Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 59
  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المكان
    حيثما نودي الله أكبر
    الردود
    384
    التدوينات
    2
    هي نفس الفكرة
    سنذهب بها إلى آخر نفس فينا
    الحزن والدمع فينا صارا من الأساسيات والله خير الفاتحين
    والسلام ياريسسسسسسسسسسس

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الردود
    43
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة قس بن ساعدة عرض المشاركة
    .


    جَمَالُ يَحمِلُ مصحَفاً مَكتوبٌ فِيه " كَمَثَلِ الحِمَارِ يَحمِلُ أسْفَارا "
    وَفِرْعَونُ مَرَّةً أُخرى نَجَا بِبَدنِه ليَكُونَ " لِمَن خلفِه آية "

    سقطت بقره بني اسرائيل
    ولانه حمار رفع يديه بعلامه النصر


    أَمنُ " إسْرائِيلَ " على المِحَكِّ لهذا لنْ يَتجَاوزَ الغَضبُ خِطابَاتِ ما بعد مَوائِدِ الإفطَارِ !

    لقد تجاوز الغضب حدود موائد الافطار كل عام وانتم بخير


    فالسَّلامُ على إيلات !


    .
    الله الوطن بلح ابريم

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المكان
    في بحبوحة
    الردود
    68
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة قس بن ساعدة عرض المشاركة
    .
    .
    لَو لَم يكُن لنَا أوطانٌ أَكُنَّا سنَشعُر أننا غُربَاءُ إلى هَذا الحَدّ ؟!
    احتَفِظُوا بالإجَابَةِ لأنَفُسِكُم
    ولكِن تذَكَّرُوا قبلَ أن تُسلِمُوا رؤُوسَكم لوسَائِدهَا
    أنَّ بينَ دَرفَتي المِصْحَفِ ما يَصْلُح لِيكُونَ وطناً للجَميعِ
    فَكُفُّوا عن عِبَادَةِ التُّرابِ
    فَلو كَانَ فيه خَيرٌ ما خُلِقَ لتَدُوسَه الأحْذِية !
    .
    قس
    اِرأف بنا يا قس
    رسول الله صلى الله عليه وسلم ذاته شعر بالأسى والحسرة حين فارقَ مكة.. فهل تريد منا أن نكون وحدنا بمثل صلابة الجدار تجاه صدمات الرحيل!!؟
    ما بين درفتي المصحف هو وطننا الأول والأخير شئنا أم أبينا..
    ولكن هنالك الموطن الذي سقط رأسنا فيه وتعرّفنا فيه أوّل مرة على شكلِ الحياة وطلعة الشمس ورحمة الأم وعطف الأب وسعادة حضور الأصدقاء.. وما إلى ذلك..
    ورحيلنا عن الوطن لا يحزننا لأنه رحيل عن ترابٍ بني أو أحمر.. بل يحزننا دمعة الأم المودّعة وأيام تنتظرنا موحشة وهجر الأحبة.. ويحزننا سماء تعوّدنا على أجواءها وغيوم لا نشتهي لها بدلاً ...
    فمن أين لنا في الأوطان الجديدة بأهلٍ مثل أهلينا وبأناسٍ يجري فيهم دمنا وبأخوةٍ وُلدنا معهم من رحمٍ واحد.. ومن أين لنا هنالك بحياةٍ لها نفس الملامح؟
    نفقدُ "ميموري" ما بـ"سوفت وير" ما.. ونشعرُ أنه قد اُعتديَ علينا واُغتصِب لنا جزء من ذاكرتنا.. فكيف حين يفقد الإنسان موطن معارفه الأولى؟


    أما الفقرة الثانية.. فهي نصّ ٌ بحق.. وما كلّ "نصّ" ناقص.. ألا ترى جمال البدر ونحن لا نرى منه إلا "نصّـ"ـه؟

    أما الثالثة.. فحتى إشعار آخر.. حتى لا تؤذيني كثافة الدسم والحلو!
    ثم إني أرى السحرَ في قلمك.. أما تكتفي من اللعبِ بأفكارنا يا هذا؟

  4. #24
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة قس بن ساعدة عرض المشاركة
    .
    .
    1

    لَو لَم يكُن لنَا أوطانٌ أَكُنَّا سنَشعُر أننا غُربَاءُ إلى هَذا الحَدّ ؟!
    احتَفِظُوا بالإجَابَةِ لأنَفُسِكُم
    ولكِن تذَكَّرُوا قبلَ أن تُسلِمُوا رؤُوسَكم لوسَائِدهَا
    أنَّ بينَ دَرفَتي المِصْحَفِ ما يَصْلُح لِيكُونَ وطناً للجَميعِ
    فَكُفُّوا عن عِبَادَةِ التُّرابِ
    فَلو كَانَ فيه خَيرٌ ما خُلِقَ لتَدُوسَه الأحْذِية !

    2

    أجْمَلُ كلمَاتِنا هي تِلكَ التي لم نَكتُبْهَا بَعْد
    أَصْدَقُها هي تِلكَ التي لنْ نَكْتبَهَا أبَداً !
    فَكُلُّ نَصٍّ هُو تَحريفٌ لنَصٍّ آخَرَ لم يُكتَبْ له مِنْ فَرطِ الصَّدقِ
    أَنْ يُسكَبَ على وَرقٍ !
    بِدُونِ كَذبٍ ستُصبِحُ الكَلمَاتُ نُبُوءَاتٍ
    بقَليلٍ / بكثِيرٍ من كَذِبٍ تتَحوَّلُ الكَلمَاتُ إلى نُصُوصٍ
    وإنَّ هَذا ل " نَصّ "

    3

    لا جَديدَ أخبِرُكُم به غَيرَ أنِّي ما زِلتُ على ضَلالِيَ القَديمِ !
    أُؤمِنُ أنَّ السَّمَاءَ حِينَ تُمسِكُ مَاءَهَا تَتَيمَّمُ التُّربةُ بأحذِيةِ طَالبَان !
    وَحينَ يَخِرُّونَ للأذقَانِ سُجَّداً
    تُعلِنُ قَندَهَارُ قِيامَ أطولَ بُرجٍ في العَالمِ قُوامُه سُبحانَ رَبِّيَ الأعلَى
    يَمتَدُّ من جِبَاهِهِم حتى السَّمَاءِ السَّابِعَةِ
    وَقتَذاكَ يَبدُو بُرجُ خَليفَةَ قَزَماً
    وأَعرِفُ أنَّه مَهمَا صَعّرَ خَدَّه للنَّاسِ وأضَاءَ في الأرضِ مَرَحاً
    فَلنْ يَبْلُغَ سُجُودَهُم طُولاً

    4

    جَمَالُ يَحمِلُ مصحَفاً مَكتوبٌ فِيه " كَمَثَلِ الحِمَارِ يَحمِلُ أسْفَارا "
    وَفِرْعَونُ مَرَّةً أُخرى نَجَا بِبَدنِه ليَكُونَ " لِمَن خلفِه آية "
    ولكِنَّ الذينَ خَلفَه " كالأنعَامِ بل أضَلُّ سَبيلاً "
    يتَقدَّمُونَ في السِّنِّ وتَزدَادُ سَكَاسِيكُهُم سَواداً
    وكَذلكَ قُلوبُهُم !
    و فِي غزَّةَ نُخَاصِمُ عبَّاسَ لأنَّه عَدوٌّ للهِ ورسُولِهِ
    ثُمَّ نُصَالحه لنَفْسِ السَّبَبِ !
    فَعبَّاسُ لَمْ يَغْسِلْ يَدَه بَعدُ مِنْ مُصَافَحَةِ بَاراك
    ولا غَسَلَ شَفتيه سبْعاَ إحدَاهُنَّ بالتُّرابِ بعدَ أنْ قَبَّلَ نتنياهو !
    مَا زَالَ كَمَا هُو ولكنَّ المَصَالِحَ والمَحَاوِرَ والأوَامِرَ تَتَغَيَّر
    وَمَعَهَا نَحنُ !
    و حِينَ يُوقِفُ الخَسِيسُ عَرفَات إطلاقَ الصَّواريخِ نُسَجِّلهَا باسمِهِ خِيانَة
    وحِينَ يُوقِفُهَا الزّهار نُسَمِّيهَا فِقْهاً للوَاقِع
    وَيأثَمُ الجَيشُ البَاكِستَاني ّ حينَ يقتَحِمُ المَسجِدَ الأحمَرَ
    وتُؤجَرُ التَّنفيذِيَّة لأنَّها هدّتْ مَسجِدَ ابنَ تَيمِيَة
    أليْسَت المَسَاجِد كُلّهَا للهِ
    بَلَى ، ولكنَّ العَالَمَ الذي تُحَرِّكه المَصَالِحُ بَدَلَ المَبَادِىءِ هُو عالمٌ مُتنَاقِضٌ
    لهَذَا بالذَّاتِ يرثِيَ هنيَّةُ بِنْ لادن في اليوم الأول
    ثُمَّ يتبرَّأَ أبو مرزوق منه في اليَّومِ التَّالِي !
    وأوغلُو رَسُولُ أردُوغَانَ إلى الأسَدِ أن اقضِِ عليهِمْ تَربَتْ يَدَاكَ
    وإنْ لمْ تَفعَلْ فسَتصحُو ضَمَائِرَنَا ونخلعك
    والأسَدُ يَعرِفُ أنَّ الذمم واسعة وأنَّ الضَّمائِر لنْ تَصحُو مَهْمَا تأخَّرَ الوقتُ
    أَمنُ " إسْرائِيلَ " على المِحَكِّ لهذا لنْ يَتجَاوزَ الغَضبُ خِطابَاتِ ما بعد مَوائِدِ الإفطَارِ !
    وهَكَذا كُتِبَ أن يُصنَعَ مَخَاضُ الأمَّةِ في الشَّامِ بِدَمٍ طَاهِرٍ لا شِيَةَ فيه
    في الشَّامِ القِصَّة أكبر من سُقُوطِ نِظَامٍ أو بَقَائِه
    والحِكَايَةُ التي نَظُنُّ أنَّهَا بَدَأتْ بِخَربَشَةِ أطْفَالٍ على جِدَارٍ
    فِي الحَقِيقَةِ هي امتِدَادٌ لحِكَايةٍ قَديمَةٍ
    يُكْمِلُهَا في ذاتِ الكِتَابِ ابنُ الجَلادِ وأبنَاءُ الضَّحَايَا
    حَمَاةُ تكمِلُ طُقُوسَ موتِهَا
    وبِقِيَّةُ المُدُنِ تُشَاركُهَا مَوتَها وتُكَفِّر عن صَمْتِهَا القَديمِ
    وَغَبِيُّ حَافِظُ الذي نَسِيَ أنَّ قَتْلَ شَخْصٍ لا يَعنِي قَتْلَ فِكْرَتِهِ
    الأفْكَارُ لا تَمُوت !
    هَا هُو دَمُ مَروانَ ما زَالَ دَافِئاً لَمْ يَبْردْ
    وثمَّةَ فكرة وُلدَتْ لتَسُودَ هَذا الكوكب هَا هِيَ أولَى بَشَائِرِهَا
    الفِكرَةُ التي وُلدت بِرَجُلٍ وصَاحِبِهِ وامرَأةٍ وغُلامٍ وعَبْدٍ
    لَنْ تَهْدَأ حتَّى تُؤدِّي الرِّسَالةَ التي جَاءَتْ لأجْلِهَا
    والقَافِلةُ سَائِرَةٌ ومِنْ حَقِّ الكِلابِ أنْ تَنْبَحَ !
    ومِنْ حَقَّها أن لا تَسمَعَ تشُومسكِي حين يقُول إن أمريكا إلى زَوال
    ونَصْرُ اللهِ أعمَى لا يَرى
    زَينُ العَابدين كانَ " مقفّل "
    ومُبارك كان " مقفّل "
    القّذافِي كان " مقفّل "
    وحدَه بشَّار الأسد " مفتوح " !
    كُلُّهم سَواء ولكن البَقَر تَشَابَه عليكَ يا حَسن لأنَّكَ طَائِفيّ
    ولأنَّ هَذا العَالم تحكُمه المَصَالِحُ لا المَبادِىء
    وجَدَ البُوطِي أنَّ مَصْلحتَه مَعَ بشَّار لا مَع ربِّ بّشَّار
    ووجَدَ حَسُّون أن لا يَحرِمَ مزبَلةَ التَّاريخِ من لِحيَتِه
    والأمُورُ لَمْ تَعُدْ تَحتَملُ لوناً رمَادِيا
    لقد قالتها حنجَرةِ قَاشُوشٍ " طُز فيك يا بَشَّار "
    هَكَذا كَمَا هِيَ بلا تَورِيَةٍ ولا كِنَايَاتٍ
    و سُقوطَ بَشَّارَ ليس ِنهايةَ المَطاف
    إنَّه بدايتَه فقط !
    فالسَّلامُ على إيلات !

    .
    مقال مميز في مباشرته أحياناً ورمزيته أحياناً أخرى وفي نهايته المأساوية التي تزيل الأمل من الإنسان كما تزيل الحسنات السيئات!

    آيا قس ممكن أن توضح لي وللناس كافة الفرق بين ما قلت أنه"
    لَو لَم يكُن لنَا أوطانٌ أَكُنَّا سنَشعُر أننا غُربَاءُ إلى هَذا الحَدّ ؟!
    احتَفِظُوا بالإجَابَةِ لأنَفُسِكُم
    ولكِن تذَكَّرُوا قبلَ أن تُسلِمُوا رؤُوسَكم لوسَائِدهَا
    أنَّ بينَ دَرفَتي المِصْحَفِ ما يَصْلُح لِيكُونَ وطناً للجَميعِ
    فَكُفُّوا عن عِبَادَةِ التُّرابِ
    فَلو كَانَ فيه خَيرٌ ما خُلِقَ لتَدُوسَه الأحْذِية !"

    وبين العاطفة الوطنية الصادقة للأوطان التي تربينا فيها جيلاً بعد جيل ، وهل تعتقد أن الإسلام ضد الوطنية؟

    ومن جانب آخر أنت قلت:"
    لا جَديدَ أخبِرُكُم به غَيرَ أنِّي ما زِلتُ على ضَلالِيَ القَديمِ !
    أُؤمِنُ أنَّ السَّمَاءَ حِينَ تُمسِكُ مَاءَهَا تَتَيمَّمُ التُّربةُ بأحذِيةِ طَالبَان !
    وَحينَ يَخِرُّونَ للأذقَانِ سُجَّداً
    تُعلِنُ قَندَهَارُ قِيامَ أطولَ بُرجٍ في العَالمِ قُوامُه سُبحانَ رَبِّيَ الأعلَى
    يَمتَدُّ من جِبَاهِهِم حتى السَّمَاءِ السَّابِعَةِ
    وَقتَذاكَ يَبدُو بُرجُ خَليفَةَ قَزَماً
    وأَعرِفُ أنَّه مَهمَا صَعّرَ خَدَّه للنَّاسِ وأضَاءَ في الأرضِ مَرَحاً
    فَلنْ يَبْلُغَ سُجُودَهُم طُولاً"

    لا تعتقد أن الحل بيد طالبان أخا العرب ، فإن معركة (هرمجدون) أو (الملحمة) والتي ستهزم الصليب وستحرر الأقصى ستكون بين جيش المسلمين الذي سيخرج من المدينة المنورة وليس من كابل حسب ما ورد في الأثر ، واسمح بأن أبين أن عقيدة طالبان (ماتريدية) متطرفة قد يختلف معها كثير من علماء الإسلام...

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المكان
    مع حبات الرمل المتطايرة
    الردود
    12
    دخول مواضيعك ليس كخروجها يا قس!
    هنيئا لقلمك ما يملك

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    غاااد غااااااااد .. بعيد
    الردود
    571
    وعليك السلام ورحمة الله وبركاته أنت .. وجند غزوة إيلات

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    الردود
    4
    جميل يا قس

    كعادتك

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الردود
    837
    اعجبتني بلاغتك في التعبير عن ارائك تجاه كثير من القضايا والافكار والمباديء

    جَمَالُ يَحمِلُ مصحَفاً مَكتوبٌ فِيه " كَمَثَلِ الحِمَارِ يَحمِلُ أسْفَارا "
    وَفِرْعَونُ مَرَّةً أُخرى نَجَا بِبَدنِه ليَكُونَ " لِمَن خلفِه آية "


    تُعلِنُ قَندَهَارُ قِيامَ أطولَ بُرجٍ في العَالمِ قُوامُه سُبحانَ رَبِّيَ الأعلَى
    يَمتَدُّ من جِبَاهِهِم حتى السَّمَاءِ السَّابِعَةِ
    وَقتَذاكَ يَبدُو بُرجُ خَليفَةَ قَزَماً
    وأَعرِفُ أنَّه مَهمَا صَعّرَ خَدَّه للنَّاسِ وأضَاءَ في الأرضِ مَرَحاً
    فَلنْ يَبْلُغَ سُجُودَهُم طُولاً


    أنَّ بينَ دَرفَتي المِصْحَفِ ما يَصْلُح لِيكُونَ وطناً للجَميعِ
    فَكُفُّوا عن عِبَادَةِ التُّرابِ

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المكان
    عَلَى الرَّصيف .!
    الردود
    767
    التدوينات
    2
    .
    .
    لله ما أبهاك يا أبا مالك
    دُمت مسدداً
    .
    .

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المكان
    في قلبـــــه وسأظل.!
    الردود
    32
    أجْمَلُ كلمَاتِنا هي تِلكَ التي لم نَكتُبْهَا بَعْد
    أَصْدَقُها هي تِلكَ التي لنْ نَكْتبَهَا أبَداً !
    فَكُلُّ نَصٍّ هُو تَحريفٌ لنَصٍّ آخَرَ لم يُكتَبْ له مِنْ فَرطِ الصَّدقِ
    أَنْ يُسكَبَ على وَرقٍ !
    بِدُونِ كَذبٍ ستُصبِحُ الكَلمَاتُ نُبُوءَاتٍ
    بقَليلٍ / بكثِيرٍ من كَذِبٍ تتَحوَّلُ الكَلمَاتُ إلى نُصُوصٍ
    وإنَّ هَذا ل " نَصّ "

    ---------

    أصابني ذهول بعد قراءة هذا النص
    رائع جــــــــــــدآ

    شكرا جزيلا قس

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    يد الله
    الردود
    3,225
    و فِي غزَّةَ نُخَاصِمُ عبَّاسَ لأنَّه عَدوٌّ للهِ ورسُولِهِ
    ثُمَّ نُصَالحه لنَفْسِ السَّبَبِ !
    فَعبَّاسُ لَمْ يَغْسِلْ يَدَه بَعدُ مِنْ مُصَافَحَةِ بَاراك
    ولا غَسَلَ شَفتيه سبْعاَ إحدَاهُنَّ بالتُّرابِ بعدَ أنْ قَبَّلَ نتنياهو !
    مَا زَالَ كَمَا هُو ولكنَّ المَصَالِحَ والمَحَاوِرَ والأوَامِرَ تَتَغَيَّر
    وَمَعَهَا نَحنُ !
    و حِينَ يُوقِفُ الخَسِيسُ عَرفَات إطلاقَ الصَّواريخِ نُسَجِّلهَا باسمِهِ خِيانَة
    وحِينَ يُوقِفُهَا الزّهار نُسَمِّيهَا فِقْهاً للوَاقِع
    وَيأثَمُ الجَيشُ البَاكِستَاني ّ حينَ يقتَحِمُ المَسجِدَ الأحمَرَ
    وتُؤجَرُ التَّنفيذِيَّة لأنَّها هدّتْ مَسجِدَ ابنَ تَيمِيَة
    أليْسَت المَسَاجِد كُلّهَا للهِ
    بَلَى ، ولكنَّ العَالَمَ الذي تُحَرِّكه المَصَالِحُ بَدَلَ المَبَادِىءِ هُو عالمٌ مُتنَاقِضٌ
    لهَذَا بالذَّاتِ يرثِيَ هنيَّةُ بِنْ لادن في اليوم الأول
    ثُمَّ يتبرَّأَ أبو مرزوق منه في اليَّومِ التَّالِي !
    كلما تقلبت عيني في مثل هذه الأخبار ، أجد بوصلة روحي تشير للطالبان
    وأنتبه على شفتي تتمتمان :
    الملا محمد عمر ، الملا محمد عمر
    ما أصعب الثبات يابن ساعدة ، رغم أنه شكل واحد لا يتطلب صعوبة الحركات البهلوانية

  12. #32
    ولهم في مايعشقون مذاهب ولنا مذهبنا

    وكلاً يغني على ليلاه ..... وليلي بريئة منهم جميعاً


    تحياتي ايها القدير ..... ودمت بألف خير

  13. #33
    الله الله العنوان جميل وكل الحروف والعبارات نتعلم منها ,,
    اجدك تحلق لوحدك في الفضاء..
    اردد هذه العباره ..قس . والساخر وبـــــــــــــــــس

    لك التحيه والتقدير

  14. #34
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة قس بن ساعدة عرض المشاركة
    .
    .
    1

    أنَّ بينَ دَرفَتي المِصْحَفِ ما يَصْلُح لِيكُونَ وطناً للجَميعِ

    .
    نعم ....متى ماسكن قلوبنا بات وطنًا لنا !
    بوركت ياقس .
    خلي يديّ فلستُ من أسراكِ
    أنا ياحياةُ علوتُ فوق علاكِ
    لاتضربي طوقًا على حريتي
    رحبٌ أنا كمدارج الأفلاكِ

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    محترم جدا
    الردود
    1,384
    فَكُفُّوا عن عِبَادَةِ التُّرابِ
    فَلو كَانَ فيه خَيرٌ ما خُلِقَ لتَدُوسَه الأحْذِية !
    لكننا نعفر به جباهنا يا قس
    وشكرا لك ولقاشوش ..
    ولو كانت الأمور على ما يرام لظهر في كل بلد عربي "قاشوشه" الخاص به .

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    الردود
    2,122
    .

    "لَو لَم يكُن لنَا أوطانٌ أَكُنَّا سنَشعُر أننا غُربَاءُ إلى هَذا الحَدّ ؟!"

    .....

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الردود
    903

    Post

    لا حول ،
    ولا قوة ،
    إلاّ بـ الله ..
    اقرأ باسم ربك

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المكان
    لازلت بينهم ..
    الردود
    27
    السلام عليكم ..
    نكأت جراحاً يا قس .. و ما أصعب ذلك الجرح الذي لامسته بحروفك اليوم !
    عرفات / الزهار ، السلطة / التنفيذية ، المسجد الأحمر / المسجد الأبيض ( ابن تيمية ) ~
    .
    .

    أتَعلم يا حبيب .. سئمتُ من أولئك القوم ، لا تجدهم إلا ببغاوات لا يلوون ألسنتهم إلا بحديث
    قيادتهم المزعومة !
    فلذلك قررت ألا أخوض مع أحدهم .. وخصوصاً في موضوعك هذا !

    ولا أنسى أن أقول ..
    جزاكَ المولى الفردوس بلا حساب يا قس !

    أخوك

  19. #39
    منت بهيّن ياقِس
    أشكرك والله على إمتاعي بمثل هذه القراءات التي أحبها .
    شكراً

  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المكان
    هنا
    الردود
    79

    ويح سلامك قبل حرفك

    عزفت على وتر المتناقضات فأبعدت أيما إبداع

    أنت يملكلك الحرف ولا تملكه

    دمت

 

 
الصفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •