Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 60 من 79
  1. #41
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    مكّة المكرّمة .
    الردود
    1,877
    ^
    اش كاتب في الفاتورة ؟!

  2. #42
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    الردود
    2,122
    ^
    ^

    ( كتب ، وليست بطيخ ) !

    .

  3. #43
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    محترم جدا
    الردود
    1,384
    اكتشفت أن مساحة الاهتمام التي توليها للآخر ..
    ربما تخفو يوما بعد آخر ..
    على أن الأحلام عندما تتحقق تموت ..كما تقول أنت ..
    ولكن ..هل تستبعد فيما أنها لو ماتت ..
    أن لا يحيا وراءها ألف حلم آخر !!
    ألف حلم غبي ؟!

    يقال أن عمر بن عبد العزيز عندما سئل عن رغده وزيرا وتقشفه ملكا ..
    قال فيما أذكر :
    "ما نالني شيء من أمور الدنيا إلا رغبت عنه طمعا بما هو أفضل منه
    وعندما أتاني الملك ..رغبت عن الملك طمعا في الجنة " .
    ألا تعني شيئا ؟!

    ثم إن أحلامي صغيرة جدا للدرجة التي لا تستحق مني ذكرها..
    بالتأكيد ليست من امغالياتي !

  4. #44
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الردود
    26
    قلمك سهيل سهييييل

  5. #45
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الردود
    775
    فمثلاً حين سألني عن رأيي في قضية اغتيال المبحوح كانت وجهة نظري التي حرصت على إيصالها له بشكل واضح لايقبل اللبس هو أن ما يهمني في هذه القضية ألا تحمل شركة الاتصالات فواتير المكالمات التي أجرتها الفرقة التي أغتالته على فاتورتي الخاصة ، فيما عدا ذلك فالأمر لا يهمني كثيراً !
    جميلة هي الردود الصادقة !
    لا داعي لأن تكون مسكونا بأي هم لتكتب , هل تريدنا أن نصدّق أن الكتّاب الموجودين الآن على الساحة مهمومين فعلاً ؟!
    كنت مرة تسائلت لماذا سجل التاريخ لنا سيرة الخلفاء والحكام والشعراء وغيرهم ولم يفكر شخص ما أن يحدثنا عن الأشخاص العاديين كيف كانوا يفكرون ؟ بماذا كانوا يحلمون وماهي نوعية همومهم ؟
    يخطيء من يعتقد أنهم غير مؤثرين وبذلك تم تجاهلهم , بل أنهم السبب الحقيقي والأول لحدوث كل تغيير نوعي في التاريخ , وهم مغيبين لأن أحداً ما لم يفكر أن يقول لنا كيف كانوا يفكرون حينها !
    خذ مثلا فترة الدولة الأموية ـ كمثال ليس إلا ـ معاوية ومن بعده , خذ فترة قصيرة وابحث مالذي سجله التاريخ ؟
    سجل مواقف العلماء والصحابة رضوان الله عليهم , طيب كيف كان العامة يفكرون حينها ؟
    ماهو رأيهم ؟ أعرف أن لا رأي معتبر لهم .. لكن هب أن احدا ما قرر أن يسجل حديثهم , عن ماذا كانوا يتحدثون ؟
    الحدادين الخبارزين الفقراء والتجار العامة وهم السواد الأعظم كيف كانوا يفكرون ؟!
    واذا أردت أترك هذا الزمن لأنه زمن الفتنة السياسية .. اختر زمنا آخر وابحث عن أي أمر تريد أن تفهم كيف تم تناوله بين الأفراد لن تجد إلا أراء العلماء والخلفاء والشعراء والزنادقة وغيرهم انسى !
    النتيجة من كل هذه الثرثرة أننا اليوم نشكل هذا السواد الأعظم , ويجب أن نُخبر الاجيال المقبلة كيف كنا نفكر لهدف نبيل جدا , وهو أننا سنخبرهم كيف كنا سببا في فساد حال الأمة في حال كان زمنهم ـ احفادنا ـ افضل من زمننا وبالتالي سيعرفون ماهو الفكر الذي عليهم تجنبه وهو فكرنا !
    وفي حال كان زمن احفادنا اسوأ لا قدّر الله فنحن نخدمهم بطرح فكرنا العظيم عليهم ليقتبسوا من نورنا ويتعلموا كيف يستعيدوا زمننا الجميل !

    ما رأيك أن تبدأ بالثرثرة لهدف نبيل ؟ وفي حال لم ترغب بتنفيذ الفكرة فأعلن حقي في إمتلاكها وعلى الاحفاد أن ينتظروني لأسجل للتاريخ ولهم مساهمة العامة في عجن التاريخ ..!


    ممتعة هي القراءة لك ..

  6. #46
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    الردود
    338
    كتب أحد الصحفيين إلى رئيس الوزراء البريطاني "ونستون تشرشل" ، رسالة مليئة بالثناء والتبجيل ، ولم يفعل تشرشل كما يفعل "طوال الشوارب" ، ويأمر له بصرة من الدنانير ، وترقية في الحرس الوطني !
    لكنه كتب جملة واحدة :
    Too good to be true !!
    وأعتذر عن ترجمة السطر السابق لسببين :
    أولا لأن "المهمومين ثقافيا" أخبروني أن ترجمة أي عمل أدبي خيانة تستوجب الرجم !
    والسطر السابق من وجهة نظري ، قصيدة لو وضعت في كفة وكل قصائد الجنادرية واليوم الوطني في كفة ، لرجحت كفة سطر تشرشل !
    أما السبب الثاني وهو الأهم ، فلأنني لا أعرف ترجمته !
    والفساد بالفساد يذكر ..
    فقد طلب مني مديري يوم الاثنين الماضي ، أن أقوم بتعبئة نموذج إجازة لمستشار كندي يعمل معنا ، فرفضت لسببن أيضا :
    أولا : الكندي ليس لديه رصيد كافي !
    والثاني وهو الأهم أيضا ، فإضافة إلا أنه ليس من مهام عملي تعبئة النماذج ، فالكندي كافر !
    فشعرت في صدري بحموضة شيء لا أعرفه ، ووضعت له اسما وسميته كرامة !
    وهو شيء يجعلك كل صباح ترتدي غترة وعقال ،
    بدلا من عباءة كتف !
    فقلت لمديري وببساطة :
    أنا لن أقوم بتعبئة النموذج ، إن أردت فافعل أنت !
    ولم يفعل مديري ، لكن فعل زميل آخر يبدو انه غير مقتنع بفلسفة "العقال" .. وعباءة الكتف !
    وتم تحويلي بخطاب رسمي إلى الشؤون القانونية ، وستكون جلستي يوم الأحد القادم الساعة التاسعة صباحا ..!
    والمسألة ليست نموذج ولا سيول جدة ، لكنها سلسلة ..
    طرفها الأول يبدأ من مكتب مديري ومديرك ،
    وطرفها الآخر ينتهي في الرياض !
    .
    .
    .
    ارفع راسك أنت سعودي ..!
    قصيدة أيضا .. لشاعر شعبي !!

  7. #47
    . . . شكراً سهيل !
    ننتظر روايتك !!
    على الهم نلتقي !!

  8. #48
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    تحت الأرض ..وفوق السمّاء !
    الردود
    7
    ..
    شهي هو مقالك كالعاده , علماُ بأن المشاركه الأولى لي لاتعني بأنها القرائة الأولى إيضاً فـ رمز كسهُيل يستحق الولوج في كافة ما أقترف من جرائم على الورق حتى لو كنا خلال ذلك متابعون بكاتم صوت..!
    ..
    ثُم أنه عباراتك في كُل سطر تهب لنا ضوء يتفتق في أكثر من موقف يُستنبط من رعونه أسُمها _ الحياه _ ..
    شُكراً لك أيهُا المغرور الذي لاشبيه لك ألا أنت ..!

  9. #49
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المكان
    في مملكتي الديكتاتورية
    الردود
    1,595
    بعيداً عن الثقافة والكرامة،
    ومن مبدأ على الهم نلتقي.
    أمي حفظها الله، دائما تقول لي في بداية حديثي: من راقب الناس مات هماً.!
    على الرغم من أني لا أتحدث عن الناس ولا أراقبهم، ولكنها حجّة لاسكاتي.!
    فقلت لها: اللي يراقب الناس واللي ما يراقب الناس؛ هالأيام.. مات همّاً.!

  10. #50
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    قلب العالم
    الردود
    415
    سهيل

    دمت لنا مهموماً ... مبدعاً
    قرأت هنا حروف ,, من امغالياتي !

  11. #51
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الردود
    90
    كل هذا وتقول أن لا شيء يعنيك!
    لله درك , على هذه الدرر التي هي من امغالياتي

  12. #52
    تاريخ التسجيل
    Feb 2001
    المكان
    بلاد ما بين البسطارين
    الردود
    2,262
    ممكن تحصلني فمطعم القرموشي و الا فوالة المدينة
    فرجك قريب إن شاء الله
    http://www.alsada.net/plus/viewtopic.php?f=6&t=23459

  13. #53
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    سبخة ملح
    الردود
    47
    ومن نافلة القول أن الكتاب سيحتوي على وصفات لطبخات مقوية جنسياً
    شيء طيب صراحة
    نحتاج لمثل هذه الروايات والوصفات المثيرة جنسيا ً وتستطيع ان تصنفها تحت ادب الثقافة الجنسية المضطهدة في بلادنا فكما تعلم اننا شعب جاف لايجيد الرومانسية ولايعرف كيف يتكاثر جنسيا ً
    لابد من تغيير استراتيجياتك انت ورفاقك المناضلين هنا وتكفرون عن خطاياكم بتسببكم باصابة الكثير من قرآئكم المحبين لكم بالعقم الجنسي والكآبة والشعور بالاضطهاد , وياليت تكون روايات اقوى وافضل من روايات "السنافي" و"الفياجرا" لانهما كما تعلم سبب رئيسي في انتشار ظاهرة ضغط الدم المرتفع والتعدد الفاحش والـ"جيرل فريند"!! .

    ولا جدة وغيرها لها الله
    الا وش معنى الابيات الشعرية ؟ وش يبي يوصل له بالضبط

  14. #54
    تاريخ التسجيل
    Sep 2001
    المكان
    الأرض التي " تحت أقدامي " !
    الردود
    3,632
    حرجان :
    قد لا أختلف معك كثيراً فيما قلته في البداية ولذلك فلا يوجد ما أرد به ..
    أما ما يعنيه الشاعر فهو ببساطه يتمنى أن يكون مسكوناً بالهم الثقافي !

    RandomAcceSS :
    أنت مسكون بالهم الإمامي إذن !
    ومن الواضح أنك تحن وتأن ، والله المستعان على ما تصفون !

    الإستبرق :
    أنا أكذب يا صاحبي ..
    هذه أحد أهم الشروط لتكون مثقفاً مثلي !

    واهم مش فاهم :
    المسألة نسبية ، فكلمة " غالية " بالنسبة لي تعني أن ثمنها مرتفع في السوق لو تم عرضها في السوبر ماركت ، فيما عدا ذلك فكل الأشياء رخيصة !

    سمر ** :
    لا أعتقد أن هناك من يموت همّاً .. !
    هناك من يعيش من أجل الهمّ فقط !

    هكذا أنَا :
    أهلا بك ، وبداية طيبة وموفقة ..
    ليس هناك أجمل من أن يكون أول رد لك في الساخر هو رد تمدحني فيه ، وهذا يدل على أنك شخص متميز وجميل وتعاني من بعض المشاكل في الذائقة !

    عـَشقْتُكـَ :
    عفواً ..
    أقضي وقتاً كثيراً في المطبخ هذه الأيام لجمع أدوات روايتي القادمة ..
    كونوا في الجوار !

    الشبّاك :
    اليوم هو الإثنين ، وهذا يعني أن جلسة التحقيق قد انتهت ، أرجوا ألا يكون قد تم إرسالك لتشرشل لتسمع منه عبارات لا تليق بالجنادرية !
    وبالمناسبة فأنا أحب اسم تشرشل ، أفكر في تسمية ابني القادم تشرشل ، ربما يغني في الجنادرية حين يكبر !

    حكايات :
    " العاديون " هم الحبر الذي يكتب به التاريخ ..
    وهم الحطب الذي توقد به نار الحروب ..
    وهم من يحمل الطغاة على العروش ..
    وهم أكثر أهل الجنة ..
    وأكثر أهل النار ..
    هم الذين يكذب عليهم الشعراء ..
    ويرفعون مبيعات الكتب ، والألبومات الغنائية ..
    هم من يملأ المساجد والكنائيس والبيوت والمواخير ..
    هم الناس بكل بساطة !

    من أجلك :
    شكراً لك لحديثك الجميل عن قلمي ..
    مع أني أكتب بواسطة الكيبورد !

    مزار قلوب :
    الحلم لا يموت حتى يتأكد أن هناك من سيخلفه ..
    الاختلاف هو أن الأحلام الصغيرة والجديدة تكون مؤذية وجميلة .. كالأطفال تماما ..
    والأحلام التي تموت نعتقد أنها أفضل ، كأي شيء لم يعد موجوداً !

    Abeer :
    هو صادق مع أنه لافرق ..
    ربما يبيعون في المعرض القادم كتباً على السكين !

    الداهيـة :
    سلمك الله ووفقك ..
    هذه الفوضى جزء من تراثنا الذي يجب الحفاظ عليه ، أقترح ان يكون هناك ركن في الجنادرية عن الفوضى ، فهي أهم صناعاتنا الوطنية قديما وحديثاً !

    Ophelia :
    بما أنك لم تصلي لدرجة أن تضعي يدك على خدك وأنتي تستمعين لأحدهم وهو يلقي قصيدة في أمسية ، في محاولة منك لإيهام الآخرين أنك تفكرين في المعنى وأن الخيال والفن قد استبد بك فحالتك ليست مستعصية كثيراً ..
    مشكلة " المهموين ثقافياً " أنهم يتكلمون كثيراً عن الكتب وعن المؤلفين الذين قرأوا لهم ، دون أن يقدموا هم بأنفسهم أي شيء مفيد أو حتى ضار ..
    يشبهون كثيراً مذيعي نشرات الأخبار !

    بريئة ...جداً :
    بالتوفيق ..
    وأرجو أن لا تنسي إرسال نسخة لي بحكم أن شريك في الفكرة ..
    ولأن كتب الطبخ أغلى من قدرتي على الشراء !

    أنا داري:
    أنا موافق على اقتراحك ..
    وربما تكون مشاركتك عبارة عن ملحق شعري ..
    أو ما رأيك في كتاب مستقل تسميه " مطبخ الشعراء " ؟!

    أبا الدرداء الروسي :
    شكراً لك كثيراً ..
    ولعله من الخير لي وللبشرية ألا أكون كما أريد !

    alshakhs :
    وينور عليك ..
    وعلى طاري النور ..
    سمعت أن المملكة ستشارك في يوم الأرض وتطفيء الأنوار في عدة مدن لمدة ساعة !
    مع أن الأرض ليس لديها أي مشكلة وتحملت أشياء أقسى بكثير من البشر على مدى تاريخها !

    صائد الجواسيس :
    شكراً كثيراً لك ..
    وغفر الله لك ..

    lady crime :
    الحمد لله ..
    أعتقد أني سعيد للدرجة التي تجعل لدي وقتاً كافياً للحديث عن الهموم !

    أبو الود :
    حياك الله ..
    وأنا لا أنصحك بالقراءة ، القراءة تشبه تشجيع نادي النصر ، تعتقد أنك المستفيد وأن ما تفعله شيء جميل وتنسى أن تراقب شعر رأسك وهو يستاقط !

    تأبط شيئاً :
    شكراً لمرورك من هنا ، وشكراً لاختلافك ..

    أنستازيا :
    هذه من أنواع الكذب الفعالة ولكن عيبها أنها لا تستخدم إلا عن طريق متخصصين !

    المذهلة :
    حياك الله ..
    وشكراً لك ..

    حالمة غبية :
    شكراً لك ..
    يوزرك يشبه قولنا " سعودي مديون " فيه حشو زائد لا مكان له ، فكل حالمة غبية وكل سعودي مديون ، ولا ضرورة للوصف !

    علي حسن سلَوكة :
    عفواً بشكل حازم وجاد أيضاً !

    جسد بلا نفس :
    الأمر ليس دقيقاً تماماً ..
    أنا أسعى وراء المال هذه حقيقة ، لكن المشكلة ببساطة هي أن المال هو من يهرب مني !

    آصف بن براخيا :
    الوطن ليس ثملاً كما تقول ..
    هو فقط غائب عن " الوعي " ، ولا أعلم السبب على وجه التحديد !

    رصيف المشاة :
    حياك الله ..
    شكراً لك كما ينبغي ، لأني لا أعرف هذه الـ ينبغي !

    فهران الفهران :
    حياك الله وحيا الله ابرعشقة .. !
    وشكراً على التصحيح ..

    قاتم كالوطن :
    أهلاً بك ..
    يقول أحدهم ..
    الحمل مهو اللي تشيله كتوفي .. الموت لاصارت كتوفي هي الحمل !
    أو كما قال غفر الله لي ولك !

    سحمش :
    وباك فيك ..
    شكراً لك يا سحمش !

    (آنا كارنينا) :
    حياك الله ..
    ومن حسن حظهم أنك لم تعطيهم درساً في التاريخ ، أو مذكرات المنتصرين !

    سَجينةُ فِكر :
    لا زهرٌ ولا عشتارُ !

    100 سنة :
    ودمت 100 سنة أخرى ، في حال رغبت في ذلك !

    العابد RH :
    الكتابة ليست من ضمن الأشياء التي يُخشى على كاذبها من العين ..
    كنت أود أن يكون لدي شيء حقيقي أخشى عليه من العين حقاً !
    شكرا لك ..

    (سلام) :
    وأنا في الانتظار ..
    وجودك من الأشياء القليلة المسببة للتفاؤل ، عافانا الله وإياك من أعراضه !

    dektator :
    الجهل ليس أمراً سيئاً ، هو من أفضل الأمور التي تساعد على حياة أسهل وأجمل ، ولا أعلم سرّ تحامل الكثيرين على الجهل وتحميله مالا يحتمل !

    الدرة 11 :
    شكراً لك كثيراً ..

    محمد بن علي :
    حياك الله ...
    أنت بكل تأكيد أفضل من تعامل مع ما كتبته هنا !
    لا مبرر للقراءة !

    الطابور الخامس :
    حياك الله وشكراً على ترحيبك ، مع أني لم أغادر هذا المكان !
    سأبلغ والدتي تحياتك ، من المؤكد أني لن أقول أن الطابور الخامس يبغلك تحياته ، فأنا لا أعلم ماهي ردة فعها حين تسمع أن هناك شخص اسمه " الطابور الخامس !

    قس بن ساعدة :
    حياك الله أيها الجميل ..
    من المؤكد أني سأرسل لك نسخة من الكتاب ، أو أطبخ لك أحدى الطبخات التي سأوردها في الكتاب ..
    كن في الجوار !

    غيد :
    الانتخابات وسيلة الشيطان لإقناع الإنسان أنه أتى بناء على رغبته .. !

    قارئةالفنجـآن~• :
    فرج الله كربك واسعدك في الدنيا والآخرة ..
    أنا سعيد جداً ، شكراً لأنك صنعتي لي هذا اليوم الجميل ..
    كنت أخاف أن أموت قبل أن تُقال لي كلمة " باذخ " !

    صفاء الحياة :
    شكراً لك ..
    عدد العقلاء في تزايد ولله الحمد !

    الخطّاف :
    بن جرادي يقول ليت المناني تمنى وامتنـي
    إن في وادي الخيطان بيرن سبعين الف قامه
    ون فيها الحيايا والعقارب كما روس الجمال
    ونا نتلقط الشيخان من شامـها حتى يمنـها
    ونا ناهبهم وسط القف ونتل هذا باثر ذاك
    ونقل ياخازن النيران ولع عليهـم شب شب
    ون بغيت المعونه فالحطب عندنا ماقد لهينا
    مقربين الحمول الجايره ونت ولــع فوقهم
    بطبطوا بالدول وانحن هنه بطبطــو بقلوبنا !

    مــيّ :
    شكراً لمرورك وتعقيبك ..
    وقد لا أختلف معك كثيراً حتى في الأشياء التي كنت أبدو مقتنعاً بها ..
    من الممكن أن أغير رأيي في اي وقت ، هذا إن وجد لدي ما يمكن أن يكون رأياً !

    جعفر..مؤقتاً :
    حياك الله يا جعفر .. دائماً !

    سهيل اليماني :
    كف عن النظر للمرايا ..
    ففي العالم من القبح ما يكفي !

    ،،،
    .
    .
    ما أقربك يا الله ...

    [ مقهى التجلي .. ]


    وقد أكون هنا ، وقد لا أفعل !

  15. #55
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    ما أدري
    الردود
    88
    جميل، وجميل، وجميل..
    أهم شيء أن جرير ليست مجرد مكتبة

    نص ممتع ويجيب الهم في نفس الوقت

    موفَّق دائماً..

  16. #56
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المكان
    حفرالباطن
    الردود
    53
    كلام جميل ..

    لايشبه الحرف التاسع والعشرون

  17. #57
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المكان
    في صالون من أهوى
    الردود
    3,628
    حسنا عادة في نصوص في افياء تحدث زحمة كهذه
    ربما اكبر قليلا
    لكن بأية حال سأنضم للزحمة هنا لأقول لك
    أسلوبك جميل وقلمك رائع
    أعلم أن الجميع قالها لك وكذلك قالوها لي
    ولكن هي فرصة لكتابة رد لموضوع يستحق
    الامير نزار

  18. #58
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    محترم جدا
    الردود
    1,384
    الحلم لا يموت حتى يتأكد أن هناك من سيخلفه ..
    الاختلاف هو أن الأحلام الصغيرة والجديدة تكون مؤذية وجميلة .. كالأطفال تماما ..
    والأحلام التي تموت نعتقد أنها أفضل ، كأي شيء لم يعد موجوداً !
    هيه أنت ..
    ذكرتني بأحد الأفلام التي شاهدتها في فترة سابقة ..
    يتحدث عن المسلمين في بريطانيا ..بالأخص عن عائلة هندية مقيمة
    هناك .
    وعندما كان الأب عازما على العودة لبلاده ..ذكرته زوجته بالفرص الكثيرة
    التي تنتظره ..وبالأحلام التي من الممكن لها أن تتحقق له ولأطفاله ..
    قال في عبارة يصف بها الفرق بينه وبين مستقبل أطفاله :
    "الفرق عندما تتقدم بالسن ..هو أنه لن تكون بحاجة إلى ماهو ممكن ..
    تحتاج لبعض الأمور الأكيدة فحسب "!

    هل تظن أن الأحلام مسألة بلهاء لمن أمضوا شوطا كبيرا من سنِي حياتهم ؟!

    على مضض يا "أبو يوسف" أو هيه يا أنت

  19. #59
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الردود
    5
    إيه يا اميماني

    ليس الهم الثقافي من غاليات امهموم

    رحم الله ابن عشقة وبن جرادي

    ورحم الله ذكرى جبالك يالجنوب

    .....

    فصاحة ٌ ليس يبلغها أحد ياليماني

    بارك الله فيك

  20. #60
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المكان
    من وراء الخوف
    الردود
    853
    أثقلتني هماًّ

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •