Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 54
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المكان
    وإذا خَفِيتُ على الغَبيّ فَعَاذِرٌ أنْ لا تَراني مُقْلَةٌ عَمْيَاءُ
    الردود
    1,670

    شأن النسوة في بطرسبيرغ .

    أود أن أقطع ثيابي , وأرمي عقالي على الأرض , وأركض حافيا في شوارع
    بطرسبيرغ , في يوم بارد وطقس شرس لا يرحم , وأطرق أبواب المقهى الكئيب
    على أضواء الشموع الخافتة , لاصرخ بأعلى صوت لي لم تخنقه ( حكومة البلاشفة )
    عطفا ! بحق الله .. أعطوني جزءاً ضئيلا من حقوقي .
    أود أن أسلسل قدمي وأُجر بالخيول الى الساحة الحمراء , ليرمي المارة والسكارى والمارقون
    من الأحكام العسكرية , على جثتي بالوردة الحمراء التي تتضرج بدمي , وأود أن أمسكه برقبته
    ( نيقولا الأول ) إمبراطور روسيا والقوقاز , فقط لأهمس له بتلك الكلمة : أنت مخطئ يا سيدي !
    ليس في ذلك الفعل أي فائدة تُرجى , أن تراوغ بهذه الصورة المضحكة , وأن تلتهب
    أيدي المصفقين في (مجلس الدوما) على قراراتك السخيفة , ليس ذلك عدلا ياسيدي , وإما أن
    يكون مستشاروك يخدعونك , وهذا هو الراجح لدي قولا وعملا , أو أنك هرمت ولم تعد تزن
    الأمور بميزانها الصحيح , وإما أن تريد أن تصرف الأنظار عن الإحتجاجات المكتومة في
    صدور المواطنين الروس البائسين , الذين يشق عليهم العيش الهنئ في قراهم من غلاء أسعار
    الغذاء والوقود , والفودكا , حتى الفودكا ياسيدي , لم تعد تنجع في تغييب عقولهم المسلوبة .
    هرب أكثرهم الى المدن , لأخبرك ياسيدي , لم يجدوا مدارس تليق بأبنائهم ولامستشفيات تعالجهم
    هربوا الى المدن , لينعموا بالعيش الكريم , ولكن لأخبرك يامولاي , هم يعيشون كالجرذان المهملة
    ومن يصادفه حسن الطالع يعمل لدى أمير من عائلتكم الكريمة , أو محتسب في هيئة الكنائس
    القيصرية , أو سائس خيل لدى الوجهاء , أو خادم لرعاية كلاب الصيد الخاصة بنبلاء البلاط
    الملكي , كان يتحدث ( فاشيلوف ) المسكين وهو يتجرع ( قهوته المرة المستطابة ) .
    هدأ من روعه صاحبه المخبر السري (سخاروف ) , وقال : أين موضع الجدل في حديثك , عزيزي
    ( فاشيلوف ) , ولم تنقم على القيصر ( نيقولا الأول ) وهو لا يألو جهدا في إصلاح البلاد
    والعباد ؟
    قال ( فاشيلوف ) المرتعب المكدود , كان يبدو لمن رآه , انه لم ينم ليلتين متتاليتين , أو تعاطى
    من نوع ( الأبيض ) الخطير , الذي يتناوله طلاب الثانويات أيام الإمتحانات المؤهلة لدخول جامعات
    بطرسبيرغ الحزينة , الكئيبة : هذه الداهية الدهياء التي جاء بها القيصر , في اجتماعه بمجلس الدوما
    الموقر , حين سمح بدخول النساء الى مجلس الدوما , ألا يكفينا مانحن فيه من خذلان هؤلاء العجزة
    من الرجال , حتى يزاد لهم من العجائز اللائي لا يجدن الا الحكي الفارغ , وهل صنع هؤلاء الشيوخ
    من خير قط , بالله وبحق الحقيقة الناصعة , هل فعلوا شيئا الا حرمان المواطن البائس مزيدا من حقوقه
    أو لا تذكر كم قطعوا من أرزاق البشر , ثم هم يلتأمون على الجراح كما يفعل الذباب ..
    نظر المخبر السري , الى سقف الحانة , ثم التفت جهة الباب , وكأنه يتوقع دخول شخصا ما , وهمس بصوت خفيض حاول أن يكون بنبرة واضحة : وهل هناك من خير في بطرسبيرغ ياعزيزي
    إن الأمور لتسوء وإن الثلج على الأبواب ولا أعرف ماذا سيفعل المشردون الذين لا يجدون مأوى ؟
    إن السعيد الآن من يفر ببدنه من بطرسبيرغ الى إحدى المدن الأخرى , ألا تعلم إن سيبيريا ستكون
    أجدى من هذه المدينة الغبية , وهؤلاء اللصوص الذين نهبوا كل شئ ..!
    أكمل المخبر السري ( سخاروف ) حديثه : ليلة البارحة , اشتكت ابنتي الصغيرة من داء الرئة , فذهبت الى الصيدلي , وجدت الدواء قد تضاعف سعره ثلاث مرات , وحين عدت كانت تكح بشدة
    لا أصف لك ياصديقي الألم الذي أشعر به , وحين جاء الصباح كانت قد أسلمت روحها الى الملائكة .. فلتشيعها الى رب رحيم , ماذا يفعل وزير الصحة هذا المأفون , الا يستطيع أن يقوم
    بعمل أفضل من لصق الفقر بالمرض و وقتل الآلاف من شعبنا الصابر المستكين ؟
    ألا أخبرك الحقيقة ياعزيزي و فقد كانت ستموت من الجوع , فقد كنت أتدبر حليبها بمزيد
    من المشقة , والبقرة نضب حليبها , كيف ستدر الحليب وهي لا تجد العلف , العلف والشعير
    لن يتوافرا للبهائم , فهل تظن القيصر , لا يعلم عن ذلك شيئا ؟
    كان الوقت يقترب من منتصف الليل , والثلوج بدأت بالتساقط على مدينة ( بطرسبيرغ ) , تنهد
    ( فاشيلوف ) وقال : كلما جاء القيصر ( نيقولا الأول ) ليلقي خطابا , تفاءل ابني بأن يوم الغد
    سيكون إجازة وتفاءلت بأن أرى شيئا حقيقيا يجعلنا نرفع رؤوسنا عاليا بين الأمم , ولكن خاب رجائي
    فمن السماح للنسوة بالدخول الى ( مجلس الدوما ) المتهالك , الذي أرجعنا سنينا الى الوراء , ومن
    الترشح للمناصب البلدية لمدينة ( بطرسبيرغ ) , بالله .. عليك , هل يعقل هذا , لقد يأس المواطنون
    من هذا المجلس الذي يكرس السرقات ويعطيها غطاءها الشرعي , لقد امتنع المواطنون عن التصويت
    لهؤلاء المسخ الذين يلصقون صورهم على الطرقات وعلى أبواب الخمارات , وكل منهم يدعو عشيرته
    الأقربين , ويهتف : لا تتركوني وحيدا , سأفعل وأفعل من أجلكم , وهو لا يفعل الا لنفسه , لقد كاد
    الشعب أن يمتنع عن ترشيح هؤلاء المسوخ , لكن التهديدات التي وصلتهم , كانت من القسوة , لتدفع
    المرء على أن يرشح عزرائيل وأن لا يبقى محل إهتمام المخبرين , وموظفي الدولة الخائنين .
    كانت الحانة لتقفل أبوابها , فقد انتشر العسس والشرط في الطرقات ليحموا كبار القوم الذين كانت
    تعج بهم بطرسبيرغ من اللصوص ومن الجائعين ومن القطط السائبة التي تتكاثر في ذلك الفصل
    من السنة , وكانت الرؤية لتنعدم لولا ضوء الشموع التي تنير الطرق الرئيسية , التي تبدد الضباب
    المتراكم فوق الأسطح , ونهض فاشيلوف , وقد لعبت برأسه الخمرة وهو يترنح : سأصرخ في الطريق
    وأقول : أفيقوا يا أهل بطرسبيرغ , فلن يكون غدكم كما تأملون جميلا , وقد أمسك اللصوص بخناق
    البلد وهم يسرقون ونسائهم غدا سيسرقن وأبناؤهم سيسرقون , ولا يضركم نباح هيئة ( المجمع الكنائسي ) , فهم أيضا , مجموعة من اللصوص , يسوغون للقيصر وأبنائه استعبادكم وإذلالكم , أفيقوا قبل أن تجدوا أنفسكم تأكلون خشاش الأرض , فهذه المدينة ستنهار , ستنهار , وغدا أو بعد غد
    سيسمح القيصر للنساء بأن يقدن الخيول , وتفقدون رزقكم كسائقي خيول , وربما , تذهبون للعمل
    كسخرة في سيبريا وفي دول أوربا , أفيقوا ...
    افترق الصديقان , ولكن أحدهم ذهب الى دائرته ليكتب تقريرا , عن متذمر اسمه ( فاشيلوف )
    أما أنا فقد نقلت لكم , مادار في مدينة باردة وشاحبة يتساقط بها الثلج عشرة أشهر في السنة , ويعيش
    الرعاع , يطارون الأوهام ويهتفون للقيصر , كلما رأوا صورته على الشوارع , وقد لا يجد أحدهم رزق
    يومه , وقد لا يعرف أحدهم ماذا سيكون مصيره في المستقبل القريب و ولأنها مدينة باردة وشاحبة
    وبالكاد ترى الشمس , اذ أن الشمس أيضا , كانت تأخذ إذنها من القيصر ( نيقولا الأول ) في السماح
    لها لتبزغ هنيهة في مطلع اليوم , ثم تختم دوامها ( نائمة ) خلف الغيوم , أو متمتعة بإجازة مرضية
    وهذا ما كانت تفعله الشمس المتآمرة مع وجهاء روسيا في ذلك الزمن الغابر , فقد كانت لديهم
    المؤن ولديهم المال الوفير الذي يجعلهم يشعلون نارا في قصورهم , ولا يتلصص عليهم البرد , ولا يعرفون الطوابير أمام المستشفيات أو أمام بائعي الخبز , وهم لديهم اللحم يأكلون في كل وقت وحيث
    ماشاءوا وأين ماشاءوا , حتى أن النقرس ( ياللغرابة ) أيضا لا يمسهم ولا يتعرض لهم , مدينة بلا قلب
    ولا روح , الذي فوق إما أنه لا يعرف ماذا يؤرق أهل بطرسبيرغ , أو أنه يتعمد ألا يعرف ماذا حل
    بهذه المدينة المنكوبة في القرن الثامن عشر !!
    فإن تبغني في حلقــة القوم تلقني..
    وان تلتمسني في الحوانيت تصطـد..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المكان
    في دنيا غير الدنيا
    الردود
    85
    قصه جميله و هي رساله بطريقه ممووووه
    يا أخي و(( ومـــا لواااا دع النساء يمرحــــــــــون قليـــلاً)) صدقني سيبكون أخــيراً

    فإذا العواجيز خذلونا

    شو بدهم يعملوا النسا يا خيـــو فينـــا؟؟

    طرح جميل يا المختار...

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المكان
    دوّار العمدة - كفْر المثقفين
    الردود
    142
    ما أروع ما كتبت يا أبامختار ؛
    اسقاط ذكي..
    بورك يراعك .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الردود
    50
    جميلة جدا ...
    و دام ذلك الصوت الذي لم يخنق بعد ..
    قد كان ولوقت طويل رحما لامور عظام

    كن بخير يا رائع

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    حيث لا أحد
    الردود
    736
    ألم يأتيك نبأ أولئك النسوة وخفاشكو؟
    فمنوتفعليها صاحبة حادثة الخيل الشهيرة رأت فيما يراه النائم أنها في يوم ماستقود البغال فهاهي بوادر رؤياها تتحقق ،
    أما قبيحة كشرلي فقد أبدت شيئا من السعادة إلا أنها تطمح للمزيد ، أما حولاء وعرجاء وعمشة حثثن بنات جنسها اللاتي سيُشَرِفْن َ مجلس الدوما بطلتهن المشخلعة ،
    بأن تقطع بطرسبيرغ علاقتها مع صومالكو وموزنبيقكو خوفا وحرصا من امتزاج العرق البطرسبيرغي بأعراق أخرى فيندثر الجمال ،
    واختتم صاحب العيون الخجولة والفكر النير خفاشكو أن الأمر بديهي فللنسوة حق التمكين بلاقيود .!

    إلا أن هذا الأمر كان ذو أصداء على شوارع بطرسبيرغ وشوارع المدن المجاورة ، فهاهو الشاعر بو خيشة يتفاعل مع هذا الخبر بتسطير معلقته قائلا:
    ياسعود سامحني وأنا أخوك ياسعود *** ماأقدر أرشحك واترك تهاني
    غالي ياأبو مختار ولكن لك حدود ***ماأبغاك تزعل حط نفسك مكاني
    لو شفتها ياسعود وعيونها السود *** تقول ياربي وش اللي بلاني
    ماشفت صورتها قبل صورة نجود *** غطت على صورة سعاد وأماني
    أبغى أصوت وأرجع أصوت بزود *** يمكن يحسبون لها صوت ثاني
    ياسعود ماتلقى أكثر الناس موجود *** لو نيقولا أصدر قراره زماني
    ياسعود سامحني على كل منقود *** وخلك معي رشح عبير ورزاني

    إلا أن سبيت كان من الفرحين ، فبعد أن كان يبكي وحيدا فهاهو اليوم يضحك على أولئك الذين وقفوا تحت قرص الشمس منتظرين إطلالة نيقولا الأول .!

    شكرأ أبامختار وحياني وإياك في قصر نيقولا .!

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    مكّة المكرّمة .
    الردود
    1,877
    إسقاط رائع جداً يا أبا مختار ..
    " اشنقوا آخر ملك بأمعاء آخر قسيس "

    شكراً كثيراً .

  7. #7
    رغم ان مدينة بطرسبيرغ بدت كالجحيم او اشد بؤساً كما صورها فاشيلوف هنا ..
    الا انني اعتقد ان بها لعنه تجعل اهلها يتمسكون بها بالأظافر والأنياب ..!
    اعتقد ان حبها فطره كحبهم لأمهاتهم ..
    سبب مشاكل بطرسبيرغ هي ان بعض افرادها يعضون كراسيهم بالنواجذ حتى تتعفن
    بعض التغيير سيجعها افضل رغم ان بعض المدن امثال سيبيريا لم يجدي معها التغيير نفعاً
    عرضت الموضوع بطريقه سرياليه جميله
    لكنها كانت اكثر وضوحا مما يجب
    بعض الغموض أعتقد يجعلها افضل ..
    أشكرك

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المكان
    في داري
    الردود
    300
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة أبو مختار عرض المشاركة
    حتى أن النقرس ( ياللغرابة ) أيضا لا يمسهم ولا يتعرض لهم , مدينة بلا قلب ولا روح , الذي فوق إما أنه لا يعرف ماذا يؤرق أهل بطرسبيرغ , أو أنه يتعمد ألا يعرف ماذا حل بهذه المدينة المنكوبة في القرن الثامن عشر !!
    نصك جميل ومميز من حيث الفكرة .
    وقد أعجبني كثيراً.
    ولكن لي عليك مؤاخذة, ربما كانت سهواً منك, "الذي فوق" هذه العبارة قد يكون معناها والعياذ بالله
    هو رب السموات والأرض.
    إن كان لديك اعتراض وضحه, وإن لم يكن "عليك بتغيير الصياغة" وشكراً.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    خارج المجره
    الردود
    1,534
    لاتكن متشائم يا أبا مختار
    فربما دخول بعض النسوة إلى (مجلس الدوما) قد يضفي (لمسة حنيه) على بطرسبيرغ
    ويصبح لكم أمهات رؤومات يتشاورن في أمركم بالتي هي ألطف
    ثم أننا ننتظر القرار الأهم ألا وهو السماح لنساء بطرسبيرغ بالترشح لكرسي الحكم

    أجواء النص جميلة وتستحق الشكر
    فشكراً

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المكان
    كما كنت !
    الردود
    27
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة أبو مختار عرض المشاركة
    ( فاشيلوف ) وقال : كلما جاء القيصر ( نيقولا الأول ) ليلقي خطابا , تفاءل ابني بأن يوم الغد
    سيكون إجازة

    هذا الفشيِّل من ذاك الفاشلوف،
    إنها الدلاخة التي تتوراثها الأجيال !!



    وتفاءلت بأن أرى شيئا حقيقيا يجعلنا نرفع رؤوسنا عاليا بين الأمم , ولكن خاب رجائي


    و الله يا أخي العزيز، لو ما فقدتموه ما طلبتموه،
    و لكن طالما نخّت لحاكُم لهكذا حاكِم -غصبن كان أوطيب-،
    فإنه عشم ابليس في الجنة، و تبطون عظما، و تخسون، و تعقبون، ولا حتى تحلمون بيها: ترتفع روسكم، إلا على شباك درايف ثرو ماكدونالدز يمكن !
    ما دامت سكسوكة كبيركم تحت جزمة هيلاري الحمرا !!


    أود أن أقطع ثيابي , وأرمي عقالي على الأرض , وأركض حافيا في شوارع
    بطرسبيرغ ,
    هذا الحل الأنسب ..
    على الأقل العقال سيكون على مكان أفضل !



    أخوك الذي ما زال على ضلاله القديم..
    مطوِّع الظروف قاهر كل جردل و خروف ..،
    رحمة الله عليك يابو مصعب




    إن الفتنة الشرك،
    إن الفتنة ظهور الباطل على الحق، إن الفتنة ضياع حكم الله في الأرض، إن الفتنة أن يحشر الأسود في الأقفاص في كوبا وغيرها.

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    في بشت كفيلي - المملكة - حارة الكم
    الردود
    437
    مبدع ومتألق وساخر بإمتياز هذا الأبو مختار
    لقلمه براعة
    ولفكره ما يحول بين إحساسي بما يدور وبين عقلي المحدود
    فيجعلني أحسده على هذا الحس الساخر الجميل غصب عني
    ليتني أهتدي إلى فكرة أصور فيها مأساتي مع جاركم النازي
    ومحارق الهولوكوست اليومية
    دمت رائعاً

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    حيث لا أحد
    الردود
    736
    ما دامت سكسوكة كبيركم تحت جزمة هيلاري الحمرا !!
    تخسي وتعقب .!

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المكان
    حيث لا خلف خلفي ولا أمام أمامي
    الردود
    1,249
    إذا فقدت الفودكا مفعولها فعليهم بالتكيلا ... وتدرجا حتى الأبيض ثم أنه ...سيسمح لهن بقيادة العربات التى تجرها الخيول في شوارع بطرسبيرغ ...سيصبحن شرطيات ولمكافحة الشغب و جنديات في الجيش الأحمر رفيقات في أعلي مراكز الحزب ... عضوات في الدومة ... والخ... باب الإجتهاد مفتوح ... وحتى ذلك الحين سينسي المارة بوعزيزي ... بوعزيزي سيكون عنوان لحانة قديمة قذره يرتادها حثالة القوم آخر الليل ولان الأبيض عزيز سيتنابون على شم جوارب عفنه تم تعتيقها سنوات في بسطار جندي كان منفيا في سيبيريا منذ ماقبل الثورة ... أو أجنحة صراصير تعجن بالتبغ العربي ... (يمدحونها) ...

    جميل ياأبو مختار حتى الثمالة ...(ثماله نظيفة المقصوده هنا وليست على شاكلة أوضاع حانة بوعزيزي ) ... نص باذخ واسقاطات وفكرة رائعة جعلنى أتسائل هل نحن حقا نعيش في نفس ظروف الفترة الزمنية التى عاشها ابن المقفع حين كتب كليلة ودمنة ... فأوصل ماأراد أن يوصله ونجا ... إن كان ذلك صحيحا ... فتلك مصيبة ...
    شكرا لك ودمت بخير


  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المكان
    مهد الثورة السورية
    الردود
    73
    أخطاء الظالم في عُرف الظالمين اجتهاد وعبادة !
    ومضة رائعة كعادتك أخي، أمتعتني بصدق سرد يروق للقارئ كثيرا
    مودتي ..

  15. #15
    ربما يكون الخير في وجوههن يا أبا مختار
    ربما ينشئ خلقاً جديد ليكونوا كالسابقين

    تحياتي

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المكان
    وإذا خَفِيتُ على الغَبيّ فَعَاذِرٌ أنْ لا تَراني مُقْلَةٌ عَمْيَاءُ
    الردود
    1,670
    الحمد لله أولاً وأخيراً ...
    نسيت أيها الأصدقاء الأوفياء , أن أضيف هذه العبارة الخالدة , التي تظهر في كل واقع حال قد ( أقول قد , وركّز
    على قد , الله يرحم والديك ) تشبه واقعا آخر في مكان أو زمن آخر ,
    إن أي مجرد تشابه في الوقائع أو الظروف المناخية أو شخوص الحدث الوارد في المقال , هو تشابه - حدث -
    بالصدفة البحتة , وإن أي مدينة تتشابه مع جغرافية مدينة ( بطرسبيرغ ) , أو ( نيقولا الأول ) أو ( فاشيلوف )
    أو ( ساخاروف ) هو تشابه حدث بالصدفة البحتة , وساعود لكم فردا فردا , عزيز على قلبي سواء جاء ومعه
    باقة ورد أو جاء وهو ينوء بحقده وحسده ودخيلة نفسه التي والله لو وضع لها مدير المنتدى ألف شخصية وألف
    يوزر لما اختلف خطابه , عن غيّه السابق , وكما قال بلدياته الذي تشرد في كل أصقاع الأرض , وطأطأ
    لكل جزمة , ومسح بكرامته وكرامة شعبه بلاط الملوك والهلافيت , قالها ورحل الى العالم الآخر , والأخ يسير على
    هداه (يريدونني أسيرا , يريدونني طريدا , يريدونني قتيلا , وأنا أقول شهيدا ... شهيدا ... شهيدا ) , وفي النهاية
    مات مسمما من أصدقائه وشعبه , كما يموت العير , وذلك الذي يشبه القط , كلما مدحناه جاء ينط وينط , احتار
    في تسمياته , ولكن النهاية واحدة , وذلك لأنه مادام يظهر متنطنطا , فهو لن يكون قتيلا ولا شهيدا ولا فطيسا ,ولاصريع
    غواني ولا صريع حتى المدام و وإنما سيموت عجوزا هرما محطما تحت قدمي بن اليعازر ونتينياهو ولن يضرهم فتيلا أو قتيلا أو قرصة نموس أو باعوض , ولن يخلو قاموسه من الفاظه التي اكتسبها حين كان مكرما في هذا البلد , مثل تخسون
    وتعقبون , وتبطون عظم , وما شابه , ولكن ( استطيع أن أنتزعك من القذارة , لكن كيف لي ( بالله ) أن أنتزع القذارة
    من داخلك ) ... كان هذا على هامش الموضوع , وسأعود باذن الله , اذا كتب لي أن أعيش , وسأرد عليكم جميعا
    فردا فردا , شخصا شخصا , ولأن الدريل ( المثقاب الكهربائي ) يعمل في عظام جمجمتي الخارجية , ولأن الآخرين
    هم الجحيم , والجحيم هي ( المَدام ) التي تعمل على ثقب جمجمتي للنزهة الى بحرنا الملوث , ولا نملك غيره , فقد
    عزمنا بعون الله نحن ( نيقولا الأول ) أن أصطحب عائلتي الى الشاطئ والشاليهات ليومين اثنين , في معزل عن التقنية
    الحديثة , بعيدا عن ضجيج المحركات والقاطرات والمركبات , وفقط مكتفيا بــــــ ( الدريل ) الذي أوشك أن يصل الى المخيخ
    الأوسط , ومستمتعا بالدرر والحكم والشعر التي تخرج من فيها ( فمها ... الله يعدّمني فمها ) و نسيت أقول إنها قد تسعى
    الى ترشيح نفسها الى المجلس البلدي , وحين قلت : طيب .. ليه ماتترشحي للشورى , أحسن ... قالت : لا الشورى , للعجائز , لذلك , قد لا يجدون مرشحات للشورى و لأن هذه إدانه كاملة بالسن , تهرب منها , كل النساء في بطرسبيرغ
    وفي عريعرة , وفي أي مكان آخر , وحتى ذلك الحين بعد يومين ....
    سأعود لأقدم لكم فروض الشكر ,
    الى اللقاء .

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المكان
    مكان لا أملكه..
    الردود
    337
    جميل يا أبو مختار وسأعود لأخبرك ماذا فعلت النسوة في بطرسبيرغ ..

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المكان
    مكان لا أملكه..
    الردود
    337
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة قتيـل عرض المشاركة
    هذا الفشيِّل من ذاك الفاشلوف،
    إنها الدلاخة التي تتوراثها الأجيال !!




    و الله يا أخي العزيز، لو ما فقدتموه ما طلبتموه،
    و لكن طالما نخّت لحاكُم لهكذا حاكِم -غصبن كان أوطيب-،
    فإنه عشم ابليس في الجنة، و تبطون عظما، و تخسون، و تعقبون، ولا حتى تحلمون بيها: ترتفع روسكم، إلا على شباك درايف ثرو ماكدونالدز يمكن !
    ما دامت سكسوكة كبيركم تحت جزمة هيلاري الحمرا !!



    هذا الحل الأنسب ..
    على الأقل العقال سيكون على مكان أفضل !



    أخوك الذي ما زال على ضلاله القديم..
    مطوِّع الظروف قاهر كل جردل و خروف ..،
    دلاختنا لن تتجاوز دلاختكم التي ضيعت وطنا بأكمله وأقولها وأنا في أشد الألم لأن وطنكم الذي ضاع
    وسيستمر في ضياعه لأنه ملئ بالدلوخ أمثالك إلى أن يقيض الله له قائد كصلاح الدين وما ذلك على الله بعزيز..

    أما كبيرنا فلا يقارن بكبيركم الذي يقبل حذاء رئيس إسرائيل ويمسح (....) رؤساء أمريكا ويتمسح بقاذورات ملالي إيران .

    وتخسى وتعقب مرة أخرى

  19. #19
    أفش فايدة فيهم هضولا السعاودة العملاء تثويرهم بنفعش بالحكي الفاضي .. هسه هياتني حطيت صورة من جهازي لكلاشنكوف عن جد- بدل صورة الديب المعفن ونهر الفيمتو الزنخ - بيجوز تثور لنا أكم واحد مشان الكضية
    روح جاي يا زلمه بكصد يا نورس أحكي لك أشي كم كلمه دغدغ مشاعرهم بلكي بتجيب نتيجه مع هالبدو السعاوده ولو أني بعرف أفش عندهم مشاعر

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    غاااد غااااااااد .. بعيد
    الردود
    571
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ساخر حكومي عرض المشاركة
    أفش فايدة فيهم هضولا السعاودة العملاء تثويرهم بنفعش بالحكي الفاضي .. هسه هياتني حطيت صورة من جهازي لكلاشنكوف عن جد- بدل صورة الديب المعفن ونهر الفيمتو الزنخ - بيجوز تثور لنا أكم واحد مشان الكضية
    روح جاي يا زلمه بكصد يا نورس أحكي لك أشي كم كلمه دغدغ مشاعرهم بلكي بتجيب نتيجه مع هالبدو السعاوده ولو أني بعرف أفش عندهم مشاعر
    تااافه

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

وسوم الموضوع

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •