Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 27
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المكان
    في الركن البعيد الهادي !
    الردود
    1,019

    السيل .. والقطط !


    لا أدري مالذي أيقظني هذا الصباح الباكر شمال الرياض ..

    رفيقاي مازالا يغطان في نومهما العميق , الشمس التي أرسلت خيوطها الأولى مع النافذة لم يخبرها أحدهم بأنها تفسد علي نومي حينما تغسل جفوني السود بمصافتحها الذهبية كل صباح .

    ولست أدري ولن أدري لماذا أكره النور حين يتسلل إلى الداخل دون إذن مني ..

    هل لأنني أبصر الأشياء أكثر من استماعي إليها .. فلم أستيقظ يوماً على قرع الجرس أو نداء أحدهم من خلف الباب ,, لم يدرك هذه الحقيقة سوى والدي الذي يمارس هوايته كل صباح بترك يده تمتد لأصابع النور في غرفتي كي يوقظني لصلاة الفجر بعكس كل إخواني الذين يركلهم حتى يدركوا الركعة الأولى من أولى فرائض الصبح !

    هل هو القلق من أيقظني وعبث بصبحي الزاهي ؟؟

    هل هو الخوف من الموت قبل الثلاثين , وأنا الذي مازلت أردد دائماً بأن الموت مناسب جدا في الثلاثين إذا كنت قد أنجزت كتاباً يحمل أفكارك وأنجبت طفلاً يملأ مكانك وسط الملعب ولم تقتل نفساً زكيةً بغير نفس !

    هل هو الخوف من الموت غرقاً ؟؟

    فآخر رسائل الأصدقاء كانت تحذر من سيول جارفة على البيت الحرام في حج هذا العام .. بعد أن ضحكت السماء عدة مرات البارحة وأبرقت كتصريح غير مسؤول ليلة الأمس القريب !


    نعم .. لقد غرقت مرتين .. وكلها كانت على الخليج العربي .. كنت طفلاً وكنا نلعب كرة الماء عند المياه الضحلة حتى يغرينا البحر -كعادته- بالتوغل داخلاً .. وفي كلتا المرتين كان السيد علي ديريه على الموعد ..

    في المرة الأخيرة سنة 99م كان الماء يخرج من فمي ومن أنفي ومن كل فتحات جسدي التي تعرفونها ولاتعرفونها ,, وكانت غريزة الأبوة تدفعه ليخرج الماء من صدري كي أعود إلى الحياة.. وليته مافعل !

    في هذا العام قابلت الكثير من أصدقاء الطفولة ..
    وتحدثت كثيراً مع رفاق الجامعة وأقران الثانوية العامة ..
    مشيت كثيراً -لوحدي- على كتف الخليج , ورغم ذلك زاد وزني بصورة مبالغة حتى أنكرت نفسي في المرآة !

    تجاوزت مرحلة الكفاف إلى ساحات الترف مرات عديدة ..
    أعترف بأن افكارا كثيرة سكنت رأسي الصغير هذا العام ,, ارتحل بعضها بهدوء ,, ونحرت بعضها كتابةً ,, وبقي بعضها كسطور مقفولة فوق الحاجب الأيمن من عيني !

    أشكر أمي كثيراً لأنها أحضرت قطاً شيرازياً إلى درانا في شهر شعبان كي تساعدني على تجاوز فوبيا القطط التي تسكنني ..
    كانت البداية سيئة ككل البدايات , لكنه الثلث الأوسط من الليل حين أعود وحيداً إلى البيت وأتمدد على أريكة الصالة كي أمارس هوايتي المفضلة .. القراءة .

    كنت أتمدد وأسرح بخيالي ومواء القطة يتناهي إلى أذني جوعاً ,, في اليوم الأول كانت الريبة سيدة المكان فلم أطعمها ولم تلمسني !

    في اليوم الذي يليه كنت أحضر لها بعض الحليب من الثلاجة ,, في اليوم الثالث كانت المائدة تضم بعض شرائح الهوت دوج -النقانق- .. وأصبحنا بعدها رفيقي ليل !

    لاشك في أن أمي الآن فخورة ببكرها الذي لايخاف القطط , ولايرتاب من أسلاك الكهرباء العارية كعاشقين على شواطيء اللاذقيه !

    لكن من يقنع ابنها بأنه لن يموت غرقاً في حج هذا العام وهو لم ينجز شيئاً يستحق الذكر بعده ..

    إنها لحياة قصيرة أن تموت في السادسة والعشرين أعزباً حارب الشتاء لوحده عقدين من الزمان ,, ومن ثم جرفه السيل كطبيب لم ينل الزمالة في الحياة ..

    بخ بخ .. إني لأجد رائحة الموت في عرفات !





    عُدّل الرد بواسطة ابوالدراري : 03-11-2010 في 12:33 PM سبب: نسيت الياء .. مرتين !
    محمد ديريه
    @mohdiriye

  2. #2
    اخي ابا الداري لحرفك وقع جميل على القلب جعلتني اقرأ ماكتبته لآخر سطر وأعيد قرائه ولم أمل ..
    ثم ان كل الطرق تؤدي الى الموت ان تموت غرقاً وفي عرفات هو موت رائع ..
    فكرت بالحج هذا العام وسمعت مايتوارد على السنة الناس من ان حج هذا العام هو الأخطر ولم أتمنى اكثر من هذا العام ان احج صدقاً...

    اشكرك ..

  3. #3
    محمد...
    هنا... تسرد لنا أحداثا عادية بطريقة شيقة مدهشة،
    كجدول هادئ مليء بأسرار الحياة.

    أخشى أن لا أقرأ رواية الأسمر قبل سن الثلاثين

    سأنتظر هديتي بعد عودتك من الحج يا محمد
    كن بخير لأختك يا غالي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    الردود
    16
    من هذه الناحية لاتخف
    مت قرير العين
    وأنا سأجمع مقالاتك وأطبعها على حساب الساخر
    في كتاب عنوانه " شهيد عرفات "

    إلى اللقاء بالحب والله يرعاكم

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    بعيد جداً
    الردود
    4,712
    الله يتقبل يا محمد
    لا تنسانا من دعائك يا اخي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    وادريـن
    الردود
    404
    تمشي وحيداً و وزنك يزداد . .
    نعم ،
    أستطيع ملاحظة ذلك !

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    حالياً وراء الشمس
    الردود
    1,661
    تروح و ترجع بالسلامة يا صاحبي
    الله يتقبّل منك و يغفر ذنبك
    و يعيدك سالماً غانماً إلى أهلك
    لا تنساني من الدعاء يا صديقي

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المكان
    في أصدق جزء من الوهم..
    الردود
    321
    الجميلْ دائماً أبا الدّراري .. أنْ تموت في عرفات أفضل من أنْ تموتَ في غيرها ،
    وأظن أنّ مكّة أنهت تجفيفَ نفسها في ساعات ليلة أمس المتأخرة ولمْ أسمع بمطرها إلّا من أهلْ جدة،
    أو ربما لم أرها لأنني مررتُ عليها سريعاً.
    والكتاب كتجميع لكتابات سنين ماضية ، ومذكّرات ومقالات متأخرة أو حتى آراء فرديّة هو الشائع الآنْ .
    يعني ممكن نجمعها لك في كتاب كما قال ابن الغابة لو حصل المكتوب..

    ثمّ إنّهُ بإذن اللّه عمرٌ طويلْ وحجٌ مبرور وسعيٌ مشكور لك ولكلّ المسلمين ..

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    بين الحقيقة والخيال
    الردود
    954
    يا لفوبيا القطط المرعب أكثر من الرعب منها ..!
    .
    عادت الى ذهني وأنا أقرأ سردك الجميل .. حادثة ظريفة حين أـتى إبلاغ غريب وانتشر في أغلب مدن بلدي باخلاء البيوت توقعاً لهزةٍ أرضية كبيرة ..
    أغلب الناس نزلوا الشوارع في الثالثة مابعد منتصف الليل .. وما تبقى في بيوتهم الّا من لايعاني من فوبيا الكوارث
    ..
    حجّاً مباركاً بإذن الله أبا الدراري ..
    ليتني مكانك ..
    لا تنسنا من دعاء قلبك الطاهر
    (وَآمَنَهُمْ مِنْ خَوْفْ).

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    محترم جدا
    الردود
    1,384
    تذكر أن الحج المبرور ليس له جزاءً إلا الجنة ..
    وهو أجدى كثيرا من ترك كتاب ينضوي على تواثيق وسِيَرْ ..
    وإن كان كتابك أحلى .. وله مناعة ضد الغرق !

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الردود
    46
    أَيْنَمَا تَكُونُواْ يُدْرِككُّمُ الْمَوْتُ وَلَوْ كُنتُمْ فِي بُرُوجٍ مُّشَيَّدَةٍ
    اخى الكريم كن واثق فى ان الله لا يريد الا الخير للعباد...وان شاء الله تسافر وترجع مغفور الذنب ..وتتقبل التهانى بنفسك وسط اعضاء الساخر الاعزاء..
    ولا تنسانا من دعائك..

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المكان
    في أحشاء الألم
    الردود
    425
    هذه قبلة خاصة ابا علي
    وعلى رؤوس الاشهاد
    فقط..
    كنت فرحاً بك
    وسأعود ان شاء الله لا حتسي حرفك كقهوة الصباح ..

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المكان
    حيث لا خلف خلفي ولا أمام أمامي
    الردود
    1,249


    ليكون السنة الطواف سباحة ...مشكلة أخى ابو الدراري ...بس تدري شلون .. ألبس مايوه تحت ملابس الاحرام (للإحتياط) وخذ معك طوافات تلبس على الصدر واليدين أو قارب كاياك كالذي يستعمله الاخوة في الاسكيمو ...وطوف على راحتك ... ستكون أكثر شخص يقترب من الحجر الاسود أنت وبعض الاخوة الافارقة خصوصا القادمين من جنوب السودان وذلك لطولهم الفارع ..مهما اشتد السيل وارتفع الماء والابنية والناس والشوارع غرقت تماما ... وهو تلاقيه ماشي جنبك مبتسما والماء لم يصل إلي ركبه بعد .. كما إنه لن يكون هناك أخوات أندونيسيات يقاتلن بأسنانهن وأظافرهن من أجل الوصول إلي الحجر ... (قصر القامة مشكلة في ظروف كهذه ) ... هزهن الماء (مثل مغربي) ...


    حجج مبرور إن شاء الله ...ونعيماً ...

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المكان
    فوق هام السحب !
    الردود
    3,870
    ..
    يقال أن الحج في هذا العام لن يكون سيئاً كثيراً ، لذلك عليك بالحج في العام القادم لأن التوقعات تشير إلى إمكانية سقوط موتى ومشردين !
    وأهلاً بك في الرصيف بإيعاز مباشر من الحرف التاسع والعشرين شخصياً ، والذي ألمح إلى أنك تملك أسلوباً ساحراً في اللعب لا يكتبه إلا الجوهرة السوداء بيليه .
    .. وشكراً

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الردود
    14
    رااائع ياابوالدر ,, ما أجمل حروفك حين تنساب على القلب .. سيكون الحج مغايراً هذا العام بصحبتك يا صديق الشاي )

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المكان
    في الركن البعيد الهادي !
    الردود
    1,019
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ~°•مِسمَار جُحَا•° ~ عرض المشاركة
    اخي ابا الداري لحرفك وقع جميل على القلب جعلتني اقرأ ماكتبته لآخر سطر وأعيد قرائه ولم أمل ..
    ثم ان كل الطرق تؤدي الى الموت ان تموت غرقاً وفي عرفات هو موت رائع ..
    فكرت بالحج هذا العام وسمعت مايتوارد على السنة الناس من ان حج هذا العام هو الأخطر ولم أتمنى اكثر من هذا العام ان احج صدقاً...

    اشكرك ..
    لم يكن الأخطر أبداً ياصديقي ..
    السعوديه ممثلة في خالدها الفيصل كتبت قصيدة الحج على بحر البسيط هذا العام ياصديقي ..

    عدنا بحمد الله
    والعود أحمد ياكريم
    محمد ديريه
    @mohdiriye

  17. #17
    تقبل الله منك و من كل الحجاج يا محمد
    إن شاء لله ما تكونش نسيت تدعيلنا

  18. #18
    حج مبرور وسعي مشكور تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال يارب
    الحمدلله عالسلامه اخي ابا الداراري ..
    وبانتظار شعرك عن الحج ياحاج

  19. #19
    ,
    الحمدلله على السلامة أخي محمد ,
    حجٌ مبرور وذنبٌ مغفور إن شاء الله .

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المكان
    وطن بائس,
    الردود
    862

    Red face طلب

    أخي أبو الدراري,

    كل عام وأنتَ بخير, وتقبل الله حجّك وطاعاتك

    وبعتقد أنك كريم, وما بتطلعنا من حجّك بلـّوشي,

    يعني صحيح ما رحنا على الحج نحن, ولكن لازم تحكيلنا شي وكأننا نحن اللي رحنا مو أنت؟!

    معادلة :
    كلام حلو + موضوع راقي ــــــــــــــــــــــ> أبو الدراري صاحب الموضوع



    موافق أخي؟

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •