Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 20 من 20
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    الحجاز
    الردود
    172

    {دفاعاً عن أبي سفيان رضي الله عنه}

    تلقفوها تلقفوها تلقف الكوه كأنه كان لديهم كوه يا بقوه

    فكان مقطع من هذه القصيده

    {دفاعاً عن أبي سفيان رضي الله عنه}



    ألا ليْتَ شِعْري هَلْ تَرقّي لحالِيا،،،،فما عاد طَعْمُ العيْشِ بعدكِ حالِيا

    ولوْ أنَّ قَتْلَ النَّفْسِ في الشَّرْعِ جائزاً،،،،جزافاً لكنتُ اليومَ في القبرِ ثاوِيا

    فيا عاذلي في الأمْرِ مهلاً فإنَّني،،،،شربْتُ كؤوسَ الغبنِ والبينُ ساقِيا

    تذكَّرتُ دارً بالحجونِ قديمةً،،،،أغار عليها الدهرُ أم هي كما هِيا

    وقفتُ بها قبْل الأصيلِ لحاجةٍ،،،،فهاج عليَّ الشَّوقُ مِثْل السَّوافِيا

    أتبدو ليَّ المعلاةُ من شرفاتها،،،،على أنفِ ضلعٍ تحتها متهاوِيا

    وَكلٌّ على الأمْواتِ مـمشاهُ حافيا،،،،فَمَنْ لانَ منْهُ القلْبُ منْ كانَ قاسِيا

    بناها كريمٌ طيِّبُ الأصلِ ذكرهُ،،،،بعفْوٍ وإحسانٍ على الدهرِ باقِيا

    ستبكيهِ فاطمةٌ إذا ماذكرتُهُ،،،،وتبكيهِ خالاتي وأمي وأختِيا

    فإنّي سأذكرهُ وما كنتُ موفياً،،،،وحقٌّ له أن تبْكِ كلُّ البواكِيا

    فإن أرهقَ الدهرُ البناءَ الذي بنى،،،،فلا ضيرَ إن الذكرَ بالفضلِ كافِيا

    فما نَفَعَ البُنْيانُ رِمْسِيْسَ قَبْلَهُ،،،،ثَمودً وعادً أَعْـجَزوا كُلَّ بانِيا

    وكلُّ بناءٍ لو يطول بقائهُ،،،،سيبلى وذكر المرءِ ما كان بالِيا

    لكلِّ امرئٍ مِنْ همِّهِ مايغمُّهُ،،،،وهمُّ النَّوى عنْ ليْثِ سُفْيانَ كاوِيا

    رماني النوى قصْداً ببعْضِ أحِبَّتي،،،،فلمّا رماني في أخي كانَ رامِيا

    فقدْ كان فينا الخيرُ إذْ كان بيْننا،،،،بَشوشاً ضحوكاً طيِّبَ القلْبِ حانِيا

    وكان بِبِرِّ الْوالديْنِ على رضاً،،،،وماكان جبّاراً وما كان عاصِيا

    أياراحلنْ عنّا إلى دارِ ذَرْوَةٍ،،،،رجوتك أنْ تبلغه عنّي سَلامِيا

    فسامحْ أخي واعذرْ فواللهِ لمْ يكنْ،،،،لديَّ سِوَى نَزْرٌ يقوتُ عِيالِيا

    وإنَّك لو بيَّنْتَ لي ألفيتني،،،،سخيًّا وإنْ كنتُ الذي قلَّ مالِيا

    ومنْ كان فينا راحلاً عن ديارهِ،،،،إلى ذروةِ العزِّ الرفيعِ علانِيا

    فأنتَ الذي في قومهِ كفُّ جودهِ،،،،وإنْ يَظْلموا تَعْفو ولمْ تكُ جانِيا

    ألا قد أتاني أنَّ مَهْتوْكَ عِرْضِهِ،،،،يُناطِحُ قوماً كالجبالِ الرَّواسِيا

    أيَشتُمُ صخراً وابنه وابن ابنه،،،،فلا يحسبن الشتم عنه بقاصِيا

    ألا أبلغ البرغوثَ برغوث قومه،،،،شتائِمُ كاوٍ لِلْمخانِيْثَ شافِيا

    قصائدُ دفانٍ من الجنِ يلقها،،،،إليَّ لجدعِ الْمَعْطَسِ المتعالِيا

    أتَمْدحُ يا أفّاكُ أَبناءَ متعةٍ،،،،خبالاً وأَبْناءَ الكرامِ سَواسِيا

    أأدْخَلْتَ منْ يؤذِي صحابَ محمدٍ،،،،برفقتنا تحْت السَّحابِ الغوادِيا

    عدمْتُكَ يابرغوثُ كـيْفَ جَمَعْتنا،،،،وتحْتَ كساءِ الْـمُصْطفى والأفاعِيا

    فدعْ عنْكَ مِنْ دسِّ الزُّعافِ بشهْدِنا،،،،ولا تخْلط النَّبْعَ الْخبيْثَ بصافِيا

    أتعْدِلُ يا دلُّوعُ أمِّكَ أَلْتَغاً،،،،كهاماً هكيكاً هَكَّ أُمَّكَ زانِيا

    بخيرِ بني الأسلامِ سيباً ونائلاً،،،،يجيْبون داعيهِ وإنْ كان نائِيا

    فهمْ بذلوا أموالهمْ ونفوسهمْ،،،،وهمْ سكبوا منْ أجْلهِ الدَّم قانِيا

    وهم هاجروا عن أهلهم وديارهم،،،،لنصرته جابوا القفار الفيافِيا

    وهم سجنوا هم عذِّبوا بسبيلهِ،،،،وهم أرخصوا من أجله كلَّ غالِيا

    وإنْ يمدح البرغوثُ مهتوكَ عرضهِ،،،،فذاك لأجلِ المالِ فيما بدا لِيا

    وإنْ عوَّدَ البرغوثُ للإفكِ والأذى،،،،عَسَفْتُ عليهِ الشَّرَّ والعلمُ واكيا

    ويا عاذلي في الأمْرِ أَقْصرْ فإنَّني،،،،تربَّعْتُ في عهدِ المذلةِ راعِيا

    وكلُّ فتىً في قومهِ كان خيرُهُ،،،،تراهُ على الأعداءِ بالشَّرِّ عاتِيا

    وإنَّ ضعيْفَ النَّفْسِ يظْلِمُ قوْمهُ،،،،ويـَحمي بني صهيونَ كالكلْبِ عاوِيا

    فَسُحْقاً وَتبـًّا ما لرَمْسِيْسِ عصْرنا،،،،يجوِّعُهمْ إذْ كُلُّهمْ باتَ طاوِيا

    وكيْف شعوْرُ الْوالدينِ بحسْرةٍ،،،،وأَطْفالُهُمْ جَوْعى يُضاغونَ لاوِيا

    وعصفورةً في ليلِ إرزيزِ حالكٍ،،،،وطفْلً نحيلً شاحبَ الجسمِ عارِيا

    وأرملةٌ تلْبسْهُما كثيابِها،،،،ومأواهمُ منْ لقْمةِ العيْشِ خالِيا

    دموعٌ وغبنٌ وارتياعٌ وحسرةٌ،،،،على مثلهم يبكي الذي كان باكِيا

    يعانونَ من ظلمِ اليهودِ وغدرهمْ،،،،وخُذْلانِ إخوانِ العقيدةِ ثانِيا

    سيلقى عدوََّ اللهِ مايستحقُهُ،،،،وهيهاتَ إنَّ اللهَ ماكان ناسِيا

    سيجزيه ربي من لهيبِ جهنمٍ،،،،وويْلٌ له إنْ كان قد ماتَ طاغِيا

    فقلْ لِلذي ولّاهُ ربي عبادهُ،،،،ترفَّقْ بهمْ إنْ شئتَ أجركَ وافِيا

    سيرْفقُ ربي بالرفيقِ لرفقهِ،،،،وَوَيْلٌ لمنْ يَظلِمْ سَيُصْلِيهِ حامِيا


    الشاعر: عبد الرحمن عابد السفياني
    عُدّل الرد بواسطة عبدالرحمن عابد : 10-09-2010 في 01:41 AM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المكان
    يـا نخلةً في بريدة !!
    الردود
    1,240
    ماشاء الله وكأن مالكَ بن الريب يعود لأفياء .
    وما أنت عنه ببعيد .

    أبيات طوت الحكمة واللغة الفخمة والبيان والتبيان .

    وفحوى وعاها أهل السنة والجماعة من قديم الأزل فكان مذهبهم الكف عما شجر بين الصحابة .
    ولكن هناك أقواماً مذهبهم في الحياة ( النبش والأكاذيب ) عليهم من الله مايستحقون .


    شكرا لرائعتك .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    في داري
    الردود
    1,787
    حقها الرفع ...
    رفع الله درجتك في الجنة ..

    و ... أنا داري

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    عند قدميها .. ( أمي )
    الردود
    80
    بُورك فيك ..

    ورضي الله عن صحابة النبي المختار - رضي الله عنهم -

  5. #5
    كذا فليكتب الشعراء !

    ما أروعهُ من شعر

    بوركتَ أخي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    349
    لطيف جدا استمتعنا ونريد قصيده أخرى دفاعا عن شيخ الاسلام ابن تيميه اسمع ما يقولون عنه

    http://www.shabir.tv/?p=4219

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ابحث عن وطن
    الردود
    223
    لست شيعيا ولا احب الشيعة ولاادافع عنهم ولكن اتساءل عن الترضى عن ابى سفيان بلذات ارجوا التنوير ؟

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    الحجاز
    الردود
    172
    الأخ الشاعر المميز عبدالله المشيقح أنت أروع يا أخي شرفتني بمرورك
    تصدق بعض أبياتها نضمتها في المحير على طريق القصيم حايل بجنب عيون الجواء
    بوركت أخي
    ثم
    {ويشفي صدور قومِ مؤمنين}

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    الحجاز
    الردود
    172
    الأخ أنا داري تباً لهم لاحياة لمن تنادي
    اللهم أرزق أخي أنا داري الفردوس الأعلى من الجنه
    ثم
    {ويشفي صدور قومٍ مؤمنين}

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    الحجاز
    الردود
    172
    الأخ زكريااءُ
    شرفت أهلاً وأعطيت الخير والبركه
    رضي الله عن أصحاب المصطفى الكرام

    ثم
    {ويشفي صدور قومٍ مؤمنين}

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    الحجاز
    الردود
    172
    الأخ شهم شاكر لك مرورك
    والدكان مقفل
    يالطيييييييييييييييييف

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    الحجاز
    الردود
    172
    الأخ أسير الروح لم تسأل هل تعرف كيف تصلي وتصوم إبحث عمن يعلمك
    دينك............
    ثم
    هداك الله

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    " البلدةِ الذي حرَّمها "
    الردود
    238
    رضي الله عن أبي سفيان وابنته وبنيه، ولا نعمت عينٌ تسوء الحبيب صلى الله عليه وسلم في أهله..
    شاعرٌ نبيل، ومقصدٌ نبيل..
    الأستاذ/ عبد الرحمن عابد..
    طيّب الله روحك وحرفك..
    حُلمي يمتدّ من مكة
    يجتازُ حدود الأرض
    يجتازُ الزمنْ
    حُلمي يكسر جغرافية الأرض التي ترسم حداً للوطنْ
    حُلمي
    أكبر من آفاق هذا العصر
    من صوت الطواغيت الذي يشعل نيران الفتنْ..



  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    الحجاز
    الردود
    172
    الأخ نهر الفرات
    أهلاً بك يا أخي جزاك الله خيرا
    ثم
    ً{ويشفي صدور قومٍ مؤمنين}

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    الردود
    23
    أخي الشاعر عبد الرحمن عابد
    لا أستطيع التعليق على رائعتك ولكن
    شكراً يا مالك ابن الريب عصرك شكراً

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    الحجاز
    الردود
    172
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الدائره عرض المشاركة
    أخي الشاعر عبد الرحمن عابد
    لا أستطيع التعليق على رائعتك ولكن
    شكراً يا مالك ابن الريب عصرك شكراً
    بل الشكر لك لمرورك الكريم بمثلك أتشرف
    من

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المكان
    في أصدق جزء من الوهم..
    الردود
    321
    رضيَ اللّه عنْ أبي سُفيانَ وعن الصّحابة أجمعين ..
    قصيدة قوية أخي عبد الرحمن ..
    أضحكني السطْر الأول حين تذكرتُ القائل ..
    أضحك الله سنّك ورفع قدرك أخي الفَاضلْ ..

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2004
    المكان
    السعوديه
    الردود
    1,576
    الفاضل عبدالرحمن عابد...............
    بورك الفكر والمداد
    نفسك طويل ولغتك رصينه
    تحيتي ووديي

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    الحجاز
    الردود
    172
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة دٍنيـــآ عرض المشاركة
    رضيَ اللّه عنْ أبي سُفيانَ وعن الصّحابة أجمعين ..
    قصيدة قوية أخي عبد الرحمن ..
    أضحكني السطْر الأول حين تذكرتُ القائل ..
    أضحك الله سنّك ورفع قدرك أخي الفَاضلْ ..
    أهلاً بالأخت دنيآ
    المشكلة أنّ هناك شاعر يقول عن الألتغ أنهُ لسن وفصيح وأمير المؤمنين.....
    وبعدين أنا كتبت ما سمعت بالضبط أليس كذلك....
    وإضحكِ وإشفي صدرك...
    كوه كوه...
    الموت لأمويكا الموت لإسوايل...
    شكراً لمروركِ...

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    الحجاز
    الردود
    172
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة محب الفأل عرض المشاركة
    الفاضل عبدالرحمن عابد...............
    بورك الفكر والمداد
    نفسك طويل ولغتك رصينه
    تحيتي ووديي
    أهلاً بك أخي نورت وشرفت
    ومثلك أعتز بشهادته
    أشكرك لتشريف صفحتي بمرورك الكريم

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •