Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 43
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    هنا
    الردود
    1,661

    قطراتٌ من حنين...

    قطراتٌ من حنين...


    بينَ عينـيَّ حنيـنٌ عصفـا
    كدتُ أبديهِ بدمعـي فاختفـى
    لو بكتْ عيني لمـا فارقنـي
    لحظةً حتى شفاني و اشتفى
    لم يكنْ للحبِّ ميعـادٌ معـي
    كيفَ بالذكرى فـؤادي نزفـا
    كنتُ قد قطَّعتُ أسبابَ الهوى
    و قتلتُ الشَّوقَ طعناً بالجفـا
    واقتلعتُ القلبَ بالكفِّ التـي
    كتبتْ في من عشقتُ الصُّحفا
    يا رسولَ الشَّوقِ لو أنصفتني
    لوجدتَ الهجرَ حلاً مُنصفـا
    وأجبتَ الشَّوقَ عنـي كلَّمـا
    قالَ:ذكـرهُ بهـا قلتَ:كفـى
    أنا محكومٌ بأحزانـي ولـو
    كـان للحاكـمِ قلـبٌ لعفـا
    ما الذي عـادَ لكـي يأخـذهُ
    بعدَ أن مزَّقَ روحـي كلفـا
    كـانَ للعشَّـاقِ أمَّـاً و أبـاً
    ولمثلـي قاتـلاً مُحتـرفـا
    زرعَ الروحَ رؤى و اجتثهـا
    بعدمـا أينعتُهـا و انصرفـا


    ذكرياتـي سحبٌ تُمطر فـي
    كلِّ أوراقـي حنينـاً ووفـا
    قطـراتٌ تطـرقُ القلـبَ إذا
    سَكنَ القلبُ قليـلاً أو غفـا
    في يدي رائحـةٌ مـن يدهـا
    أسكرتْ شيطانَ شِعري شَغفا
    باتَ نشوانَ الهوى في ليلتي
    وأنـا فـي ليلتـي مُرتجفـا
    طيفها لمَّـا يـزلْ يلبَسنـي
    حينما أمشي وحيداً مِعطفـا
    يحفرُ البردُ جبينـي ويـدي
    ثمَّ يمشي في عروقي صَلَفـا


    أيَّها الموتُ الذي مِن بعدهـا
    لم يزل فـي لغتـي مُعتكفـا
    أعطني قلبـاً لكـي أقتلهـا
    وخذ القلبَ الـذي قـد تَلِفـا
    وأرح رأسي مِنَ الذِّكرى التي
    قتلتنـي ثـمَّ ماتـت أسفـا


    13 - 11 - 2010

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    حالياً وراء الشمس
    الردود
    1,661
    أعطني قلبـاً لكـي أقتلهـا
    وخذ القلبَ الـذي قـد تَلِفـا
    وأرح رأسي مِنَ الذِّكرى التي
    قتلتنـي ثـمَّ ماتـت أسفـا


    إيه يا برهوووم
    شكراً لك يا حلو

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المكان
    في بلاط الضياء
    الردود
    416
    لله درك من مبدع ٍ

    قرأتها فبعثت في ّ من جديد اشتياقي فـ سامحك الله !

    ذكرياتـي سحبٌ تُمطر فـي
    كلِّ أوراقـي حنينـاً ووفـا
    قطـراتٌ تطـرقُ القلـبَ إذا
    سَكنَ القلبُ قليـلاً أو غفـا
    في يدي رائحـةٌ مـن يدهـا
    أسكرتْ شيطانَ شِعري شَغفا


    هذه الأجمل في الدوحة الغناء

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المكان
    الاردن
    الردود
    61
    رائعة فقد ابدعت

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المكان
    اليمن
    الردود
    677
    أيَّها الموتُ الذي مِن بعدهـا
    لم يزل فـي لغتـي مُعتكفـا
    أعطني قلبـاً لكـي أقتلهـا
    وخذ القلبَ الـذي قـد تَلِفـا
    وأرح رأسي مِنَ الذِّكرى التي
    قتلتنـي ثـمَّ ماتـت أسفـا

    الشاعر إبراهيم طيار
    حين وصلتٌ إلى هنا
    لم أعد أعرف ما الذي يجب عليَّ فعله
    هل أتحدث بصمتٍ أو أصمت بحذر !
    هل أعزي فيكَ هذهِ الروح أم أصافح فيكَ هذه الشاعرية
    يا سيدي أنا محتار
    يكفي أن تعرف أنني مررتُ من هنا وليتني ما فعلتُ



  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المكان
    كبريائـــــــــــــــي!
    الردود
    361

    جميلٌ في كل حالاتك الشعورية يا إبراهيم !





    “عمر الكبرياء عندي
    أطول من عمر الحب
    ودوما كبريائي
    يشيع حبي إلى قبره”




  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    1,046
    يبدو أننا محكومون بالاسى في كل شيء حتى عندما نتغزل يا ابراهيم
    منذ مدة و أنا أريد أن أقرأ لك شيئا في الغزل
    و هكذا انت مبدع في كل حالاتك و أشكالك خاصة هذا القالب الأدلسي الجميل الذي صببتها فيه

    دمت جميلا و متألقا
    ثـوري بـلاد الله.. لا تخشيهمُ
    فالجاثمون على عروشك أخيلة


    هذا صـباح قـد أتـاك مراودا

    قـولي فديتكِ يا حبيبة: هيت له

  8. #8
    هنا السحر الحلال .
    دمتَ مبدعا .

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المكان
    حيث يخفق القلب
    الردود
    3,196
    التدوينات
    1
    لن تستطيع قتلها وحذف ذكراة الذكريات
    إن استطعت فأخبر الوامقين ياإبراهيم

    ورد هولندي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    الردود
    1,204
    ...

    مُمتاز إبراهيم . وبارك الله فيك !
    كما العادة , دائِماً جميل !

    -

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المكان
    مغترب
    الردود
    1,228
    اشعرتني اني في الاندلس ايها الرائع...
    و الله و كأنها موشح أندلسي عذب..

    أبدعت

    Cells

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المكان
    !
    الردود
    386
    هذا نصٌ عذبٌ زلال يا إبراهيم !!
    موسيقى البحر أضاف لحناً خاصاً لهذه القصيدة ..
    القافية مطربة وممتعة , وتتناسب طردياً مع الحنين ..

    أنت مبدع في جميع قصائدك ..
    لك ودي

  13. #13
    بدون شك ، القصيدة جميلة جداً ، بل رائعة.

    لكن لا أدري ..
    تعودت عليك في ثوب الثورجي
    أما أثواب الحنين والأشواق فهذه جديدة.
    أمزح معك ،

    ربي يحفظك أخي.
    ___________________________________________

    من كانَ غريبًا لمرةٍ واحدة في وطنه.. سيظل غريبًا إلى الأبد.!
    صراحة:



  14. #14
    رائعٌ أنت وما تخطه يدك يا إبراهيم

    لكن لقريحتي تحفظٌ على بيتين وجب علي ذكرهما

    لو بكتْ عيني لمـا فارقنـي
    لحظةً حتى شفاني و اشتفى


    لربما خانك تجليك بالشطر الأول بالنسبة للتفاعيل

    وكذلك الأمر في هذا البيت في الشطر الثاني

    واقتلعتُ القلبَ بالكفِّ التـي
    كتبتْ في من عشقتُ الصُّحفا


    تباً لقريحتي إن كانت مخطئة

    أم لك رأيٌ آخر..؟

    ثم.. شكراً لك على النشوانية التي أهديتني إياها بين تلك الأسطر الذهبية

    لا زلتُ أتغنى بها وربك..

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المكان
    حيث يخفق القلب
    الردود
    3,196
    التدوينات
    1
    ^
    ^

    مرحبا أخي وصية
    البيتان اللذان ذكرتهما موزونان سليمان لا شية فيهما
    والقصيدة على بحر الرمل
    لو بكتْ عيني لمـا فارقنـي
    لو بكت عي/ ني لمافا / رقني
    فاعلاتن / فاعلاتن / فعلن

    كتبتْ في من عشقتُ الصُّحفا
    كتبت في / من عشقتصْ / صحفا
    فعلاتن / فاعلاتن / فعلن

    مع الاعتذار لصاحب النص الشاعر إبراهيم

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    بين الحقيقة والخيال
    الردود
    954
    ما الذي عـادَ لكـي يأخـذهُ
    بعدَ أن مزَّقَ روحـي كلفـا

    زرعَ الروحَ رؤى و اجتثهـا
    بعدمـا أينعتُهـا و انصرفـا

    ..

    جميلٌ .. وجدّاً
    معنىً .. ولغةً شاعرية
    .
    شكراً الشاعر ابراهيم الطيّار
    (وَآمَنَهُمْ مِنْ خَوْفْ).

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المكان
    حيثما نودي الله أكبر
    الردود
    384
    التدوينات
    2
    ارحم فؤادي الذي نزفا
    أنت شاعر ُيبحث عن كتاباته في قاع بحر هائج
    دمت أديباً يا أخي

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المكان
    حيث تغرب الشمس
    الردود
    918
    نهل القلب ولكن ما اكتفى!!!!

    بصراحة مبدع ..... حتى في نقل التجربة الشعورية

    لله درك حين تقول:
    كـانَ للعشَّـاقِ أمَّـاً و أبـاً
    ولمثلـي قاتـلاً مُحتـرفـا
    زرعَ الروحَ رؤى و اجتثهـا
    بعدمـا أينعتُهـا و انصرفـا



    دمت

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المكان
    حيث هو كائن
    الردود
    856
    والله إنك رائع أخي إبراهيم
    ماشاء الله لا قوة إلا بالله ..

    وإن علمت كيف يكون النسيان فبالله خبر ولا تكتم ..
    فهناك أرواح ذبلت وهناك من يذبل تتآكله الذكرى
    من كان يظن أن لن ينصره الله في الدنيا والآخرة فليمدد بسبب إلى السماء ثم ليقطع
    فلينظر هل يذهبن كيده ما يغيظ

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المكان
    الاردن
    الردود
    61
    هذه قطرات من الحنين فكيف بالحنين ؟

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •