Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 30 من 30

الموضوع: هنا ترقد فاطمة

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المكان
    مغترب
    الردود
    324
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة السوفي عرض المشاركة
    تقبل مروري
    السوفي
    شكراً لك

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    الردود
    344
    اوتعرف ما المحزن يا عدي اكثر مما خطته اناملك هنا
    انني منذ ان تمت هذه القصة وانا بداخلي حروف مبعثرة لا تستطيع ان تنظم نفسها في هيئة رد يليق
    شكرا لك وان تأخرت
    وقد اعود برد مطول ان طاوعتني حروفي
    دمت مبدعا

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المكان
    مغترب
    الردود
    324
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة areej hammad عرض المشاركة
    اوتعرف ما المحزن يا عدي اكثر مما خطته اناملك هنا
    انني منذ ان تمت هذه القصة وانا بداخلي حروف مبعثرة لا تستطيع ان تنظم نفسها في هيئة رد يليق
    شكرا لك وان تأخرت
    وقد اعود برد مطول ان طاوعتني حروفي
    دمت مبدعا
    القديرة أريج ..

    مرحباً بكِ وقتما سمحت لكِ الظروف ..
    سعدت بإطلالتك هنا ، وشكراً لكِ

    امتناني
    في يدينا بقية من بلاد ٍ
    فاستريحوا كي لا تضيع البقية
    " تميم البرغوثي "

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المكان
    بلاد الله ..الأردن
    الردود
    1,806
    التدوينات
    1
    طرحت قضية مهمة وجميلة يا عدي
    السردُ كان سلس اقرب للمباشرة لكنك أجدتَ استغلال التفاصيل في الجو النص
    تركيزك على الحالة النفسية والانطباعات وتمريرك الأحداث من خلاله كان رائعا..
    وهو العنصر الأقوى والأكثر جاذبية في النص ..
    النص متكامل مترابط الاحداث
    حضور الشخوص خدم مغزى العمل بقدر كافٍ على ما أرى
    العمل بالمجمل انساني نبيل وجميل
    هذا بعض مما وجدتُ في ذهني
    شكرا لك

    وعيدك مبارك ولو أنه العيد خلص !


  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المكان
    مغترب
    الردود
    324
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة خولة عبد الكريم عرض المشاركة
    طرحت قضية مهمة وجميلة يا عدي
    السردُ كان سلس اقرب للمباشرة لكنك أجدتَ استغلال التفاصيل في الجو النص
    تركيزك على الحالة النفسية والانطباعات وتمريرك الأحداث من خلاله كان رائعا..
    وهو العنصر الأقوى والأكثر جاذبية في النص ..
    النص متكامل مترابط الاحداث
    حضور الشخوص خدم مغزى العمل بقدر كافٍ على ما أرى
    العمل بالمجمل انساني نبيل وجميل
    هذا بعض مما وجدتُ في ذهني
    شكرا لك

    وعيدك مبارك ولو أنه العيد خلص !
    القديرة الشاعرة خولة عبد الكريم ..
    كل عام وأنتِ بخير ، وعيدك مبارك ..
    سعدت بهذه القراءة ، وممتن لوقتكِ وكلماتكِ الطيبة يا خولة .

    شكراً
    في يدينا بقية من بلاد ٍ
    فاستريحوا كي لا تضيع البقية
    " تميم البرغوثي "

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    جَنَّة رِضا
    الردود
    189
    القدير...عدي بلال

    قرأت القليل منها وأصدقك القول قلتُ في نفسي هذا ليس أسلوب عدي

    غير إني سأعود إليها حالما أستطيع لأقرأها وأعلق

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    جَنَّة رِضا
    الردود
    189


    القدير...عدي بلال

    إن تحدثنا عن القصة من ناحية الموضوع والترابط فهي رائعة حقا هادفة مترابطة ومؤثرة
    وإن تحدثنا عن لغة السرد فهي تنقسم لمستويين مستوى لغته رائعة قوي وهاج وأجده في رسالة فارس لأمه ورسالة لميس له والجزء الأخير ما بعد موت فاطمة والآخر واهن الخطو باهت إلى حد كبير وكأنما أتى على غير موعد مع إرادة الكتابة
    بالنسبة لبعض التفاصيل تفقد أحيانا هدفها وأحيانا تبدو مبتورة كأن تقول :

    لازلت أذكر يوم وفـاته جيداً ، فأنا من أخبر والدي بأن جدي لا يتحرك في سريره ..!بعدهـا تعالت الأصوات والنحيب في المنزل ، وأخذتني أمي إلى بيت عمي في المنطقة ذاتها ،لكنهـا نسيت أن تأخذ ذاكرتي - التي خزنت صورة جدي وهو ميت – معهـا ..!

    ما نفهمه أن ما علق بذاكرة فارس أن جده لا يتحرك لكن ليس هذا ما أردتَ إيصاله ...غير إن القارئ لا يجد لمحة تفتح بابا للتصور أو التأثر

    غير إن هناك ومضات رائعة كأن تقول :
    (( هي رسـالته الأولى لي منـذ أكثـر من عام ، ولا زال خط " نزار " يحتفظ بفوضويتـه المعتـادة ، وميلانـه الذي رسمـ تلك الابتسـامة على شفتي ، لحظـة قراءتي لإسمـ المرســل ((..

    (( فمنذ سنوات ٍ وهذه الدعوة لا تفارق لسانهـا كلمـا قرأت ملامح الحزن في وجهي وأنـا أتحدث إليهـا... من قــال بأن "أم علاء" لا تعرف القراءة... ؟! ))
    (( أشعر بخدر ٍ في يدي ، وفي قدمي ، وفي عقلي .. أين الطريق ؟! توقفت .. تسمرت في مكاني .. الباب أمامي ، والنـاس يدخلون من خلاله بلا خوف ٍ ، يدوسون أرض المطـار بأقدامهمـ ، لا يبالون ..
    تنحيت عن الطريق ، ووضعت حقيبتي بجانب ذلك البـاب ، جلست ، ودفنت رأسي بين كـفي يدي ، أنفــاسي تتسارع ..وكل من حولي ينظرون إلى إنهياري ، إلى خوفي ..
    (( تنحى " نزار " من أمامي ، ووقفت أمـامهـا .. ألقيت برأسي في حضن أمي ..

    - آآه يا أمي .. آآه ٍ يا أمي ..

    قلت في نفسي " سامحيني يا " أم علاء " لكنني بكيت ((.

    (( يعتقد الغريب بأن الزمان قد توقف عن الدوران في غيابه ، يعتقد بأن الصغير لم يكبر ، والأب لا يشيخ ، أحاول في اجتهادٍ أن أُخفي دهشتي لابيضاض بعض خصلات شعر أمي ، وعينا أمي كواحة ٍ في بيداء قاحلةٍ ، وأنا مسافرٌ أنهكه الظمأ ((.

    - ((أنا فصلت إقامتك عنا رغماً عني .. ولم أكن أملك خياراً آخر ، فإمـا أن نغادر جميعاً وإمـا ...
    جلست أسفل أقدامه دونما استئذانٍ ، ونظرت إلى عينيه مباشرةً " لا تكمل يا أبي " ..
    وقفنا في تلك اللحظة سوياً ، وضممته إلى صدري ، وشعور اللوم - الذي استقر في داخلي لسنواتٍ طوال نحوه - تلاشى في لحظات ((.

    ولأنه ليس الزمان أتمنى لو تغير كلمة الزمان في " أبى الزمان..."

    ويبقى قلمك مميز ويستحق المتابعة أخي عدي...تقبل وافر تقديري



  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المكان
    مغترب
    الردود
    324
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة سارة البيهي عرض المشاركة
    القدير...عدي بلال

    قرأت القليل منها وأصدقك القول قلتُ في نفسي هذا ليس أسلوب عدي

    غير إني سأعود إليها حالما أستطيع لأقرأها وأعلق
    القديرة سارة البيهي ..

    أشكرك ِ على اطلالتك ِ الأولى هنا ..
    وربما لأنني لم أكتب زمناً ، قبل أن أعود إلى الكتابة ..
    امتناني
    في يدينا بقية من بلاد ٍ
    فاستريحوا كي لا تضيع البقية
    " تميم البرغوثي "

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المكان
    مغترب
    الردود
    324

    القديرة سارة البيهي ..
    وإذا وعد أوفى ، وها أنتِ تعودين .. فشكراً لعودتكِ

    قرأت تعقيبكِ ونقدكِ الجميل على هنا ترقد فاطمة ، وسعدت به ، وهو أمرٌ أنشده - النقد - من كل من كانت همته عالية ، ومضى في قراءة هنا ترقد فاطمة إلى الخاتمة .. وقد فعلت ِ فشكراً لنقدكِ

    إن تحدثنا عن القصة من ناحية الموضوع والترابط فهي رائعة حقا هادفة مترابطة ومؤثرة
    وإن تحدثنا عن لغة السرد فهي تنقسم لمستويين مستوى لغته رائعة قوي وهاج وأجده في رسالة فارس لأمه ورسالة لميس له والجزء الأخير ما بعد موت فاطمة والآخر واهن الخطو باهت إلى حد كبير وكأنما أتى على غير موعد مع إرادة الكتابة
    أثق برأي القارىء وأحترمه جداً ، فشكراً لرأيك


    بالنسبة لبعض التفاصيل تفقد أحيانا هدفها وأحيانا تبدو مبتورة كأن تقول :

    لازلت أذكر يوم وفـاته جيداً ، فأنا من أخبر والدي بأن جدي لا يتحرك في سريره ..!بعدهـا تعالت الأصوات والنحيب في المنزل ، وأخذتني أمي إلى بيت عمي في المنطقة ذاتها ،لكنهـا نسيت أن تأخذ ذاكرتي - التي خزنت صورة جدي وهو ميت – معهـا ..!

    ما نفهمه أن ما علق بذاكرة فارس أن جده لا يتحرك لكن ليس هذا ما أردتَ إيصاله ...غير إن القارئ لا يجد لمحة تفتح بابا للتصور أو التأثر
    سأعقب هنا وأقول : أنني رسمت في ذهني صفات للشخصية الرئيسية فارس ، وتعرضت في الفقرة السابقة إلى إحداها - التخزين في الذاكرة - لإبراز هذه الصفة دونما تلقين ، كأن أقول : وكان لفارسٍ ذاكرةً لا تصدأ .. مثلاً
    وقد فهمت مقصدكِ عن تلك اللمحة التي تفتح باباً للتصور أو التأثر .. ربما سأضعها في بالي في المرات القادمة .

    غير إن هناك ومضات رائعة
    سعدت بأنها راقت لذائقتك ..

    ويبقى قلمك مميز ويستحق المتابعة أخي عدي...تقبل وافر تقديري
    امتناني لوقتك وجهدكِ في القراءة ، وشكراً كثيراً لكلماتكِ المشجعة ..
    تقديري ..

    في يدينا بقية من بلاد ٍ
    فاستريحوا كي لا تضيع البقية
    " تميم البرغوثي "

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2,099
    نسخه الى الروائع..
    شكرا لك.

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •