Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 5 من 6 الأولىالأولى ... 3456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 81 إلى 100 من 114

الموضوع: تغاريد متفاوتة

  1. #81
    * أصبح التملق للحاكم عندنا سامجًا إلى الحد الذي يجعل الحاكم نفسه يوصي -أحيانًا- : بالتخفيف منه.

    * المعادلة المتحولة في كل قطر عربي : (المسؤول=مخلص) --> (المسؤول=مخ لص).

    * الثورة من أجل الحرية = مفهوم شامل لنبذ جميع أنواع العبودية ؛ وعلى رأسها : عبودية النفس والهوى.

    * صلاح الجزء لا يستلزم صلاح الكل ، وصلاح الكل لا يتسلزم صلاح كل جزء !

    * بعض الأشياء والأنظمة تبلغ من الفساد مبلغًا ؛ بحيث يتعذر إصلاحها إلا عن طريق إزالتها !

  2. #82
    * القناعة تولد بعد حمل بالمعرفة وإعمال الفكر ، وهذا يختلف باختلاف الأشخاص ؛ فهناك من حمله وفصاله في عامين ، وآخر يبلغ أشده في يومين!

    * عندما يفكر الإنسان بعقله بعد بحث وصدق : تنظر إليه المآلات كمحرمٍ لها ؛ ومن ثم تنزع نقابها ولأجله أعناقها تشرئب !

    * لا تنتظر فكرةً تأتيك ممن الخارج : لتفكر بها ؛ بل اقترح على عقلك أفكارًا : تشغله بها . جدد جوك الفكري ، ولا تكن أسيرًا لتياره الهوائي !

    * لن يصبح فارسًا من ينزل ليتدرب في أرض المعركة ؛ فأرض السجال : ميدان تصفيات لا ميدان تعلم وتدريبات.

    * ربِ صل على محمد وعلى آل محمد ، وعلى صحابته الكرام ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

  3. #83
    * التحلية بعد التغذية ؛ فتقديم الحلوى لشخص أنهكه الجوع ؛ دلالة حمق لا كرم !

    * كلنا أصحاب هوى ؛ فهناك من هواه ظاهر وآخر مستتر !

    * عدم استيعاب تغيرات متطلبات كل مرحلة ؛ قمين بأن يتعب عقلك وقلبك !

    * الحماقة عادلة في انتسابها لجميع فئات المجتمع ، فكما تراها في بعض البسطاء والحكام، ستراها أيضًا متمثلة في بعض المنتسبين للثقافة والعلم !

    * سعيك إلى التحرر من بعض القيود لايعني بالضرورة طلبًا للحرية ؛ فقد يكون هذا التحرر طلبًا للعبث.

  4. #84
    * عندما تتغير همومك وأحاديثك وتتشكل عواطفك باستمرار وفق ما تشاهده على القنوات الفضائية ؛ فاعلم أن بوصلة هدفك متوقفة.

    * من الصمت ما قتل !

    * الكتب كالناس؛ هناك من تودمجالسته كل يوم وآخرترغب برؤيته من حين لآخر،وثالث تكتفي برؤيته مرة، ورابع تندم على ذلك، وخامس تتمنى ألايراك ولاتراه.

    * عندما تخرج الكلمات منك بأمر ممن فوقك ؛ فهي وإن كانت حقًا : تظل بلا حياة ، فما بالك لو لم تكن كذلك !

    * في زمن الضجيج ؛ يقل طلاب الهمس !

    * مهما كان تعاطفه مع مصائبك العظيمة ؛ فقرصة البعوض : ستشغله عنك.

    * من المفارقات في بلدي ؛ أن تكلفة النفاق لإشباع الغرور = تكلفة الإنفاق لإصلاح الفساد والشرور !

  5. #85
    * النقد كأداة التنظيف الخشنة ، رغم أنها مؤلمة ؛ إلا أنها أفضل وسيلة تؤدي الغرض.

    * لكل عقيدة - مهما كانت - ثمن ؛ ولكن الأثمان تتفاوت !


    * سأنصرك : ليس حبًا فيك ؛ ولكن نكاية في عدوك.

    * التوازن : هو رؤية جميع الأشياء في وقت واحد !

    * كل الأسباب التي تدعو الآخرين للاحتفاظ بك: معرضة للزوال؛ إلا حسن الخُلق.

    * العقل كالجسد؛ له عضلات ولياقة، وعندما تجهده في رياضات لم يتدرب عليها: قد يتعرض للعطب.

    * اللهم اغفر لسفهاء قومي، وارزقهم عقولًا.

  6. #86
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المكان
    نقطة في بحر هذا الكون
    الردود
    245
    أورنجزيب
    على مهلك علينا
    فنحن لا نحتمل جميل حكمك
    خليهم كالمطر الخفيف ينزل على القلوب رويدا رويدا
    لان عظم جمالها يأسرنا

  7. #87
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فارسة القلم عرض المشاركة
    على مهلك علينا
    خليهم كالمطر الخفيف ينزل على القلوب رويدا رويدا

    لا أدري لعل غيرك لا يوافقك.

    شكرًا للطفك.

  8. #88
    * عندما يكن النظام هشًا ، والحقوق مبهمة ، وسوق النفاق رائجة : فحدث عن الاعتقالات التعسفية ولا حرج.

    * الميزان له كفتان ؛ فعندما يثبت الشعب الولاء = يلزم الدولة رفع الظلم وإعطاء الحقوق .

    * من الفنون المهملة في السياسة : فن التدرج ؛ وطرح الأوراق كلها دفعة واحدة : ضرره أقرب من نفعه !

    * الاعتقال : حل قمعي تستطيع من خلاله أن تزيد مساحة الهدم ، وتقوض دعائم الأمن ، وتحرق قلوب العجائز !

    * عندما تنحني لأحدهم ؛ فلا تتذمر حين يجلس على رقبتك !

  9. #89
    * كم هو مخجل لك حين يظهر عقلك في الهواء الطلق ؛ ولم يتدثر بعد برداء العمق المعرفي.

    * في عالم السياسة -كثيرًا- ما تكون الأمور أعقد مما يتصوره الناس ، وأبسط مما يصوره السياسيون .

    * عندما يظن الإنسان أنه غني بقوته وماله ونفسه : تظهر جل أشكال طغيانه على صورة جنون وحمق .

    * إبداء الرأي في عضل القضايا : أمر يتهيبه المتأهلون ، ويسارع في الخوض فيه : الجاهلون.

    * مشكلة أن يكون الاهتمام من قبل العقلاء ، من خلال ما يفرضه عليهم الإعلام ، فالصمت عن الجرائم غير الظاهرة : خيانة !

  10. #90
    * من جرائم المجتمع التربوية ؛ رؤية بعض العقول الكبيرة : تنزوي بسبب الرهاب !

    * يختلف وزن الكلمة باختلاف وزن صاحبها ، والزعم أن الكلام لا علاقة له بصاحبه : مثالية يرفضها الواقع !

    * عندما يطول انتظارهم لك ، ثم تخيب ظنهم ؛ فقد أخطأت مرتين !


    * اللسان ملعقة والعقل إناء ؛ وكم من ملعقة أكبر من إناء !

    * كلما زادت الأحداث تشعبًا وتسارعًا؛ زادت حاجة الإنسان لمحطات قرآنية : تزوده بزاد السكينة والتوفيق.

    * العقول تابعة للهوى والإلف والثقافة والمحيط؛ لذا لا تستغرب عندما تشاهد عقلين يصفان لك حدثًا واحدًا بأوصافٍ متناقضة !

    * عندما تركز جهودك في علاج العرض دون المرض ؛ فقد يتأخر الشعور بالألم ؛ ولكن المشكلة ستتفاقم لاحقًا بشكل أكبر وأكثر !

    * عندما تتزاحم الأحداث أمام ناظريك ؛ فإنك ستحتاج إلى أن تغمض عينيك : كي تستعيد التوازن فيهما.

    * لن تستقر النفس الإنسانية دون وجود هدف تعيش وتعمل من أجل تحقيقه !

    * متابعة الأحداث ، والسعي لتحقيق الأهداف : خطان متوازيان لا تقاطع بينهما.

  11. #91
    * الأنظمة السعودية المكتوبة على الورق : مُبهجة ؛ بينما المتمثلة على أرض الواقع : مُخجلة !

    * اللهم هب لي قلبًا صابرًا ؛ فإن عبث حكام قومي لا يحتمل !

    * الرفعة والعزة والحرية والكرامة والقوة والأمانة والتميز والأصالة والجودة والصدق = كلها أمور تتوهج من الداخل ، ولا تسطع من الخارج.

    * للفكر عاطفة ، كما للنفس تمامًا ؛ وعندما تهب رياح فكرة ما وتعصف بك : فإنها قد تُغلق نوافذ التوازن والعقل !

    * الدعاء لإخوانك بصدق: أغلى سلعة تبذلها، وأرخص ثمن تدفعه، وتقاعسك عنه؛ علامة على أنك وصلت مرحلة من تبلد الإحساس = مزعجة !

    * لا تلازم بين العلم والعقل ، فكم من عالم أحمق ، وكم من جاهل عاقل.

    * في كل عملية ولادة : تُفقد كمية من الدماء ، وكلما كان المولود أثمن : كان النزف أكثر.

    * عندما تكون المنصة مكشوفة من الأسفل ؛ فلا تستغفل الناس بالتغني بنظافة قدميك المتسخة.

    * في عالم الفكر والثقافة والعلم الشرعي أيضًا : تجد فئات كثيرة تحتاج للراحة من إدمان الراحة.

    * متابعة الأحداث : شيء، والاستغراق في متابعتها : شيء آخر ؛ فالأول : صحة ، والثاني : قد يكون مرضًا.

    * كلما كان المكان خاليًا ؛ كانت القدرة على التشكيل حسب الطلب سهلة وممكنة.

    * بعضهم يتحرى الكذب في زمن الإعلام الجديد ، حتى بات يُعرف عند كل الناس كذابًا.

    * استدامة الانحناء من أجل العاصفة ؛ يجعل الجسد يعتاد الخضوع !

  12. #92
    * نحن في زمن : الحديث للجميع ، والإنصات لـ لا أحد.

    * إذا أردت أن تقول رأيًا يتكون من عشر كلمات : لا بد أن تقرأ قبل ذلك عشرات الصفحات.

    * من اللوازم غير اللازمة في عقول بعضهم ؛ أن قراءة القرآن بشكل يومي : من خصائص المتدينين.

    * الضخ المتسارع للإعلام والفكر المعاصر : ينتج الكثير من الآراء الخديجة ، التي لا تستند إلى موضوعية وبحث عميق ودقيق.

    * جهلك بسعة وعظم تشريعات الإسلام : يُعد قصورًا فيك ، لا نقصًا في الإسلام !

  13. #93
    * بين السلامة والملامة : طاعة هوى !

    * فتح أكثر من جبهة باختيارك ؛ دليل حمق لا دليل شجاعة !


    * من الواجب دراسة حالة الحكام العرب فكريًا ونفسيًا ؛ وهل يصح انتسابهم للجنس البشري !

    * بعضهم يجالس من هو دونه ، لا لتواضع فيه ؛ وإنما من باب تغذية الشعور بالرفعة !

    * ويل لحكام العرب من خير قد اقترب .

  14. #94
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المكان
    نقطة في بحر هذا الكون
    الردود
    245
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة أورنجزيب عرض المشاركة
    * الكبار إنما شُرع وقوفهم من أجل الأمور الكبار .

    * حين تستولي اللحظة الحاضرة على الأذهان : تغيب عنها الحقائق !

    * من طبيعة الإنسان أن يطغى إذا رآه استغنى ، فإذا ظن أنه مستغنٍ : كان أقرب للشدة والجفاء ، وإذا ظن أنه محتاجٌ : كان أقرب للرفق والصفاء .

    * ما أجمل الرفق مع عدم الحاجة ، وما أقبح الشدة والإهمال مع عدم الاستغناء .

    * من توهم الاستغناء عن الخلق : فقد ارتقى مرتقى صعبًا ، ومن كان في خدمة غيره : سهل الله له من يخدمه .
    رائع جدا
    اعجبني بكل قوته
    سلمت يمينك

  15. #95
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المكان
    نقطة في بحر هذا الكون
    الردود
    245
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة أورنجزيب عرض المشاركة
    * من جرائم المجتمع التربوية ؛ رؤية بعض العقول الكبيرة : تنزوي بسبب الرهاب !

    * يختلف وزن الكلمة باختلاف وزن صاحبها ، والزعم أن الكلام لا علاقة له بصاحبه : مثالية يرفضها الواقع !

    * عندما يطول انتظارهم لك ، ثم تخيب ظنهم ؛ فقد أخطأت مرتين !


    * اللسان ملعقة والعقل إناء ؛ وكم من ملعقة أكبر من إناء !

    * كلما زادت الأحداث تشعبًا وتسارعًا؛ زادت حاجة الإنسان لمحطات قرآنية : تزوده بزاد السكينة والتوفيق.

    * العقول تابعة للهوى والإلف والثقافة والمحيط؛ لذا لا تستغرب عندما تشاهد عقلين يصفان لك حدثًا واحدًا بأوصافٍ متناقضة !

    * عندما تركز جهودك في علاج العرض دون المرض ؛ فقد يتأخر الشعور بالألم ؛ ولكن المشكلة ستتفاقم لاحقًا بشكل أكبر وأكثر !

    * عندما تتزاحم الأحداث أمام ناظريك ؛ فإنك ستحتاج إلى أن تغمض عينيك : كي تستعيد التوازن فيهما.

    * لن تستقر النفس الإنسانية دون وجود هدف تعيش وتعمل من أجل تحقيقه !

    * متابعة الأحداث ، والسعي لتحقيق الأهداف : خطان متوازيان لا تقاطع بينهما.

    أأنت طبيب حكيم
    أم حكيم طبيب ؟ !
    تعجبني أفكارك حد الجنون !

  16. #96
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فارسة القلم عرض المشاركة
    رائع جدا
    اعجبني بكل قوته
    سلمت يمينك
    سلمك الله وباركك، شكرًا لكِ يا فارسة.

  17. #97
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فارسة القلم عرض المشاركة
    أأنت طبيب حكيم
    أم حكيم طبيب ؟ !
    تعجبني أفكارك حد الجنون !
    أبعد الله عنكِ الجنون وأهله، ممتن لهذا المرور.

  18. #98
    * اللهم نصرًا نصرًا ؛ فالطغيان قد بلغ الزبى.

    * إن الله قد (ستر) عورتك ، فاشكر ولا تتحاذق ؛ فإن أبيت فاعلم أن الناس (سترى) عورتك.

    * جُل الكتابات : تراكم خبرات.

    * بعضهم يبلغ به الهوس في مخالفته لك ؛ إلى أن يذم نفسه عندما تمدحه !

    * شرارنا تجارنا ؛ إلا من بر وصدق وقليل ما هم.

  19. #99
    * ضغط التفكير بـ (الآن) أقوى وأكبر من ضغط التفكير بـ (المآل) !

    * بعضهم يصرخ بأعلى صوته حين يعيد نشر فكرة تؤيد مذهبه ؛ بينما تراه يهمس حد الصمت حين يثبت بطلانها.

    * عندما تتكرس ثقافة السيد والعبد في المنزل والمدرسة وثالثها العمل ؛ فلا تستغرب من تصدرها العلاقة بين الحاكم والمجتمع.

    * النجاح على قدر المشقة.

    * بعضهم لا يرعوي حتى يُخاطب بالتي هي أشين.

  20. #100
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المكان
    مغترب
    الردود
    324
    أرونجزيب ..

    أمر من هنا دائماً ، وأحببت أن أترك أثر مروري هذه المرة ..
    هطولك جميل هنا ..
    وهذه

    * جُل الكتابات : تراكم خبرات.

    أبصم بها بالعشرة .
    جميل ..

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •