Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 17 من 17

الموضوع: أح يا بابا !.

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المكان
    في كتاب .
    الردود
    3,340

    أح يا بابا !.



    أح يابابا ..

    جرس تنبيه معلق في جمجمته , منذ أن كان في شهوره الأولى , وإبريق شاي السبب , لمعانه واهتمام الجميع به والتفاتهم حوله , مجموعة أشياء باعثة على الفضول , على الاقتراب أكثر فأكثر , حتى أوصله لذلك الصراخ مع ضرب خفيف " أح يابابا " , كذلك فعلت قدماه في سنته الأولى عندما ساقته للعالم الخارجي , للأنوار المعلقة والأبواب المشرعة وأبواق السيارات وأصوات المارة , لعالم شاسع رحب " لأ يابابا أح " , وفعلت أيضاً يداه بعد ما امتدت إلى الحلاوة بشغب وطمع طفولي لتُضرب بخفه " عيب يابابا أح " .

    يأخذه التحذير للخلف دائماً حتى سحبه من أعماقه دائماً , وبعد التزامه بالوقوف على العتبة والاكتفاء طيلة عمره بالمراقبة والمشاهدة , إلى البقاء حبيس جدران غرفته محاط بعتمة , هنا رعبٌ ما يسكنه ..هلع , قلق , خوف ..

    شبَّ وفي داخله قائمة لا تنتهي من الممنوعات , لوحات تحذيرية معلقة مكتوب فيها " لا مساس " , جدران تعلو فيه شاهقة , تحجزه عن العالم الخارجي في غرفة , غرفة في غرفة , هكذا وجدها مزروعة في داخله "العالم الخارجي سيئ للغاية , الكل متوحش " , آثر الإبقاء على عزلته من الاختلاط بالتعب , ليس جبان لكنه ليس شجاع بالدرجة الكافية , أو ربما هو كسول وخامل للغاية ..

    لم تعد له صلة بالعالم من حوله سوى بضحكات الأطفال , هي وحدها من تعيده للشعور والإحساس بالعالم , من تدفع في قلبه النبض بأمان , ليستجيب سريعاً لها بضحكه تشابهها , لا يزال في طفولته غارق , والبكاء هو ما يغلق في وجه مشاعره الباب ..

    ستجده غارق في لا وعي , مبحراً على متن فكره , ساكناً حد النخاع , الضجيج في داخله يكفه عن الكلام , مسجون عمره في داخله , ستسمع في صمته تساؤلات طفل / استفسارات يانع / نقاشات مراهق / هدوء شاب وبكائه , حد التخمة يغص بذاته ..

    مسجون بحرية مطلقة "
    مربوطة في داخله مراحل عمرية مختلفة , محبوسة في زجاجة , لا عجب أن وجد نفسه يواجه إحساس بركان مع تردد موجات وفيضان في سكينة ليله ..
    "

    أنت ..!
    متى تفعل ..؟
    متى تتحرر " !
    متى تنطلق ..؟
    متى تخرج من عالمك الضيق , الأسود , الخانق , لعالم أرحب ..؟!
    متى تظهر طاقتك / قوتك / قدرتك ..!
    متى يكون ذلك "..
    "


    سيكون ذلك عندما يتوقف جرس التنبيه من إزعاجي ..
    " أح يابابا "
    ثم أخذ رأسه بشدة بين يديه في محاولة لقتل صداع وخنق ضجيج "
    وهو يصرخ " أح أح أح ..!

    .
    عُدّل الرد بواسطة نوف الزائد : 20-05-2010 في 11:01 AM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الردود
    140
    ..
    الكتابة " الجميلة " عندما تأسرنا ..
    سهل بسيط " النص " لكنه يثير أشياء بداخلنا , الله عليك يا روح الله عليك ..
    .
    .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المكان
    من وراء الخوف
    الردود
    853
    روح وبوح


    لقد وقعت حروفك على " أح الجُرح " في نقطة ضعف .. أخفيها .. رغم وضوحها ..
    بأنني فعلاً ضعيف جداًّ .. ومازلتُ أعاني من أح يا بابا .. واخواتها إلى اللحظة ..
    حتى تفجرت الطاقات الكامنة في الداخل , في الداخل ! ..
    وصرتُ أرهب الحياة في الخارج .. فـ العزلة ياروح تناسب أشباهي ..
    على الأقل أستطيع أن أخفي فيها مدى خوفي حد الموت من " أح يابابا " ..
    حواجز كثيرة وعقبات منصوبة بـ أح في جميع الإتجاهات الأربع ..
    لأبقى حبيس نقطة واحدة .. لم أتحرك منها قط ..
    مُذ أن رُدِدَت أصداء " أح " على مسامعي .. أصاب الصمم مابي من طاقة وطموح ..
    يبدو لي التحرر من قيود الـ " أح يابابا " أمراً صعباً للغاية ..
    وأنا والله لستُ جباناً .. ولكن " أح " تجري بدمي .. وتقض مضجعي ..
    طالما حاولت وحاولت .. ولكن التردد سوسٌ ينخر عزمي وقوّتي ..




    اللهم عونك يارب



    شكراً لبوحك العميق .. بخفايانا المفضوحة !


    سدد الله خطاك

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    alemaltharah@hotmail.com
    الردود
    274
    رائع جدا
    صدقت التغيير يتطلب الإرادة
    يتطلب الإنطلاق

    كلمات عميقة وجميلة

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    وهبتهُ منحةً للملكْ
    الردود
    1,054
    أنت ..!
    هلا
    متى تفعل ..؟
    لن أفعل حتّى تفعلوا أنتم قبلنا
    متى تتحرر " !
    مدري ..
    بس ليه ما حطيتي " ام استفهام فوق "
    متى تنطلق ..؟
    بعد ساعة .. إن شاء الله
    متى تخرج من عالمك الضيق , الأسود , الخانق , لعالم أرحب ..؟!
    أمم .. والله هذي تطير فيها رقاب
    متى تظهر طاقتك / قوتك / قدرتك ..!
    لمّا أشرب " بايسن "
    متى يكون ذلك "..
    إذا أصبحت تلك من ضمن اللوآتي < مدري هي تنكتب كذا ولا لاء ..

    على كلّ حال .. كلامٌ رقيقٌ أنيقٌ .. الخ
    بس كان نفسي أعرف شيء واحد بس
    النص ما شاء الله عليه ..
    يوجد به أجراس وجدران وعنقُ زجاجةٍ وبراكين
    ولم يكن هناك أوراق شجرٍ ولا دَرج ..
    فمن أين لكِ هذه " الصورة الصورة " الجميلة .. ؟!

    شكراً روح

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المكان
    في كتاب .
    الردود
    3,340
    ربما يكون الصعود إلى عزلة "

    .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المكان
    في كتاب .
    الردود
    3,340
    وشم "
    تعلمين ‘ تعجبني ذائقتك جداً , فالحضور هنا منحني رضا ..
    أهلاً بك ..

    *

    جسور :
    حتى حديثك هنا جميل جداً وصريح ..
    الصراحة قوة , ليست ضعف "

    وشكراً لتواجدك ..

    *

    عالم الذرة "
    الكلام سهل , لكن التطبيق ..!
    أهلاً بك ..

    *

    جندي محترم "

    قوقل كريم من ناحية الصور , يمنحك ماتريد , لكن بشرط أن تحسن التعبير بدقة متناهية , هات الكلمة في موضعها يمنحك عليها أكثر من صورة ..

    شكراً أنت جندي "

    .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المكان
    سيدة السحاب فـ أم الرخا والشدة
    الردود
    1,786

    هنا الكثير من الزخم النفسي والتفاصيل المختزلة بلا خلل يعيق فضحها على الأسطر ومن بينها ..!
    كتابة مرنة ياروح ..
    شكرا لكِ

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    في السعوديه
    الردود
    1,936
    لم يجدُ الكليم عليه السلام من يقول :
    له أح يا بابا ،
    فأكـل الجمـر !
    ثم بعدها لم يَعد قادراً على
    الإفصاح بفصاحة ،
    لكنما بقي سليم القلب ، ..
    وأما الكـلام
    فقد كلّمه الله ..

    الأمـور أكبر مما نتصـوّر ، مهما ظن أهلها أنهم قادرون عليها ..، والحديث في هذا يطــول ؛
    شكراً على المساحه .

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المكان
    في كتاب .
    الردود
    3,340
    حبرها "
    أتمنى تكون رئة مرنة ..
    لاعليك أحاول الفلسفة (:/
    سعيدة أنا "

    /

    دكتاتور :
    فرق بين القضاء والقدر وبين التربية الكسولة "
    ولعلي أجد الوقت الكافي لوضع الجزء الثاني من النص "
    كل وقت " كن بخير ..

    .

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Feb 2017
    المكان
    على البر
    الردود
    82
    نهيب بعلماء الاجتماع -الغير باحثين عن الوجاهة!- بالتدخل الجاد للتنظير حول الفصل بين التربية المنحصرة -افتراضا- في الأسرة الأولى، و التأديب المتوسع في دور المعلم و الأصدقاء و الشيخ و الشرطي و الأسرة الكبيرة/العائلة و المدير و محمد رمضان و هيفاء و هبي ... الخ
    فقد اختلطت الأدوار (وربما انعكست) و الشعب متجهة نحو مزيد من ازدحام منسي.

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Feb 2017
    المكان
    على البر
    الردود
    82
    العرض الصحفي ينتصر على السبق الصحفي

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Feb 2017
    المكان
    على البر
    الردود
    82
    تبسيط :
    التربية هي: العادات
    الأدب هو: التأثير / التوجيه

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Feb 2017
    المكان
    على البر
    الردود
    82
    مثال:
    الأسرة تحاول التأثير عن طريق التوجيه و الأوامر.
    المسلسل يحاول ترسيخ قيمة أو مبدأ -من قناعات الكاتب طبعا أو المخرج وأحيانا مدير التصوير- بالتكرار على مدى 30 حلقة و بالتأكيد عليها في منتجات أخرى جديدة بعده. أو المدرسة التي تعوده البدء الساعة كذا و الخروج الساعة كذا ،بشكل شبه يومي، و الاستراحة لمدة كذا و التعود على الاستقبال السلبي* عن كل مدرس لمدة كذا، الخ ...


    نتيجة لعكس الأدوار:
    "مفيش فايده"

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Feb 2017
    المكان
    على البر
    الردود
    82
    *الاستقبال السلبي هو مصطلح يعني التلقي بجمود؛ بلا أي تفاعل / إرسال أو تحليل كصفيحة قمامة أو مسارات التمديدات الصحية .. مما ينتج عنه مخلوق فاغر

  16. #16

    الوريدي، حقن

    عيادة مصممة خصيصاً لتحسين صحة العملاء خلال العلاج الوريدي، حقن الفيتامينات الوريدية، الحقن العضلية، علاجات مكافحة تقدم البشرة وأكثر.
    البلازما الغنية بالصفائح الدموية

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    لم استقر حتى الآن
    الردود
    12
    ما كتبته أُنس
    ��
    💐💐

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •