Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 26

الموضوع: هيه .. إنت !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    الردود
    1,204

    هيه .. إنت !

    .



    سألتني؟
    - تخيّل لَو أنكَ لَمْ تأتِ إلى هذهِ الحياةِ "إنساناً"؟
    ماذا تتوقّع أن تكون؟

    اممممم, حاجاتٌ كثيرة .

    أحياناً .. أتخيّلُ أن أكون,
    - أداةُ حِلاقة يستَخدمها الناسُ لإزالةِ الشّعر الزائِد,
    شَرط أن يعتنوا بي عندما ينتهون .
    أو لُعبةٌ في يدِ طفلٍ يُلقي بها في بركةِ ماء, ويبكي عليها, لأنهُ لايستطيعُ إنقاذها !
    أو عصيرٌ بارد,
    يشربهُ عُمّالُ النظافةِ كُلّ ظهيرة, ليُرَوى عطَشهُم .
    أو فكرةً قديمة جدّاً, تعلّقت في رأسِ رجُلٍ حتى تعفّنت, ثُم طوّرَ منها .
    وأحياناً ,
    "حماراً" يركبني أحدُهم, وأنقلهُ من مكانٍ لآخر بكل أريحيّةٍ واستكنان
    و يجبُ عليهِ ألّا يَضربني من خصري, لأسرع أكثر كلّما تعطّل الوقتْ.
    يكفيهِ أنّي " حِمار"
    أو " ثور" شَرطَ ألّا تُهيجَني الألوان الحَمراء, ولا أقومُ بشغبٍ كَأنْ أكسِرَ حاجزاً
    أو أقضي على مُدرّبي اليوناني ذاتَ هجُومٍ وعُنف.
    أشياء كثيرة أتخيلُّها أنا,
    - ما ذا لو أننّي مِقبضُ بابٍ مُلطّخ بأيدِي العابرين,
    أو إطارٍ مُلقى على الخطوطِ السّريعة, تخلّى عنهُ صاحِبه .
    أو
    حِذاءٌ إيطالي باهضُ الثّمن, لا أحد يستطيعُ إقتناءهُ,
    ويختلفونَ عليهِ الزّبائن .
    وقد أتمنّى في أحايينَ كثيرة, أن أكون
    مُوسيقى هادِئة, يبكي أحدُهم عليّ كُلّما سَمِعَني,
    ويُرددها للذّكرى!
    أو "سيجارة" في أيدي مُراهقينَ
    يُدّخنونها كثيراً, وتسكنُ داخلَ صُدورهم
    شرطَ ألّا أسببّ لهم السّعالَ, والسّرطان!

    - لَو أنني غير " إنسانْ"
    لكُنتُ أشياءاً كثيرة, وجميلة, تحفظُ كرامَتها أكثر.
    وتدخلُ الجنّة بلا حِساب.

    لكِن .. الأشياء الأُخرى.
    هل هِيَ تُريدُ أيضاً أن تكونَ "إنسانْ" , أمْ أنّها تحمدُ الله على أنّها مِثلَما تكون؟

    .
    .

    2

    وأنتَ الخفيفُ جدّاً
    الذي لايُجيدُ تقليمَ أظافرهِ,
    يرى الآخرون بشمّاعةٍ قبيحة,
    ويداهُ مفتوحتانِ للسوء.
    ينوحُ على صوتي
    من أثرِ الحياة,

    لا تفعلْ هذا, لاتفعلْ .
    خائفٌ أنا عليكْ
    فالرّقيبُ ينظرُ إليك
    الرّقيبُ خلفُكْ !

    .
    .

    3

    - أهلاً صديقي

    هل تذكُر؟
    حينما خجلتَ من نفسِكَ
    عِندَما سألوكَ عن اسمِ "أمّكَ" الأوّل؟
    لو كانتْ أمّكَ تعلمُ هذا,
    هل تتوقّعُ مِنْها أن تقومَ بِعمَليّة مُكلِفَة وخَطِيرة
    "كإنجابكْ!"

    .
    .

    4

    الحمّامُ فارغ !
    حتّى عندما صَرخَ صرخةً كبيرة,
    اصطدمتْ بالجدارِ وعادت إليه, مُلحّنة .
    ردّدها كثيراً , وأُعجِبَ بصوته !
    لا يسمعُ إلا صداه .
    تذكّرَ الأغاني القديمة, وغنّاها .
    أصبحَ الحَمّامُ لديهِ بمثابةِ "مايكروفون"
    يُتقنُ عليهِ فَنّ مَهارةِ الأصواتْ!
    وليسَ لقضاءِ حاجتهِ فقط.


    .
    .

    5

    هيه إنت ..
    أن تجدَ باباً " مفتوحاً " في هذهِ الأيّام؟
    فهذا يعني أنهُ لايُمكنكَ الخُروج .



    -

    مثل أولئكَ القَبيحين , قرّرتُ أن أُمَارسَ المَوتَ فَجأة !

    .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المكان
    في مدارات الغياب
    الردود
    139
    كلام جميل ..


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الردود
    653
    هل تذكُر؟
    حينما خجلتَ من نفسِكَ
    عِندَما سألوكَ عن اسمِ "أمّكَ" الأوّل؟
    لو كانتْ أمّكَ تعلمُ هذا,
    هل تتوقّعُ مِنْها أن تقومَ بِعمَليّة مُكلِفَة وخَطِيرة
    "كإنجابكْ!"
    أما هذه فكانت صاخبة
    ربما أكثر مما أحتمل ,, صديقي الغالي شكراً لك .

  4. #4
    الحمّامُ فارغ !
    حتّى عندما صَرخَ صرخةً كبيرة,
    اصطدمتْ بالجدارِ وعادت إليه, مُلحّنة .
    ردّدها كثيراً , وأُعجِبَ بصوته !
    لا يسمعُ إلا صداه .
    تذكّرَ الأغاني القديمة, وغنّاها .
    أصبحَ الحَمّامُ لديهِ بمثابةِ "مايكروفون"
    يُتقنُ عليهِ فَنّ مَهارةِ الأصواتْ!
    وليسَ لقضاءِ حاجتهِ فقط.
    هل للأمر علاقه بالحاله النفسيه ... فغالبا ما تثقلنا الهموم في الحياة إلا في الحمّام فلامر مختلف

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الردود
    903

    Lightbulb فيك أو عليك ..

    شرطَ ألّا أسببّ لهم السّعالَ, والسّرطان


    إن كنت لابد مشترطاً فاشترط ألاّ يدوسك عند قضائه منك
    أيقارن الابتلاء بالاعتداء ؟!


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    خارج المجره
    الردود
    1,534
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة إضـافة عرض المشاركة
    .



    - لَو أنني غير " إنسانْ"
    لكُنتُ أشياءاً كثيرة, وجميلة, تحفظُ كرامَتها أكثر.
    وتدخلُ الجنّة بلا حِساب.

    لكِن .. الأشياء الأُخرى.
    هل هِيَ تُريدُ أيضاً أن تكونَ "إنسانْ" , أمْ أنّها تحمدُ الله على أنّها مِثلَما تكون؟
    ربما نعم .. تريد أن تكون انساناً
    لأنها ستخبرك كم أنه مخلوق عظيم هذا الــ إنسان
    فالأصل (ولقد كرمنا بني آدم)
    حتى وإن نسي هو لبرهة لابد يعود لأصله



    Quote المشاركة الأصلية بواسطة إضـافة عرض المشاركة
    .



    هل تذكُر؟
    حينما خجلتَ من نفسِكَ
    عِندَما سألوكَ عن اسمِ "أمّكَ" الأوّل؟
    لو كانتْ أمّكَ تعلمُ هذا,
    هل تتوقّعُ مِنْها أن تقومَ بِعمَليّة مُكلِفَة وخَطِيرة
    "كإنجابكْ!"

    وهذه جميلة جداً كعاطفة أُم

  7. #7
    ما ااجمل أن تنظر الى الأشياء من أعلى

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    بعيد جداً
    الردود
    4,712
    هيه أنت
    وين كان داير كل الفترة الماضية ؟


    هل تذكُر؟
    حينما خجلتَ من نفسِكَ
    عِندَما سألوكَ عن اسمِ "أمّكَ" الأوّل؟
    لو كانتْ أمّكَ تعلمُ هذا,
    هل تتوقّعُ مِنْها أن تقومَ بِعمَليّة مُكلِفَة وخَطِيرة
    "كإنجابكْ!"
    بالنسبة لي لا أخجل من اسم أمي ابداً
    حتى دوما ما انشد لها أبيات امرىء القيس

    أفاطــــم مهلا بعض هذا التدلل
    وإن كنت قد أزمعت صرمي فأجملي

    أغرّكِ مني أن حبــــــك قاتلي
    وأنك مهما تأمر القلب يفعـــــلِ

    ولكني على يقين أنها لو عادت لأول الطريق فلن تتكلف مرة أخرى عناء إنجاب ولد مثلي
    وإن أمك ستفعل هذا من باب أولى
    ثم إنه تبا لك

  9. #9
    - تخيّل لَو أنكَ لَمْ تأتِ إلى هذهِ الحياةِ "إنساناً"؟
    ماذا تتوقّع أن تكون؟
    سؤال قوي
    يكفي لو لم تكمل باقي النص لأنه يفتح آفاق بعيدة للتفكير والتأمل ..
    صدقاً توقفت عند هذه الجملة وشطحت بتفكيري وقلت في نفسي :
    ماذا سأكون لو لم أكن انساناً ؟

    شكراً اضافه على هذه الاضافة ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المكان
    على رواق الورق ..
    الردود
    724
    واضح جداً أن هذا النص فكرة حلوة

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المكان
    في نزهة لا تنتهي
    الردود
    16

    امممممممممممممممم

    ( أن تجدَ باباً " مفتوحاً " في هذهِ الأيّام؟
    فهذا يعني أنهُ لايُمكنكَ الخُروج )

    فعلااااا فغااالبا ما تخيب الظنون .. و ترتد الأماااني ..
    ..
    ..
    حرف ..جميل ...سهل .. ممتع ....

    أعجبـــــــــــــــني .............شكريااااااااااات

  12. #12
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة إضـافة عرض المشاركة

    وأنتَ الخفيفُ جدّاً
    الذي لايُجيدُ تقليمَ أظافرهِ,
    يرى الآخرون بشمّاعةٍ قبيحة,
    ويداهُ مفتوحتانِ للسوء.
    ينوحُ على صوتي
    من أثرِ الحياة,

    لا تفعلْ هذا, لاتفعلْ .
    خائفٌ أنا عليكْ
    فالرّقيبُ ينظرُ إليك
    الرّقيبُ خلفُكْ !

    .
    .
    جميل يا إضافة ...
    مع أنني ظننت أن تكون أجمل مما كنت هنا ،
    لكن لا عليك ، فليست المرة الأولى التي لا تخيب فيها ظنوني ..!
    وثق أن الكلام كالجنين لو خرج في شهره الأول لمات ، ولا يبقى شهورًا إلا ليأخذ بحظه من الجمال ، فيخرج يوم يخرج وهو كامل الأعضاء حسنها ..
    فهدهد حروفك في صدرك ريثما تشق صدرك برجلها معلنة "إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين" !
    ومن عجيب أمر الكلام أن شهر حمله قد يكون أجزاء من الثانية ، فاعرف شهور حروفك ، إني لك من الناصحين ..والسلام

  13. #13
    جميل ومفيد، راق لي كثيرا.. شكرا

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    حَيْثُ تَنْبُتْ الْكُوْسَةْ
    الردود
    255

    يبدو أنّي أشترك مع قس بن ساعدة في شيء ما في هذا المتصفح

    أما أنت يا إضافة فقد جعلتني أتخيل نفسي أشياء كثيرة صالحة للاستخدام البشري طبعاً
    منها كرة قدم بحكم عشقي لها منذ نعومة براطمي
    وتخيلت نفسي مطرقة أدهك مسمار جحا بكل قوة ، حين الحاجة

    وأخيراً تخيّلت نفسي كائن حي يستطيع المشي وياكل الطعام ويمشي في الطرقات وليس له 99 نعجة ولا يتكلم إلا بما يأذن به أمير المؤمنين ، وبما يرضاه طبعاً
    هل تريد أن أتخيّل أكثر من هذا !

    شكراً لي بما يكفي
    ثم شكراً لك بما يُرضي
    كن كويساً ترى الوجود كويساً كثيرا

    هنا وقت الفرغ

  15. #15
    السلام عليكم

    لو لم آت الى هذه الحياة انسانا لا توقعت أن اكون انسانا
    لأنه لا مهرب من الانسانية,,فتصرفاتي الخرقاء لايقوم بها الا البشر

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    على حافة حلمْ..!
    الردود
    647
    إضافة : أنتَ إنسانْ ..!
    إياكَ أن تنسى هذا يوماً .


    الخطوةُ التي تقطعُ مسافةً قصيرةً إلى القلبِ ، تقطع مسافةً طويلةً إلى السماء ! * .


  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المكان
    حيث أنا
    الردود
    50
    تسجيل اعجاب

    ما يعيشه الخلق هاته الايام
    هو حالة مرضية من عدم الرضى
    بانسانيته او بنسبهم او بامور هامشية

    شكرا لك على هده الكلمات
    ودي

  18. #18
    جميل أن نضع أنفسنا في خانات كثيره
    لنصل لبعض التفاصيل الدقيقه العميقه التي رُبما كانت اجمل مما نعتقد
    ولكن الأجمل أن تكون إنساناً لترى كُل ذلك بهذا الوضوح وهذه المساحه من الحريه والغرق

    خُلقنا بشراً ولا مفر

  19. #19
    كنت سأتمنى أن أكون ..

    لوحة مفاتيح .، آلة تصوير .،

    ربما فاكس .. أو حتى شاشة حاسوب .،

    لأكون أول حاصل على خبرٍ ..

    أعجبتني

  20. #20
    اعترف ان سبب دخولي هو العنوان
    لكنني استمتعت بالقراءه لك لآخر سطر

    هيه إنت ..
    أن تجدَ باباً " مفتوحاً " في هذهِ الأيّام؟
    فهذا يعني أنهُ لايُمكنكَ الخُروج .

    احببت هذه

    لو انني لم اكن انسان لأخترت ان اكون هواء او ربما غيمه شرط ان لا امطر

    أشكرك

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •