Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 12 12311 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 232
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    الـجـزائـر..
    الردود
    2,210

    مراكب سكرية للحب: عـفـيـفـة للـزيـر ..



    - ما بكِ؟
    - لاشيء ..
    - قلنا ما بكِ؟
    - قلنا لاشيء .. رجل رذيل
    - ما القصد؟
    - رذيل والسلام .. ماذا يفعل الأراذل برأيك؟
    - ماذا يفعلون برأيي؟ .. يتحرشون بي
    - بك انت وليس انا؟

    كانت تثبت أحمر الشفاه على شفتيها .. تنقط به وجنتيها بكل ببطء .. وبلسانها الطويل تمرر سحر أفعاها عليه .. تغازل المرآه بنتانة.. إغراءها يصدر فحيح المحيّا على جهها المصفّح .. الفاتن الطري .. أما نضارتها فتلفت الانتباه بتقزز.. إنها جميلة حقا .. وعمقها نظيف .. حنانها مُحلّى وقلبها أشهى بلا مساحيق .. لكن لمَ تتجمل ..

    - ماذا تفعلين؟.. المرآة تكاد تنطق
    - ماذا تفعل امرأة أمام نفسها برأيك؟ لا تجيببي سوف اكمل .. إما أنها تبحث عن عيوب جديدة في جسمها القديم أو انها تتجمل كي تبدو للآخرين "بلا عيوب عليه" .. وأنا "عفيفة" وتعرفين .. لا عيوب لي .. "عفيفة" امراة جميلة يا "نهال" .. ولهدا تتجمل .. هل فهمت الآن؟ .. أنا اتجمل؟
    - لمن؟ .. ثم انظري إليها حينما تخاطبين "نهال" .. لا أظن المرآة أهم مني حينما نتحدث..
    - وها قد نظرت إليك .. لمن تتزين النساء برأيك؟
    - للرجال
    - برافو نهال .. أجل للرجال ... فمن غيرهم يتربص بنا في الطرقات
    - أنت ساقطة
    - أنا "عفيفة" واظنك تعرفين اسمي جيدا .. كنت اعلم أنك ستقولينها.. وربما لم يخبروك بعد أنني سأبقى "عفيفة" حتى بعدما أتزوج .. وسأكون غصبا عنك ليس لأن اسمي كذلك .. بل ببساطة لأنني لست متخلفة ولا حمقاء مثلك وأعي جيدا ما الذي أريده من الرجال .. أنا أذكى يا نهال من أن يدنس شرفي رجل ضعيف

    - رجل .. زواج .. الرجال .. أرهبتني.. كم بت أكرههم بفضلك .. مخدوع جدا من سيرتبط بك .. كم هم أغبياء معاشر الرجال .. يرون بأم عيونهم كيد النساء لكنهم يقعون في الجب .. وأكرر الجب .. وليس الحب..
    - لا والله أنت الغبية .. إنهم أذكى مم تتصورين وأعلم عنهم ما لا تعلمين
    - وماذا تعلمين؟ .. دخيلك
    - الرجال منازل.. أرقـّهم المخنث وهو أقربهم في المكر إلى النساء وأشرسهم هو الزير أقربهم في الأنا إلى الحيوان .. لكنه واضح
    - لم أستوعب صدقي .. مرة أخرى لو سمحتِ .. أعيدي مرة أخرى؟ .. يبدو أن كلامك خطير يا خطيرة؟
    - قلت لك أرقُّهم مخنث وأشر"سهم "زيــــر"
    - زير؟
    - أجل زير .. لم الاستغراب ألا تعرفين الزير؟
    - من هو الزير يا عفيفة .. نوريني

    - أتتحدثين بجدية؟ .. أنا أتخيل "نهال" الآن رجلا .. حينما يوقفك الضوء الأحمر على قارعة الطريق يا نهالفتتوقف سيدة حسناء بسيارتها المكشوفة إلى جانبك .. تنزل زجاجك اك مسرعا ثم لا تتردد في التمعن في حسنها حتى إذا كانتت بصق في وجهك ومنك تتأفف .. فأنت "الزير"
    حينما ترمي بعينيك فوق إطار نظارتك الغليظة أو السميكة متتبعا سيقان عميلة ممتلئة ورشيقة تخرج للتو من مكتبك وهي تبتسم باشمئزاز شاكرة لك سوء الضيافة .. فأنت الزير
    حينما تمسح بناظريك كما السكانير ظهر زبونة تقف في ركن متجرك .. تتفقد أحد الفساتين دون أن تسلم من تفقدك الدقيق لها .. ومن تمحصك العميق من أعلى رأسها إلى أسفل القدمين دون أن تخجل .. فأنت الزير
    حينما تنحني بلطف على طاولة احدى الطالبات يا أستاذ شارحا لها عنصرا من الدرس محللا من خلاله عنصرا بارزا من الجسد فأنت الزير
    حينما تبحث عن بريد هذه الكاتبة الرقيقة في موقع الشمس بغية مجاملتها بعذب الكلام بعد ان فرغت للتو من مجاملة كاتبة أخرى في موقع القمر .. فاعلم أنك الزير ..
    حينما تودع محبوبتك هذا اليوم .. فتهرع إلى استحضار بديلها جديد في اليوم الموالي فاعلم انك الزير
    حينما تطلق زوجتك شهر يونيو فتتزوج بعد رحيلك عن أبنائها في شهر يوليو .. فاعلم انك الزير
    حينما لا تجد شيئا مفيدا تفعله سوى الاستناد على أحد الجدران في احدى الشوارع .. سوى احتلال بعض الاعمدة على بعض الطرقات .. مراقبا لما ستجود به الأرصفة من أخر صيحات موضتهن .. متغزلا برقصات شعرهن .. بفتنة موديلاتهن .. بسحر الأزياء المارقة .. بباقات الألوان والمكياج على وجوههن.. بتذبيل العيون نظراتهن.. بقياس طولهن وعرضهن ووزنهنّ .. بتفاصيل قدهن .. بسُمّهن يا نهال.. فأنت الزير

    اتعلمين لو كنت رجلا يا نهال .. فلن أعترف إلا بعفة رجلين .. رجلَين فقط سأحرم عليهما أن يكونا أحد هؤلاء الصعاليك.. أولاهما أنا حينما أحرم على نفسي خيانة زوجتي ولو بنظرة .. وثانيهما أبي حينما أحرم عليه خيانة أمي ولو طرفة عين ..
    ألا يستطيع كل واحد من رجال الأرض أن يكون بصدق أحد هؤلاء .. زوجي .. وأبي .. كلاهما لي .. لأهله .. لأهله وفقط ..
    عفوا نهال .. ستقولين أنهن هن اللواتي يسعين إلى فتنتكَ فيأتين إليكَ .. وإلى سحر أنظارك كلما تجملن لك .. إذا استطعن جلب اهتمامك الكبير بسهولة فسأرد عليك .. أنتِ الزير .. إذا استسلمت لكيدهن بسهولة .. حينها اكتشفي انك "زير" .. وانك استحلت من رجل شديد الصلابة إلى مجرد طريدة بضع ألوان فاقعة سهل المنال المنال .. فريسة كعب عالي بلا نزال ..
    لو كنت رجلا يا نهال قسأكون أنا .. كن أنت ولا تكن كما يردن لك أن تكون .. أو أن تدان ..
    قال لي أحدهم يا نهال: رباه ..لم تتركن شيئا لم تحرموه على الرجال .. حتى نظرة؟ ... أضحكني والله .. قلت له.. لو كنت رجلا فقط أحرم هذا الذي لا أطيفه منكم على رجلين لا ثالث لهما .. زوجي وأبي .. كن انت ..وعش كما تريد .. سعادة الزير ..

    أعلم يا نهال أنه لا يخلو شارع ولا إدارة ولا مدرسة ولا أي مكان آخر في هذه الدنيا من أمثال هؤلاء .. ولا تعدم الفاتنات في هذا العالم جمهورا واسعا من طينة آدم المغامر يقدم لها كل يوم هذا الامتنان .. لظهورها المثير في أرقى حلل الجمال المكيف على مزاجه ..
    خارج البيت أتساءل دائما .. لمن تتزين النساء؟ .. ماذا تركت المرأة "في بيتها" .. أو ليس مسكينا ذلك الزوج ما لم يكن زيرا .. لا يناله من وقوفها أمام المرآة لأجله ربع وقت وقوفها لأجلهم في الشوارع قبل أن تخرج من البيت ..

    نهال أعرف أكثر منك كيف يفكر الرجال؟ .. أنا لا أسعى لارضاء نزواتهم كما تتخيلين .. أنا أريد أن اوقعهم في شرك ما يفكرون به .. عليك أن تستغلي فيهم ذلك الضعف وتلك الغريزة .. لا أريدان أتاجر بجمالي يا نهال ولا أن أعرض عفتي لسوء .. أريد أن اتزوج .. لا غير .. تجاوزت الثلاثين عاما يا نهال وانت كذلك؟ .. أولا تزالين تحلمين بفارس أبيض على حصانه المجنح ينزل عليك من النافذة او يتسلل إلى البيت في ظرف مختوم يقذف من تحت الباب؟

    - أنت مجنونة يا عفيفة؟
    - لماذا؟
    - أنت لا تبحثين عن زوج بهذه الطريقة انت تبحثين عن الزير إذن؟

    - لا والله ما حزرتِ .. الزير من يبحث عني .. إنه ينتظرني في السيارة الآن
    - الآن؟ .. يعني ستخرجين معه هذا المساء أيضا؟

    - هذا المساء وكل يوم إلى أن أربطه على معصمي "هكذا" .. و "هكذا"
    - أنت ساقطة
    - إنها الثانية لهذا اليوم .. أسمعيني الثالثة وستندمين.. ثم إياك ان تنسي أنك مجرد نزيلة مثلي في غرفة الطالبات.. أفهمت؟

    - ساقطة؟ وستظلين كذلك في نظره وسوف لن تتزوجي -وان تزوجت- فليس إلا الزير وسيفعل بغيرك ما يفعله بك الآن..


    كلاكسون...

    - حظك من السماء يا "نهال" .. وبلا نزال سأهزمك.. بوق المرسيدس يقرئني السلام أن انزلي وإلا لــ ...
    - لـَ .. ماذا؟

    - أنا ذاهبة .. إن رفقة "زير" وسيم يحبني مثله لأشهى عندي من الاختناق بعُقد نسوة مثلك اعتزلن نكهة الحياة .. يا بشعة .. أنت تغارين مني .. اصحي .. تجملي ولو قليلا قبل أن يفوتك نصيب العمر وانت تطالعين تلك الكتب... ما رأيك بجمالها؟ .. "عفيفة" .. طالعة تجنن صح

    - اتعلمين؟
    - ماذا؟
    - أشفق عليك؟ جمالك "وهم"
    - والله؟ .. لماذا؟
    - قال الشيطان : أنا لون المراة الجميلة حين أكون منافقا ..ولون المرأة القبيحة إذ أكون صريحا " ... قلنا : فـلـعـلّه لـذلـك لا تـتجمّـل إلا الجميـلـة لـيـتـمّ بـها نـفـاق الـشيـطـان .
    أنا بشعة بمنظورك يا "عفيفة" بلا تعفف .. ليتني لم أكن مجرد نزيلة معك في غرفة الطالبات هذه وإلا لكنت خنقت بيدي هاتين قبل أن تنزلي إليه ..


    - واو .. أرعبتني .. أحمد الله إذن لكونك مجرد نزيلة تقاسمني الغرفة .. أنت طيبة صدقيني .. لذا لن أقسو عليك .. ثم نسيت سؤالك .. من قال تلك الجملة الرائعة اعلاه؟ .. من أي كتاب سرقتها يا نهال؟ ..

    - اذهبي .. اذهبي إليه .. اغربي عن وجهي ..
    - لا ليس بعد .. دعيه ينتظر.. أما أنا فأعلم أنك لا تملكين من الخبرة في الحياة .. من تجربة مع الرجال غير ما تحفظينه من تلك الكتب .. أنا أجيبك .. إنها للرافعي .. من مكتوبه "وهم الجمال" .. ويقول فيه أيضا ..
    أن "المرأة خُلقت لتلد الإنسان , وهي تلد هذه الحقيقة في الإنسانية .. ولكن وجهها يلد في الإنسانية الضلالة .
    ولا أدلَّ على وهمِ جمالها أنه في نفسه وفي نفسها لا أثر له , لا أدلّ على ذلك من ان تتراءى الجميلة في مرآتها , ثم تنظر نظرتها الساحرة ترفّ بالقبلة من شفيتها على شفيتها في المرآة .

    أما انها وهي القُبلة التي تلقيها الشفاه الحمراء شعلة منها في القلب أو الفكر ..وهي القبلة التي احتوت روح الخمر في سيالها المعنوي , وهي القبلة !
    ولكنّ الجميلة حينئذ ستقول : إنه لا بد من رجــلٍ مـغـفـّــلٍ ليخلق هذه المعاني للقبلة ويسمي من جنونه تلك الحركة الطبيعية للشفتين باسم " المجنون " ... "

    - اخرسي؟ .. تعلمين أنني لا أطيق حديثا في هكذا امور
    - لمَ .. أولا تقولون لا حياء في الدين .. وأن لا حياء في العلم .. لحظة .. هذا هو الكتاب .. أحفظ مكان هذا المقطع جيدا .. اسمعي.. يقول الرافعي:

    "المرأة ترى بعينيها في إناث الطير والبهائم من الجمال ومعانيه ما يروقها ويكثر عندها ..غير انها لا تحس ذلك من امراة مثلها ..
    إذ من الصدق ألا يصدُقَ كاذبٌ كاذبا ..فإن لم يقنعك أيها الرجل دليل فهذا يقنعك ...!
    ومن ثمَُ فما يعرفه الرجل جمالا منها إنما هو في جسمها , أي تعبيرُ تكوينها عن حقائقها النسوية ومجاوبته بمعانيها على ما في نفس الرجل من معان تقابلها ..هذه المعاني الصامتة والصارخة معا ..والتي نسميها تسمية غير مكشوفة وغير مغطاة أيضا - هي التي نضع لما يُشعرنا بها ويستهوينا منها لفظ الجمال , فيكون بذلك مفهوما وغير مفهوم ..
    فليس الحب إلا وقوعك في التـيـه الذي يكون بين الفكر وهو رأي ورغبة ..وبين الفكر وهو حقيقة وحادثة ..ومن هذا تجد لذة الحب الشعرية بطبيعة الحال لا تملأ المسافة الكائنة بين غير الممكن ...
    حيث الأكثر أن الحب الشعري هو الحب الخائب , ولكن في بعض الناس أرواحا قوية لا ترى أهنا الظفر إلا في هذه الخيبة إذ هي لا تريد المرأة بل معانيها .
    كما انه من تهكم السعادة على الناس أنها دائما في غير الموجود إلى أن يوجد .

    " قال الشيطان : أنا لون المراة الجميلة حين أكون منافقا ..ولون المرأة القبيحة إذ أكون صريحا "
    قلنا : فـلـعـلّه لـذلـك لا تـتجمّـل إلا الجميـلـة لـيـتـمّ بـها نـفـاق الـشيـطـان
    "

    كلام ذرر والله .. أوليس هذا آخر ما قلتِه يا نهال... أوليس هذا كافيا لأتجمل أكثر للرجل الذي لا أحبه أن يضيع مني في حضن امراة أخرى قد لا تتفوق علي إلا في مقدار التجمل الزائف الذي تصطاده به ... أنا سأفعل المستحيل لأطبق على رقبته بكياني كله .. لأنني أشعر يقينا بإعجابه الشديد بي ..بحبه الفعلي لي .. ولأنني أحبه فسأسعى لأن أبقى الجمل .. وأوليس المهم أني أحبه يا نهال .. سوف أغمض عيني على كثير مما لا احبه فيه كرجل حيوان فقط لأني أستحق أن أشعر بهذا الاهتمام .. بهذا الحضور .. هذا التميز في حضرته بكل شيء ..

    - أنت مسكينة صدقيني .. ربما أنت في عينيه اليوم "الأجمل" .. لكن لا تثقي في هذا كثيرا بعد يوم الغد .. قد تفوزين به ..لكن ستخسرين نفسك يا "عفيفة" .. ستخسرين العفة والتعفف والعفاف يا "عفيفة"


    كلاكسون

    - الزير ينتظر
    - أعلم .. وأحبه أن ينتظر أكثر ليدرك أنني لست أيا كان .. أنا "عفيفة" يا نهال .. عفيفة الجميلة .. وجمالي ليس بالمجان .. كلما انتظر أكثر كلما خلعتُ من جشع الزير في قلبه مقدارا يكفيني لأحتفظ به لنفسي يوما زيادة .. إذا حافظ على صبره احتفظت به العمر كله .. اذا فقد صبره وانصرف عني إلى غيري دون رجعة اكتشفت أكثر أنني نجوت منه .. الرجال يخنقون مصائر العاشقات يا "نهال" بين فكي "كلابة" .. كلنا سنختنق بهم .. لكن أذكانا من لا تختنق برجل عفيف لا تحبه لكنه يحكم الاقفال عليها دفعة واحدة .. الزير الذي يحبك بعمق يجعلك تختنقين به قطرة قطرة ... وليس ذنبي أني أحبه يا نهال ..

    - اذهبي .. لا حاجة لك بخبرة كتبي بعد الان .. من يفكر مثلك لا تنفع معه كلمات القرآن ذاتها فما بالك بما قاله الرافعي الذي اولت ما ورد في كتابه على مقاسك .. اذهبي .. واحذري فكي الكلابة .. قد تنطبق عليك دفعة واحدة من حيث لا تحتسبين.
    - هل غضبت مني؟
    - وما الفائدة ان غضبت لأجلك .. لقد اخترت قرارك والسلام .. اذهبي "الزيـر" ينتظر ..

    كلاكسون

    - اذهبي .. ثم هات الكتاب .. لم تتشبثين به بهذه الطريقة .. تكادي تمزقينه

    كلاكسون

    - عفيفة ماذا تنتظرين؟ اذهبي .. نصف ساعة وأميرك في السيارة ينتظر .. أتحلمين بأن يصعد إليك على حصان مجنح.
    - ولم لا .. لم لا يا نهال .. ألا يقول انه بكل الجنون يحبني.. لن أذهب إليه يا نهال .. حواري معك اليوم جرحني ألف مرة.. كنت أفتعل القسوة معك ..لكنني في العمق أتألم .. حكايتي مع الرجال لن تنتهي بهذه الطريقة .. إذا أحبني فعلا سوف يصعد .. سأطالبه رسميا بالزواج .. وإذا لم يفعل سوف أتركه بكل سهولة .. بكل سهولة يا نهال..
    - أنت مجنونة ؟ هي ذي المجنونة التي أحب..
    - لا أنا لست مجنونة ولم أكن كذلك قبل الان .. انا "عفيفة" يا نهال .. ولا احب أن أصبح في عيون الذين أحبهم بعد اليوم ساقطة ..
    - أكنت تعتقدين ان ينظر إليك مثلهن ..
    - لا أعتقد .. لكن .. لكن ان استمر الوضع هكذا طويلا فسوف يفعل .. سوف يتركني لأجل ساقطة أكثر جمالا مني .. أكثر تفننا في تضحيتها بجسدها ..ببشرفها .. بعفتها مني ..

    - عفيفة .. عفيفة أنا آسفة .. لم اكن أقصد إهانتك والله يعلم..

    كلاكسون .. كلاكسون ..
    إن الغضب يسكن صريحا صوت المزمار هذه المرة ...
    تقف طويلا على الجدار .. تضم الكتاب إلى صدرها .. عفيفة تتأمل الحياة بِريقِ مرّ هذه المرة .. تسقط على الكرسي .. تضمه اكثر .. تطأطيء رأسها .. ولا تبالي..

    كلاكسون .. كلاكسون ..

    - "عفيفة" ... أويفعل بك الكتاب كل هذا؟

    كلاكسون ساخط لآخر مرة

    - عفيفة ما بك .. دموعك تسيل ..

    - "نهال" سوف أتزوج رجلا مثل أبي أو لا يقل مروءة عنه بكثير .. لم يكن أبي يخرج مع حبيبة .. ولم يكن يختبر حبه لأحد .. لم أفكر قبل الآن بأبي .. ألأنه لا يراني .. نهال لم يكن ضميري ميتا .. كنت أتحايل على نفسي لا غير .. نهال أنا فعلا عفيفة .. لا أحب أن يكون زوجي ذلك "الزير" .. مصطفى صادق الرافعي صفعني هذه المرة .. الرافعي لم يكتب نصه فقط .. بل صفعني بقوة يا نهال .. قرأت نصه قبل اليوم .. لكنه لم يفعل بي ما فعله بكبرياء أنوثتي وكرامتي .. وبعزة ضميري الآن .. المرأة التي لا عنفوان لها أمام الرجل .. امراة لكل الرجال .. أنوثتها مستباحة على الطرقات يا نهال وانا لا أطيق ان اكون كذلك في نظرك ولا في نظره ولا في نظري بعد الآن...

    - "عفيفة" .. أنا آسفة .. لم أكن أقصد جرحك .. صدقيني .. كنت اخاف عليك منه .. عليكِ منكِ
    - لا تأسفي .. صدقيني ما كنت لأتمسك بصداقتك وأخوتك لو كنت ممن يجملون لي سوء عملي كلما أخطأت .. وما كنت لأقرأ للرافعي في غيابك لولا يقيني من خوفك الصادق عليّ ..

    - عفيفة .. توقف الكلاكسون .. يعني ملّ ..
    - يعني لم يصعد للبحث عني يا نهال .. بل ذهب ليبحث عن غيري مؤكد .. عن غبية أخرى تهرع إليه من أول نداء للمزمار ..
    - يعني كنتِ غبية؟ .. امزح والله
    - لا ما كنت غبية .. كنت أستغبي غباءه لا أكثر .. كان يحسبني مهووسة به . لا أستطيع النوم قل أن أقبل اسمه على الوسادة .. لم أكن غبية يا نهال .. كنت واثقة زيادة في ذكائي .. كنت اعلم أنني سأوقع به كي نتزوج .. لكن ما هكذا تبنى الشراكة بين الزوجين .. نهال .. لا أريد أن أتحدث في هذا الموضوع .. أحمد الله أنني فعلا رميته من قلبي .. سبحان مقلب القلوب .. نهال أشعر الآن أنني لم اعد أحبه .. لم اكن أحبه .. كنت أخدع نفسي به .. كنت أعلم أنه لا يحبني .. بل يتسلى بي .. لا أكثر .. نهال أشعر برغبة ملحة في أن أدوسه .. في البصق عليه
    - من .. الزير ؟
    - لا .. قلبي .. افهمي
    - اهدئي .. ولا تعيدي هكذا كلام عن قلبك الجميل يا صديقتي.. قلبك رائع يا عفيفة .. جميل بما يكفيه ليتوج بقلب أمير .. لا بخرذة زير .. هيا .. هيا قومي .. ما رأيك بفنجان قهوة بماء الزهر؟ .. سوف أعده خصيصا لي .. لكن لا بأس بنصفه لك .. ها .. ما رأيك ببخلي ؟؟ اضحكي .. بالله عليك أن اضحكي .. أنت عفيفة .. وعفيفة ليست للزير ..
    .
    .
    .


    .
    .
    .

    سليم مكي سليم - رمضان 2010


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    مكّة المكرّمة .
    الردود
    1,894
    سليم مكي ..
    الموضوع موضوع أقل ما يقال عنه أنه إباحي ولو جاء متستراً بكم قطعة من العفّة ويدعو إليها !
    حيث يحتوي على كلمات مثل " مخنّث " و " ساقطة " و " إغراء " , فحيح " , تغازل المرآة بنتانة , يتحرّشون بي , الخ الخ .
    والحوار مبتذل جداً , وفيه أريحية كبيرة بين الفتاتين , الميانة طايحة مرة !
    بالإضافة إلى أنك لم تذكر من الرجال إلا قسمين :
    1 _ الرقيق المخنّث وهو أقربهم في المكر إلى النساء .
    2 _ الحيوان الشرس الأقرب إلى الأنا لكنه واضح ( ترجم لو سمحت ) .

    المرأة التي لا عنفوان لها أمام الرجل .. امراة لكل الرجال .. أنوثتها مستباحة على الطرقات يا نهال وانا لا أطيق ان اكون كذلك في نظرك ولا في نظره ولا في نظري بعد الآن...

    طيب امرأة حالها وحال نفسها لا عنفوان ولا شيء .. صارت أنوثتها مستباحة على الطرقات ؟!

    حينما تمسح بناظريك كما السكانير ظهر زبونة تقف في ركن متجرك .. تتفقد أحد الفساتين دون أن تسلم من تفقدك الدقيق لها .. ومن تمحصك العميق من أعلى رأسها إلى أسفل القدمين دون أن تخجل .. فأنت الزير

    أستغفر الله .. تمسح بناظريك ظهر زبونة ؟! ومثل السكانير كمان ؟!

    نهال أعرف أكثر منك كيف يفكر الرجال؟ .. أنا لا أسعى لارضاء نزواتهم كما تتخيلين .. أنا أريد أن اوقعهم في شرك ما يفكرون به .. عليك أن تستغلي فيهم ذلك الضعف وتلك الغريزة ..

    الخ الخ الخ من المدري ايش !
    سليم مكي رمضان كريم
    عُدّل الرد بواسطة الداهيــة : 04-09-2010 في 02:12 PM

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    نصفي بين الحـُفـَـر، مؤقتاً
    الردود
    760


    سأبصق هنا بصقة يا سليم !
    ربما تساعد في رفع منسوب ماء وجهك !


    فكلنا نحتاج بعض الحياء،
    أما أنت تحتاج ماء الوجه لسببين رئيسيين:
    1- أن لا تقدم على طرح مبتذل ساقط عار من أي خلق كهذا، مجددا !
    2- أن لا تجرؤ -بعد هذا الطرح- أن تتحدث عن الإسلام و المسلمين و الأمة و الجهاد !


    إخص !


    رحمة الله عليك يابو مصعب



    إن الفتنة الشرك،
    إن الفتنة ظهور الباطل على الحق، إن الفتنة ضياع حكم الله في الأرض، إن الفتنة أن يحشر الأسود في الأقفاص في كوبا وغيرها.


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2,284
    ملينا من نصوص المراهقين
    ومن روايات عبير يا سليم،.
    فاستخدام نفس الاسلوب المتبع في هذه الروايات لايصال الفكرة مهما كانت سامية صار امر مقرف منذ زمن.
    ثم الى شتات.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    غاااد غااااااااد .. بعيد
    الردود
    591
    أنا متأكد من أن تنظيم القاعدة له يد في الموضوع،
    وفي الحال المتردي الذي وصلت إليه كتاباتك،
    على كل حال،
    خليك هان !
    فهذا المكان يناسبك بقوة !

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    لايسعني المكان
    الردود
    213
    سليم
    ابي اعرف انت ما تستحي على وجهك يوم تكتب موضوع مثل ذا وفي رمضان

    صحيح ناس تخاف ماتختشيش

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    الـجـزائـر..
    الردود
    2,210
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة wroood عرض المشاركة
    ملينا من نصوص المراهقين
    ومن روايات عبير يا سليم،.
    فاستخدام نفس الاسلوب المتبع في هذه الروايات لايصال الفكرة مهما كانت سامية صار امر مقرف منذ زمن.
    ثم الى شتات.

    جميل يا ورود ..
    تحليل رائع ونقد بناء وممتاز ومستفيض للفكرة والاسلوب.. واياك ان تعتقدي أني أخجل بشتات .. هو حلبة المقروئية في الساخر بلا منازع ..
    ورغم أني لا اعرف عبير .. إلا أنني اعتبرها واحدة من ابطال المسلسلات التي تتابعينها بانتظام ولذا قرفت من مثيلاتها على هذا النص ..

    عبير .. أنا لا اجيد الكتاة ولا الاتيان بجديد ..
    ما رايك ان أكتبي لنا اذن بأسلوب جديد لايصال فكرة غير سامية بأسلوب غير مقرف
    وأعدك انني سأتوسط لك لدى الادارة كي يصعدوا بابداعك في الخامس ..

    ملاحظة .. ما سر تاخرك عن شتم هذا الموضوع ولم تكتشفي انه تافه ومنحط الا بعد قصف اخوتنا أنصار الارهابيين في الساخر ..؟؟؟ أريد جوابا ..
    لست بحاجة لورد .. تكفيك هذه

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2,284
    القضيه مش سهله
    لذلك لن أجيب على اي سؤال الا بوجود محامي ،

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المكان
    Alsakher
    الردود
    407
    أنا محامي تحت التمرين ، أنفع ؟

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2,284
    كم قضية مسكت قبل قضيتي؟
    وما طبيعة القضايا اللي اشتغلت عليها؟
    وكم واحد وديته اعدام؟
    لاني ان شاء الله ناوي أودي سليم مكي سليم اعدام ..خلص ما في مجال للنقاش

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    الـجـزائـر..
    الردود
    2,210
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة SEA عرض المشاركة
    سليم
    ابي اعرف انت ما تستحي على وجهك يوم تكتب موضوع مثل ذا وفي رمضان
    صحيح ناس تخاف ماتختشيش

    مراحب أخي التقي جدا في رمضان
    أملي أن يكون هذا رأيك في غير رمضان كذلك
    أحببت أن أبدأ بك لأمرر رسالتي للأعزة التقاة الورعون الناصحون لنا جدا والذين استطاعوا أخيرا أن يجدوا لسليم نصا فاحشا في الساخر لينتقدوه .. أخلاقيا وليس أدبيا بالطبع ..فوجودهم في الساخر أصلا ليس لدواعي أدبية إنما لأسباب أمنية بحتة ..

    طبعا لكم أن تتخيلوا أني أكتب وأنا مبتسم .. ولست خجلا بهذا النص ..
    لأنه بصراحة أنظف بكثيييييييييييير من سيناريو مسلسل "زهرة وأزواجها الخمسة" على الام بي سي واطهر من سكريت "تخت شرقي" على ما بعرف اي قناه .. وانا لا اتابعها للأمانة انما لدي نظرة مسبقة على عدم جوازهما لا في رمضان ولا في غيره ..

    المهم .. والله أنا شبه سعيد وشبه حزين
    الداهية جعفر وممل وديكتاتور بريئا مرة واحدة في موضوعي ..
    يا مرحبا .. يا مرحبا .. والله شرفتونا ..

    سعيد .. لأنهم وأخيرا شرفوا أحد نصوصي بالزيارة وجاءوا غلى قل رجل واحد ومكلفين حاهم بوكيه بصق وردي والله كتير علي .. شكرا على العموم ..

    وحزين لأنهم لم يستطيعوا ان يجدوا في نصي شيئا يشرف كاتبه .. فأصبحت بلا أخلاق في شهر الاخلاق .. وكانني لم اتحدث عن وهم الجمال أبدا .. ولا عن صحوة الضمير ابدا .. وانا لست مكسوفا من نصي على فكرة .. ولم أتجاوز فيه حدود الأدب .. والكلمات التي أوردها الداهية متناثرة على الصحف اليومية التي يقراونها بداعي الاثارة وليس بداعي المعالجة الاجتماعية للحدث ..
    إذا كان هذا النص عار على قلم سليم مكي سليم في نظر هؤلاء فأنا أتشرف به .. فقد كتبته أولا قل رمضان بكثير كمقال ثم آثرت أن أسكبه في قالب درامي .. وأعيد معالجته عبر الحوار لالحاقه بالمراكب السكرية ...

    كونه لم يعجب أصدقائنا الجبناء ممن يطبلون لأصحاب الكهوف لكنهم ينامون على الحرير فهذا لا يزعجني والله .. فلهم ألوانهم الادبية التي تروقهم .. لكن وددت لو أنهم لم يهجموا على النص لأن كاتبه سليم مكي الذي يعارضهم وبسخرية هائجة في كثير من مواقفهم السياسية او الايديولوجية أو حتى الدينية ...

    أنا أحمل ما يناسبني من أفكار وأستطيع ان أتعايش به مع غيري دون ان أقصي حضورهم الفكري كذلك .. لكن ان يصل بهم الامر للنيل من اخلاقي فيبصقون على النص لأني كاتبه فهذا بهتان ولن أسامحهم فيه ..
    ما هكذا نعالج الأدب .. ومن قرأ لسليم مكي سليم قبل اليوم في هذا الموقع يعرف جيدا طبيعة قلمي ونزعته .. والكلام موجه للأخت ورود التي لم تجد في هذا النص ما تقوله فنحت منحى شلة كافي التفجير في الساخر وأمثالهم كثر في غير الساخر .. لكن بصراحة لا أثر لهم في بناء المجتمع واصلاحه الا بالتفجير .. وتبني سيناريوهات المتشددين و المتطرفين والارهابيين في غير موضعها الصحيح

    طبعا الهجمة على هذا النص مشروعة فهو ردة فعل متأخرة على نص "ارهابيون في الساخر" والذي كنت أدغدغ مشاعرهم الحميدة فيه .. وقد تناولتهم فيه بروح ممسرحة حول من يدعو للقتل ويعتبره مفخرة ويعد رفع السلاح باب الجهاد الأوحد ..رغم أن القتل أو الجهاد العسكري لم يكونا يوما من مرادفات الجهاد بل أحد طرقه ومراحله المتقدمة ليس إلا ..


    أود ان أخبركم ..
    صبري عجيب
    وقلبي من حليب
    وأعصابي بكر بلا ربيب
    ومدافعكم سراب لا تصيب .. إلا القاسية قلوبهم .. مثلكم ..

    ولأنه رمضان .. سأمسح بصقة جعفر الدموية على نصي هذا وأخر وردة الداهية التي أصدقها ان نصي بريء من ترهاتكم لأنكم لم تلجوا قلب الكاتب ولم تقرأوا نواياه إلا بمجهر أقرب لمرقاب التكفيريين الذين لا يعرفون للرحمة طريق في الحكم على المؤمنين..
    وأُشهد الله أن انتقادكم هنا ليس للنص كقطعة أدبية رديئة الفكرة او جيدة التركيب
    بل ببساطة لأن كاتبه سليم .. وتذكروه جيدا .. سليم الذي نغص عليكم سباتكم العميق في كهوف رؤوسكم الحبلى بثقافة الموت ..

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    الـجـزائـر..
    الردود
    2,210
    نصيحة اخوية جدا لشلة كافي شوب التفجير:

    إذا كنتم جادون في بصقكم واحتقاركم للأخلاقيات المنتهكة في هذا النص
    أولى لكم فأولى ان تبصقوا في مدائنكم على الحانات وبيوت العار التي تمرون بها في طرقاتكم ..
    أولى لكم فأولى أن تبصقوا على أمثال هذه البطلة التي لا تكترث للعفة في شوارعكم..
    أولى لكم فأولى أن تفجروا الملاهي الليلية (وهي فارغة بالطبع حتى لا تعتثدون اني احرض على قتل الفسقة والعصاة) ...
    أولى لكم فأولى أن تفجروا شاشات التلفزيون في بيوتكم وبيوت ذويكم وأصدقائكم وجيرانكم
    أولى لكم فأولى أن تفجروا دور السينما التي تنشر ثقافة العهر والعري ..
    أولى لكم فأولى أن تنشروا دعوتكم المتطرفة بعيدا عن هذا النص ولم لا بعيدا عن هذا الموقع الذي لا اظنكم تشكون لحظة بانه محترم ونظيف وأنني كواحد من اعضاءه لا أقل نظافة ولا أخلاقية عنكم يا جعفر .. يا ممل .. يا داهية .. يا مستر سي .. يا بحر

    ثم أولى لكم فأولى .. أن تبتعدوا عني إعضابي بربكم .. وألا تستفزوني لألا أمسح الأرض في هذا المكان بنهجكم الدموي أكثر وأكثر

    اللهم إني صائم .. اللهم غني صائم .. اللهم اني صائم

    وما ودي ازود اكثر
    فأبواب الخير لا تنتهي في حياتنا ومحيطنا ..
    ومن الجيد لنا جميعا ألا نحصرها في شخص لنص لا نطيقه ..

    السلام عليكم قبل رمضان ..
    السلام عليكم في رمضان
    والسلام عليكم بعده ..

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    نصفي بين الحـُفـَـر، مؤقتاً
    الردود
    760


  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المكان
    Alsakher
    الردود
    407
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة wroood عرض المشاركة
    كم قضية مسكت قبل قضيتي؟
    وما طبيعة القضايا اللي اشتغلت عليها؟
    وكم واحد وديته اعدام؟
    لاني ان شاء الله ناوي أودي سليم مكي سليم اعدام ..خلص ما في مجال للنقاش
    مسكت ثلاث قضايا لحد اليوم . ثنتين مخدرات و واحدة تعدي على موظف أثناء مزاولته لعمله الوطني . كلهم خدوا براءة و تحققت - على يد مرافعاتي - العدالة المهدورة .
    و شهود القضايا الثلاث للي فوق أخدوا إعدام دايركتلي دون حاجة لاستئناف الحكم .

    أتعابي عادةً بعرف كيف آخدها من جيبة الإدعاء العام . فلا تاكلي هم .

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    وهبتهُ منحةً للملكْ
    الردود
    1,054
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة مجهر عرض المشاركة
    فلا تاكلي هم .
    طبعاً ما حتاكل هم .. لأنّها صايمة
    ثمّ إنّ الجيب مذكّر .. فيقول الأحدهم هذا جيب الإدعاء العام ، وليس هذه جيبة الإدعاء .. انتهى مجهروه

    صليم مكي ..
    موضوعك حِلو

    جعفر مؤقتاً ..
    طبعاً ما أحد يدري وش موقفك من القضية طبعاً
    مرّه معصّب ومرّه مستانس

    ورووووووووووالخ .. د
    أول مرّة أشوفك مسنترة بموضوع
    لا يكون إنّك من معجبات قصص عبير

    الداهية :
    إذا كان الموضوع إباحي فأرجوا عدم المشاهدة والقراءة بالذات وانت صايم

    باقي من ؟

    ايوه SEA
    خلاص نكلم الإدارة إن شاء الله يقفلون هالموضوع لين بعد رمضان .. ؟!

    سليم :
    متى يأذن عندكم ؟!

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    الـجـزائـر..
    الردود
    2,210
    ^
    ^
    ^
    السهم للداهية
    أيها الـداهــيـــة .. ليلتك معي سودة
    تعـال هنــا
    .
    .




    قلمي أخي الداهية انظف من أنت تسعى لتلويثه نستشهدا ببعض الكلمات التي لم تسقط منه سهوا بل مقصودة لجعل الصورة اكثر واقعية والغلظة في انتقاد الاخر اكثر جرأة ..هذا النص نظيف غصبا عنكم .. وسأثبت لكم نظافته في أكثر من مقام

    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الداهيــة عرض المشاركة
    سليم مكي ..
    الموضوع موضوع أقل ما يقال عنه أنه إباحي ولو جاء متستراً بكم قطعة من العفّة ويدعو إليها !
    حيث يحتوي على كلمات مثل " مخنّث " و " ساقطة " و " إغراء " , فحيح " , تغازل المرآة بنتانة , يتحرّشون بي , الخ الخ .
    عزيزي الداهية جاز لك في موضوع واحد ان ترى هذا النص اباحيا اذا كانت هذه المصطلحات محور فكرتي وملامح كل المشهد الذي وددت أن أرسمه ..
    وكما ترى لو قرأت النص بموضوعية أنني ركزت على حوار فتاتين عن العفة وليس عن الفاحشة .. وانني استشهدت بالرافعي وبما كتبه عن الجمال والمرأة وليس بنزار قباني ولا بمستغانمي ولا بعبير التي تحدثت عنها ورود ولا اعرفها من..

    ثم يا حرام يا داهية أعطف عليك والله ..
    إذا كانت هذه المصطلحات التي اعتبرتها إباحية أثارت غريزتك فأنت صدقني رجل مسكين ولا تستطيع أن تسيطر على غرائزك حتى اذا ما مشيت في الشارع أغمضت عينيك في كل لفة ..
    المشكلة أننا لسنا من نفس البيئة .. أنت في السعودية وبصراحة احسدكم على كم الحشمة والحياء الذي يعيشه الشارع السعودي والخليجي عموما .. ولايهمنا ما يحدث في الزوايا المنعزلة او خلف الجدران فالفاحشة متفشية في بلادنا العربية في كل مكان ...

    في مجتمعاتنا العربية الاخرى يا داهية الأمر مختلف .. سواء في الجزائر أو تونس او لبنان او سورية او مصر او .... صدقني الواقع تستشري فيه هذه الصور وكانه مجتمع غربي او اوروبي .. صحيح الحجاب موجود وتراه بكثافة لكن صورة المجتمع الاسلامي المحتشم في مجمله غائبة تماما .. ونحن نتصادف مع هذه النماذج المغرية للمرأة التي تتاجر بجمالها وبجسدها في كل لفة شارع .. أغطك لأنك لا تمشي في شوارعنا ولا تدرس في جامعاتنا ولا تحيا كما نحيا على كل .. صلي ركعتي شكر لانك في المدينة الان او في مكة .. أغبطك

    ^
    ^

    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الداهيــة عرض المشاركة
    والحوار مبتذل جداً , وفيه أريحية كبيرة بين الفتاتين , الميانة طايحة مرة !
    هذا رأيك .. مبتذل في نظرك وهاديء ومحترم في نظر الغير .. فلا تعمم
    بطلتي الحوار صديقتين في غرفتهما بالاقامة الجامعية .. احداهن متفتحة فوق اللزوم والاخرى متزمتة في نظر (عفيفة) فوق اللزوم .. وقد تعودتا على بعضهما البعض بما يكفي ليتشاجرا بالكلام وبشد الشعر كذلك .. فورود كلمات خارج اطار العفة تعبر عن غياب العفة وعن غضب (نهال) الفظيع لذلك .. وحينفاض بها كأس الصبر اتجاه رفيقتها شتمتها .. ثم ان كلمة ساقطة تختلف قوة ايحاءها الاباحي بحسب المجتمع .. قد تكون في الخليج (فضيحة ان تتلفظ بها) قد تكون في غير الخليج كلمة تسمعها في الشارع الف مرة في الشهر ..

    هذه الأريحية التي استشفها الداهية في الحوار ستعود على القاريء الذي أكتب لأجعله ينخرط في النص وفي المشهد فيعتبر نفسه امرأة حتى لو كان رجل .. ليشعر بما تشعر به المراة أكثر ..لأن المرأة ليست نقسضه بل مكمله وهي اخته وأمه وابنته .. ثم ان المراة المنحرفة لا بد ان تكون موضوعا للمعالجة ولا بد من عدم انكار محيطها الوسخ اثناء كتابتنا للنص لنقل الواقع الذي اعتبرته اباحيا وان بتحفظ ..
    أتشرف بقراءتك للنص وايرادك لنقطة الاريحية تأكد لي انني كتبت نصا يمكن متابعته باريحية للاخر وان بتقزز مثلما حصل مع جعفر .. الذي تقزز قبل كل شيء من سليم فبصق ..


    ^
    ^
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الداهيــة عرض المشاركة
    بالإضافة إلى أنك لم تذكر من الرجال إلا قسمين :
    1 _ الرقيق المخنّث وهو أقربهم في المكر إلى النساء .
    2 _ الحيوان الشرس الأقرب إلى الأنا لكنه واضح ( ترجم لو سمحت ) .
    الأنا هنا للأنانية .. ولا أعرف ماذا فهمت يا داهية .. أنا لا أتحدث عن نفسي على كل اذا شككت بالضمير "أنا" العائد على الكاتب...
    ويعني الرجل الغرائزي أقرب للأنانية اكثر فيبتعد عن المرأة بمجرد قضاء حاجته منها .. وانا لا أتحدث عن الازواج بالضرورة ولا اعمم لأن هذه الحقيقية نسبية تختلف درجتها من رجل لاخر ..


    ^
    ^
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الداهيــة عرض المشاركة
    المرأة التي لا عنفوان لها أمام الرجل .. امراة لكل الرجال .. أنوثتها مستباحة على الطرقات يا نهال وانا لا أطيق ان اكون كذلك في نظرك ولا في نظره ولا في نظري بعد الآن...

    طيب امرأة حالها وحال نفسها لا عنفوان ولا شيء .. صارت أنوثتها مستباحة على الطرقات ؟!
    سؤال بسيط.. أوليس الجمال مغناطيس تلقائي وفطري يجلب الانتباه ويثير حاسة النظر
    الرجل مجبول على الافتتان بالجمال حيثما كان .. ولا تقلي غض النظر ما غض النظر .. يعني الى متى ستظل ماشيا مطأطيء الرأس في شارعك كي لا يقع ناظرك عليهن ..
    سبق وقلت لك لك أن تضع نفسك مقيما في بيروت حتى تفهم جدوى هذا النص وقيمته الأخلاقية ..
    لا يوجد رجل لا توقع به فتنة النساء وهي سائرة امامه يا داهية..
    ثم أنا أحببت أن أجعل كل امراة تقرأ النص تسأل نفسها .. لمن تتزين المرأة في الشارع.. وهي التي تترك زوجها في البيت أو تخرج منه وهو خارجه .. ولا أحاسبها على ذلك .. أنا أحاسبها على خروجها بمنظر يلفت الانتباه داعي انها تحب الشياكة والاناقة والتيكيت ..
    هي ذي المراة التي اتتحدث عنها يا داهية .. وهي اتهمتها بجعل انوثتها مستباحة على الطرقات ومعرضة لنظر كل الرجال .. الذين ليسوا كلهم بمثل ورعك وتقواك وقدرتك على غض البصر

    المرأة غير المحتشمة هنا هنا هي المدانة .. ولا يهم إذا كانت عزباء أو متزوجة فكلهن على السواء ..


    ^
    ^
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الداهيــة عرض المشاركة
    حينما تمسح بناظريك كما السكانير ظهر زبونة تقف في ركن متجرك .. تتفقد أحد الفساتين دون أن تسلم من تفقدك الدقيق لها .. ومن تمحصك العميق من أعلى رأسها إلى أسفل القدمين دون أن تخجل .. فأنت الزير

    أستغفر الله .. تمسح بناظريك ظهر زبونة ؟! ومثل السكانير كمان ؟!
    الخ الخ الخ من المدري ايش !
    شوف
    أنت يا عايش على ضفاف الجنة وأنت لاتدري يا داهية
    يا عم تستعبط وكأنك ولا مرة فت على شي محل (وانت وحدة ست هيك ماشية على حل الشعر) وكان البائع فيه "زير" ..

    الله يهداني والله يهداك ..
    شكرا على الوردة ..

    رمضان كريم ..
    واملي أن تصدق ولو لمرة أن نيتي ليست كتابة نص إباحي
    بل كتابة نص تربوي لمن لا يختلف الحال عندهم في أن يحيوا بهذا الشكل سواء في رمضان او في غير رمضان..

    نسيت يا جماعة أن أوجه من خلال هذا النص كلمة للنساء ونفسها للرجال ..
    الله موجود في غير رمضان كذلك .. وهذا الواقع نعيشه حتى في رمضان ..
    لذا وجب فضحه في رمضان كذلك كي نبتعد عن النفاق كثيرا حين نتحول في رمضان الى ملائكة لا تكاد تخطيء أبدا ..
    كن صريحا مع نفسك وحاسبها في رمضان بمعاصيك التي كانت قبله أو تؤجلها لما بعده .. لأنه ليس من العيب ل من الأولى أيها الانسان أن تواجه نفسك بعيوبك في شهر الطاعات اكثر ..

  17. #17
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ! جندي محترم ! عرض المشاركة
    طبعاً ما حتاكل هم .. لأنّها صايمة
    ثمّ إنّ الجيب مذكّر .. فيقول الأحدهم هذا جيب الإدعاء العام ، وليس هذه جيبة الإدعاء .. انتهى مجهروه

    صليم مكي ..
    موضوعك حِلو

    جعفر مؤقتاً ..
    طبعاً ما أحد يدري وش موقفك من القضية طبعاً
    مرّه معصّب ومرّه مستانس

    ورووووووووووالخ .. د
    أول مرّة أشوفك مسنترة بموضوع
    لا يكون إنّك من معجبات قصص عبير

    الداهية :
    إذا كان الموضوع إباحي فأرجوا عدم المشاهدة والقراءة بالذات وانت صايم

    باقي من ؟

    ايوه SEA
    خلاص نكلم الإدارة إن شاء الله يقفلون هالموضوع لين بعد رمضان .. ؟!

    سليم :
    متى يأذن عندكم ؟!
    أخ جندي >>>> متى تترقى يقولو جاتكم زياده في الرواتب
    بجد أسألك هل الخبر صحيح أم أكشن ؟
    واذا كان صحيح كم الزياده لأني بجد طفران وعلى وجه زواج ان شاءالله ؟
    وابشرك أنا مو جندي انا وكيل رقيب

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2,284
    عمي مجهر بتقدر الآن تستلم القضية..
    بالنسبة للاتعاب راجع مكتب جندي محترم..هوي اللي حيتكفل بيها
    على الله توكلنا

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2,284
    على فكرة ..
    حتى الأفلام السينمائية والمسلسلات التلفزيونة الهابطة لها أهداف نبيلة وغايات سامية..
    وكل المشاهد المنحرفة التي تتخلل هذه الافلام والمسلسلات دائما ما يبرر المخرج/الممثل / المنتج وجودها لغاية سامية وهي خدمة الفكرة السامية التي يعالجوها في الفيلم أو المسلسل..

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    وهبتهُ منحةً للملكْ
    الردود
    1,054
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة محمد بن علي عرض المشاركة
    أخ جندي >>>> متى تترقى يقولو جاتكم زياده في الرواتب
    بجد أسألك هل الخبر صحيح أم أكشن ؟
    واذا كان صحيح كم الزياده لأني بجد طفران وعلى وجه زواج ان شاءالله ؟
    وابشرك أنا مو جندي انا وكيل رقيب
    .

    بصراحة الزيادات لم انتبه لها كثيراً
    لكن رأيت رتبة الرائد .. تخيّل
    كانت الزيادة الممنوحة له " عشرون ريال " فقط
    هذا مشوار تكسي ماهوب زيادة
    ثمّ إنّي لن أترقى لأن الظاهر هو أنّ رواتب الجنود تبدو أكثر من الوكلاء رقباء ومن جاء على شاكلتهم .. والعهدة على الجرائد
    يلله تراه أذن
    روحوا أفطروا

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

وسوم الموضوع

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •