Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 26 من 26

الموضوع: باسم النوم .

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الردود
    903

    Exclamation 1*

    Quote المشاركة الأصلية بواسطة *انثى الرماد* عرض المشاركة
    مرحباً أيها النوم دونك عينيّ, مرحبا.
    سـ :
    هل تسليم الروح يسمى نوم / راحة ؟

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المكان
    على رواق الورق ..
    الردود
    724
    لا تنامي يا صغيرتي ..

    فالعالم لم يعد بأمان ، و لا الكوابيس بنا رحيمة !

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    الردود
    35
    18 ثم 19 ثم 20 ونكبر ونكبر ونكبر

    كم اود الا نكبر ابدا
    ان نظل صغيرات كما كنا دوما
    لانعرف من الحياة حزنها ولا المها
    او ان نظل نياما في سبات عميق بعيدا عما يحدث في هذا العالم
    امنيات قيد التمني فحسب

    لكن ان جلسنا هكذا في انتظار كل شئ او ان نستسلم للــ لاشئ
    فلن ننجز شئ وستسمر الدوامة في جرفنا بعيدا بعيدا جدا

    النوم النوم النوم كثير الهروب

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المكان
    عـَـلى عـَرشِ الفــِتــْنــَة
    الردود
    8
    بإسم الأشياء المجنونة بيننا ..بإسم الصدفة الجميلة التي جمعتنا ..
    بإسمي و إسمك في شجرة المتحابين في جلالهـ..
    ادعوا الله ..أن يسلط عليكِ ملك الموت فيأخذ روحك الأولى فتنامين مستقرة
    ..و أن يعيدها ..لتخبرينا عن موجز كوابيسك
    افـْجــَعتِ القـَـلـْب وأوسـَـعـْتِ حـَدقـَـة العـَيـْن يا سـَحـَابْ
    سـَـمـِعَ الله لـمـَنْ حـَـمــِده

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    بلد الوادى المقدس
    الردود
    4
    باسم الذي استيقظ فجأة ولاحق أحلامه .. لاحقها واقتفى أثرها , اتبعها حتى أوصلته إلى طريق مقطوع فعاد خائب بخطى متعثرة غير مسموح له بأن يحلم مجددا يسأل نفسه السؤال الذي لم يكبر طفل إلا وسؤل إياه ولكن بصيغة أخرى ماذا كنتِ تتمنين أن تصبحي عليه يا أحلامي حين تكبرين ؟.

    الموت يحصد الاحلام قبل اوانها
    أنا كل يوم أسمع .. فلان عذبوه
    أسرح ف بغداد وفلسطين واتوه
    ما أعجبش م اللي يطيق بجسمه العذاب
    وأعجب من اللي يطيق يعذب أخوه

    عجبي!!

  6. #26
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة Nada عرض المشاركة
    .


    باسم صلوات الاستخارة التي صُليت ولم يشعر أصحابها بأي ارتياح واختاروا الحيرة كحل وسط فخير الأمور أوسطها .
    لأن العادة يا سيدتي أننا نصليها " رفع عتب " ، فمعظمنا يحسم أمره قبل أن يستخير ، لذا تتبعها حيرة من يشك أحقا كان يسأل الله الرشد أم أنه يريد فقط أن يوهم نفسه أنه قد فعل ذلك
    بصراحة وددت لو علقت على كل جملة على حدى ، فكل واحدة منها تستحق وقفة عندها
    نص موفق ، بورك قلمك سيدتي

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •