Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 4 من 4 الأولىالأولى ... 234
النتائج 61 إلى 64 من 64
  1. #61
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المكان
    الأردن
    الردود
    641
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الاسكندري عرض المشاركة
    عندما قرأت في سنوات الشباب رواية "شرق المتوسط" لعبد الرحمان منيف ظننت أنّ خيال السارد بالغ في وصف القسوة والتعذيب.. وعندما أرى بأمّ عيني أفاعيل العابثين من البعث السوري أيقنت أنّ منيف لم ينقل كلّ الواقع.
    قلوبنا معكم يا أحرار سورية ومهما لطخوكم بالعمالة والأمركة فلن يقدروا على أن يكونوا أحرار كما تريدون. وكلّما بالغوا في امتداح الممانعة والمقاومة فاعلم أنّهم إلى الانبطاح أقرب.
    سيسقط طاغية الشام لا محالة لأنّ إرادة الشعب عظيمة فكل يوم يموت أكثر وكل يوم يخرج ثائرون جددا.
    إذا سقط العبث الشامي نكون قطعنا نصف الطريق نحو الحرية والاستقلال ودحر كل أشكال الهيمنة والاستغلال عن بلادنا العربية.. لابدّ من مؤازرة الشعب السوري بالعمل على إسقاط العقيد والملك والخادم والأمير وبقايا الرؤساء..من الرباط إلى المنامة.
    الفاضل الاسكندري لك الخير يا طيب .

    محبتي .


  2. #62
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المكان
    الأردن
    الردود
    641
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الشبّاك عرض المشاركة
    ولم أقرأ حتى اليوم أي مقال، أو تحليل أو موضوع لمن يحسبون على فكرنا وعقولنا يتحدث فيه عن "العلويين" !
    من هم ؟!
    من ربهم ؟
    ما نظرتهم لغيرهم من الملل والنحل؟!
    وهل لهذا "الكفر" في تعذيب الناس وقهرهم علاقة بينابيعهم العقدية ؟!
    وعن السر في أن أغلب الأفكار القومية والقطرية"رسلها" من ملل ونحل على غير دين محمد!
    مثل حزب البعث الذي جاء بـ علوي ليحتل عاصمة الأمويين!
    .
    .
    .
    لدمشق ..
    رب يحميها !
    الفاضل محمد حيّاك الله مرّة أخرى ،


    http://www.youtube.com/watch?v=b0mih...eature=related

    http://www.youtube.com/watch?v=zGiWr...eature=related

  3. #63
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المكان
    الأردن
    الردود
    641
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة مــيّ عرض المشاركة
    و اللي بعرفه أنّ الشياطين "تصفد" في رمضان..
    انصرفوا
    انصرفوا
    شياطين الجن أما شياطين الإنس ... !!!

    يبدو أنّهم أطلقوا شياطينهم في رمضان لا بارك الله فيهم .

    الفاضلة ميّ حياك الله .
    نحنُ النباتات الوحيدة التي تقتلها شمسُها !!!

    http://mod.maktoobblog.com

  4. #64
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المكان
    في سجن يحرسه سجناء ولصوص!
    الردود
    207
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الشبّاك عرض المشاركة
    أحمد ذلك "الحمساوي" الذي أكبر أحلامه أن يعود إلى قريته قبلان في الضفة،
    يسهر ليلة واحدة هناك، يعد قهوته على أغصان شجر الزيتون، ويصب الفناجين لأرواح أجداده!
    ثم لا يهم بعد ذلك أن يموت في اليوم التالي !
    أقول له :
    محظوظون أنتم بإسرائيل !
    فيصمت قليلا، ثم يقول :
    "هذا صحيح .. إسرائيل أرحم !"


    إسرائيل لا تبقر بطون القتلى وتسرق قلوبهم وأكبادهم، ليمضغها زنادقة الساحل مع النبيذ!
    إسرائيل لا تقطع أعضاء الرجال، لأنها تعلم أن الموتى لا يتناسلون !
    إسرائيل لا تخلع أسنان الأطفال، وتضعها عقودا على نحور نسائها !
    ومع ذلك حين قتل محمد الدرة، خرجت الألوف "المؤمنة بربها" تشتم إسرائيل !
    رغم أن مقتل الدرة – رحمه الله – لو قورن بمقتل حمزة الخطيب لكان أقرب إلى أم تهدهد صغيرها كي ينام ! فتنام الألوف المؤمنة بربها إلا من شريط أخباري ومقاطع يوتيوب وذلك أضعف الإيمان !
    ما يجعلك تتساءل:
    هل تكتسب للضحية قيمتها من ذاتها أم من "جنس" قاتلها ؟
    وهل هذه الأمة فعلا تعرف دينها، ولديها تصور واضح عن بعده الأممي وعمقه العقائدي؟!


    ساهم الضخ الإعلامي المستمر منذ عقود في تشكيل مركزية فلسطين في الوجدان الجمعي لدى الجماهير، وتهميش الدم المسفوح في أي أرض أخرى!
    وفي ترسيخ صورة الأمة الواحدة التي يأتي أعداؤها فقط من الخارج !
    لذا يحدد زنادقة الساحل لهم معدلا يوميا للقتل كي لا يتعرضوا لحرج سياسي من "المجتمع الدولي" ! وهم موقنون أن الأمة لن تغضب لأنهم منها .. ويشتمون مثلها إسرائيل!
    نعم هذه "العدوى" التي أصابت الدول العربية، تعكس أن هناك إحساسا مبطنا وعميقا لدى أفرادها بوحدة المصير، وأنهم كانوا يوما ما "إخوان علات" ووطنا واحدا تختلف أسماء مدنه قبل أن تتشابه عليهم الدروب .. ويغويهم الدجالون !
    لكن كثيرا من الركام التاريخي ما يزال يطفو على هذا الوجه ويمنعه من أن يعرف نفسه في المرآة !
    لذا كان عنوان الجمعة الماضية "صمتكم يقتلنا" في نظري رسالة ليس لها صندوق بريد تحط رحالها فيه!
    مثل هذا لن يجدي، ويجب ابتكار طرق أخرى وإعادة النظر في سلمية هذا الأمر!
    فما اصطلح على تسميته الثورة السلمية، تعتمد في بعدها الفلسفي على أن كل إنسان فيه جانب خير ومحاولة لمس هذا الجانب، ومخاطبته .. وتوسيع مساحة النوراني في هذا الإنسان !
    لكن مثل هذا الأمر قد يكون مجديا في ما حدث في تونس ومصر، لأن من يحمل البندقية ومن ينزل إلى الشارع يصلون في نفس المسجد ويعبدون نفس الرب !
    لذا كان القاعد في الفتنة خير من القائم !
    لكن هنا نتحدث عن زنادقة لهم دين آخر،
    يؤمنون بما يفعلون ويتقربون به لـ "عجلهم" زلفى !
    ولذا اهتزت عمامة "خامئني" في طهران،
    لأن هذا الأمر بدأ بمسجد يدعى "العمري" !!
    السلام على الاخوة جميعا
    ثم ان كلاما كهذا يجب ان يوضع بموضوع مستقل ورب الكعبه
    استأذنكم في نقله الى اسلاك بصفحه السورية للاهميتة
    شكرا عفوا

 

 
الصفحة 4 من 4 الأولىالأولى ... 234

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •