Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 39 من 39
  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الداهيــة عرض المشاركة
    وعاد رياض ..
    بالشعر الباذخ الشامخ ..

    شكراً على المتعة يا رفيق ..
    أهلا بأخي و صديقي و حبيبي الداهية
    و كيف لا أعود و في الساخر أمثالك

    شكرا بحجم قلبك الجميل
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ريحان الخطابي عرض المشاركة
    .
    ما هُنا يُقتبسُ كلّه أو .. يترَك - أيضاً - كُلّه . يُترك كما هُو قصيدةً لا تَقبلُ أنصافَ التّسويات .
    فلسفةُ النِّصف هذه - أنصافُ الأكواب ، أنصافُ الحيوات ، أنصافُ الحقائق وكذا الأوهام والوقوفُ بالمنتصف - هي هزيمتنا الكُبرى والصُّغرى .

    ثم إنَّه ليس سوى ترحيب بعودةِ هذا الشِّعر الكويّس .



    تعرفين يا ريحان ؟
    مرورك هنا فاجأني أكثر من مرور لماذا ذات يوم
    ثم حياتنا كلها هزائم مكتملة فلا جناح على الأنصاف

    شكرا جزيلا لهذه الإطلالة التي أسعدتني بحق
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    تعرف درب أبو زعبل ؟
    الردود
    69
    القارض العنزي ,
    أبدعتَ و أجدتَ و الله ! , فليهنِكَ الشعر ! ,
    البناء محكمٌ متين , و المعاني كطلقات رصاصٍ موجعة , و موسيقى النص تنقل القارئَ عبرَ أبياته برشاقة :
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة القارض العنزي عرض المشاركة
    .



    رؤيا في النصف الفارغ/ تأويل في النصف الملآن






    رؤيا في النصف الفارغ من كأس الغيب/

    حَقْلٌ
    وَ تَشمَخُ فِيهِ بَعضُ سَنَابلٍ يَبسَتْ
    عُيونُ صَبيَّةٍ
    مِلْءَ المَدَى تَبكِي
    غُلامٌ طَاعِنٌ فِي الصَّبْرِ يَلْتحِفُ الدُّعَاءْ

    جُبٌّ
    عَلَى أَوْجاعِهِ خَتَمَتْ خُيُوطُ العَنْكبُوتِ
    و أَعْرضَتِ المَسَالكُ عَنْ مُلُوحَتِهِ
    غُرَابٌ أَسوَدُ الأحْلامِ
    يَزْرعُ فِي عُيُونِ الجُبِّ أَعْشَاشًا
    يَبِيضُ
    فَتفْقسُ الأحْقادُ أَغْرِبَةً
    تَضِيقُ الأرْضُ عَنهَا و السَّمَاءْ

    جُبٌّ
    و شَعبٌ كَاملٌ فِي الجُبِّ
    مَا مَلَّ انتِظَارَ الدَّلْوِ
    مَرَّتْ أَلفُ قَافِلةٍ و لَمْ تُلْقِ الدِّلاءْ
    و الجُوعُ قَدَّ قَمِيصَ نَخوَتهِ
    لا !!!
    الجُوعُ مَا قَدَّ القَميصَ
    و إِنَّمَا ما قَدَّهُ غَيرُالجِياعِ الخَانِعينَ
    و فِتْيَةٍ عَنْ أَلفِ ثَأرٍ قَاعدِينَ
    قَدِ استَطَابُوا النَّومَ فِي ظِلِّ الأمَانِي و الغِنَاءْ

    و قَطِيعُ أَبقَارٍ عِجَافٍ
    إِثْرَهَا أَلْفٌ عِجَافٌ..
    خَانَهَا عُشْبٌ و مَاءْ
    تَخمَتْ ذِئَابُ الحَيِّ مِنْ لَحمِ القَطيعِ
    و لَمْ يُعَلَّقْ فِي الرِّمَاحِ قَميصُ حَقٍّ أَو رِيَاءْ

    طَلَلٌ
    و فَوْقهُ شَاعرٌ
    يَجْتَرُّ نَكْبَةَ قَومِهِ مُتَغَنِّيًا بِالخَيْلِ و البَيدَاءْ
    و شُوَيْعِرٌ يَهْذِي
    بِنَهدٍ نَافرٍ/طَرْفٍ كَحِيلٍ/غُصْنِ بَانٍ يَنْثنِي غَنَجًا..
    و شَعْرُورٌ
    بِأضْغاثِ الحَدَاثةِ بَاتَ يَهذِي
    يُعَزِّي بَعْضهُ بَعْضًا بِجَهلِ السَّامِعينَ
    و نَكبَةِ الشُّعرَاءِ في الزَّمَنِ الخَوَاءْ

    صَنَمٌ
    و أَعْنَاقٌ تُنَكَّسُ دُونَهُ
    يَتَصَارَعُ الإذْعَانُ فِيهَا و الإبَاءْ

    قَبْرٌ
    و مِشْنقَةٌ تُغَازِلُ كُلَّ عُنْقٍ
    قَدْ تُفكِّرُ في مُعَانَقةِ السَّمَاءْ

    غَيْمٌ
    يُحَاصِرُ أُفْقَ مِئذَنةٍ
    و قَدْ بُحَّتْ حَنَاجِرُهَا و ما انقَطَعَ النِّدَاءْ

    /تأويل في النصف الملآن

    سَيَكونُ لَيْلٌ دَامِسٌ في أَرضِ يَعْرُبَ أَلْفَ ذُلٍّ أو يَزِيدْ
    سَيكُونُ لَيْلا أَسوَدَ الأقْمَارِ
    يَعْبثُ في رُؤَى الجَوْعَى
    فَيُطعِمَهمْ ثِمَارَ العِزَّةِ القَعْسَاءِ
    يَسقِيهمْ خُمُورَ الفَخْرِ بالأجْدادِ و المَجْدِ التَّلِيدْ
    وتَتُوهُ أَنْجُمُهُ..
    و لا رَاعٍ لِيُورِدَهَا مَخابِئَهَا و يُخْلِي الأفْقَ لِلفَجرِ الجَدِيدْ

    يَتَنافَسُ الفُقهَاءُ في جَلْدِ السُّكَارَى
    -من نَبيذِ العِزَّةِ القَعسَاءِ و المَجدِ التَّليدِ- عَلَى
    المَنَابِرِ بالمَوَاعظِ في التَّصبُّرِ
    و التَّعفُّفِ و القَناعَةِ بالمَقادِرِ
    في جَزاءِ الصَّابِرينَ
    و جَنَّةِ المُستَضعفِينَ المُعدَمينَ
    و يُحْكِمُ الدِّينارُ تَكمِيمَ اللّحَى
    عنْ وَصفِ ما يَلقَى المُجاهِدُ و الشَّهِيدْ
    و تُدَبَّجُ الخُطَبُ الطَّويلَةُ عن وَلِيِّ الأمْرِ
    عنْ حُكمِ الكِلابِ الخَارجِينَ
    و ما أُعِدَّ لَهمْ مِنَ الخِزيِ المُحتَّمِ و الوَعِيدْ

    الخَوفُ يَغْدُو سَقفَ أَفئِدةٍ
    فَيحْجِب عن مَرَاياهَا شُعَاعَ الحَقِّ يَلمَعُ في البَعِيدْ
    ..


    و يَوْمًا..
    سَيُشرِقُ ذَاكَ الغُلامُ عَلَى ظُلمَةِ الجُبِّ
    يَغفُو على حَافَّةِ المَوتِ إِلا قَليلاً
    يُدَثِّرُهٌ الحُزنُ و القَهرُ
    يَكْحلُ بالدَّمعِ جَفْنَيهِ
    حَتَّى إِذَا مِنْ أَسىً بَلغَ الفِطْمَ
    قَامَ يُعَفِّرُ بالطِّينِ وَجْهَ الزَّمانِ الظَّلومِ
    و يَخْضِبُ بالدَّمِّ صَدْرَ العِدَا

    و يَحثُو التُّرابَ على
    أَرْؤسِ العَاكِفينَ على الذُّلِ
    يَهدمُ أَصنَامَ خَوفٍ بَنوهَا
    فَصَارتْ لأَروَاحهمْ مَعبَدَا
    و يُوقدُ في أَنفسِ الخَائِفينَ العَزِيمةَ
    يَضرِبُ لِلحقِّ في رُوحِهمْ مَوعِدَا


    يَشقُّ حِجابَ اللَّيالِي
    و يَقرعُ نَاقُوسَ ثَأرٍ قَديمٍ
    تَردُّ عَليهِ أُلُوفُ نَواقِيسهمْ بِالصَّدَى

    سَيَقْطِفُ من أَعينِ الشَّمسِ فَجرًا
    لِيسرِجَ لِلمتعَبينَ الجِهَاتَ
    و يُسكبَ للظَّامِئينَ المَدَى
    سَيخلَعُ قُضبَانَ كُلِّ الزَنازِنِ
    مِنهَا يَمدُّ جَسورًا تَردُّ النِهايَةَ للمُبتَدَا


    .
    ما هاهُنَا يُتْرَكُ كلُّه أو يقتبَسُ كله كما قالت ريحان ,
    في هذا النص إسقاطات ذكية لظلالِ قصة يوسف عليه السلام على الواقع ,
    نجد الجب و القوافل .. لكنَّ اللومَ هنا يتجه للضحية لا للقافلةِ كما في الأصل : التي شرته بثمن بخسٍ دراهم معدودة و كانت فيه من الزاهدين ..
    الأبقار العجاف جاءت بعدها ألف عجاف لا سمان ...
    و القميص الذي ينتظر أن يعلق لتظهر من ورائه الحقيقة , لم يعلق ! .. و قبله كان القميصُ مقدودا وما قده غير الجياع !
    فالضحيةُ هي المسؤول عما أصابها ,,
    في الحقيقةِ أنني بتُّ أظنُّ مؤخرا أن النصوص التي تقومُ على مسرح قصة يوسف عليه السلام ؛ ستلقى حظا أكبر في إيجادِ متسعٍ لظلالٍ عميقة حزينة , و إسقاطاتٍ مبدعة خلابة .
    , العنوانُ بدا كأحجيةٍ حُلَّتْ ببساطة بعد تفيؤ ظلاله , الرؤيا و التأويل في العنونةِ لمقطعي النصين , و رؤيا يوسف و تأويلها بعد مضيِّ أعوامٍ من الوجعِ المطبق ,
    إنهُ تقابلٌ رائع !
    نقطتانِ أخيرتان :
    بالنسبة لهذا الغلامِ الآتي في تأويلكَ فلن يكون غير المهدي ! ؛ فليعمركَ اليقين بمجيئه إذا !
    هنا تقول :
    قَامَ يُعَفِّرُ بالطِّينِ وَجْهَ الزَّمانِ الظَّلومِ ,
    و لاحَ لي في هذا الشطر حُرْمَةُ سبِّ الدهرِ !
    ,
    القارض العنزي دمتَ مبدعاً !

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    في داري
    الردود
    1,787
    رياض يا رياض ...
    أهلا ومرحبا وسهلا بك ...
    لو بعد كل غيبة تأتينا بالمدهش ... فأنا سامح لك ...

    سلمت على نصّ وكنصّ ونُص ...

    أهلا بك يا صديقي ...

    و ... أنا داري

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الردود
    1,298

    ...

    جئتُ لأقول شكراً
    فقَصيدةٌ كهذِه تستحقّ الإطراء .
    وجزؤها المُتفائلُ الأخير كانَ دواءُ لتشاؤمها
    الذي هو الواقع الحقيقي للأسف ! .
    شكرا لك .

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    درب التبانة
    الردود
    348
    اكانت صدفة ؟؟؟
    أم ان شيطانة شعرك فتانة داهية ..
    اوردت باب المعاني الصافية اخذتنا عطاشى
    من حقل جرز ..الى جب استباحته العناكب ...عطشى وردناه لا الرجل الصالح رأف ولا فردة حذائه سقت ..
    كل المارين في الجب اسفكوا ماء القصة ..قعدوا انتظروا ..حتى تأتي السيارة .قد تحمل البشرى ..
    شيطانة شعرك الحسناء ..افاضت على النص الغائب - قصة سيدنا يوسف - من حسنها
    ولم تمهل السيارة صفقة البيع ...الذئب بريء وزوج العزيز بريئة ..ما الجياع ولا الحاسدين من قدوا القميص ووأدوا
    الامة
    بل كمشة متخمين ..يريدون ان يبقوا شعبا برمته في الطلل .. قالوا مواسين
    ماضرهم لو فيه ..فيه فقط أقاموا ..
    ولا عاجوا يسألون عن قباضة البلد ..
    الغيمة ..رمز ذكي وظفته ..نعم ان أول القطر الندى ...نعم ان اول الخير المزن ..
    وجاء تأويل الرؤيا ..من بلورة الواقع ..
    لكن الغيمة وشت بتفاؤل ان الغد
    مشرق ..

    سَيَقْطِفُ من أَعينِ الشَّمسِ فَجرًا
    لِيسرِجَ لِلمتعَبينَ الجِهَاتَ
    و يُسكبَ للظَّامِئينَ المَدَى
    سَيخلَعُ قُضبَانَ كُلِّ الزَنازِنِ
    مِنهَا يَمدُّ جَسورًا تَردُّ النِهايَةَ للمُبتَدَا
    تقبل مروري بألوان ..ليس الطيف ..بل الطير ..

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة صفاء الحياة عرض المشاركة
    هذه الصورة فائقة بارعة ماشاء الله


    تبا لهم ، سيأتيهم يومهم ، يارب بلغناه ...



    يارب قرب يومه ...

    هذا الشعر يا أخي والا فلا ...


    نعم سيكون لهم يوم و يكون لنا يوم بإذن الله
    شكرا لهذا المرور الجميل
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة إبراهيم الطيّار عرض المشاركة
    سلامات يا رياض

    الله يسلمك يا رفيق
    ثم إنه أهلا بك و أهلا بي
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة بلاوطن عرض المشاركة
    قبر
    ومشنقة تغازل كل عنق قدتفكر
    في معانقة السماء
    جميل جدا أيهاالقارض
    أهلا بالمبدع الجميل مصطفى
    أنتم الاجمل يا صديقي

    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة أسمر بشامة عرض المشاركة
    مرحباً يا صديقي الجميل ..
    غبتَ كثيراً وعدتَ بصيدٍ/قريضٍ سمين ..
    شكراً لهذا الجمال ..
    دمتَ كما تحب
    مودّتي



    يا مرحبا بصديقي الشاعر الجميل فيصل
    شكرا لجمال حضورك هنا
    ثم أين أنت يا رجل لم نقرأ لك شيئا منذ زمن
    عسى أن تأتينا بما يكفر عن طول غيابك
    تحية تليق بك
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المكان
    فوق السحاب.. وتحت أنوار الفلك..
    الردود
    60

    بيت القصيد

    ليت لنا ب (عزيز) آخر يرى هذه الرؤيا ويجد (يوسفا) من الملايين الآن.. ليأول له.. وينقلنا إلى العزة من جديد..
    دمت بود

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    نبض الجنوب
    و سلمك الله و حفظك من كل شر
    شكرا لك جدا و و جدا و جدا و أكثر

    كأنه هو
    لست دجالا يا صديق
    و لكني كنت متشائما جدا فلم يفدني تشاؤمي شيئا
    فقلت أتفاءل خيرا عسى أجده إن شاء الله
    أما المبتدا يا صديق فهو مبتدأ هذه الأمة
    - أمة الإسلام و ليس أمة يعرب -
    شكرا جزيلا لإطلالتك البهية هنا

    عشاب
    شكرا لك يا صديق
    و لكن أفياء كانت و ستبقى إن شاء الله عامرة بالشعر الجميل
    و لستُ إلا تلميذا أمام أعلامها
    شكرا

    المبدعة المتألقة ابتسام
    و لسان القصيدة يقول:
    شكرا لهذا المرور الجميل
    و الروائع هي ذائقتكم و جمال أرواحكم
    نعم هي خير إن شاء الله
    ألف شكرا

    صديقي الجميل ساري
    شنقوك يا صديقي
    ستبقى ساري الجميل أينما حللت
    كان عندي بقية من كلام لكن سبق السيف العذل
    سنكمله في مكان آخر بإذن الله

    قس يا قس
    أيها الرائع دائما
    يكفي مرورك من هنا لتشرق صفحتي و تتراقص حروفي
    و إلى لقاء قريب إن شاء الله يا صديقي


    طيف أنور
    أسعد دائما بالعودة إليكم
    و إن كنت سأغيب لفترة أخرى أرجو أن تكون قصيرة
    ثم أليس اسمي القارض العنزي ؟
    شكرا جزيلا
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  13. #33

    أيها الأديب الرائع

    لاأدري هل هو غموض الابداع ام ابداع الغموض
    أحيانا نبحث عن منطق لفلسفتنا فنجدنا نفلسف المنطق
    لك قدرة فائقة على رؤية ما وراء السحاب والابحار الى واقع خلف الخيال

    نص لا يجيده الا مبدع
    كل الود والاعجاب ودام قلمك محلقا يرسم المشاعر بإتقان

    ايها الجميل لك أعذب تحية


    ياظلمة الليـــل الطويــل بحزنه
    إني أسامرك الهموم وصـــــالا
    ياشدة الليل الطويـــــل ببؤسه
    أشكــو إليك مــن المواجع حالا
    ياعتمة نسجت علـــــيّ رداءَها
    هـل لي إلى الفجر الجميل مجــالا
    يالوعة الليـل المحمــل بالأسـى
    هـــذا قصيدي صغته مـــوالا


  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046

    شعاع الأمل
    شرف لي أن تسجل دخولك للساخر من صفحتي
    ثم لست مضطرا لتقول شيئا
    يكفيني حضورك لأمتلئ فرحا
    ألف شكرا

    إضافة
    مرورك يستحق كل الشكر و التقدير
    أعرف ذائقتك الجميلة و يسعدني أن أعجبك شيء من حروفي

    تلحجال
    لا تعجل باللوم يا صديق
    قلم تقصد إلا المتنافسين على الجلد

    الرائع فليت
    تتلعثم حروفي أمام روعة حضورك هنا
    و أمام هذه القراءة الرائعة الماتعة في أغوار نصي المتواضع
    و التي لا تدل على جمال النص بقدر ما تدل رقيك و اقتدارك و رؤيتك النافذة في ظلال النص

    ثم نعم سيكون المهدي إن شاء الله

    أما تنبيهك فجزاك الله خيرا ياصديق
    فوالله لم أقصد شيئا من ذلك و لم يجل بخاطري شيء منه و إنما قصدت أهل الزمان
    و كيف للعبد الضعيف أن يتطاول على خالقه
    و سأنظر فيها بإذن الله
    ثم إن الكلمات لا تكفي لشكرك على إطلالتك البهية هنا و التي تطمعني في إطلالات أخرى فابق قريبا
    تحية تليق بك

    أنا داري
    أهلا بصديقي العزيز و شاعرنا الجميل
    الذي يرفض أن يضع العمامة لنعرفه و نوفيه حقه من التقدير
    سعيد جدا بوجودي معكم
    و أنت داري
    دم بخير

    سحنة الغربة
    بل الشكر كله لك لمرورك و إطرائك
    تفاءلنا خيرا عسى الله يرزقناه
    رغم أنني أعرف أننا نحتاج لأكثر من التفاؤل و الدعاء
    ألف شكرا


    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الردود
    51
    والله إنها لساحره
    قرأتها كثيراً وللآن لم أرتوي بعد
    أشكر الشاعر
    واتمنى له مزيداً من السحر
    إحترامي

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046

    جنان تلمسان
    لماذا جعلت لي شيطانة يا أخية و ليس شيطانا
    أم أن كل ما لم يؤنث لا يعول عليه كما قال النفري -أو ربما شخص آخر فهذه الذاكرة لم تعد تمسك شيئا-
    الكل مذنب يا جنان حتى الجوعى: أنصفت مظلوما فأنصف ظالما... رحم الله العقاد
    نعم الغيمة و الصوت المبحوح و بقية الإباء هي خيوط باهتة لفجر قد يطول انتظاره
    شكرا جنان لهذا المرور و القراءة الجميلة للنص

    حلم ليلة
    لماذا لا يكون الشعب هو المهدي و هو يوسف الآخر و العزيز الآخر..
    لماذا لا يحب هذا الشعب إلا جبة أيوب ؟
    حتى متى سنبقى ننتظر المعجزات لماذا لا نصنعها نحن ؟
    ألف شكر لمرورك و تحية تليق بك

    محمد حسن حمزة
    بل هو جمال روحك أيها الشاعر المتألق
    شكرا لكل هذا العطر الذي ضمخت به صفحتي
    تحية باتساع قلبك

    وتريات
    كل الشكر لك أيها المبدع على المرور الجميل و الثناء الذي أسعدني كثيرا
    تحية تليق ببهاء طلتك

    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    فلسطين
    الردود
    1,372
    طَلَلٌ
    و فَوْقهُ شَاعرٌ
    يَجْتَرُّ نَكْبَةَ قَومِهِ مُتَغَنِّيًا بِالخَيْلِ و البَيدَاءْ
    و شُوَيْعِرٌ يَهْذِي
    بِنَهدٍ نَافرٍ/طَرْفٍ كَحِيلٍ/غُصْنِ بَانٍ يَنْثنِي غَنَجًا..
    و شَعْرُورٌ
    بِأضْغاثِ الحَدَاثةِ بَاتَ يَهذِي
    يُعَزِّي بَعْضهُ بَعْضًا بِجَهلِ السَّامِعينَ
    و نَكبَةِ الشُّعرَاءِ في الزَّمَنِ الخَوَاءْ

    عرض جميل للمشهد الشعري المعاصر.. وخاصة ذلك "الشويعر" الذي يكثر تواجده في الآونة الأخيرة.. يبث في أبياته المتكلفة قيمًا من الفحش والرذيلة والتفاهة! للأسف هؤلاء يوجد منهم هنا في أفياء الساخر..

    مقاطع في منتهى الروعة
    دمتَ بخير أيها الجميل،،
    شريف

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    الجزائر
    الردود
    61
    يَتَنافَسُ الفُقهَاءُ في جَلْدِ السُّكَارَى
    -من نَبيذِ العِزَّةِ القَعسَاءِ و المَجدِ التَّليدِ- عَلَى
    المَنَابِرِ بالمَوَاعظِ في التَّصبُّرِ
    و التَّعفُّفِ و القَناعَةِ بالمَقادِرِ
    في جَزاءِ الصَّابِرينَ
    و جَنَّةِ المُستَضعفِينَ المُعدَمينَ
    و يُحْكِمُ الدِّينارُ تَكمِيمَ اللّحَى
    عنْ وَصفِ ما يَلقَى المُجاهِدُ و الشَّهِيدْ
    و تُدَبَّجُ الخُطَبُ الطَّويلَةُ عن وَلِيِّ الأمْرِ
    عنْ حُكمِ الكِلابِ الخَارجِينَ
    و ما أُعِدَّ لَهمْ مِنَ الخِزيِ المُحتَّمِ و الوَعِيدْ
    ***
    أبدعت والله
    قرأت لك قبل هذا قصيدة أخرى و أعجبتني جدا جدا و لا أذكر إن كنت قد شكرتك عليها أم لا لذا أشكرك هنا مرتين على جرحين نكأتهما بقصيدتيك
    فخورة بك يا مواطني
    هناك أمر
    لا أعلم لم ذكرني شعرك بتميم البرغوثي
    كأني كنت أقرأ شعرك بإسلوب إلقائه
    لست أدري
    دم مبدعا
    سلام

  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    مدري ;
    الردود
    954
    إلى الروائع .
    شكراً لك .

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •