Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 9 من 9
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    وطن العالم
    الردود
    947

    أهديكم كتابي في هذا العيد ..

    ربما قال البعض إني كائن خامسي و البعضُ يذهبُ بأني رصيفي بينما يُصر البعض على أني إلى التاسع أقرب أحيانًا - وأشكُ بأن هذا القول هو الراجح ! .
    أتى العيد سريعًا أحببت أن أهديكم أعزَ ما أملك, ربما كُل ما أملك, بعدما فقدتُ بينَ الحياة والموت فخرج هذا السفر ليدَ عنيّ و يدل عنه الحرف ..
    سأحبكم أكثر كما سأكتب لكم أيضًا ..
    http://www.up-00.com/dldvDe62427.pdf.html

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    الردود
    344
    مبارك الإصدار يا اوزان
    سأقرأه بكل تأكيد

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المكان
    حيثُ لا تعلم ...
    الردود
    241
    لي عودة بإذن الله لتحميل الكتاب ثم قراءته

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المكان
    في مكان ما...!!
    الردود
    319
    بأي حال عدت ياعيدُ
    شكراً لك وصلت عيديتك ساحاول اتمام قراءتها في اقرب وقت مبارك عليك العيد والاصدار
    مزيداً من الابداع .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المكان
    في صالون من أهوى
    الردود
    3,628
    الكتاب رائع جدا
    قرأته منذ مدة ليست طويلة جدا
    وعدت إلى بعض منه كثيرا
    بورك بك

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    وطن العالم
    الردود
    947
    أشكركم جميعًا على ردودكم وعلى وجودكم الجميل
    كل عام وأنتم بخير .
    نبتت فسيلة حُبك في تربةِ قلبيّ؛ ثم أصبحت وطناً لوطنِ العالم؛ مَنكَ خرج عاهل آلام العالمين ساعٍ في طريقه إليك للحب كل مرّة.

    www.instagram.com/ssu_haytham


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المكان
    الشارع
    الردود
    1,800
    شكرا اوزان
    لكن يكتب لي خطأ في السيرفر

    ربما ان عدت في وقت لاحق يمكنني تحميله

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المكان
    Earth
    الردود
    1,600

    معايدة

    .
    مشذّب وجميلُ.
    فيه من أناقةٍ ما يكفي
    ولا بأس أن تكون "أخلاطًا"
    لا لهؤلاء ولا هؤلاء "الآخرين"
    وفّقك الله ورعاك.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المكان
    Earth
    الردود
    1,600

    معايدة

    .
    مشذّب وجميلُ.
    فيه من أناقةٍ ما يكفي
    ولا بأس أن تكون "أخلاطًا"
    لا إلى هؤلاء ولا هؤلاء "الآخرين"
    وفّقك الله ورعاك.

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •