Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    ليس في غرفة مظلمة على أي حال !
    الردود
    47

    أخـيـراً ظـهـر صـلاح الـديـن !!



    عجبت منذ يومين لما قرأت من عناوين فخمة وبراقة ومفرحة ، مثل ( فلان رفعت رأسنا ) ، ( فلان أيها البطل ) ، ( الرهيب فلان يا نور العين ، ويا بطل الأبطال ) ، لم أكن أعلم وقتها من المقصود بهذا المدح كله ، قلت لعله فدائي من أسطول الحرية ، أو مخترع كبير و مكتشف خبير ، أو على الأقل فائز في أحد الألعاب الأولمبية !

    فوجئت أن هذا البطل الفاتح العظيم المتألق ، ليس سوى من تفاهة من تفاهات ( ستار أكاديمي ) وكل هذا الاحتفاء به لأجل فوزه بالمركز الأول ..

    نعم أبشروا يا عرب ويا مسلمون ، فقد ظهر صلاح الدين ، ظهر ناصر المستضعفين ، ظهر القوي الأمين ، ظهر فاتح القدس ومحرر غزة ، قد زمجر الأسد وخرج من عرينه ، قد أفاق الفارس الهمام وأشهر سيفه ، فأبشروا !

    أعلم كما تعلمون ، أن صفات الأبطال الشجاعة والفروسية والشهامة والنخوة والكرم والعفة والطهر والقوة والجسارة ووو ....

    ولكن على رسلكم ، لا تحسبوا بطلنا بطلاً نازل الأبطال ، أو فارساً اقتحم الأهوال ، أو مناضلاً تحدى الاحتلال ، أو أسيراً قاوم الأغلال ، لا لا بل هو بطل الأحضان وفارس القبلات ..

    صفات بطلنا ، نعومة وحسن وأناقة ، رقة وحنان وإحساس ، صوته جميل تغنمه رائع تغنجه فاتن ، رقصه مغري وهز وسطه ( مقلي ) ، محترف في توزيع القبل و( البوسات ) ، ورائع في المناجاة والهمسات ، صائد متمكن للفتيات ، ومضل مقتدر للشباب والشابات ..

    قد ظهر هذا البطل العظيم ، العظيم بصوته وشكله ، العظيم بقبلاته وهمساته ، العظيم برومانسيته وكلامه ، العظيم برقصه وهز وسطه ، العظيم في ذلك كله ، فأتوني بعشرة من مثله ، لأفتح لكم خمارة وأشغل مرقصاً !

    فوز بطلنا لا بعدد قتلاه ، ولا بحجم ضحاياه ، ولا بقوة ساعداه ، بل بمقدار ضحكه على ذقون معجبيه ، وتصويت عاشقيه !

    قد فتحت القدس وحررت البلاد ، وأسلمت القارات ، والخير يعم البلاد ، فلا شعب محاصر هنا ، ولا أسطول مساعدات ضرب هناك ، لا مسلمات تسبى ، ولا عفيفات تغتصب ، لا أطفال تدمى ولا شيوخ تنتحب ، قد أصبحنا في أفضل حال ، ولذا لا مانع أن نروح عن أنفسنا قليلاً ونحتفل !

    لم نبلى هذه الأيام بمثل التافه القبيح ( ستار أكاديمي ) ، ولم يفسد الشباب شيء مثل إفساده ، فالقبلات على الشاشات والاختلاط أمام الكاميرات ، والمزاح بين الجنسين بلا محظورات ، والكاميرات تتابعهم حتى في الخلوات !ّ



    أعتذر لبطلنا العظيم ولعاشقيه على قسوتي ، ولكن الخبر أثارني وأخرجني عن طوري ، فليحتفلوا كما يشاءون ، أما نحن فمشغولون عنهم بدفن الشهداء ، وتضميد الجراح ، وفك الحصار وإيصال المساعدات !



    مدونتي :
    www.bassmatqalam.com

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المكان
    بينَ جَنَةٍ وَسِجْن .
    الردود
    39
    حسبنَا الله ونِعم الوكيل

    فأنا والله أود تقديم التعازي لهذه الأمَّة لِأنَّ أبطَالهَا مَاتوا مِن زَمَنٍ سحيق , وَ أصبَحَ الحُثَالة هُم أبطَالهَا ..!

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    الردود
    2,122
    ،

    لا بأس، ولكن لدي ملاحظة عامة ..
    حينما نعقد مقارنة بين فاسق- عرفاً وشرعاً- وبين صلاح الدين!
    بين لاعب كرة قدم، وبين سياسي أو مخترع ..
    ماذا نريد؟
    ولو لاحظت؟ فإننا في الوقت الذي نريد أن نسخر من منجزاتهم - كل على مقاسه! -، بالإتيان بالرمز الضخم
    فإننا نسخر أول ما نسخر من أنفسنا نحن ، أعني من عقولنا!
    المقارنات عليها أن تجد أرضية موحدة .. ما لم توجد تلك الأرضية فهي تأخذ صيغة " المطالب " أكثر منها مقارنة !
    بمعنى أننا نطلب من ذلك التافه أن يكون صلاح الدين ،
    ونطلب من ذلك الأتفه أن يكون جيفارا
    نطلب من تلك الصغيرة أن تكون إحدى الصحابيات!

    ثم إن لكل منا دوره، وما يناسبه في الحياة، فكل ميسر لما خلق له
    ولو كان مطلوباً من الناس كلهم أن يكونوا صلاح الدين ، لما وجد صلاح الدين من أصله!
    ولو كان مطلوباً من الناس كلهم أن يكونوا صلاح الدين، فلمَ لا نطلب من أنفسنا ذلك؟!


    للأذكياء الذين سيظنون بأنني أدافع عن ذلك " البطل" .،أو أنني أتحدث عن ضرورة وجوده في الحياة ..
    ويحدثون أنفسهم في الإتيان سريعاً بعد أن يتأكدوا من " تطفية النور" ..
    : " أبطال" ! ، شكراً ...

    .

    وشكرا لك عبد الرحمن ..

    .
    .

  4. #4
    ^
    الحقيقة مش قارئ ردكِ هو اللي مطفي النور
    دول اللي احتفلوا بصلاح الدين أكاديمي ،
    مش مطفيين النور بس.. دا التيار فاصل أصلا

    عبير

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    هناك - وليس هنا
    الردود
    4
    دعوا صلاح الدين في ترابه واحترموا سكونه ... فإنه لو قام حقاً بينكم فسوف تقتلونه

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    ليس في غرفة مظلمة على أي حال !
    الردود
    47
    شكراً لكم ..

    عبير ، جميل ، ولكن لم أقصد من مقارنتي هنا المطالبة ، بل قصدت أن أقارن بطولة صلاح الدين وبين بطولة هذا التافه ، لعل بعض المغمى عليهم يفيق ..

    أسعد بنقدكم دائماً ..

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •