Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 82
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الردود
    80

    لو كان الدين بالعقل لما قرأنا الفاتحة أربع مرات في الصلاة الواحدة

    لو كان الدين بالعقل لما قرأنا الفاتحة أربع مرات في الصلاة الواحدة
    كان علي بن أبي طالب رضي الله عنه أوعليه السلام على الطريقة الشيعية
    يقول في مسح الخفين لو كان الدين بالعقل لكان مسح أسفل الخفين أولى من أعلاه
    لأن الأسفل عرضة للوساخة فكان الأجدر مسحه
    قياسا على ما سبق
    تأملوا تكرار قراءة الفاتحة في كل ركعة نكررها كالببغاوات دونما تأمل
    ألا يكفي قراءتها مرة واحدة في الصلاة في الركعة الأولى فالرب يسمع من أول مرة
    اذا ما الهدف من التكرار اذا أنت أمام ملك لديه قدرات جبارة حيث من أسمائه السميع وأنه يسمع كل شيء يسمع جهر القول وخفي الخطاب، يسمع ويرى دبيب النملة السوداء على الصخرة الصماء في الليلة الظلماء
    حتى مسألة الإلحاح والتكرار في الدعاء شيء لايقبله العقل و أنت أمام إله سميع قادر فعال لما يريد و رحيم و لطيف خبير يعلم مافي الأنفس وما تخفي الصدور
    إذ تكرار الدعاء والتضرع والطلب يليق بحاكم ضعيف السمع لا يكاد يسمع إلا بعدما تكرر عليه المسألة ثلاثا أو أكثر
    أو حاكم ماكر قاسي ليس لديه رحمة و لا شفقة فتستعطفه وتنوح ببابه وتكرر دعاءك له لعله يلتفت إليك ويذكرك وإلا سيسحقك و يبيدك

    نرجع و نقول الدين بالنقل و ليس بالعقل و النقل مقدم على العقل
    سبحانك اللهم و بحمدك نستغفرك و نتوب إليك

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المكان
    في الشغل
    الردود
    326
    أن العقول تتفاوت فأي عقل هو المقصود بتقديمه على النقل أو النص؟
    لو طَهرت قلوبكم

    ماشبعتم من كلام ربكم

    عثمان بن عفّان

  3. #3
    من خلال موضوعات ديوغنيس و ردوده, نستنتج مراميه.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المكان
    تحت تحت تحت كمان .. أيوة هنا
    الردود
    2,342
    التدوينات
    16
    النقل مقدم على العقل
    بالتأكيد مقدم
    ينقل أولاً لشتات ثم يعقله من يريد

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المكان
    قلب الحدث
    الردود
    1,978
    من الغباء لا بل من العيب مناقشة أمثالك ، لكنني سأفعل لا لشيء إلا لأن وجود أمثالك ممن يعتقدون أنهم يملكون عقلا سيضعفون عقولاً هي بالأساس ضعيفة و تنتظر القشّة التي ستقصم ظهر البعير :

    أولا :

    يقول في مسح الخفين لو كان الدين بالعقل لكان مسح أسفل الخفين أولى من أعلاه
    كي أناقشك في شيء ، عليك أولا إثباته . أثبت هذا لي ، و للبشر ، ثمّ نتناقش.بشرط إثباته من كتب السنّة و السلف لا من كتب الشيعة .!

    تأملوا تكرار قراءة الفاتحة في كل ركعة نكررها كالببغاوات دونما تأمل
    إذا كنت حضرتك ، ترددها كالببغاء دون تأمل ، فما رأيك في كفّ بلاك عن غيرك؟
    من قال لك أنّ بقيّة الناس تردّدها دون تأمّل؟
    سأسألك سؤالا ، حين تودّ الخروج من المنزل أو الدخول إليه ،
    ألا تفتح الباب أوّلاً؟
    أعني ماذا لو دخلت في الباب رأسا دون أن تفتحه أو تغلقه؟

    لماذا تفتح الباب؟
    كي تدخل.
    و لذلك هي الفاتحة ، هي التي تقرؤها و يستشعرها قلبك كفاتحة لما يليها.ثمّ إن الركوع فعل و السجود أيضا ، هذا بحدّ ذاته قد يخرجك عن الروحانية التي تتمثّل في آيات الله التي تتلوها في الصلاة ، لذا تقرأ الفاتحة لتعاود الولوج في الروحانيّة.
    ثمّ لقد افتتح الله تعالى بها كتابه العزيز ، فما المزعج في أن تستهلّ بها كلّ ركعة؟
    و : تخيّل فسك تقف بين يدي الوالي أو الملك أو الرئيس أو حتّى مديرك في العمل ، ألن تردّد لازمة : سيّدي ، مولاي ، أستاذي..الخ؟قل لي بالله عليك ، كيف تستسيغ ترديد هذه اللوازم لبشر مثلك و لا تعتقد بحقّ الله خالقك عزّ و جلّ لها؟
    إنّك بالفاتحة تستهلّ وقوفك بين يدي من خلقك ..ألا يستحقّ منك التعظيم؟
    أخيرا:
    قراءة الفاتحة في كلّ ركعة ، فرض من الله ، ليعرفنا أنطيع أم لا و ننصاع لكلامه ، ألا نطيع؟..؟


    فالرب يسمع من أول مرة
    اذا ما الهدف من التكرار اذا أنت أمام ملك لديه قدرات جبارة حيث من أسمائه السميع وأنه يسمع كل شيء يسمع جهر القول وخفي الخطاب، يسمع ويرى دبيب النملة السوداء على الصخرة الصماء في الليلة الظلماء
    حتى مسألة الإلحاح والتكرار في الدعاء شيء لايقبله العقل و أنت أمام إله سميع قادر فعال لما يريد و رحيم و لطيف خبير يعلم مافي الأنفس وما تخفي الصدور
    إذ تكرار الدعاء والتضرع والطلب يليق بحاكم ضعيف السمع لا يكاد يسمع إلا بعدما تكرر عليه المسألة ثلاثا أو أكثر
    أو حاكم ماكر قاسي ليس لديه رحمة و لا شفقة فتستعطفه وتنوح ببابه وتكرر دعاءك له لعله يلتفت إليك ويذكرك وإلا سيسحقك و يبيدك
    لماذا تغنّي و تردّد الغناء؟
    لماذا حين تريد شيئا و تذهب لتحضره فلا تجده ، تعاود الذهاب مرّة إثر أخرى دون أن تسأل عقلك الضخم لماذا أفعل هذا؟؟
    لماذا حين تطلب من أحدهم شيئا ، و هو يسمع ، أي ليس أطرشا أو أعمى قلب مثلك ، تعيد الطلب بإلحاح حتى تحصل عليه؟أليس فيك عقل ليقول لك : احترم نفسك؟
    مالك كيف تحكم؟
    هو يسمع نعم ، و يرى ما لا تراه ، و يعرف حقّا ما هي نهاية أمثالك لكن من رحمته بك و بنا ، لا يجيبنا أحيانا ..لأنّه الأعلم بالصالح ، و هو ربّ الناس.
    تخيّل طفلا صغيرا ، يطلب كلّ يوم من والده و بإلحاح:
    "مسدّس" ، هل لأن والده "رحيم" و يسمع بأذنيه يحضر له مسدس؟
    ما رأيك؟
    الإلحاح في الدعاء : عبادة ، هو قبل أن يكون متّجها لله سبحانه و تعالى ، هو موجّه للنفس البشرية . النفس البشريّة "متقلّبة ،لا تعرف حقّا ما تريد ، و قد تريد أذاها ،قد أتمنى الشيء و أدعو الله في سرّي كثيرا و ألحّ في الطلب..ثمّ قد أحصل عليه فأرى فيه أسوأ الأشياء ، و قد لا أحصل ، لكنّ الله مع الوقت يريني مساوئه فأحمده و أشكر فضله على أنّه منعني :
    لكلّ قدر حكمة ، لو علمتها لرأيت المصيبة عين النعمة.
    الإلحاح على الحاكم يا هذا ، قد يوديك للشنق أو الموت أو التعذيب . الإلحاح على بشريّ مثلك يوديك للمذلّة و المهانة.
    و الإلحاح على ربّ السماء يوديك الجنّة..
    ماذا تختار؟
    ما رأيك أن تطلب فتعطى ، أنت بعقلك الفطحل بيّن لي إذا ما جدوى أن تطلب فتعطى؟
    ماذا ستكون قيمة الحياة برأيك؟
    تعال ندعو الله فنعطى ، يا رب فلوس كتير
    يا رب بيوت و أملاك.
    يا رب جنة
    يا رب نار..و بعد ما نخلّص ، سترى أنك استنفذت كلّ شيء فلن يبقى لك من مللك و ترفك و سأمك سوى أن تقتل نفسك..(يا ربّ آمين)!


    نرجع و نقول الدين بالنقل و ليس بالعقل و النقل مقدم على العقل
    في هذه أنت كاذب أشر . لكنّك تقول هذا لضعف في عقلك ، لأنّك لا تستخدمه ربّما لتفكّر هذا لماذا و تلك لماذا ، إذا كان الدين بالنقل يا هذا ، لماذا يسلم الكثيرون دون أن تكون أصولهم أو لغتهم مقاربة للغة النقل؟
    ثمّ دعني أعتبره نقلا "و أستغفر الله"..
    نقلا عن من؟
    عن النبيّ الأمّي صلّى الله و سلّم و بارك به؟
    كان لا يجيد لا قراءة و لا كتابة.
    كان أميّاً ، فهل برأيك يتحدّث أمّي بمثل هذا الإعجاز العلميّ؟
    دوران الأرض و الشمس و تعاقب الليل و النهار و النطفة و المضغة واللغةو الفصاحة التي لا يأتيها شكّ لا من وراءها و لا من خلفها؟
    لا أعرف لكن ما أثق به تماما أنّك أنت من لا يستخدم عقله ، و لو استخدمته ما كنت قلت "الربّ"!

    كلمة زاعجتني و لا بدّ أقولها كخاتمة : تفوه .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المكان
    قلب الحدث
    الردود
    1,978
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ساخر سبيل عرض المشاركة
    بالتأكيد مقدم
    ينقل أولاً لشتات ثم يعقله من يريد
    لا أعرف لكن رأيي يجب قفله ، هذا كفر صريح و تشكيك بدين لا يناله أذى أمثاله.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    عقلك الباطن
    الردود
    490
    السلام عليكم ,

    إلى الأخ Diogenes of Sinope , إن القواعد المقررة أن العبادات المحضة لاقياس فيها، بل أمرها راجع إلى التوقيف، ومن أسباب ذلك أن علتها تعبدية والعلة ركن القياس.
    والحكمة هي ما يترتب على ربط الحكم بعلته أو سببه.

    و لكن إليك بعض الإجابات , كان الله في عوننا جميعا


    أولا بالنسبة لمسح الخفين ,
    سيدنا علي رضي الله عنه : (( لو كان الدين بالرأي لكان مسح أسفل الخف أولى من أعلاه )) و هو حديث موقوف على سيدنا علي رضي الله عنه !
    ثم إن أسفل الخفين لا يمسح , لأن التراب يطهره , و الدليل على ذلك : حديث رسول الله محمد صلى الله عليه و سلم
    عن أم سلمة رضي الله عنها أنها قالت للرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : إِنِّي امْرَأَةٌ أُطِيلُ ذَيْلِي وَأَمْشِي فِي الْمَكَانِ الْقَذِرِ ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ (يُطَهِّرُهُ مَا بَعْدَهُ) رواه الترمذي (143) وأبو داود (383) وابن ماجه (531) والحديث صححه الشيخ الألباني في "صحيح الترمذي" .
    و قوله أيضا : قوله في النعلين : ( ثُمَّ لِيُدَلِّكَهُمَا بِالتُّرَابِ فَإِنَّ التُّرَابَ لَهُمَا طَهُور) – رواه أبو داود وصححه الألباني .
    فاقتصى الأمر أن يتم مسح أعلى الخفين , تيسييرا لأمر المسلم و لأن التراب يطهره .
    و الله أعلم



    ثانيا الدعاء :
    إن السنة النبوية الشريفة في تكرار الدعاء أن يكون ثلاث مرات ، ومن زاد على ذلك أحياناً فلا حرج عليه ، كما أن من اقتصر على الدعاء مرة واحدة لا حرج عليه ، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم جميع ذلك .
    لكن الدعاء للمؤمن عبادة و كثرته زيادة في ثوابه , و تقربا من الله عز وجل ,
    كما سأذكر لك :
    إنه إذا رفع العبد يديه للسماء وهو عاصى فيقول يارب فتحجب الملائكة صوته فيكررها يارب فتحجب الملائكة صوته فيكررها يارب فتحجب الملائكة صوته فيكررها فى الرابعة فيقول الله عز وجل الى متى تحجبون صوت عبدى عنى؟؟؟ لبيك عبدى لبيك عبدى لبيك عبدى لبيك عبدى

    و لقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم استحباب تكرار الدعاء ثلاثاً ، وذلك في حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم : (كَانَ إِذَا دَعَا دَعَا ثَلَاثًا ، وَإِذَا سَأَلَ سَأَلَ ثَلَاثًا) رواه مسلم (1794) وأصله في البخاري أيضا . , و هي سنة النبي عليه الصلاة و السلام , لا نستطيع أن نخالفها !
    بل نقول سمعنا و أطعنا ,

    و الله أعلم


    ثالثا بالنسبة للصلاة و عدد الركع , بما أنه لديك عقل فيلسوف إغريقي ,
    بالنسبة للصلاة ذات الركع الأربع , الظهر و العصر و العشاء فأظن أنها تعني الخوف والانابه و دوام الطاعه و العبادة

    و الله أعلم

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    الردود
    8,690
    الواحدة بعد منتصف القهر .

    لن أحدثك على أن الدين بنقل وليس بالعقل .
    فأنت كما يبدو لي تعي هذا تماماً . لكنك تقول وتفند أن الأمر غير منطقي و أن "أمرك لله "
    وستتبع ما تم نقله لك من المشرع كما هو معلوم لديك .

    لكن لديك فيما يبدو جزئية غير مفهومة .
    وهي لم التكرار في تناول الفاتحة .
    حسناً . دعني أقول لك شيئاً مفيداً .
    ما هي الغاية من المعلم عندما يطلب من تلميذة أن يعيد قراءة موضوع ما؟
    ما هي الغاية التي يجنيها الأب مادياً . عندما لا يعطي ولده كل شيء بدون أن يجهد نفسه ؟
    وما هي الفائدة التي تعود على الله في تعبدك أنت أو أنا أو كل بني أدم ؟
    إن الله لا يحتاج لعبادتك ، وحتى أن مجرد الدعاء بالأفكار يسمعه الله .
    يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور .

    هل أعياك تفهم لم هناك خمس صلوات في اليوم والليلة ؟
    هل أعياك تفهم لم نصوم شهر كامل كفريضة ونصوم تطوعاً أيام كثيرة ؟
    هل تجد صعوبة في تقبل فرضية الحج ؟ رغم أنه لا يمثل فائدة للبشر كما هي الزكاة التي فيها من الفوائد الاقتصادية الكثير . وفيها من المشاعر الإنسانية ما يوافق التصورات .

    حسناً
    دعني أخبرك أن العبادات فرضها الله . لك أنت وليست له هو .
    تفيدك أنت ولا تفيد جبار السماوات والأرض .
    فمن أنت وأنا ؟ ومن البشر جميعاً في جنب الله ؟

    كلي يقين أنك سمعت عن شيء اسمه "غسيل المخ" أو سمعت عن برامج "إعادة التأهيل" .

    هل بدأت تتضح لك الصورة ؟
    يا سلام عليك !
    نعم هذا هو .
    العبادات وتكررها ما هي إلا توسيع قاعدة الإيمان في الممارس نفسه . وبدونها "يبطي عظم" إن وصل للدرجة الإيمانية التي يرتجيها حتى الصالح .
    ألا ترى أن الإيمان والتقوى يكثر عند ممارسي العبادات التطوعية أكثر من غيرهم !
    بكل بساطة أيها الرجل الطيب . العبادات هي برنامج رباني لإعادة تأهيل القلوب التي سكنتها الدنيا .
    عن طريق النية واللفظ والحركة .
    سوف أحكي لك قصة .
    تعلم أو ربما ستعلم الآن أن الصلاة الجهرية لا يكتفي فيها المصلي بقراءة الفاتحة أو أي دعاء داخلها في عقله . ولكن يجب عليه أن يتلفظها وينطق بها لسانه .
    "ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها "
    ألم تسأل نفسك لم أمرنا بذلك ؟
    أحد أصدقائي سألني مرة لم أقرأ الفاتحة بصوت يمكن أن يسمع . وقال لي مثل ما قلت . إن الله غير محتاج لسماع صوتك هو يسمعك وأنت تقرأ بسرك .
    ضحكت وقلت له . ومن قال أني أرفعه ليسمعني . أنا أرفعه لأسمع نفسي ، لكي أشعر أكثر .
    وإن كان لديك بعض إلمام في تعليم الصغار . إن كان أطفالك أو أطفال غيرك . تعلم أن قرأة أي شيء في الدنيا بصوت مسموع يرسخ المعلومات أكثر . فأنت تقرأ وتحرك عقلك ثم تحرك لسانك ثم تحرك طبلة أذنك . وهذا يجعل هناك عدة مداخل للشيء المقروء .
    وقد أرسلت لصديقي مقطع لشيخ ينصح بالتركيز على الغوص في المعاني التي يقرأها المرء وأن يسمعها نفسه .وثاني يوم صلى بجواري صلاة الظهر . وسمعته يقرأ كما أقرأ . وبعد الصلاة نظرنا لبعض و ابتسمنا لبعضنا البعض .
    كان رجلاً اتبع حين اقتنع . وبعد فترة صرح لي أنه صار يقول للناس نظريتي في مسألة تحرك حاسة السمع مع القراءة يجعل الخشوع أقرب .
    نحن نتعبد الله ونكرر التعبد الذي أمرنا به على الطريقة التي وضحت لنا .
    إن فهمنا جزء منها فهو خير من الله . وإن لم نفهم فكن على يقين أن هناك وجاهة في الأمر تخفى عنا .
    وحتماً ستتضح لنا .

    تكرار العبادات والإكثار منها شيء لمصلحتنا نحن . شيء لا يحتاجه الله . أمرنا به لكي نقترب لله أكثر .
    شيء يفيدنا نحن .
    ليس عليك أن تحس أن الله محتاج لصلاتك وأن تكرارها لن يفيده في شيء وتنسى أو لا تحس أنك محتاج لها .
    لا أحد يتفضل على الله بالعبادة . نحن هنا أهدينا طريق وقيل لنا : اسلكوا هذا الطريق فهو الوحيد الموصل . إن سلكته وأنا لم أعلم الحكمة من تفاصيل هذا الطريق سأصل . وإن فهمت وأكملت الطريق سأصل أيضاً . لكن إن جلست أحاجج في عدم قناعتي ببعض تفاصيله لأني لم أفهمها . فحتماً لن أصل .
    إيك يا أخي أن تعطي عقلك أكبر من حجمه . لا أقصد عقلك أنت وحدك . أقصد على سبيل الإجمال في العقول البشرية .

    قد قلت ما عندي وهو مجرد رأي أحس معه أني محتاج للعبادة وتكرارها كدواء وعلاج أو ربما صدمات كهربائية لتقويم روحي التي انغمست في الحياة وأحبتها .
    الإيمان العميق بالله . ليس مطلباً سهلاً . الإيمان درجات . وسبيل الترقي فيه هي العبادات المتكررة التي تعيب عليها تكررها . وكذلك العبادات القلبية التي هي متكررة أكثر وكلما كانت عبادات القلبية كثيرة كلما علوت وعلوت وعلوت .
    لكن هيهات لمن ترك الإذعان أن يصل . هيهات هيهات .
    عَبِّد عقلك لله . يتعبد قلبك له .
    اللهم أنر قلبه وعقله وأجعله من المرضيين .
    أخوك الذي يحس به
    سلام

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    الردود
    8,690
    نسيت أن أقول :لأن الدين بالعقل والنقل فإن واحدة لا تكفي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الردود
    80
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة تشي عرض المشاركة
    أن العقول تتفاوت فأي عقل هو المقصود بتقديمه على النقل أو النص؟
    شكلك فهمت عكس فأنا لم أقل بتقديم العقل على النقل أو خانك التعبير

    أظن أنك تتساءل عن أي عقل نقدم عليه النقل

    الجواب كل العقول يجب أن تكون خاضعة للنقل و مهيمنا عليها دونما استثناء
    وبالأخص تلك العقول التي تتطاول وتفكر خارج النص

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    بعيد جداً
    الردود
    4,712
    عقيدتنا قائمة على كم هائل من الغيبيات التي نؤمن بها دون ان نراها ونحن نؤمن بها لأننا نقدم خبر ربنا تعالى على كل أمر
    ويكفي ان الله تعالى قد بدأ سورة البقرة بقوله : ألم ، ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين ، الذين يؤمنون بالغيب
    فاول صفات المتقين الايمان بالغيب
    فالجنة ، والنار ، والملائكة ، والجن ، والصراط الخ هي امور غيبية

    اما بالنسبة للعبادات فالأمر لا يتعلق بالعقل من قريب أو بعيد انها امور توقيفية بحتة
    كيف نبرهن عقلا ان الظهر اربع ركعات ، وان المغرب ثلاث وليس العكس
    لماذا نصوم رمضان ولا نصوم شوال
    ولماذا نطوف بالبيت سبعاً وليس تسعاً
    هذه اشياء توقيفية ، شأنها شأن الفاتحة شأن كل ما نقوم به من طقوس تقربة لله تعالى ليس للعقل دور في تمحيصها

    غير ان الاسلام لا يستثني العقل ، ففي المعاملات والعقائد
    نجد ان صحيح النقل لا يتعارض مع صريح العقل ابداً

  12. #12
    هل رأيت يوماً ما عقلك هل لمسته هل رأيت كيف المعلومات تخرن؟
    أو هل تعرف مالغرض من أن عينك ترمش آلاف المرات في الساعه؟
    هل رأيت الأرض تدور؟
    أو هل لمست القمر لتعرف أنه يستمد الضوء او هو كوكب مضيئ ؟
    مالغرض من النيازك مالغرض من سقوطها ثم احتراقها ؟
    مالغرض من الكواكب الأخرى اذاً اذا لم نعش فيها ولم تضيئ كوكبنا .؟؟
    هل رأيت الشيطان .أو هل رأيت الجان؟؟
    أسألتي هذه فيها الجواب على سؤالك ...
    العقل والنقل لايختلفان.......
    ابحث عن أدلة النقل وعلاقتها بالعقل وستجد الجواب
    ...

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المكان
    ,,,
    الردود
    296
    أعوذ بالله منك

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    الردود
    1,588
    وراى متواضع اتمنى ان اوضحه بجلاء!!!

    فى موضوع اختلفت فيه آراء !!!


    اولا لم لانفترض حسن الظن فى الكاتب حتى لو اشتملت كلماته على معان غير واضحة؟؟؟؟


    اقول لكم انى فهمت مايلى:


    1-ان نسلم لله الامر حتى لو عقولنا القاصرة لم تتوصل الى حكمة التشريع!!!


    2-لعل الاخ يريد لفت نظرنا الى اهمية فاتحة الكتاب ولكنى اجده قد جانبه التوفيق وخانه التعبير !!!


    3-ولعله ايضا يبين لنا ان الدعاء كلما كررناه بثقة كان اقرب الى اجابة السميع البصير المجيب سبحانه وتعالى!!!



    اخوانى واخوتى الافاضل!!!


    اتدرون ما القاصمة التى تهدد جدار المسلمين بزلزال!!!


    انها انعدام الحب فى الله!!!


    وبحث كل منا عن عيب ليهاجم به اخيه!!!


    ولو بحث عن ميزة تقربه لقلبه لانصلح الحال الذى نرتجيه!!!


    سهل ان نشتم ويمزق بعضنا بعضا!!!!


    والصعب جدا!!!


    ان نتخلق بأخلاقه صلى الله عليه وسلم ونقدم حسن الظن!!!


    حتى يتبين لنا اصرارا على كفر او سوء نية مبيتة!!!


    اتمنى ان نعود لقراءة سيرته عليه الصلاة والسلام!!!


    لنعلم كيف كان يعامل الكفار والمنافقين معاملة الطبيب لمريض يريد له الشفاء التام!!!


    وكم اسلم بحسن خلقه صلى الله عليه وسلم وصبره مع من يخالفه الكثير وانجاهم الله به من النيران!!!


    بل اصبحوا قوة للاسلام بعد ان كانوا اعداءا يريدون للمسلمين الذل والهوان!!!


    ولا اخفى عليكم اعجابى بادارة المنتدى الموقر!!!


    فهى عندما تريد لموضوع ان يشتهر!!!


    تقلل من قدره ومن قدر كاتبه بتهكم او نقد لاذع او غمزات!!!


    وتنقله لساحة المعارك التى معظمها سب ولعن واستهزاء ومهاترات!!!


    والتى ابدعوا فى تسميتها """""""شتات"""""""""!!!!

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الردود
    80
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة مــيّ عرض المشاركة
    من الغباء لا بل من العيب مناقشة أمثالك ، لكنني سأفعل لا لشيء إلا لأن وجود أمثالك ممن يعتقدون أنهم يملكون عقلا سيضعفون عقولاً هي بالأساس ضعيفة و تنتظر القشّة التي ستقصم ظهر البعير :

    أولا :

    كي أناقشك في شيء ، عليك أولا إثباته . أثبت هذا لي ، و للبشر ، ثمّ نتناقش.بشرط إثباته من كتب السنّة و السلف لا من كتب الشيعة .!


    إذا كنت حضرتك ، ترددها كالببغاء دون تأمل ، فما رأيك في كفّ بلاك عن غيرك؟
    من قال لك أنّ بقيّة الناس تردّدها دون تأمّل؟
    سأسألك سؤالا ، حين تودّ الخروج من المنزل أو الدخول إليه ،
    ألا تفتح الباب أوّلاً؟
    أعني ماذا لو دخلت في الباب رأسا دون أن تفتحه أو تغلقه؟
    لماذا تفتح الباب؟
    كي تدخل.
    و لذلك هي الفاتحة ، هي التي تقرؤها و يستشعرها قلبك كفاتحة لما يليها.ثمّ إن الركوع فعل و السجود أيضا ، هذا بحدّ ذاته قد يخرجك عن الروحانية التي تتمثّل في آيات الله التي تتلوها في الصلاة ، لذا تقرأ الفاتحة لتعاود الولوج في الروحانيّة.
    ثمّ لقد افتتح الله تعالى بها كتابه العزيز ، فما المزعج في أن تستهلّ بها كلّ ركعة؟
    و : تخيّل فسك تقف بين يدي الوالي أو الملك أو الرئيس أو حتّى مديرك في العمل ، ألن تردّد لازمة : سيّدي ، مولاي ، أستاذي..الخ؟قل لي بالله عليك ، كيف تستسيغ ترديد هذه اللوازم لبشر مثلك و لا تعتقد بحقّ الله خالقك عزّ و جلّ لها؟
    إنّك بالفاتحة تستهلّ وقوفك بين يدي من خلقك ..ألا يستحقّ منك التعظيم؟
    أخيرا:
    قراءة الفاتحة في كلّ ركعة ، فرض من الله ، ليعرفنا أنطيع أم لا و ننصاع لكلامه ، ألا نطيع؟..؟



    لماذا تغنّي و تردّد الغناء؟
    لماذا حين تريد شيئا و تذهب لتحضره فلا تجده ، تعاود الذهاب مرّة إثر أخرى دون أن تسأل عقلك الضخم لماذا أفعل هذا؟؟
    لماذا حين تطلب من أحدهم شيئا ، و هو يسمع ، أي ليس أطرشا أو أعمى قلب مثلك ، تعيد الطلب بإلحاح حتى تحصل عليه؟أليس فيك عقل ليقول لك : احترم نفسك؟
    مالك كيف تحكم؟
    هو يسمع نعم ، و يرى ما لا تراه ، و يعرف حقّا ما هي نهاية أمثالك لكن من رحمته بك و بنا ، لا يجيبنا أحيانا ..لأنّه الأعلم بالصالح ، و هو ربّ الناس.
    تخيّل طفلا صغيرا ، يطلب كلّ يوم من والده و بإلحاح:
    "مسدّس" ، هل لأن والده "رحيم" و يسمع بأذنيه يحضر له مسدس؟
    ما رأيك؟
    الإلحاح في الدعاء : عبادة ، هو قبل أن يكون متّجها لله سبحانه و تعالى ، هو موجّه للنفس البشرية . النفس البشريّة "متقلّبة ،لا تعرف حقّا ما تريد ، و قد تريد أذاها ،قد أتمنى الشيء و أدعو الله في سرّي كثيرا و ألحّ في الطلب..ثمّ قد أحصل عليه فأرى فيه أسوأ الأشياء ، و قد لا أحصل ، لكنّ الله مع الوقت يريني مساوئه فأحمده و أشكر فضله على أنّه منعني :
    لكلّ قدر حكمة ، لو علمتها لرأيت المصيبة عين النعمة.
    الإلحاح على الحاكم يا هذا ، قد يوديك للشنق أو الموت أو التعذيب . الإلحاح على بشريّ مثلك يوديك للمذلّة و المهانة.
    و الإلحاح على ربّ السماء يوديك الجنّة..
    ماذا تختار؟
    ما رأيك أن تطلب فتعطى ، أنت بعقلك الفطحل بيّن لي إذا ما جدوى أن تطلب فتعطى؟
    ماذا ستكون قيمة الحياة برأيك؟
    تعال ندعو الله فنعطى ، يا رب فلوس كتير
    يا رب بيوت و أملاك.
    يا رب جنة
    يا رب نار..و بعد ما نخلّص ، سترى أنك استنفذت كلّ شيء فلن يبقى لك من مللك و ترفك و سأمك سوى أن تقتل نفسك..(يا ربّ آمين)!



    في هذه أنت كاذب أشر . لكنّك تقول هذا لضعف في عقلك ، لأنّك لا تستخدمه ربّما لتفكّر هذا لماذا و تلك لماذا ، إذا كان الدين بالنقل يا هذا ، لماذا يسلم الكثيرون دون أن تكون أصولهم أو لغتهم مقاربة للغة النقل؟
    ثمّ دعني أعتبره نقلا "و أستغفر الله"..
    نقلا عن من؟
    عن النبيّ الأمّي صلّى الله و سلّم و بارك به؟
    كان لا يجيد لا قراءة و لا كتابة.
    كان أميّاً ، فهل برأيك يتحدّث أمّي بمثل هذا الإعجاز العلميّ؟
    دوران الأرض و الشمس و تعاقب الليل و النهار و النطفة و المضغة واللغةو الفصاحة التي لا يأتيها شكّ لا من وراءها و لا من خلفها؟
    لا أعرف لكن ما أثق به تماما أنّك أنت من لا يستخدم عقله ، و لو استخدمته ما كنت قلت "الربّ"!

    كلمة زاعجتني و لا بدّ أقولها كخاتمة : تفوه .
    ابنتي الفاضلة ( مي ) أشكرك على غيرتك وحماسك وكثر الله من أمثالك بالخير
    قرأت كلماتك بتمعن ولم ألتفت لما بدر منك من كلام غلبتك فيه عاطفتك الجياشة بل الجارفه

    حقيقة عجزت أن أفهم هذه العبارة :
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة مــيّ عرض المشاركة
    كلمة زاعجتني و لا بدّ أقولها كخاتمة : تفوه .
    أتمنى توضيح معنى هذه العبارة وشكرا

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    هنا حيث أنا
    الردود
    684
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ديوغينس عرض المشاركة
    ابنتي الفاضلة ( مي ) أشكرك على غيرتك وحماسك وكثر الله من أمثالك بالخير
    قرأت كلماتك بتمعن ولم ألتفت لما بدر منك من كلام غلبتك فيه عاطفتك الجياشة بل الجارفه

    حقيقة عجزت أن أفهم هذه العبارة :


    أتمنى توضيح معنى هذه العبارة وشكرا
    لا عليك أخي الكريم دمت بعقلانيتك وهذا يبدي أهمية العقل ، أشاركك بأولوية النقل على العقل في اتباع الأوامر الإلهية في القرآن الكريم و ما ذكره الرسول صلى الله عليه وسلم . أولوية النقل لا تنفي أهمية العقل!
    كما أن الإلحاح لا يدل على انتقاص فهم من نطلب منه بل على درجة الحاجة ! ونحن نحمّل الآيات معانيها كـدعاء وحاجة بما في ذلك آية ( الرحمن الرحيم ) .
    ما لونته بالأحمر في اقتباسك يناسبك أكثر أخي الكريم سلمت ودمت بخير

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    خارج المجره
    الردود
    1,534
    ( أرأيتم لو أن نهر بباب أحدكم يغتسل فيه كل يوم خمسا ما تقولون في ذلك هل يبقى من درنه شيء قالوا لا يبقى من درنه شيئا قال ذلك مثل الصلوات الخمس يمحو الله بهن الخطايا ) والحديث متفق عليه.
    إننا كبشر نقترف في اليوم والليله من الذنوب والمعاصي الكثير
    منها ماندركه ومنها مالاندركه لذا نحن بحاجة إلى التطهر من مساوئنا والصلوات الخمس كفارة لمابينهما
    قد لانستوعب لماذا كانت الصلاة على هذا الوجه بالذات ولم تكن على غيره
    لماذا الفاتحه؟
    ولماذا الظهر أربع والمغرب ثلاث
    لكن الأمر برمته هو لقاء مع الله والله أعلم بعباده من سواه وهو أعلم أيضا بمايحتاجون وكيف يفكرون
    إن قراءة الفاتحة مثلا ليست مجرد ترديد لآياتها دون استيعاب
    ذلك أن الأمر هو في الحقيقة خطاب مع الله وإننا حين ندرك أننا نقف أمام الله وأن الله يسمعنا بل ويحاورنا أيضا
    فإذا قلنا الحمد لله رب العالمين قال الكريم حمدني عبدي

    وإذا قلنا الرحمن الرحيم قال الكريم أثنى علي عبدي

    وإذا قلنا مالك يوم الدين قال الكريم مجًدني عبدي

    وإذا قلنا أياك نعبد وأياك نستعبن قال الكريم هذا لعبدي ولعبدي ما سأل

    الدين وإن كان نقلا فهو أبدا لايغفل العقل بل نجده في مواضع كثيره يدعونا للتفكر واستخدام العقل
    (أفلا يعقلون)
    (أفلا يتفكرون)
    (لآيات لأولي الألباب)
    (أفلايتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها)
    العبادة هي تهذيب للأرواح قبل أن تكون اقرار منا بالربوبية والألوهية لله
    وإلا فإن الله هو الغني عنا ونحن الفقراء إليه وعبادتنا له أوعدمها لاتنقص من ملكه شئ جل في علاه
    وفقنا الله وإياكم لمايحبه ويرضاه

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المكان
    جنونستان
    الردود
    2,273
    ما هو العقل ؟ أهو الذي ندرك به ؟ أم الذي علينا أن ندركه؟
    الأشياء اليقينية في ساحة إدراكنا هي الأسماء فقط..
    نقل عقل قلب هوى روح رغبة إنسان جنة نار صلاة رب إيمان كفر مال حرب حب.. إلخ إلخ
    الأسماء لا تحيط بأي شيء.. إنها تشير إليه فقط..
    هذا قد يعني بأن هذه الكينونة تعيش عالم إختياري لا عالم اقراري..
    أي أن عليك أن تعرف الحقيقة لتختارها.. لا أن تعرفها لتقر بها..
    وأن تختار يعني أن تمارس ذاتك المخلوقة لك أنت وحدك..
    لذا أظن بأن آية : (وعلّم آدم الأسماء كلها) مدخل أعمق نحو الخارج قد يوصلك للفاتحة خمس مرات باليوم اختياراً لا اقراراً..

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    في السعوديه
    الردود
    1,936
    كلامك سليم ، في مسألة تقديم النقل على العقل فجزاك الله خير ووفقك ..

    مسألة الإلحاح فقط هي الإشكال على ما اعتقد بالنسبة لك ، وهي كالفاتحه توقيفيه ، فلا مجال للعقل في أن يتقبل أو يستنكر ..

    ربما تتسائل ولو بحثت عن سبب ذلك لوجدت ، وإن كنت أظنك تدعوا الفلافسه في هذا الموقع للتأمل بدلاً من الثرثره ..

    شكراً لك .

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المكان
    عربيّ الجنسية
    الردود
    20
    ما بال القوم استنفروا بعد رد الأخت ميّ
    ترى ، هل كنتم ستردون بنفس الزخم على الأخ ديوغنيس لو لم ترد بهذه العاطفة القوية ؟
    كثير من المواضيع في شتات يرد عليها بسخرية ما أنزل الله بها من سلطان ، ولا نرى فيها
    أحد منكم !!!
    أم أنه موضوع الدين يثير في أنفسكم الحساسية والغيرة !
    الأخت ريحان الخطابي / من المغرب العربي / شعب ذكي لكنه يعتقد نفسه أنه أعلم أهل الأرض العربية
    كما الخليج العربي يظنون أنفسهم حماة الدين ولم يتبقى الا أهل المشرق العربي !
    دعوا الناس تتكلم كما يمليه عليها ايمانها ولن يصح الا الصحيح في النهاية

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •