Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 39
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الردود
    38

    العثمانيون الجدد واصدقائهم ونحن وغزة

    على رأي الشيخ الراحل فيصل علوي (رحمه الله) ( إذا دخلت المدينة قول بسم الله)، بداية اقدر وأجل وأحترم وأترحم على كل شهداء قافلة الحرية، وهذه لا علاقة له بالمقال، لكنه تنويه وتوضيح، وشهداء قافلة الحرية ليسوا المعنيين بما سأكتبه في بقية المقال.
    (وإذ يعدكم الله إحدى الطائفتين أنها لكم وتودون أن غير ذات الشوكة تكون لكم ويريد الله أن يحق الحق بكلماته ويقطع دابر الكافرين) من نافلة القول أن الآية نزلت في حال المسلمين عندما وقعت غزوة بدر، وليس كسر حصار غزة، لكن هذا كان في زمن سيد البشر فما بالكم بزمننا هذا، فحين عاد نشطاء السلام تحولوا إلى نجوم بسبب عدة ساعات حاصرتهم فيها إسرائيل ورحلتهم إلى دولهم وأصبحت قضيتهم أهم من قضية المحاصرين في غزة منذ أربع سنوات.
    عود على بدء ليس من العقل من أو من المنطق أن ننكر المغامرة المشرفة التي قام بها الناشطين من أجل كسر الحصار، وكشف أقبح وجوه إسرائيل ولها ألف وجه قبيح، عندما وضعت قواتها في حالة استنفار لقطع الطريق على القافلة والناشطين، وقتلت منهم من قتلت وجرحت من جرحت، وكان يمكن أن تتعرض القافلة لما هو أسوأ من ذلك، ولكن الله سلم.
    لكن دعونا نرى المشهد بصورة اشمل ( فعل استعراضي بجوار فعل حقيقي ) هكذا أراه ولكل حريته في ما يرى، العثمانيون الجدد يستهلكوننا بمغامرات تلفزيونية ويستعرضون عضلاتهم في المنطقة على حساب قضية العرب، ستقولون مسلمين ـ لا أنكر ذلك لكنها ليست قضيتهم ـ، قضية الأتراك هي لعب دور سيادي فقط، سياسي فقط ، دبلوماسي فقط، وأن يكون التركي (شرطي المنطقة الشرق أوسطية).
    والعرب بين نارين ( نار الغيرة) و(نار حبك)، والسبب أنهم ليس لديهم القدرة مجتمعين أو متفرقين على لعب هذا الدور، النار الأولى هي البرنامج النووي الإيراني والتمدد إيران في المنطقة العربية، والدخول على خط القضية الفلسطينية وعلى وجه الخصوص دعم الحركات المقاومة مثل حماس والجهاد الإسلامي، رغم أنها حركات تحرر سني تقف على الضد من المذهب والعقيدة السياسية لإيران، على عكس حزب الله الذي يتلقى دعماً أكبر بالتأكيد الذي يتفق في العقيدة السياسية والمذهب مع دولة ولاية الفقيه.
    فبدعم من بعض الدول المحورية في المنطقة أعطي الأتراك دور لموازنة الدور الإيراني الذي (كوش) على المقاومة الشعبية وعلى مشاعر الجماهير العربية الناطقة والساكتة فالناطقة تريد دور للعرب متضامن مع الدور الإيراني، والساكتة ربما تريد دور عربي ينافس أو يزيح إيران من المنطقة.
    فما تمارسه دولة ولاية الفقيه رأي فيه القوميون مع قليل من الثقافة الإسلامية الوازنة طريق خطر يستهدف فرسنة للمنطقة، ورأي فيه دعاة المذاهب الذين لا يقيمون لأي من ذلك وزنا، امتداد شيعي على حساب الأغلبية السنية، فالأتراك رغم أن متشددينا يرونهم من الفرق الضالة على اعتبار أن معظمهم من أتباع الطرق الصوفية المبتدعة إلا أنهم مع قليل من غض الطرف السلفي محسوبين على السنة ويمكن مع قليل من الصبر أن يقوم الوعاظ من مشايخنا بإلقاء بعض الدروس الوعظية المركزة والندوات مع قليل من الظرف ليتحولوا عن صوفيتهم الممجوجة.
    والنار الثانية رغم سنوات الضياع وجمال نور وعاصي والحزن في الأرض الطبية، إلا أن التركي يبقى تركي من وجهة نظر العربي، ويبقى في الثقافة العربية مثال على التسلط، وعودا إلى أخوة التراب والفراري وغيرها من ألأعمال التي تصور التركي بأقبح الصور، عند ذلك قارنوا صورة التركي بالمستعمر الفرنسي في الأعمال الدرامية السورية على سبيل المثال.
    على المستوى الشخصي، لا أحب الأتراك وأكره العثمانيين بكل ما أوتيت من قدرة على الكراهية والحقد، والسبب أننا كعرب بقينا خارج التاريخ 600 سنة بسبب التسلط التركي العثماني الذي حول مدن عربية شامخة من مراكز حضارية ومراكز إشعاع ثقافي إلى مدن من الدرجة الثالثة والرابعة و......، إلى أن أصبحنا عالة على كل شيء حتى على أعدائنا.
    نعود إلى صلب الموضوع، مشايخنا الذين لا يقيمون وزناً للقومجيون ويفتون بضلال الشيعة من مواطنيهم، ويرون إيران صنوا إسرائيل، يدعون إلى مؤتمرات في اسطنبول، للصلاة مع العثمانيون الجدد بجوار ضريح اتاتورك، على طريقة سيدي جلال الدين الرومي يؤمهم فيها ( أسمر أو أمير أو يحيى أو حتى نور أو لميس او عاصي)، صلاة جامعة تعيد العرب إلى حاضرة الأتراك وإلى سنابك خيل بني عثمان وتفرد خيال الجماهير للغازي الجديد أردوغان، وليس كما نتصور عودة الأتراك إلى حاضرة ألأمة بتهليلة وتسبيح (بني الإسلام أخواني) ولظروف المجاملة وحقوق الضيف على المضيف تصبح (بني عثمان إخواني).
    حقيقة ما أراه أن الأتراك كسبوا الجولة كما كسبوا مساحات الدعاية المجانية من الفضائيات العربية التي تفتقر إلى البرامج الجيدة وإلى فطغت عليها المسلسلات التركية التي ترويجاً ثقافيا ترافق مع التفاتة من السياسة التركية للجيران العرب، ولا حظوا أنهم كسبوا من غزة ما لم تسكبه القنوات الفضائية من الإعلانات التي تترافق مع الجيل الجديد من ألأعمال الدرامية التركية.
    عودة إلى ما قبل البداية، غزة كانت هي البداية، كان الطيران الإسرائيلي يضرب غزة بالفسفور ألأبيض، وكان الغازي الجديد في ضيافة إسرائيل ليقول لنا بعد انتهاء الزيارة وعودة إلى أنقرة وفي البرلمان التركي ( أنا حفيد العثمانيين)، صفق الأخوان المسلمين والشارع العربي عندما سمعوا ذلك، وحدث ما حدث في (دافوس) عندما غادر العثماني الجديد القاعة، وحدثت أزمة المسلسل التركي وأدي الذئاب، ليستغل العثمانيون الجدد الحادثة لإنتاج عشرات المسلسلات المستنسخة من بعضها البعض التي تخاطب عواطفنا، ويلقى ذلك هوا من mbc وأخواتها لتسوق علينا كل مسلسل تركي أنتج من أجل ثقافتنا ومن أجل احتلالنا عاطفيا على أنه المسلسل الذي أزم العلاقة بين العثمانيون الجدد وأصدقائهم في تل أبيب.
    غزة مرة أخرى، هذه المرة كسب العثمانيون وأصدقائهم الجولة، وخسر العرب ككل مرة، كيف كسب العثمانيون الجدد، تابعوا الإعلام ستجدون نبرة يرددونها مفادها (أنهم دولة عظمى في المنطقة)، لم تكون مثل هذه النبرة موجودة قبل ثلاث سنوات، وكيف كسب اليهود إذا لم تخسر المعركة فبالتأكيد هذا أحد المكاسب، لازالت غزة محاصرة ولازال اليهود يقولون أنهم يحمون الولايات المتحدة وأوروبا ومن بعدهما العالم من خطر الإرهاب الإسلامي في غزة، وترك أهل غزة في حصارهم .
    غزة مرة أخيرة، أكبر خاسرة في هذه المعركة الاستعراضية هي غزة، العالم نسي غزة وما يعانيه سكانها، وكل أفكاره منصبة على ما حدث في عرض البحر المتوسط، تحولت قافلة كسر الحصار إلى قضية ونسي العالم القضية الأصلية وهذا أحد مكاسب إسرائيل، ولن يفك الحصار عنها إلا جهد دبلوماسي عربي وتضامن عربي وليس مسلسل تركي.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المكان
    صحراء العطش
    الردود
    110
    هذه هي القراءة الهادئة المتوازنة ...........
    فعلا الأتراك لا يأبهون بنا وبعواطفنا ! ومن هذا التهريج الذي يقومون به , هم يكسبون مزيدا من الأوراق في المنطقة وربما مساعدات مادية من المخدوعين .. الأتراك والفرس ليسوا حبل النجاة لغزة , وبالتالي هم يغازلون أمريكا واسرائيل لكسب دور يعطيهم أهمية أو ورقة مساومة على حساب غزة والعرب بشكل عام . لن نجد لنا نصيرا في أمة جثمت على قلوبنا 600 سنة وأعادتنا الى الوراء وكرست تفرقنا وامتصت خيرات بلداننا العربية ... افيقوا أيها النائمون .. هل قطعت تركيا علاقتها باسرائيل بعد هذه الحادثة ؟؟
    أراهن للزمن القادم , لن يقطعوا علاقتهم باسرائيل . وربما كما مسلسل ( صرخة حجر ) الضاحك على دقوننا حتى الثمالة , سيقدمون لنا مسلسلا عن هذه الحكاية تحت عنوان ( سفينة الحرية ) وكذلك ايران . من ابتغى العزة بغير الاسلام ذل وخُذل ومن أراد النصر بسيف بني عثمان وفارس لن يجد الا الهزيمة المريرة .
    شكرا لك غلى هذا الفكر المتقدم على أقرانك المتباكين والمخذولين .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    الردود
    2,122
    إلى أسلاك مع التحية..

    .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المكان
    معتقل في مكان ما
    الردود
    3,124
    قرأت هذا في صحيفة مصرية!

  5. #5
    عن نفسي أنقل وعن من حولي ممن أراهم وأعيش معهم في غزة .
    باختصار نعم النصرة نصرة تركيا ونعم الفعل تجاهنا فعلهم وتعس أهل الذل والإنكسار وازدادوا تعسا فوق تعسهم ، وحيا الله كل من ناصر غزة بموقف سياسي أو واجب انساني وأخلاقي أو دعم عسكري سواء كانوا الأتراك أو الإيرانيين فهم عندنا خير من ألف ألف آخر لا يرى القذى إلا في عين أخيه ولا يتحرك إلا ليحقر شأن من رفعوا رأسهم من الوحل الذي ارتمى فيه .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الردود
    38
    كعبلون
    تحية لك لم أقرأ ذلك ولو قرأته ما كتبت ما كتبت

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الردود
    38
    محارب من فلسطين
    أنا هنا أنظر
    أفلسف
    ولا أحب الأتراك ولا الأيرانيين
    لك الحق في ما تراه ولك الحق كل الحق في أن تحب ما أكره ولا ينقص ذلك من قدرك شيئا

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المكان
    غزة؛ العِزة
    الردود
    383
    أهل غزة أدرى بمن ينصرهم..
    كان بودنا لو أن أحداً من جيراننا تحرك..

    هؤلاء لا يريدون أن يتحركوا ولا يرغبون بتحرك غيرهم..

    بئس الموقف إذن!


    " حسام محمود الزهار "
    ..:: في كل يوم للجنان قوافل ::..

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المكان
    تحت تحت تحت كمان .. أيوة هنا
    الردود
    2,342
    التدوينات
    16
    أنت لا تحب الايرانيين و لا الأتراك ، و انا أيضاً لا أحب الأتراك و لا الإيرانيين
    تكمن المشكلة فى أن اسرائيل أيضاً لا تحبهم
    بيد أن هذا ليس سبب مشاركتى هنا ، و لكنى فقط رأيت أن تحليلك هو الأقل عاطفة و الأكثر منطقية فأردت إلقاء سؤال لم يرد فى كل الموضوعات التى تتحدث عن الحدث :
    عن نفسى فأنا أرى أن اليهود هم المستفيدون من هذه القوافل إن لم يكونوا ساهموا بشكل أو بآخر فى قيامها ، فأردوغان تحت مجهر اليهود و الأمريكان و الأوروبيين منذ زمن ، و هو يلتقى مع أحمدى نجاد فى خطريهما على كل مصالح العالم الغربى ، و قد حان الوقت لحرب جديدة تؤكل فيها قطعة من سوريا و قطعة من الخليج و قطعة من مصر و قطعة من الأردن و جنوب لبنان
    و الحرب تحتاج إلى شرارة إن لم يبدأها أردوغان لن يؤجلها نجادى ، و أمريكا تنتظر و اسرائيل تأخرت كثيراً فى انتهاز فارق القوة بينها و بين جيرانها ، و لأن جيرانها أضعف من أن يشكلوا سبباً لحرب فهى لم تجد إلا غزة و إيران و تركيا يمكن أن يشكلوا سوياً سبباً واضحاً للتوسع ، حتى و لو كسبت تركيا شمال سوريا أو احتلت ايران جنوب العراق طالما ستخرج هى بأراضى جديدة من الأردن و لبنان و مصر ، و ستخرج أمريكا بممر رئيسى و شارع عريض يصل بين العراق و البحر الأبيض
    الحرب على الأبواب يا سادة لن يمنعها إلا تراجع أردوغان عن موقفه ، فإن تراجع فستظل غزة هى مائدة الروليت التى يقف أمامها كل عصابات العالم القوية
    الحرب على الأبواب يا سادة ، فالجيوش لا تتحرك هباءً .. هى فقط تحتاج قافلة سفن تجارية تتحرك قبلها
    http://islammemo.cc/akhbar/arab/2010/05/30/101012.html
    أما سؤالى فهو :
    هل نتمنى حدوث هذه الحرب أم لا ؟
    أنا أتمناها بصراحة
    عُدّل الرد بواسطة ساخر سبيل : 05-06-2010 في 02:18 AM

  10. #10
    لا افهمكم حقيقة ...

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    الـجـزائـر..
    الردود
    2,208
    .
    .
    هاي .. أنت .. مستر حارث المياه الجافة
    بلا عثمانيون بلا زفت
    إلى هنا .. معا لنصرة اسرائيل

    دعوة: We Stand with IsraHell
    .
    .

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الردود
    38
    رشيد
    أهل غزة أدرى ولكنني آراه مسلسل تركي من أجل الدعاية غزة ستبقى محاصرة وما حدث لم يكن أكثر من حفلة علاقات عامة تريد تركيا أن ترسخ حضور اكثر في حل أو حلحلة ملفات المنطقة، لكن سيبقى الحال على ما هو عليه

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الردود
    38
    ساخر سبيل
    تحياتي لك
    فلسطين كنز الكل يستغله لتحسين فرص التفاوض، منذ 2003 دخلت العراق على خط تحسين فرص التفاوض بين الدول الكبرى وتركيا وإيران، إيران ليست معنية بقضية فلسطين بقدر ما هي معنية بفرص تحسين التفاوض على ملفها النووي، غزة تحدث ثقب في جدار التفاوض، جنوب لبنان (حزب الله) عصى سحرية مجرد لعب على العواطف واستغلال من قبل دولة ولاية الفقيه، من لم يصدقني يقرأ كتابات الدكتور على شريعتي في ( أبي أمي نحن متهمون، ودين ضد دين) على وجه الخصوص هذين الكتابين ليعرف ما هي أهمية القضية الفلسطينية لدى جماهير دولة ولاية الفقيه.
    عُدّل الرد بواسطة حارث المياه : 05-06-2010 في 05:49 PM

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الردود
    38
    تبسم ضاحكاً:
    الأمر معقد أعترف بذلك لكن هذه هي الحقيقة والأيام حبالى، مالفرق بين تركيا اليوم وتركيا قبل أكثر من 10 سنوات عندما حشدت جيشها على الحدود السورية، مالفرق بين قصف غزة وقصف القرى الكردستانية، الحكاية حفلة علاقات عامة.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الردود
    38
    salimekki
    تحياتي لك
    لست من أنصار إسرائيل ولكنني أطرح وجهة نظري وفي ذات الوقت أحترم وجهة نظرك، ومع ذلك غزة ملف تفاوض ولعبة شد وجذب تلعبها تركيا وإيران طبعاً بدون تنسيق مع إسرائيل والولايات المتحدة للحضور أكثر في المنطقة، هذه وجهة نظري، غيران تدعم حماس وتركيا تفك الحصار عن غزة، السؤال الذي يطرح نفسه إين كانت الدولتان من قضية فلسطين قبل احتلال العراق.

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    الـجـزائـر..
    الردود
    2,208
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة حارث المياه عرض المشاركة
    مالفرق بين تركيا اليوم وتركيا قبل أكثر من 10 سنوات عندما حشدت جيشها على الحدود السورية، مالفرق بين قصف غزة وقصف القرى الكردستانية، الحكاية حفلة علاقات عامة.

    الصراحة الصراحة .. تصلح لأن أضعك مكان صورة فولفوفيتز

    الفرق بين تركيا الامس وتركيا اليوم
    أنها لم تكن أبدا اسرائيل ... والعمى ناسي جرائم اسرائيل وتحكي عن اغلاط الترك
    طلع بالرعروعة اللي فوق ظهرك يا عبد سيدك وبعدها انتقد ابطال السفينة مرمرة..
    ثم وش طغاك وأوجعك يا عبد سيدك من أغلاط تركيا بالامس ومن نفاقها (اللي حرم عينك من النوم) بهذا اليوم ... روح طبل لسيدك وبرر له الرقص في محافل تل ابيب مش احسنلك..

    شيء غريب .. وش السالفة ناسيين حضراتكم أن غزة تحتلها اسرائيل وتضيق علي حدودها الخناق كل من الاردن و مصر ....
    خسئتم ... حينما تنظرون إلى الوقائع من القفا ...

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    الـجـزائـر..
    الردود
    2,208
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة حارث المياه عرض المشاركة
    salimekki
    تحياتي لك
    لست من أنصار إسرائيل ولكنني أطرح وجهة نظري وفي ذات الوقت أحترم وجهة نظرك، ومع ذلك غزة ملف تفاوض ولعبة شد وجذب تلعبها تركيا وإيران طبعاً بدون تنسيق مع إسرائيل والولايات المتحدة للحضور أكثر في المنطقة، هذه وجهة نظري، غيران تدعم حماس وتركيا تفك الحصار عن غزة، السؤال الذي يطرح نفسه إين كانت الدولتان من قضية فلسطين قبل احتلال العراق.

    لا أصدقك ولا تتحايل
    فإما أن تكون أو لا تكون
    يا ابيض يا اسود
    يا مع البرادعي كبديل يا مع احمارك كدليل
    يا على محور الشر .. يا على محور الخير

    يا مع تركيا يا مع تل ابيب
    وتركيا اليوم صادقة في غضبتها من تل أبيب .. فيا تصدق تركيا أو تلتزم صف الدفاع عن تل ابيب
    وش بدك اكثر من هكذا وضوح ..


    فاختار وفرجيبنا بياض اسنانك
    ثم تحياتي لهدوءك .. ولا تعتبرني إلا عدوا لازراهيل

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الردود
    38
    salimekki

    تحياتي لك
    تحياتي لك
    تحياتي لك

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الردود
    38
    salimekki


    حبيبي تركيا صديقة إسرائيل وإذا كان غير ذلك فأثبت لسنا في محكمة نحن في منتدى حوار لكنك مصر على فرض وجهة نظرك بالقوة وباللغة.............
    أقنعني أن تركيا قطعت علاقاتها مع إسرائيل وأنها ستخوض حرباً من أجل غزة وأنها ستحرر الغزاويين من نير إسرائيل، لكن بلغة مهذبة لو سمحت.

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    الـجـزائـر..
    الردود
    2,208
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة حارث المياه عرض المشاركة
    salimekki


    حبيبي تركيا صديقة إسرائيل وإذا كان غير ذلك فأثبت لسنا في محكمة نحن في منتدى حوار لكنك مصر على فرض وجهة نظرك بالقوة وباللغة.............
    أقنعني أن تركيا قطعت علاقاتها مع إسرائيل وأنها ستخوض حرباً من أجل غزة وأنها ستحرر الغزاويين من نير إسرائيل، لكن بلغة مهذبة لو سمحت.

    أعتذر لو تفوق غليان دمي على رواق أعصابك .. صدقا لا أقصد الاساءة لشخصك الكريم .. تهجمي الصريح فقط على المواقف.

    وأما عن أدلة صفاء موقف تركيا الاخير فيكفيني أن أنقل لك التصريح الرسمي لاردوغان وللرئيس التركي أن العلاقات بين تركيا واسرائيل بعد ما حدث يستحيل ان تعود الى ماكنت عليه قبل اليوم ...
    ولست اخترع حديثا فقط تصفح مواقع الاخبار ...

    ألا يكف تركيا انها سحبت سفيرها من تل أبيب وقطعت كل اللقاءات المبرمجة حاليا بين الطرفين ..
    ثم ألا يكفي اردوغان شرفا أنه لم ينتقد فقط تل ابيب بل انتقد بحدةة حتى موقف الامريكان مما حدث وأكد أمام كاميرات العالم أن واشنطن تعجز حتى عن ادانة الحدث وتقف حجر عثرة أمام فتح التحقيق
    ..

    سأكون غبيا ان اقول لك أنه اثباتا لصدق تركيا عليها أن تقطع فوريا علاقاتها باسرائيل .. النظام التركي الحالي يكتشف يوما بعد يوم بشاعة العلاقات الاسرائيلية التركية القديمة ويعلم ان افضل الفرص للتخلص من هذه الورطة هو استغلال كل غلطة اسرائيلية لتدفع الثمن غاليا الى ان تتوصل الى التخلص من كل حل يربطها باسرائيل ...

    تاكد ان تركيا الامس ليست تركيا اليوم..والحكومة الحالية ورثت عبئا مخزيا من العلاقات الرسمي مع الصهاينة وهي تسعى للتخلص منها على مهل..
    وانه منذ مجيء اردوغان وحزبه والعلاقات الاسرائيلية التركية على المحك ولم تتاخر تركيا في كل مرة عن بهدلة اسرائيل على المباشر بشكل لم يسبق له مثيلا في تاريخ العلاقات العالمية اتجاه اسرائيل ..

    يبدو أنكم كما قلت انفا لا تنظرون الى الحقيقة الا من القفا ..
    وانكم تلقون الضوء على ما تحبون لانفسكم مشاهدته لا غير ...

    العما شو مسحورين بكرامات مبارك ...

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •