عريب الرنتاوي* -
سعودي متآمر فخخ الطرود ، وسعودي تائب أبلغ عنها ، وسعودي محارب للإرهاب أوصل المعلومة عبر قنوات التنسيق الأمني إلى من يعنيهم الأمر ، فيما يظل اليمن ، قبل هذا وذاك ، ساحة الاشتباك الجديدة بين الإرهاب ومحاربيه ، ساحة اشتباك القوى الإقليمية والدولية

الدستور الأردنية
_____________________

هذا ما قاله أخونا الرنتاوي بالنص.

فيما تساءلت بعض الصحف السعودية: لماذا لم يتم كشف المعلومات لصنعاء وتم إبلاغ المخابرات الأمريكية بدلا من ذلك؟

وتساءل آخر: لماذا ألمانيا وهولندا تمنع الطرود والرحلات الآتية من اليمن ولا تفعل الشيء نفسه مع اليونان رغم أن الطرد الذي وصل مكتب المستشارة كان من اليونان وليس من صنعاء؟

ولماذا يخرج اوباما بنفسه فورا بعد اكتشاف الطرود بدقائق ليصرح ويعلن ويتوعد؟ ولماذا يصرح البريطانيون والأمريكان أن الحل العسكري لاجتثاث القاعدة من اليمن صار أمرا مطروحا ولكن ليس الآن؟

ما السيناريو الذي يعد له الجميع؟