Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 31
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    بين حائل وحائل ..!!
    الردود
    951

    إِلى مِصرَ مع التَّحيَّةِ !

    جِئتُ المسَاءَ ولمْ تزَلْ قُبُـــلاتُ تَوْديعي سُخُونَــتُها علــى خَدِّ النَّهَـــارْ
    جِئتُ المسَاءَ نَعَمْ رجَعْتُ وهَلْ رجَعْتَ بِسُرعَــةٍ.؟! ومخَضْتُ أثدَاءَ القِفَـارْ
    جِئتُ المسَاءَ وفي عبَــاءَةِ رِحـــلَتي جسَـــدٌ يُجاذِبُهُ الدِّثَــارُ مِنَ الدِّثَـــارْ
    جِئتُ المسَاءَ ولَمْ يَحِنْ آنُ الرُّجُـــوعِ أتَيتُ أستَبـِقُ الخُطَى مَاذا نِــزَارْ .؟!
    مَاذا .؟! ففِي وَجهِ المسَاءِ مـــلامِحٌ غَضبَى وفــي عَينيهِ ينتَحِـرُ النَّهَارْ
    مِنْ أَرضِ نَجدٍ لا الدِّيَارُ كمَا خبَـرْتَ هِــي الدِّيَارُ ولا العَــرَارُ هُوَ العَــرَارْ
    مَاذا نِـــزَارُ .؟! ولا سُعَـــادَ تُجِيبُنِـــي يَومَ الرَّحِيلِ ولا أَجابَتـنِي نَــوَارْ
    خَيلِـــي تَسِـــيرُ ولا تَكِـــلُّ ولا تَمِـــلُّ ولا تَمُـــورُ ولا تَحُـــورُ ولا تَحَـــارْ
    مَاذا .؟! وَسَوْطُ البَـــرقِ يُشعِلُهَا فتَنْــصَبِبُ انصِبابًا ثُمَّ تنحَــدِرُ انحدَارْ
    للرَّعْدِ وَقْـــعٌ تحتَ حَافِـــرهَا إِذا جَــاشَتْ يَجِيشُ بهِ وينقَــدِحُ الشَّـــرَارْ
    الآنَ جِئتُ عَلــى عِتَـــاقِ الرِّيـــحِ يُلْــهِبُهَا مَسِــيرٌ لا يَقِــرُّ لَـــهُ قَـــرَارْ
    مَاذا نِزَارُ .؟! وَفِي عُيُونِ اللَّيلِ نَــارٌ مِثلُ نَارِ مَجُوسَ تستَــعِرُ استعَــارْ
    هَلْ من جَــدِيدٍ أو قَــدِيمٍ ؟! لا يَهُــمُّ فلَــمْ يَــدَعْ زمَــنٌ لبلــوَانَا الخِيَارْ
    مَاذا .؟! فأوراقِــي تَطِيــرُ كَذا وأشــوَاقِي تَطِيــرُ وَكُلُّ شِعرِ الحُبِّ طَــارْ
    لَمْ تُبقِ أَيــدٍ فِـــي يَدِي قلَـــمٌ ولَمْ أرَ فِــي حيَـــاتِي أَيَّ أقــلامٍ تُعَــارْ
    مَاذا .؟! وَكُلُّ مَضَارِبِي مجهُولَـــةٌ وخرَائِطـــي رُسِمَتْ علــى بُقيَا جِدَارْ
    أَينَ النَّهَــارُ .؟! وظُلَمَــةٌ غَطَّتْ مدَايَ ومِيــتَـةٌ طَالَتْ لخمسِينَ احتضَارْ
    أَينَ النَّهَــارُ .؟! ونَحــنُ مَا زِلنـــَا كَواكِبَ لا تَـــدُورُ ولا يُضَاءُ لهَا مـــدَارْ
    مَاذا .؟! وُظلَمتُنَا تَسِيرُ ومَا احتَرَقــنَا يَا رِفَاقُ لِكَــي نُضِيءَ لنا المسَـــارْ
    مَاذا .؟! وجَامِعَــــةُ العُرُوبَــــةِ لَمْ تُخـــرِّجْ للُعُرُوبَــةِ غَيرَ أولادٍ صِغَارْ .!
    مَاذا .؟! ألَمْ يَأتِ الخــَلاصُ وَمِصْرُ فِي أكبَـــادِهَا نَارٌ تَثُـــورُ ولا تُثَــــارْ
    مَاذا .؟! وذَا عَهْدُ الرَّصَاصِ فــآهِ يَا يَومَ القِصَــاصِ وأينَ مِـنْ ذاكَ الفِرَارْ
    فِرعَـــونُ هَذا العَصْـــرِ مَا انفَــكَّتْ يدَاهُ تُذِيقُ شَعبَ النِّيلِ أقدَاحَ المَرارْ
    ولـديهِ قانُـــونٌ وإِسرَائِـــيلُ مـــَا زالَتْ تُمَوْسِقُــــهُ على وَتَرِ القــــرَارْ
    إِيهٍ نِزَارُ ألا تَرَى الأحـــرَارَ ثَــارُوا والــدُّنَا ثَارَتْ وشَعَبَ النِّيــلِ ثَــارْ .؟!
    أَفدِيكِ يَا تِلكَ الوجُــــوهَ أيــَا الَّتِي فرضَتْ إرادَتهَا على رُغمِ الحِصَــــارْ
    أفـــدِيكِ يَا مِصرَ العُرُوبَــةِ يا شُمُــوخًا طالَ في العَليــــاءِ يا تَاجَ الفـخَارْ
    أُترَى عَصا مُوسَـــى لدَيكِ فآنَ للطُّغيــــَانِ جَــزْرٌ ثُمَّ للمَوجِ انِحسَارْ .؟!
    فمتَى عصَا الحُرَيَّـــةِ العُظمَــى تَشُقُّ مِنَ البِحَــارِ طَرِيقَ مَجدٍ وافتِخَـارْ
    أَفدِيكِ مِصرُ وهَل تُرَى يَفدِيكِ فِي زمَنِ الصَّغَارِ سِوَى الِّذِي كَرِهَ الصَّغَارْ
    أَفدِي دِيَارَكِ إِذ تَقُــودُ الثُّـــورَةَ الْــكُبرَى فَيَنتَفِضُ المَــدَى ويُذَلُّ عَــــارْ
    أَفدِي دِيَارَكِ إِذْ تُثُورُ مِنَ النِّسَــاءِ مِنَ الرِّجــَالِ مِنَ الصِّغَــارِ مِنَ الكِبَارْ
    أَفدِيـكِ يَا رأيــًا تجَبَّــرَ ثُمَّ خُضْــتِ غِمَــارَهُ ..... أَفدِي غِمارَكِ مِنْ غمَارْ
    قَــدْ شِئتِ مـــَا رامَتــهُ أقطَـــارُ العرُوبَـةِ فالبدَارَ اليَومَ يا عَرَبُ البِدَارْ
    غَرَقٌ تطَاوَلَنَا ومَنْ قَاسَى كــمَا قِسنــَا فأَهــوَنُ مَا يــرَى خَــوضَ البِحَارْ
    لا قُوَّةً فِي الكَــونِ تَعــدِلُ قُـــوَّةً للعَدلِ قَــامُوسًا وللتَّقــــوَى منَــــارْ
    أَنتُم ولا أَحَــدٌ سِوَاكـــُم مَــــن إِذا شَـــاءَ المسَيِرَ فلا رُجُـــوعَ ولا عِثَـــارْ
    إِنْ قُلتُـــمُ سِرنَـــا يَمِينًا فاليَمِـــينُ هُـــوَ الطَّرِيقُ أَوِ اليسَارُ هُوَ اليسَارْ
    لا غَيرَكُمْ أبنَاَ يَعـــرُبَ مَـــن إِذا شَـــاءَتْ إرادَتُـــهُ يَحِـــقُّ لها انتِصَـــارْ
    للمَـــدِّ فِي شُطآنِـــكُمْ كُــلُّ الخِيَــــارِ وللمــدَى فِي أُفْقِــكُمْ كُلُّ النَّهَارْ
    إِنْ طَالَ قَصْرُ الظُّلمِ فالتَّـــارِيخُ يَعلَـــمُ أنَّ لا يَـــدَ شَيَّدَت غَيـــرَ انهِيَارْ
    لا يَملِكُ الظِّلُّ الِّـــذِي طـــالَ النَّهَـــارُ عليهِ بعـــدَ رَحِيلـــهِ إلاَّ انكِسَـارْ






    تحيَّاتي :
    وحي .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    349
    الليلُ مهما طالَ يا وحيٌ سيتبعه النهارْ
    ظلت ملامحُ شعبنا في وجهنا مثل المنار
    تمتدُ من أقصى الشمالِ إلى الجنوب إلى صحارْ
    فلقد رسمنا في ميادين المعز لنا شعارْ
    الموتُ إما الموتُ يأتي أو سيأتي الانتصارْ
    البحرُ مد الأمنيات لنا وتدفعه بحار
    والشوق للأحرار في الطرقات يا أختاه طارْ
    وجثى الغروبُ على الدروبِ وفوق تلِّ الانكسار
    وعروقنا لا زال نزفُ الدم منها ثائرٌ صنع المسارْ
    ها نحن أشفقنا على الأقزام إخوان التتارْ
    ما بيننا في كل شبر ثائر ثار الغبارْ
    فهمُ إذا شئنا صغارٌ نحنُ من ثرنا الكبارْ
    لا فض فوكِ على هذه القصيدة المجلجلة

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    بين حائل وحائل ..!!
    الردود
    951
    أخي شهم ..
    مرحبًا بك ، وحياك الله ..
    وشكرًا لحروفك العطرة .
    ويقول سبحانه ( إن هُوَ إلا وحيٌ يُوحى )

    تحياتي :
    وحي .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المكان
    حيث تغرب الشمس
    الردود
    918
    قصيدة رائعة وقافية أروع.... بارك الله بيراعك

    وأود سؤالك عن إعراب (أنَّ لا يَـــدَ شَيَّدَت غَيـــرَ انهِيَارْ) بالتفصيل

    لو سمحت!!

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الردود
    28
    أَينَ النَّهَــارُ .؟! وظُلَمَــةٌ غَطَّتْ مدَايَ ومِيــتَـةٌ طَالَتْ لخمسِينَ احتضَارْ

    لله در بنانك وبيانك

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المكان
    في دورقي على أحد الرفوف المنسيّة
    الردود
    9
    صباحك سعادة يا وحي
    لا فض فوك ولا عدموك
    طربت لها طربا يا رجل!
    يتصاعد الايقاع من أول بيت إلى آخره ويظل يتصاعد
    أحسنت أيها النبيل...

    ولدي تساؤل يا سيدي حول هذا البيت

    لا غَيرَكُمْ أبنَاَ يَعـــرُبَ مَـــن إِذا شَـــاءَتْ إرادَتُـــهُ يَحِـــقُّ لها انتِصَـــارْ
    هل سقطت الهمزة سهواً أم تركت عمداً؟

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المكان
    في الضفة الآخرى
    الردود
    425
    >
    إِنْ طَالَ قَصْرُ الظُّلمِ فالتَّـــارِيخُ يَعلَـــمُ أنَّ لا يَـــدَ شَيَّدَت غَيـــرَ انهِيَارْ
    لا يَملِكُ الظِّلُّ الِّـــذِي طـــالَ النَّهَـــارُ عليهِ بعـــدَ رَحِيلـــهِ إلاَّ انكِسَـارْ
    نعم هو ما اكدت عليه انغام نشيدك وهو حتم إذا اراد الشعب لا بد ان يستجيب القدر ..
    سلمت يمناك ..

  8. #8
    أنت جبارة يا وحي جبارة جداً
    سأصمت قليلاً ومن ثم سأعود بما يليق

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المكان
    بعيداعن أرض الجنتين..ركضاوراء الأحلام
    الردود
    650
    حي هلا
    بالشاعرالكبير
    وحي
    الذي لطالما عودنا على مثل
    هذا الجمال

    سلم اليراع

  10. #10
    ومخضت أثداء القفار !

    سلم اليراع ما أروعه يا وحي




    ساري

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المكان
    في أصدق جزء من الوهم..
    الردود
    321
    إِنْ طَالَ قَصْرُ الظُّلمِ فالتَّـــارِيخُ يَعلَـــمُ أنَّ لا يَـــدَ شَيَّدَت غَيـــرَ انهِيَارْ
    لا يَملِكُ الظِّلُّ الِّـــذِي طـــالَ النَّهَـــارُ عليهِ بعـــدَ رَحِيلـــهِ إلاَّ انكِسَـارْ

    قصيدة نبيلة من شاعر نبيل سلمت يا وحي اليراع ,

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    بين حائل وحائل ..!!
    الردود
    951
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة خالد عباس عرض المشاركة
    قصيدة رائعة وقافية أروع.... بارك الله بيراعك

    وأود سؤالك عن إعراب (أنَّ لا يَـــدَ شَيَّدَت غَيـــرَ انهِيَارْ) بالتفصيل

    لو سمحت!!
    أخي خالد حياك الله وبارك بك ..
    وبالنسبة للإعراب ، فأقول محاولاً الإصابةَ :
    إن : أداة شرط .
    طالَ : فعل ماض .
    قصرُ : فاعل مرفوع ، وهو مضافٌ
    الظلمِ : مضاف إليه مجرور .
    فالتَّاريخُ : الفاء الرابطة لجواب الشرط ، التاريخُ مبتدأ مرفوع .
    يعلَمُ : فعل مضارع ، والفاعل ضمير تقديره هو يعود للتاريخ في محل رفع خبر .
    أنَّ : مخففة من الثقيلة ، واسمها ضمير الشأن محذوف .
    لا : نافية للجنس .
    يدَ : اسم لا مبني على الفتح .
    شيَّدت : فعل ماض ، والفاعل التاء ، وجملة شيدت خبر لا .
    غيرَ : مفعول به منصوب ، وهو مضاف .
    انهيار : مضاف إليه مجرور .
    وجملة لا يد شيدت غير انهيار في محل رفع خبر أنَّ .

    تحياتي :
    وحي .


    أخي خالد في بعض الأحيان وأثناء الكتابة يفكر الشخص بشيء ما
    فتسابقه أصابعه لكتابة ما يخطر بباله ..
    فمع وضوح الشدة تم عكس الأمر والصحيح :
    أنَّ : مثقلة ، وليست مخففة ، وهي تعمل في الحالتين . واسمها الضمير المحذوف والتقدير أنَّهُ .
    لذا وجب التنويه .

    تحياتي :
    وحي .

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    بين حائل وحائل ..!!
    الردود
    951
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة بائع فجل عرض المشاركة
    أَينَ النَّهَــارُ .؟! وظُلَمَــةٌ غَطَّتْ مدَايَ ومِيــتَـةٌ طَالَتْ لخمسِينَ احتضَارْ

    لله در بنانك وبيانك

    أخي بائع فجل .
    شكرًا على المرور والزيارة ..
    كن بخير ..

    تحياتي:
    وحي .

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    بين حائل وحائل ..!!
    الردود
    951
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فورمالين عرض المشاركة
    صباحك سعادة يا وحي
    لا فض فوك ولا عدموك
    طربت لها طربا يا رجل!
    يتصاعد الايقاع من أول بيت إلى آخره ويظل يتصاعد
    أحسنت أيها النبيل...

    ولدي تساؤل يا سيدي حول هذا البيت



    هل سقطت الهمزة سهواً أم تركت عمداً؟
    أخي فورمالين ..
    سرَّني أنها راقت لك .
    شكرًا لك على مرورك الراقي .
    بالطبع لقد سقطت الهمزة ، فهي أبناءَ .
    ممتنٌّ .

    تحياتي :
    وحي .

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    بين حائل وحائل ..!!
    الردود
    951
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة نفيسة عرض المشاركة
    >

    نعم هو ما اكدت عليه انغام نشيدك وهو حتم إذا اراد الشعب لا بد ان يستجيب القدر ..
    سلمت يمناك ..
    أختي نفيسة ..
    أهلا بك ، وسلمك المولى يا كريمة ..
    ودي ووردي ..

    تحياتي :
    وحي .

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    بين حائل وحائل ..!!
    الردود
    951
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة صالح سويدان عرض المشاركة
    أنت جبارة يا وحي جبارة جداً
    سأصمت قليلاً ومن ثم سأعود بما يليق
    أخي صالح سويدان ..
    مرحبًا بك يا عزيزي ، وفي الحقيقة وبعيدًا عن المجاملات أنا رجل .
    ووجدت ردك علي في أحد مواضيعك كذلك تخاطبني وأنت تظن أن وحي ، لفظة مؤنثة .!
    فقد وقعت بنفس ما وقع به الأخ شهم .
    تقبل شكري على حضورك .

    تحياتي :
    مشعل


  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    بين حائل وحائل ..!!
    الردود
    951
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة مصطفى الخليدي عرض المشاركة
    حي هلا
    بالشاعرالكبير
    وحي
    الذي لطالما عودنا على مثل
    هذا الجمال

    سلم اليراع
    أخي مصطفى الخليدي .
    وأهلا بك أيها الكريم .
    وأتمنى أن أصل لشيء من الشاعر فما بالك بالكبير .؟!
    أشكر لك أخي ثقتك بما أكتب .
    كن بأمان الله .

    تحياتي :
    وحي .

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    بين حائل وحائل ..!!
    الردود
    951
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ساري العتيبي عرض المشاركة
    ومخضت أثداء القفار !

    سلم اليراع ما أروعه يا وحي




    ساري
    أخي العزيز ساري العتيبي ..
    سلمك الله وحفظك ..
    أنرت الموضوع بزيارتك الكريمة ..
    تقبل فائق شكري .

    تحياتي :
    وحي .

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    بين حائل وحائل ..!!
    الردود
    951
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة دٍنيـــآ عرض المشاركة
    إِنْ طَالَ قَصْرُ الظُّلمِ فالتَّـــارِيخُ يَعلَـــمُ أنَّ لا يَـــدَ شَيَّدَت غَيـــرَ انهِيَارْ
    لا يَملِكُ الظِّلُّ الِّـــذِي طـــالَ النَّهَـــارُ عليهِ بعـــدَ رَحِيلـــهِ إلاَّ انكِسَـارْ

    قصيدة نبيلة من شاعر نبيل سلمت يا وحي اليراع ,
    أختي دنيا ..
    سلمتِ أيتها الأصيلة على زيارتك العزيزة ..
    بارك الله فيك ..

    تحياتي :
    وحي .

  20. #20
    هو أنت ياوحي

    تظل متميزا بلغتك وشاعريتك

    هاهي مصر تلوّح لك

    والبشائر تلوح الآن بتنحي مبارك

    دام شعرك

    لك كل التحايا

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •