Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 22

الموضوع: لوثة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    عـبــسنّـدْ خواصر الحائط !
    الردود
    2,549

    لوثة

    لوثة
    من برجي
    أطل على وادي العشق ،
    بالضفة الأخرى
    أعطي حرباً آخذ سلماً
    و أراقب . . !

    هشيمٌ ضخم
    قادم ! ،

    يا ذاتُ العينين والكحل القاتل
    ابتعدي عن طريقي
    عن عقلي ،

    هشاشة في الحكمة
    وسوس في التدبير ! ،

    لله دركم
    أبدتم شعباً لكلمة !
    علّـقت حروفٌ لأنثى !

    . . .

    قُتِلَ على الطريق
    " حب "
    بطلقة قناص
    لم يُقَم العزاء
    لأنهُ عزاء !

    يا طائشة ْ
    يا دخيلة ْ
    يا كل شيء بالحياة جميلة

    أنزعي عنك كحلك
    وقرطك وخلخالك
    وتعالي إلي
    أنا
    مسرح الجريمة !

    . . .

    لوثةٌ عشق !

    من كان منكم
    يريد نزالي
    أنا - الشهيد المرّقم - هنا !

    . . .

    ذهبت لوثة ،
    تدللت ،
    لفت الكون بشعرها
    وبشريطها هرولت. .!

    أين أنتي الآن ؟
    وما الذي ستفعلينه في قلبي النازف ؟
    \
    أنا مصاب
    بوريدك
    على قارعة الطريق
    أنا نازف

    مضرج بعبقك أنا
    هناك ،
    عيناك قتلنني
    برصاصة ،
    لا
    بل بقذيفة !
    لا
    بل بزورة خاطفة !
    . . .

    أتريدين دفني ؟

    في أي ساحة لديكِ
    يجوز ،

    في كونكِ وبحركِ
    يجوز ،

    في قلبكِ
    يجوز ،

    وعقلكِ وعطر جسدكِ
    يجوز

    . . .

    نهار صامت
    والكل مصدوم

    قُتِلَ الشهيد
    وقاتلته
    رصاصة صبية !
    بارودها
    صنع " الحرية " !

    . . .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    الردود
    344
    درر يا خيره مسحوب

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المكان
    حيثما نودي الله أكبر
    الردود
    384
    التدوينات
    2
    لقد أصبتني برصاصة حرف يا صاح
    جميل ورائع
    أين كان هذا؟؟؟؟؟؟؟

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المكان
    الشارع
    الردود
    1,800
    بارودها صنع الحريه

    شكلك كنت واقف على قارعة طريق تعاكس الفتيات فقتلتك احداهن بحسنها

    الدنيا رمضان خيرو

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المكان
    في بحبوحة
    الردود
    68
    ربي يفرج عنك ياخيره

    ربي يخفف عنك همومك ويرضيك قريباً.. أنت والشلّة العاطلة بتوع سورية (:

    عسى يجيكم العيد فيه رشّة أمل وإسقاط وسقوط ومساقيط... "بس أيّو عيد!!؟"

    ^^

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المكان
    في صالون من أهوى
    الردود
    3,628
    وسجل بأني كنت أحد المارين
    ممن تلطخ قلبهم بالحزن الخفي هنا
    شكر لك

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المكان
    حيث تغرب الشمس
    الردود
    918
    عشت يا خيرووووو يا أصلي

    تستحق التثبيت برأيي

    ورغم الجمال اللافت لأسلوبك وبراعتك في اقتناص المفردة إلا أن الحزن اعتصرني بشدة

    من سوء ما وصلت إليه بلادنا يا صديقي
    ..........

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    عـبــسنّـدْ خواصر الحائط !
    الردود
    2,549

    البحر الأسود ! .

    البحر الأسود ! .





    بالماضي كان ساذج في نظر الآخرين
    أما
    اليوم غبي في نظر نفسه !

    * * *

    يا ضحكة حملتها بطيب أيام قادمة وتاريخ ماض ، أستودعك برعاية الله
    فلم يعد يجدي التناسق بين الباطن والظاهر ، انفصام موبوء جلّنا يعيشه و الكثير يتعايش معه والقليل يستباح منه ...
    ليتني دفنت الإحساس من ثلاثين عاماً لرأيتموني كالأكثرية آكل علفي وأسكرُ من خطابات رنانة آسنة ! وأعيش كأي دابة هنا أو هناك ! .

    * * *

    تمر تلك الفتنة من أمامك محاولاً عزاء نفسك بان تتأبطها ومتأكد أنك جبان في إكمال الأشياء حتى خواتمها في قرارة نفسك .
    دعك من العقلانية والتروي والتركيز ,
    إن أجدت العقل سيعطيك نسب الربح والخسارة متقاربة جدا ولن تستطيع إرجاح كفة الفائز عن الخاسر ،
    كل هذا ولم تمش فما بالك عندما تمد خطاك وتتقدم ، ستتحرك الدماء والنسمات والأضواء و الأخيلة , لكن علينا أن نفكر قليلا لبعض الشيء لنعرف تلك الوجهة التي نقصدها ،
    أنظر معي كيف مرت الفتنة ونحن واقفون نتكلم ! ...


    * * *

    صورتك أنزلتها من على قلبي كما أنزلت صور مبارك والقذافي ،
    لكنها فعلياً لم تتزحزح ،
    كل أمر ٍ لك مطبوع هناك ! .
    قلبي اليوم معتقل مقطوع عنه كل الاتصالات والمقابلات والعلاقات ،
    لم يعد الذم والقدح فيكِ على الورق ينفع ،
    لم يعد تمثيل مشاهد الكره لك ينفع ! .
    \
    لم يبهت ذاك الأحمر ولن
    متأكد هو !
    ستجيبينه إنه خلق الله ،

    فترك نفسه صائم عن كل النساء
    بعدما حطم عطورهن
    خرج معطوباً ليعود لرشده
    فعاد للأحمر مرة أخرى ! .


    * * *

    لم ينضج قلبه بعد
    لم يأتي طائعاً بعد
    لم يرفع يداه وقلبه وكبده مستسلماً بعد
    حسبي الله على الهوى وحسبي عليه منكِ ! .

    * * *

    يا حلمي لا تقنط صدقني ستعيش بعدي ولن أكون عقبة في طريقك ، ستحظى بوجبة بديلة عني وتقتات حتى آخر لقمة منها ...!
    لم أستطع تقديم المزيد لك ، أنا زائد عن الواقع والحاجة وحتى على الطلب ، هجراني لك كان إجباري ،
    الذي يبكيني هو ضحكتك وأملك بتلك الأيام القادمة التي تحلم بها في كل ثانية ،
    أذكرك يا حلمي أني زائد عن الحاجة والطلب والواقع !

    * * *

    قهري أكل بعضه بعضاً فمات
    ومحتار بأي مكان أدفنه لربما أضع تحته جبل داعياً كل الجوارح عليه كعشاء أخير !
    لأني
    فقدت ربعي وعازماً على النصف
    إنها
    أزمة منتصف العمر ،
    ونهاية العنف الطاحن للحلم والهاجس ،
    وعقم مجرى الدمع والمشاعر
    وتأبين لما بقي من فتات !

    * * *

    أعاد شريطه من بداية قلة وعيه إلى يوم انعدام وعيه ، فقاطع أمله وأشترى حرب بسوس ضد نصفه ..!
    كم أراد النوم ،
    إن كان لديكم نوع زائد عن الحاجة فأعيروه إياه ، أو فليشتريه ،
    لديه تاريخ مقابل ثمنه فقط !

    * * *

    تأتيك المصائب دفعة واحدة كحمى
    وتقلّ معها سكاكر الأحلام والآمال
    تقف مشدوهاً ولسانك يعصر مرّه أمام مرآته
    لتبقى الكلمات هي شواهد الناس ،
    الأقربون أولى بالزعاف ،
    لا شيء يرطب خاطرك إلا الموت والهجرة
    ربما الأخيرة تكون عزائك الأخير وآخر الأوراق ،
    الموت هو الوحيد البريء من الهجرة !
    الموت يلملمنا ويجمعنا ويحضننا ،
    الحياة يا أصحابي كذبة كبيرة نحن من يمثلها ...

    * * *

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الردود
    775
    لا شيء يرطب خاطرك إلا الموت والهجرة
    ربما الأخيرة تكون عزائك الأخير وآخر الأوراق ،
    الموت هو الوحيد البريء من الهجرة !
    الموت يلملمنا ويجمعنا ويحضننا ،
    الحياة يا أصحابي كذبة كبيرة نحن من يمثلها ...
    رطّب الله أيامكم بالحرية والكرامة والأمن والرخاء ..
    صحيح أن الاوضاع مؤسفة ومُحبِطة إلاّ أن رحمة الله وسعت كل شيء وهو القادر على " بعثنا " بعثاً حقيقياً يجعلنا نفرح بدنيانا ونفرح أكثر بموتنا في سبيله ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    عـبــسنّـدْ خواصر الحائط !
    الردود
    2,549
    تقديري لمروركم
    حياكم الرحمن ....

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المكان
    الشارع
    الردود
    1,800
    فترك نفسه صائم عن كل النساء
    بعدما حطم عطورهن
    خرج معطوباً ليعود لرشده
    فعاد للأحمر مرة أخرى



    خيرو شكر ا لك
    جميع ما كتبت اعجبني
    اما التي في الاعلى فكانت تحت باب جدا جدا اعجبني


    شككتني في امر زجاجة عطري لعلي اجدها مكانها حين أعود إليها

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    عـبــسنّـدْ خواصر الحائط !
    الردود
    2,549

    المحجوزات تساوي المجبورات ! .

    المحجوزات تساوي المجبورات ! .


    يا لذاك الرصيف ! ، كل يوم يدوسه أناس ذاهبون وآتون ، يتحمل ضغط رهيب ، لا يأن أو يشتكي
    بقي بضعة دقائق وتمر ذات العينين الساحرتين ، وخافقي في شمالي يدخل في تسارع مضطرب
    لدي قهوة وعلبة دخان وقلم وورقة ، وغيمٌ مبعثر من الأفكار ، لا يعلم إن كان سيجتمع ويبلل نهاياتي أم لا ، جسدي مبلل من أول طاسه ماء ، من أول يوم سقطت على تلك الفسحة من البلاط ، البلاط الذي ركّب بسعر آلات مستعملة ، ركب بسعر بيانات وأوامر قادها لقيط من كبار الثورة ، جميع اللقطاء يعتلون المكبرات ، يمسكونها ولا يتركونها إلا على ذاك القبر الذي تبلغ مساحته بمساحة أوجاع المظلومين والمسلوبين والمقهورين ، على آهات السابقون يصرّح وعلى صرخاتهم يقضي ويأمر وأخيراً يحمّل بجنازة مهيبة أمام الكل لأن حنجرته صرحت بكلمات اشتاقتها الجماهير لا أكثر ، شعوبنا تجترّ الكلام كأي علف صباحي وحناجرهم تجيد كل نكهات الجمل والكلمات ، ويبقى صدى الألم يطنّ في آذان المفعول بهم بعدما يعلن احمرار منديل مداس أمام الملأ بفض بكارتهم !
    قضي الأمر يا عرب ، قضي الأمر
    يا شارياً علفك من التصريحات أذكرك بأنك دفعت فاتورتك أضعاف مضاعفة ولكن العلف معاد صنعه وتكريره لأن جسدك لا يستوعب التغيير ولا يحب الغريب من الطعام ، أصلاً لا يمكن تغيير العلف ، بتغيره سترتكب جريمة بحق أعضائك الزائدة عن الحاجة ! .
    أنظر بعيني ، سترى خضت عمري فيهم ، سحاب مخضوض غير قابل للصفاء ، لا غربال ولا شوارد ينفع أن تفرقها ماكينة ما
    لا زال الأعمار يرتفع فوق رأسي والضرب لا يقف ، سوى الكساء يسبيني وأنا في حقيقتي نائم ! .
    دخاني يتطاير حول ظلها ، وظلها باعته للقتلة ، تباً لها من بائعة ، دماء الشهداء ليست صناديق مشروبات غازية ، أرواح الشهداء غير قابلة لتغيير رائحة الأفواه
    استيقظي لئلا يموت فيكِ عصب الحياة وقتما تواجهين الموت في سرير محشو بذكريات وآمال
    أختلط معي القهر كاختلاط علم أقتاته جحش ما أمام مريضه الصامت المعذّب الضعيف
    اختلطت الأوراق والأوزار
    بات قلم الملك بطيء بعض الشيء ، فكيف لكاثوليكية كاتب أن تجمع حب وكره في ورق وقلب واحد !
    سحقاً لأنصاف الآدميين
    سحقاً لصمت معروض في فيترانات العهر في المولات
    الكل يجر سلة عهره أمامه جبناً لينتقي ذلاً آخر من تلك المحجوزات
    والمحجوزات تساوي المجبورات
    تباً لكم
    وتباً لكِ
    وتباً لي من مدان ! .

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    عـبــسنّـدْ خواصر الحائط !
    الردود
    2,549

    كلمات لابنتي .

    كلمات لابنتي .

    يا أبنتي يا قلبي ، لم أكن أنا السبب ، لا أعلم إن كان هو القدر أو الحياة أو مشكلة فيني أنا
    تعلمي أني مقصر معك في تلك الطفولة ، لم أعد أحتمل ، ستعلمين يا أبنتي أن الحياة مواقف وقرارات وزوايا ، نحاول تجاوزها بضحكة بسياسة بمكتسبات بأشياء كثيرة ، لكني الآن أقف على جرف عال وبلا مظلة كالذي قذف نفسه من بناء البلدية ، أراقب ذكرياتنا تمر من أمامي بصور صغيرة بمشاهد بطيئة وجراحي تضربها الكلمات .
    أباك كتب الكلمات والآن هي ما تكتبه وتدميه ، بعض أعدائي هم الكلمات وجزء منهم أصدقائي ، لم يكن أباكِ تمساح في يوم ما ، لم يكن أباك سارق ولا راشياً ، كان نصف رجل بعيون البعض ! ، هكذا كان أباكِ بكل بساطة ، حاول أن يفي ولم يقدر ، وعدكِ على وعد الأمل والقدر لكنهم لم يفوه بشيء .
    أفرح عندما تلبسين ذاك الطوق ذا الأيقونة دب صغير ، افرح عندما تثيرين غضبي لكن الغلط مني فأنا منذ مدة طويلة أحمل الغضب في قلبي كبطارية ، هم زرعوها في صدري ، صدري الذي سترته " فانيلة " مقطعة بيضاء لا غير ! .
    سامحيني يا أبنتي لم أستطع الإيفاء بطلبك .
    أحذري من الكلمات يا أبنتي فهي كالعقاقير والمخدرات كالصيدلية بلا كيميائي ، أنت من عليك الاختيار ولا يوجد خرائط لهم إلا محيطك ، كتبك ، عملك ، مدرستك ، رفيقاتك . . . ، كلهم خرائط كلماتك ، مبعثرين .
    الانتقاء والترتيب عليكِ ، أحسني فقط .
    سامحيني .
    2011-09-06
    * * *

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    خارج المجره
    الردود
    1,534
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة خيره مسحوب عرض المشاركة
    كلمات لابنتي .

    يا أبنتي يا قلبي ، لم أكن أنا السبب ، لا أعلم إن كان هو القدر أو الحياة أو مشكلة فيني أنا
    تعلمي أني مقصر معك في تلك الطفولة ، لم أعد أحتمل ، ستعلمين يا أبنتي أن الحياة مواقف وقرارات وزوايا ، نحاول تجاوزها بضحكة بسياسة بمكتسبات بأشياء كثيرة ، لكني الآن أقف على جرف عال وبلا مظلة كالذي قذف نفسه من بناء البلدية ، أراقب ذكرياتنا تمر من أمامي بصور صغيرة بمشاهد بطيئة وجراحي تضربها الكلمات .
    أباك كتب الكلمات والآن هي ما تكتبه وتدميه ، بعض أعدائي هم الكلمات وجزء منهم أصدقائي ، لم يكن أباكِ تمساح في يوم ما ، لم يكن أباك سارق ولا راشياً ، كان نصف رجل بعيون البعض ! ، هكذا كان أباكِ بكل بساطة ، حاول أن يفي ولم يقدر ، وعدكِ على وعد الأمل والقدر لكنهم لم يفوه بشيء .
    أفرح عندما تلبسين ذاك الطوق ذا الأيقونة دب صغير ، افرح عندما تثيرين غضبي لكن الغلط مني فأنا منذ مدة طويلة أحمل الغضب في قلبي كبطارية ، هم زرعوها في صدري ، صدري الذي سترته " فانيلة " مقطعة بيضاء لا غير ! .
    سامحيني يا أبنتي لم أستطع الإيفاء بطلبك .
    أحذري من الكلمات يا أبنتي فهي كالعقاقير والمخدرات كالصيدلية بلا كيميائي ، أنت من عليك الاختيار ولا يوجد خرائط لهم إلا محيطك ، كتبك ، عملك ، مدرستك ، رفيقاتك . . . ، كلهم خرائط كلماتك ، مبعثرين .
    الانتقاء والترتيب عليكِ ، أحسني فقط .
    سامحيني .
    2011-09-06
    * * *
    ترسبات وترسبات
    ولكن هذه كانت أشد وقعاً
    لعل تباشير الخير بدأت تلوح
    اللهم عجل

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    عـبــسنّـدْ خواصر الحائط !
    الردود
    2,549

    أهكذا تجري الأمور ! ؟

    أهكذا تجري الأمور ! ؟

    تتنازعنِ الأفكار بشكل رهيب ، مرة أبرئ جنسها ومرة أضعها في صدر المتهمين ، بل الجناة ، أفكر فيها كلما فعلت شيئاً ، كلما بعدت واقتربت ، أخبرتك بأنك الجانية والسبب ، علقت الأمر على مشاعري وضعفي ربما ، بنار أكتوي ، نار تدبيرك ونار قلبي ، تريد الأمان في رجل يحمل كل الأشياء التي تفتقدها ، تريده ولاء غير قابل للتردد ، تريده حلم بداخلها ليصير شاباً وإن غزته الكهولة ! ، أيتها الغازية .... !
    المحبة ليست بالأمر السهل يمكن نطقه ، هو سقوط حرّ لإمبراطوريات كبيرة ، الحب عشب أخضر يستلقي عليه الجميع ، هو الوحيد الذي يطوّع الجبال والسهول ، تنتظره النساء وتغتابه في مجالسهن ويكبر بصدر الرجال ويمتد على الأوراق والكلمات يتنقل بين العيون يسبح في الهواء وتحت أي سماء ، الحب شيء كبير لا يمكن وصفه ، إنه شيء يحول الأضعف إلى محيط يلف الأقوى ، يبتسم الأقوى ويسرّ بمدى الأشياء التي حولت الآخر إلى متحول لا إرادي يمشي بجانبه ، يأكل معه ، يشرب ، يراه بالتلفاز وعند النوم ووقت الجري وأثناء القراءة وكل فعل يقوم به في يقظته ونومه ، الطرف الأضعف يخبت تحوله عند أول لقاء وربما العكس ، فلقائهم لا يحمل سوى وردة وشوق واقع ساءلاً باطنه بكل حركة يقوم بها كائن في الكون ، يا سيدتي ! ،
    تحتلنا الهواجس والذاكرة المجرمة المؤتمرين لها بكل قوانينها السيئة والغير قويمة ، تحولنا إلى بركان يريد تطهير الأرض مرة أخرى ليخرج الزرع من جديد بلون جديد بقول جديد ليكون عليل ،
    هروب إلى الأمام لالتقاط فراشة هربت من قفص شديد التحصين ، هربت تبحث عن رحيق ، عن شيء يقدر هذا الكرم الذي وضعه خالقها بها ، ليصطدم ذاك الصائم بألوانها التي لم تراها عيونه ، أعتاد على الحرب في زمن السلم ، على حمل القلم ورسم نعال الفقراء التعبة ، أعتاد التباهي بفرشاة ذاك " البويجي " الضاحك الذي يصرخ لصديقه كل صباح لكسب بعض النقود وليتقوتوا وليهربوا من زحمة اللحوم داخل علب الكبريت ، أعتاد على ابتلاع غصصه بصعوبة كمن يبلع الكون وهو بجانب الموت على سرير واحد ، أعتاد الكتابة على جدرانها بأن المارون عند تلك الأبواب هم أشد تعاسة على وجه الأرض ، لأن الذاهبون خرجوا منها بنصف قلوب وعقول وحروف ، لا يريد شيئاً سوى تقديم وردة باتت سوداء تحت هذا الجو المشحون ، لا يريد سوى الوقوف أمامها ليسمع صوت نفسها يريد ضحكتها علّ الفراشات تضحك معها
    نحلتي ماتت على لحمي ،
    كان يوم سيء بكل معنى الكلمة ،
    إنه الحداد ،
    ماتت النحلة وإبرتها ، لم يعد هناك أسلحة ، لم يعد هناك صحف وأوراق وأقلام بقي الوجع يحرك في كوب من القهوة السوداء الذي يحتاج إصبعها الجميل ، أعزف أيها الناي وأسمع ذاك الذي لم ينيخ نظره عن هذه الشرفة ، فقد وطئ التعب فؤاده ولكن دمائه غيرت وجهتها لأسباب لا يريد سماعها ولا قراءتها ، مشدوه أمام رسائله التي كتبها بدمع عينه يوم كان الدمع يستعمل لغسل الزنازين و الدماء الباردة ، لغسل الصدق المحفور على السلاسل ، إنه القدر الذي زاوج الدمع مع الدماء في قاعة كبيرة تنتظر كسر جمع رؤوس المعتقلين كحفلات اليونان ، كل الرؤوس كسرت كل الأشهاد شحنت كل الحاضرين نقلوا بكرافانات منعدمة الحياة لجهة غير معروفة
    كان هو الزواج ليتكلل ببعض الكلمات المليئة بالتشكيل وأخص الشدة ، حنق شديد لقمع أشد لقلب يشعل في ثلاجة مليئة بمكعبات الثلج ،
    أعد حساباتك معي سترى أنك الخاسر الوحيد وإن وصلت إلى تلك الفراشة ، حتى وإن كتبت الدواوين والمجلدات بها ، كل حرف يستهلك نفسك وكل تشكيل يستهلك جبلك مع أني مقتنع أن الجبال تصير سهولاً بتجربة ما ! ،
    أني أرسم القدر على الهواء فيأتي موقف معلن يبعثره باليوم التالي ،
    والتوالي تتوالى ،
    ولا يصدق ويقتنع بأنه بات عقيماً أمام العشق كمريض سكر شبابي كمدمن كحول يموت إن ترك قنينته ككاذب دولي أعلن صدقه على ورق عرفي وشاهده خياله بلا البصمة ، أهكذا تجري الأمور ! ؟ .

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    عـبــسنّـدْ خواصر الحائط !
    الردود
    2,549
    Areej hammad
    أهلاً وسهلاً .


    شاعر الورد والنار
    حسبته مات لكنه معتقل ، أمام هيئته – أنا - مضطرب حتى يزيح سلاحه عني أو أقتل ! .


    حبيبة العراقي
    لم نقطع طريق ، لكنني كنت الطريق ! .
    عيدكِ مبارك .


    بح!
    أمين مرّ العيد يا بح! ، ولا زال القوم يدرسون سبب هدر الدماء! .
    تحية تشبهك .


    الأمير نزار
    أهلاً بك يا قاطن أرفع مدينة في التاريخ .


    خالد عباس
    الحمد لله يا خالد
    شكراً لك يا طيب .


    حكايات
    ليست كل العطور ثابتة ، طالما شرع التثبيت بابه مفتوح !
    تحية وودّ .


    بلا ذاكرة
    أهلاً بك دائماً وابداً .

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المكان
    الشارع
    الردود
    1,800
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة خيره مسحوب عرض المشاركة
    أهكذا تجري الأمور ! ؟

    الموت على سرير واحد ،
    أعتاد الكتابة على جدرانها بأن المارون عند تلك الأبواب هم أشد تعاسة


    أني أرسم القدر على الهواء فيأتي موقف معلن يبعثره باليوم التالي ،
    والتوالي تتوالى ،
    ولا يصدق ويقتنع بأنه بات عقيماً أمام العشق كمريض سكر شبابي كمدمن كحول يموت إن ترك قنينته ككاذب دولي أعلن صدقه على ورق عرفي وشاهده خياله بلا البصمة ، أهكذا تجري الأمور ! ؟ .

    احد ربي يحطك له حبيب ومايجيه غرور ؟!
    وانا مهما منحتك من غلاي اشعر بتقصيري !(مساعد الرشيدي)

    ذات كذب قررت ان اكتبها لأحدهم فأتاني الرد قاتلا قررت أن اعلق يافطة على قلبي كل الكذب حرام حتى المباح منه.



  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    عـبــسنّـدْ خواصر الحائط !
    الردود
    2,549
    أنا مواطن في بلد رضع الاكتفاء ولم ينفطم بعد
    النداء لنا غير موجود كون أن الوطن أمّن لنا كل الأشياء الصالحة
    نحن أعزكم الله لا نفهم
    الوطن لديه فلتر أو جراب نسائي ليفلتر الأشياء ويزقّها فينا كالبط
    مشكلتنا أننا لا نعرف طعم الشبع لذلك يبقى البسطال على الكابح وعلب تغيير السرعة في ........! .
    لذلك لن ترى في النداء أي هدف
    أحياناً الإنس في مدينتي تحلم وتنادي أمورها المغيّبة و الشريدة همساً
    تحت اللحاف
    فوق الفرشة
    وبلا أي شموع أو ( إلكتريك )
    مع تيقنه أن نداءاته لن تصل لأحد كون العدم\الوطن يغلّف مسامات كل الآدميين ! .

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    عـبــسنّـدْ خواصر الحائط !
    الردود
    2,549
    معوقي الرئيسي هي المذابح ، ثمنها بخس ولحمها طازج !
    معاملات طويلة تنتظر تحريك أدمغتنا الراكدة .
    عليك تناول القهر كأي عقاقير وضعت في علبة بلاستيكية مختومة بشمع يدعى وطن !
    لا زال الخيل يركض على أنغام تلكم الطبول ، ينقل سفاحه على جميع المناطق
    ولا زال الخيال متلبس في هذا المارق ، أخوة يوسف أقنعوه بأن لديهم كرسي شاغر
    تراه يهمّ بأحمر وسماوي وأصفر
    حتى أنه ابلغني أنه مصاب بوسوسة الكذب\ الذبح النظيف كوشوشة محلية !
    وأنه عندما يدوس بقعة دم يرفع سرواله ليحافظ على رونقه أمام الشعوب
    لا زلت أراه كيف يعاين المنطقة التي تلي رقبة المذبوح ليرى فوائد التبن الذي تقوّت بها ذاك الحيوان !
    إن كان لحمه مكتنز اللحم سحل بذلّ إلى مذبحه
    هكذا تسيّر اللحوم .
    الشخص الذي يستسيغ التبن ولا يحتفظ بالرواسب ، يظل بلا ذبح
    إن صادفتم حظائر بخمس نجوم وأنتم ترفعون سراويلكم فأيقنوا أن مذابحهم لا تبعد عن مكان الحياة سوى عدة فشاخت ! .

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    عـبــسنّـدْ خواصر الحائط !
    الردود
    2,549
    انتهت علبة دخاني ، ولا يزال جسدي يسألني عن الحمراء القصيرة الورق التي لا تتجاوز العشرين موتاً فقط
    أعِدُ هذا الجسد يومياً بعلبة جديدة
    وأفي بالوعد
    وهنا تكمن المشكلة
    أعتدت على تنفيذ أوامره
    وربما ثائرته قريبة
    لم ينفع الكذب عليه و لن .
    يتحدثون عن فسخ مواريث الأيدلوجيات في غرفة ترى الذبح على أصوله كلما تحدثوا ! .

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •