤلم ما فيه من مقاطع لأمل دنقل .. ذكرتني به وأنا اقرأ قصيدتك ...
    " فأنا مثلك كنت صغيراً
    أرفع عيني نحو الشمس كثيراً
    لكني منذ هجرت بلادي
    والأشواق
    تمضغني ، وعرفت الإطراق
    مثلك منذ هجرت بلادك
    وأنا أشتاق
    أن أرجع يوماً للشمس
    أن يورق في جدبي فيضان الأمس "

    سلمت .. أثرت ألق هنا بقصيدتك
    شكراً شكراً و شكراً



    فقد الساخر


    " قلت للورق المتساقط من ذكريات الشجر
    إنني أترك الآن مثلك بيتي القديم "

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المكان
    في المكان الذي يصبح فيه الحجرُ ثميناً كـَ..رصاصةْ
    الردود
    572
    ليتكَ لا تتوقف عن الكتابة

    ( رياض )

    بصدقِ الحرفْ
    أنتَ رائـــعْ
    :
    :
    آلاء


    أستغفــرُ الله العظيــــم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    حيث تشتعل الشموع كلّ مساء
    الردود
    171

    جميلة
    ثم
    رااااائعة
    يا
    ( رياض)

    طبت وطاب إبداعك


    علا..
    وطني علّمني أن أقرأ كلّ الأشياْء
    وطني عّلمني أن حروفَ التاريخِ مزورٌة
    حين تكونَ بدونِ دمااااااااااء........

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    غريب كصالح في ثمود
    الردود
    410
    أخي رياض

    لا يكون هذا البركان المتدفق إلا من نفس ثائرة متوهجة

    لو كان لدي أربع وأربعون يدا لصفقت لك بها

    مع خالص التحية

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ..
    الردود
    750
    شكراً لك ولشعرٍ تكتبه
    جميل.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المكان
    في آخر أعراس الظن!!
    الردود
    30
    أيها القارض
    شعرك جميل

    تبدع في التقاط التفاصيل ...

    ولكنك تقع أحياناً في فخاخ الحشو ...

    لو عدت لحذف المكرور من الأفكار في القصيدة ستغدو أروع

    تحيتي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المكان
    غزة ..
    الردود
    165
    الله .. ما أجملها ..

    سأقرؤها مرات كثيرة ..
    :
    :
    :
    رائعة رياض ..
    دام إبداعك ..

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الداهيــة عرض المشاركة
    يالله كم هذا جميل !
    يارياض يا صديقي , روح المليون ونصف شهيد تنطق هنا .
    شكراً لك .

    شكرا صديقي الداهية
    بل هي روح كل حر ابي يأبى الضيم

    حييت
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة إبراهيم الطيّار عرض المشاركة
    سلمت يداك يا رياض..


    اهلا بالرفيق ابراهيم
    اسعدني كثيرا مرورك هنا ايها الجميل

    اطيب التحايا
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فقد عرض المشاركة
    جميل ورائع ... رياض


    هذه الأيام أعيث قراءة في كتاب " أمل دنقل شاعر على خطوط النار "


    خطير ومؤلم ما فيه من مقاطع لأمل دنقل .. ذكرتني به وأنا اقرأ قصيدتك ...
    " فأنا مثلك كنت صغيراً
    أرفع عيني نحو الشمس كثيراً
    لكني منذ هجرت بلادي
    والأشواق
    تمضغني ، وعرفت الإطراق
    مثلك منذ هجرت بلادك
    وأنا أشتاق
    أن أرجع يوماً للشمس
    أن يورق في جدبي فيضان الأمس "


    سلمت .. أثرت ألق هنا بقصيدتك
    شكراً شكراً و شكراً




    فقد الساخر



    " قلت للورق المتساقط من ذكريات الشجر
    إنني أترك الآن مثلك بيتي القديم "

    اهلا فقد
    اسعدني كثيرا مرورك و استحضارك للكبير امل دنقل هنا
    سطح مكتبي فوضى عارمة في تغير مستمر لكن الثابت الوحيد هو ديوان أمل دنقل
    احب فيه اللغة البسيطة التي تلامس الوجع مباشرة دون وسائط
    و القصيدة التي اقتطعت منها بالذات لها منزلة خاصة عندي

    سلمت يا اخية
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  14. #14
    جميل وموجعٌ ماهنا يارياض

    قرأتها أكثر من مرة

    حياك الله على هذا الشعور الصادق



    ساري

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    بعيد جداً
    الردود
    4,712
    هَل تَمنَعُ الجُدرَانُ أَشْواقَ الأَحبَّةِ أنْ تَمُرّْ ؟
    دَعَوَاتهمْ إِنْ مَسَّهمْ سَغَبٌ و ضُرّْ ؟
    صَلَوَاتُهمْ فِي اللَّيْلِ هَلْ تَحتَاجُ تَصرِيحَ العُبورِ
    و خَتمَ أَعْوانِ الجَمَاركِ
    أَمْ تُرَاهَا تَحْفِرُ الأَنْفاقَ سِرًّا كَيْ تَفِرّْ

    طيب ماذا اقول لك
    حين تخرج لغتي من طور الخربشة الى طور الكتابة
    قد ارجع الى هنا
    والى وقتها
    تباً ما اجملك يا صاح
    بــــــــح

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    في داري
    الردود
    1,787
    الصديق الجميل ... تحدثني نفسي أن أبعث لك بقبلة .
    ولكن حرارة القصيدة تخيفني فسأكتوي ...
    كما أنت ... لا ترجع خطوة ولا تتقدم خطوة , أجل كما أنت ثائر جميل .

    و ... أنا داري

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة حلمٌ نقيّ عرض المشاركة
    ليتكَ لا تتوقف عن الكتابة

    ( رياض )

    بصدقِ الحرفْ
    أنتَ رائـــعْ
    :
    :
    آلاء
    يسعدني مرورك من هنا يا اخية خاصة حين ارى غزة الجريحة بجانب اسمك

    شكرا باتساع الجرح
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة علا إبراهيم عرض المشاركة
    جميلة
    ثم
    رااااائعة
    يا
    ( رياض)

    طبت وطاب إبداعك

    علا..
    اهلا علا
    شكرا لمرورك العطر

    تحية تليق بك
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة إبن محمود عرض المشاركة
    أخي رياض

    لا يكون هذا البركان المتدفق إلا من نفس ثائرة متوهجة

    لو كان لدي أربع وأربعون يدا لصفقت لك بها

    مع خالص التحية


    يكفيني حضورك هنا يا صاح فكيف بالثناء و التصفيق

    شكرا على مرورك و تحية تليق بجمالك
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المكان
    طملاي - منوف - المنوفية - مصر ولكن روحي نثرتها في الفضاء
    الردود
    316
    ما أجملك
    وهذا هو الإبداع الحق
    قرأتها مرات
    فوجدتها رائعة وخاصةً واسطة العقد هذه :
    يَا أَيُّهَا السَّجَّانُ قُلْ:
    هَلْ تَمنَعُ الجُدرَانُ أَشْواقَ الأَحبَّةِ أنْ تَمُرّْ ؟
    دَعَوَاتهمْ إِنْ مَسَّهمْ سَغَبٌ و ضُرّْ ؟
    صَلَوَاتُهمْ فِي اللَّيْلِ هَلْ تَحتَاجُ تَصرِيحَ العُبورِ
    و خَتمَ أَعْوانِ الجَمَاركِ
    أَمْ تُرَاهَا تَحْفِرُ الأَنْفاقَ سِرًّا كَيْ تَفِرّْ ؟

    تحياتي وتقديري

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •