Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 48
  1. #1

    حارة .. آخر واحد حارس ..!






    .






    [ ظرف المكان ..]




    ( قبل الحارة ببصقة )


    هذه المدينة ..
    تحلم بأن تُصبح عاصمة

    هذه المدينة لم تحقق حلمها
    لأنها مازالت نائمة ..!



    ( المدخل : لمبة مكسورة )

    ذلك المخفر ..
    لهُ سورٌ قصير , بل اقصر
    يقفز من فوقه اللصوص
    و يحفر من تحته العسكر ..!



    ( اول باب)

    هنا كانت جدتي تُنجب الحِكايات و الأيام
    هنا كان بيتنا بابٌ و كانت نافذتنا جارة
    هنا ماتت جدتي و اصبحت الأيام تُنجب الأيتام
    يضاجعون الحِكايات لتنُنجب لهم حارة ..!



    ( سور المدرسة )

    هنا اربعة خطوات بين فردة حذاء و فردة حذاء اُخرى
    كان اطفال الحي يرسمون بها المرمى
    بينما كان المرمى الآخر
    مرسوماً كطيف بين باب المدرسة و باب غرفة الحارس
    و لأنهم جميعاً يريدون ان يكونوا بمثابة الهداف الماهر
    تقرر ان يصدروا نظام ( آخر واحد حارس ) ..!




    ( دكان الحارة )

    كان هنا اربعة صبية
    الأول اصبح الآن مجنداً في الجيش
    و الثاني مازال حتى الآن يعيش

    و الثالث اصبح الآن تاجراً يأكل الدجاج و يبيع الريش
    و الرابع الآن يشتري من الثالث و يبيع للأول و الثاني الحشيش ..!








    [ جدران من الوجوه .. ]




    ( هذا مؤذن المسجد صالح )

    يبيع صناديق البطاط و الثوم و الباميا و الليمون
    و ينادي الناس للصلاة من ذات المايكرفون ..!




    ( هذا مسعود .. السكيورتي )

    كان إلى جانب الطريق .. يسير
    يُطعم ثقب جيبه بعضاً من اصابعه
    يلتقطها احد المارة و ينادي ( لمن تكون هذه الأصابع )
    و لا يلتفت .. خشية أن يعلم الناس بثقب جيبه الجائع ..!




    ( هذا صديقي ناصر )

    كنت اتعجب من حرصه و اهتمامه
    كان طموحه يعتلي السحاب .. وكان منضبطاً كـ نبض
    و لكن كما ترون تنقصه عدة سنتمترات ليحقق احلامه
    فصاحبنا من اقرب الرجال الى الأرض ..!




    ( هذا علي .. خريج سجون )

    ذات يوم سأله ضابط أمن :
    لما تخبئ التُراب في جيبك ؟
    قال له : إطمئن , انا لا اخبئ ايةُ شيء
    فهذا التراب لوطنٍ اراد ان يدفنني و انا حي ..!




    ( هذا منيف إبن الحارس )

    اراني ذات يوم صورة لحذاء .. وقال بملئ الحنين
    هذه صورتي عندما كنتُ طفلاً في المدرسة
    سألته بتعجب : اين ! .. قال : معك حق
    انت لا ترني لقد كبرت و لم تعد تتسع الصورة لغير الحذاء ..!




    ( هذا ابو فواز : موظف متقاعد )

    ذات يوم ..
    سألني وهو ينظر الى الشارع
    ماذا لو انك كنت تلك الشجرة !
    هل ستقبل بأن تبقى على الرصيف ؟
    قلت : و ما المشكلة !
    ابتسم و قال : هكذا كان يقول ذلك المقعد قبل الخريف ..!




    ( هذا عبدالله : مُعقب )

    ذات يوم ..
    سألوني إن كُنت اعرفه من قبل فـ قلت :
    في الصفوف الإبتدائية سرق مني مسطرة
    و هو الآن انسان مستقيم ..!




    ( هذه اُم بندر )

    دائماً ما اراها عند إشارة المرور ..
    تتبدل الألوان و كأنها تقلب صفحات الوجوه
    و وحدها ملامح العازة و التسول لا تتبدل
    رأيتها تتسول نصف نافذة لتحظى بسؤال صدقة
    و رأيت النوافذ لا تفتح إلا لرمي بصقة ..!




    ( و هذه آخر حكايا العجائز )

    منتصف الليل ,
    خرجت من ثُقب رئة ,
    بعد أن لفظتها انفاس الويل ..
    تعدو و تسقط و هي عارية
    تعبر الشارع على إستجداء

    و من ثقب تلك الرئة
    تتبعت اثرها اقدام العسة ..
    و من خُرم الباب .. كانت تنظر المدينة من النافذة خلسة

    اعلن النظام ليلتها قانون الطوارئ
    و اعلن أن من سيقبض عليها سوف يكافئ
    فنصب كلاً فخة ,
    و إنشغل الأمن و الناس من اجل القبض على صرخة ..!








    [ ترنيمة .. ]


    يا صاحبي ..

    المسافه خطأ , و الخُطى ذنوب
    و ساق الأماني شقى , و كل المداين طوب

    يا صاحبي ..

    كل الأماني رمـاد
    و إلي بقى , في سلة المواعيد
    ما هو بعيد , ولو مات ينعاد

    يا صاحبي ..

    قصت الريح من عمري تذاكر
    و اكسرت بعيني غصن
    و خذت من احلامي دفاتر
    و بعثرت على خدي وطن

    يا صاحبي ..

    المسافه قيد ,
    و الخُطى يا دوب يا دوب
    و ساق الشقى مواعيد
    و مال الأماني جيوب ..|




    بالعربي | مفرج المجفل



    ..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المكان
    العدية
    الردود
    263
    ( قبل الحارة ببصقة )


    هذه المدينة ..
    تحلم بأن تُصبح عاصمة

    هذه المدينة لم تحقق حلمها
    لأنها مازالت نائمة ..!
    هذه حمص يا شيخ

    شكراً لك

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    بعيد جداً
    الردود
    4,712
    بالعربي ومش اية عربي بل المشرمحي
    انه شيء جميل جدا يا مفرج المجفل

    نوافذ انيقة ، ستصطاد الكثير من العابرين

    ثم حياك الله

  4. #4
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة :.مفرج المجفل.: عرض المشاركة

    ( هذا منيف إبن الحارس )

    اراني ذات يوم صورة لحذاء .. وقال بملئ الحنين
    هذه صورتي عندما كنتُ طفلاً في المدرسة
    سألته بتعجب : اين ! .. قال : معك حق
    انت لا ترني لقد كبرت و لم تعد تتسع الصورة لغير الحذاء ..!



    ..
    مؤلم حد التخمة ..
    أجمل من السحور الذي ساتناوله ماهنا ..
    سلمت وسلم قلمك يامفرج

  5. #5
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة :.مفرج المجفل.: عرض المشاركة





    [ ترنيمة .. ]


    يا صاحبي ..

    المسافه خطأ , و الخُطى ذنوب
    و ساق الأماني شقى , و كل المداين طوب

    يا صاحبي ..

    كل الأماني رمـاد
    و إلي بقى , في سلة المواعيد
    ما هو بعيد , ولو مات ينعاد


    يا صاحبي ..

    قصت الريح من عمري تذاكر
    و اكسرت بعيني غصن
    و خذت من احلامي دفاتر
    و بعثرت على خدي وطن


    يا صاحبي ..

    المسافه قيد ,
    و الخُطى يا دوب يا دوب
    و ساق الشقى مواعيد
    و مال الأماني جيوب ..|





    بالعربي | مفرج المجفل



    ..
    بصراحة مدري وش قصة الموضوع وعن شنو يتحدث ..
    بس هالترنيمة موجعة !
    ذكرتني بالآتي :

    إيـه ِ يـا أمـاه ُ قـد تـاه َ بـنـا
    سفر ُ مضن ٍ وترحـال ٌ عصيـب ُ

    أيـن منـا راحـة نـرنـو لـهـا
    كلما جـد بنـا البعـد ُ الرهيـب ُ!

    ولمـن نشـكـو وقــد أنهكـنـا
    ذلك البعـد وأضنتنـا الخطـوب !

    قـد تنائيـنـا لأمــر ٍ قـاهـر
    ورضينـا هكـذا كـان النصيـب ُ

    غصص ٌ.. ما كـل ُ مـا نحيـا لـه ُ
    هين ٌ او كـل مـا نرجـو قريـب ُ

    وحشة ٌ فـي وحـدة ٍ فـي غربـة ٍ
    الأقاليـم ُ التـي فيـهـا نغـيـب

    قـد ركبنـا مـوجـة ً هائـجـة ً
    كل ما فيهـا اضطـراب ٌ ولغـوب ُ

    كلمـا قلـنـا وصلـنـا غـايـة ً
    لم نجد أمنا ًولـم تعـف الكـروب ُ

    إن وجدنـا فرجـة ً فـي أزمــة
    جاءت الأخرى فللبلـوى ضـروب ُ!



  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    الردود
    2,122
    .

    الله الله ... الله.
    ..

  7. #7
    حقا رائع يا مفرج ,,

    تغيب و تعود لتدهشنا أكثر

    الفكرة جد مدهشه اما الأسلوب فهو ماركة مسجله لمفرج المجفل

    من القلب شكرا لسخريتك المسودة !

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    الـجـزائـر..
    الردود
    2,208
    مصلوب على الشريط
    ومخضرم وفطحل
    وبالبنط العريط
    مفرج امجفحل

    لك رائع وستين الف رائع .. غصبا عنك وعني وعن الساخر الأفحل ...
    أظن الحارة المقصودة في بيت القصيد هي حارة الساخر
    أما الحارس .. فهو قلمك .. بكل تاكيد

    رمضانك بجمال حروفك وزيادة..

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المكان
    الضفة المقابلة للعدم
    الردود
    92
    لايذكر البسطاء إلا في بساط المخافر والطواريء
    ولاتصاغ آيات الأحزان إلا من داخل عباءة متسخة
    تلك الأيام . .للصغار
    حتى إذا ما كبروا مزجوا في رثاءها اللعن والوجد
    إن خطانا فيها لسريع جدا يوم كنا نظن أن الزمن
    والشارع والتمرد حكرا لنا


    شكرا بمقدار إعجابي الكبير
    بما قرأت هنا

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المكان
    الضفة المقابلة للعدم
    الردود
    92
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة جدائل مصفرّة عرض المشاركة
    بصراحة مدري وش قصة الموضوع وعن شنو يتحدث ..
    بس هالترنيمة موجعة !
    ذكرتني بالآتي :

    إيـه ِ يـا أمـاه ُ قـد تـاه َ بـنـا
    سفر ُ مضن ٍ وترحـال ٌ عصيـب ُ

    أيـن منـا راحـة نـرنـو لـهـا
    كلما جـد بنـا البعـد ُ الرهيـب ُ!

    ولمـن نشـكـو وقــد أنهكـنـا
    ذلك البعـد وأضنتنـا الخطـوب !

    قـد تنائيـنـا لأمــر ٍ قـاهـر
    ورضينـا هكـذا كـان النصيـب ُ

    غصص ٌ.. ما كـل ُ مـا نحيـا لـه ُ
    هين ٌ او كـل مـا نرجـو قريـب ُ

    وحشة ٌ فـي وحـدة ٍ فـي غربـة ٍ
    الأقاليـم ُ التـي فيـهـا نغـيـب

    قـد ركبنـا مـوجـة ً هائـجـة ً
    كل ما فيهـا اضطـراب ٌ ولغـوب ُ

    كلمـا قلـنـا وصلـنـا غـايـة ً
    لم نجد أمنا ًولـم تعـف الكـروب ُ

    إن وجدنـا فرجـة ً فـي أزمــة
    جاءت الأخرى فللبلـوى ضـروب ُ!


    جدائل مصفرة
    رائع ما ذكرت واحتفظت بها في كمبيوتري

    لكن هي لمن ؟

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المكان
    حيث لاأحد!
    الردود
    19
    حدّ الألم ,,, جميـــــلة !

    دمت بخير ياابن مجفل

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المكان
    بالقرب من كسرة "حرية" يابسة !
    الردود
    142
    يخيل إلي وكأنك تكتب بريشة فنان وقلم كاتب ومبضع جراح ولسان ساخر لاذع..

    (النص) أرغمني لاشعوريا أن أرقص على (وحدة ونص) من جمال إيقاعه وتناغم معانيه (وليس لسبب آخر لاسمح الله..لايروح فكرك بعيد)!!
    وبأمانة أعتقد أن نصك سيسحب من شعره إلى تلك المنصة الصفراء لتتفرج عليه أمة لا إله إلا الله
    ويبقى عبرة لمن اعتبر!!
    فاستعد أيها اليوزر الراقي..


    أيوة صح نسيت ...
    كل عام وأنا بخير كثيرا كثيرا جدا..
    وبخير أنت كل عام أيضا.
    بوركت.

  13. #13
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة متكىء عرض المشاركة
    جدائل مصفرة
    رائع ما ذكرت واحتفظت بها في كمبيوتري

    لكن هي لمن ؟
    هنا كاملة :
    http://www.alsakher.com/vb2/showthre...61#post1608561

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الردود
    653
    هذه هدايا قبل العيد ,,
    حروف رائعة , وعبارات جميلة ’’
    ما قرأته هنا كان ممتعاً حقاً , فشكراً لك
    وترجون من الله ما لا يرجون

  15. #15
    جميل جدا..آسف أنني لم أقرأ لك من قبل
    لابد من زيارة مطولة لملفك الشخصي تونيت
    ودمتم

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    مكّة المكرّمة .
    الردود
    1,877
    إبداع , إبداع , إبداع ... الخ الخ

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    وادي عبقر
    الردود
    1,382
    التدوينات
    3
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة جدائل مصفرّة عرض المشاركة
    بصراحة مدري وش قصة الموضوع وعن شنو يتحدث ..
    كنت أحسب أني الوحيد الذي لم يفهم !

    ( المسافه خطأ , و الخُطى ذنوب )
    هالعبارة بالذات متعوب عليها
    رغم أنها مقلوبة ( أكلة شامية )
    طيب لو قلنا ( المسافة خطى ، والخطأ ذنب )
    ربما تصبح كُشري !

    ربما ( سمك لبن تمر هندي ) وهذا الأقرب

    ربما !

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المكان
    لا أدري .
    الردود
    3
    لامست واقعنا حد البكاء ... ياموجع القلب أنت مجنون

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    الردود
    53
    ( سور المدرسة )

    هنا اربعة خطوات بين فردة حذاء و فردة حذاء اُخرى
    كان اطفال الحي يرسمون بها المرمى
    بينما كان المرمى الآخر
    مرسوماً كطيف بين باب المدرسة و باب غرفة الحارس
    و لأنهم جميعاً يريدون ان يكونوا بمثابة الهداف الماهر
    تقرر ان يصدروا نظام ( آخر واحد حارس ) ..!


    ________

    آخر واحد حارس ياااااااااه والله عالجرح
    عزف بمنتهى الروعه

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المكان
    بلاد الله ..الأردن
    الردود
    1,806
    التدوينات
    1

    رهيب أيها المجفل

    سلم القلم

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •