Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 16 12311 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 308
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المكان
    من طيارة لطيارة .
    الردود
    90

    عدنان إبراهيم , زنديق أم مؤمن ؟

    كثر الحديث عن هذا الشخص المدعو عدنان إبراهيم , وتباينت ردود الأفعال حول كلامه عن الصحابة وبأنهم غير مقدسين , ونقده للصحابي معاوية رضي الله عنه ..
    فمنهم من شتمه واتهمه بالزندقة , ومنهم من قال بأنه شيعي ويتظاهر بالتسنن , ومنهم من أيّده من أهل السنة ..

    فمن هو عدنان إبراهيم ؟
    عدنان إبراهيم أبو محمد (مواليد 1966 مخيم النصيرات بغزة) من رجال الدين المجددين للفكر الإسلامي بشكل عام والسني بشكل خاص

    زاول في مخيم النصيرات تعليمه الابتدائي والإعدادي والثانوي ليغادره إلى يوغسلافيا حيث درس الطب في جامعاتها وبسبب ظروف الحرب، انتقل إلى فيينا بالنمسا أوائل التسعينيات حيث واصل دراسة الطب بجامعتها. متزوّج من فلسطينية وأب لسبعة أطفال ـ خمس بنات وإبنين ـ.

    هو من المفكرين الإسلاميّين المعاصرين. له من المحاضرات الكثير. لعلّ من أهمّ ما بلغ منها : الرسول صلي الله عليه وسلم والسيف ، حيث يبيّن موقف الإسلام من الديانات والحضارات الأخرى وماهيّة الجهاد؛ إضافة إلى محاضرة ألقاها في ختان النّساءحيث يضمّ صوته لأصوات العلماء اللّذين يدينونه.
    له الكثير من السلسلات العلمية كالبحث في مفاهيم الفلسفة والصحابة وعدالتهم ومعاوية في الميزان كما قدم سلسلة بمناسبة مرور 900 سنة على وفاة الإمام أبي حامد الغزالي بعنوان: الغزالي, الباحث عن الحقيقة .
    يعتمد النقد العلميّ الفلسفيّ في مسائل عدّة لعلّ من أهمّها الإلحاد سواء كان ذلك الإلحاد العامّي أو الإلحاد الفلسفي على طريقة نيتشه وكانط وغيرهم .
    يتميّز أسلوبه بالدقة والسلاسة وذكره للمرجعيات الموثّقة.
    ليس له من الكتابات ماهو متوفر إلا أن جلّ أعماله متوفر على شبكة الانترنات و على موقعه الخاص ويتم نشركل خطبة جمعة له منذ سنين وله من المتتبعين العديد.
    تميزبوقوفه مع الثورات العربية منذ قيامها ونقده لموقف تحريم الخروج عن الحاكم كما قدّم خطبة في مفجر الثورات : البوعزيزي لطرح قضية إستشهاده من إنتحاره .

    تعرض إلى حملة إنتقادات إثر نقده للصحابي معاوية بن أبي سفيان في سلسلة محاضراته «معاوية بن أبي سفيان في الميزان». حيث رأى بعض منتقديه أن ذلك يخرجه من المذهب السني، وذهب بعضهم إلى تشيعه مرجحين أن يكون تسننه من مظاهر التقية .
    أجاب عدنان إبراهيم عن هذا بأنه ليس شيعياً ولا يؤمن بالتقية كما أنه لا يرى جرماً في نقد بعض الصحابة كونهم بشر غير مقدسين ناهيك أن موقفه من الصحابي معاوية يندرج ضمن تحليل تاريخيي طابقَ تولي الصحابي معاوية فيه الحكم نظامَ الملك عوضا عن الخلافة الراشدة كما أنبأ بذلك حديث نبوي أما عن موقفه من أهل البيت فأجاب: ”لا أخفي هيامي بأهل البيت. وإن كانت عائشة رضوان الله عليها إبنة الصديق رضي الله عنه، ففاطمة إبنة محمد سيد الخلق أجمعين“.
    وقد إتهمه بعض رجال الدين كعثمان الخميس ومحمد الداهوم بأنه على علاقة بين المرجعية الشيرازية الشيعية ورجل الدين الشيعي المتشدد مجتبى الحسيني الشيرازي، وقد صرح الداهوم بذلك في قناة المعالي، كما تعرض في إحدى محاضراته لكلام عدنان إبراهيم حول رجل الدين الشيعي ياسر الحبيب المنتمي كذلك للمرجعية الشيرازية، وقد نفى الحبيب علاقته بعدنان إبراهيم في لقاء مباشر على قناة فدك، وقد قال مذيع القناة عبدالله الخلاف أن القناة قد قدمت طلباً للمناظرة له ولم يروا منه رداً سواءاً بالقبول أو بالرفض.

    وعدنان إبراهيم هذا له مقاطع موثوقة يشتم فيها بعض الصحابة , ويقول بأن هؤلاء الصحابة الذين شتمهم وتبرأ منهم لو حُذفت جميع أحاديثهم التي رووها عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فإنه لا ينقص من الدين شيء على حد قوله .
    وقال عنه بعض الشيوخ كعثمان الخميس بأنه قليل أدب مع الصحابة , فلقد وصف مروان بن الحكم بالوزغ ابن الوزغ !

    وحتى لا نظلم الرجل فهذه بعض المقاطع يتكلم فيها ويثني على الصحابة عدا معاوية ومروان - رضي الله عنهم - ومنها تستطيعون أن تحكموا عليه من كلامه :

    https://www.youtube.com/watch?v=kWi06fuVfpI

    https://www.youtube.com/watch?v=tsdH...eature=related

    نرجو من الأعضاء أن يلتزموا الأدب في الحوار وإذا كان هناك شتائم وإهانات مقذعة فيجب أن تكون بصيغة إحترافية , ويمنع الشتم والسب زلط ملط .

    شكراً لكم .

  2. #2
    يعني بدك رأينا يا شايب؛ المفروض اللي في سنه ما يتدخل بين الكبار ويخليه في حاله أحسن له.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    الردود
    612
    سبب الإساءة لمعاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه


    إنني توصلت إلى قناعة بسيطة حول التاريخ الأموي , وهي أن تزوير التاريخ الأموي عبر الكثير من هجمات الكذابين لم يكن بسبب كره الأمويين فقط بل لأغراض تتعلق بترسيخ مفاهيم الاستبداد السياسي , وأن ذلك التشويه تسبب في مآس تعيشها الأمة إلى اليوم .

    لم يكن الدافع لتشويه صورة الأمويين هو مجرد التشويه لأنهم أعداء العباسيين بل كان السبب الأبرز أن ذلك التشويه المتعمد سيصنع مفهوما خاطئا سيحل عدة حقائق منطقية ـ بل شرائع ـ تؤرق المستبدين قبل غيرهم من الكذابين الأصليين .

    فالمفاهيم المقلوبة التي أحدثتها الأكاذيب ستصنع منطقا يخالف بعض شرائع الإسلام ومن أبرزها :

    إلغاؤهم لحق الناس في اختيار من يحكمهم .

    وهو سبب الإساءة لمعاوية رضي الله عنه ..

    وقد ساعد الحكامَ في العصر العباسي على نشر الروايات المزورة قلة حركة التأليف التاريخي في المئة والخمسين سنة الأولى من عمر الإسلام والاقتصار على الحفظ والرواية , فلم يؤلَّف كتاب تاريخ واحد في العصر الأموي , وأول مرجع ضخم في التاريخ وهو تاريخ الطبري لم يؤلَّف إلا في بداية القرن الرابع سنة 302هـ وفي مقدمته يحيل الطبري المسؤولية على الرواة الذين اعتمد عليهم في رواياته ـ ومعظمها منقولة عن الرافضة ـ متنصلا في النهاية من المسؤولية لكنه أحسن صنعا حين حفظ مصادر الأكاذيب .

    إن استمرار الإساءة إلى يومنا هذا لمعاوية رضي الله عنه ليس السبب الأبرز فيها هو ما حدث من نزاع بسبب فتنة قتل عثمان بن عفان رضي الله عنه , فليس الدافع لذلك هو حب علي رضي الله عنه وإلا فلا أحد أكثر حبا لعلي رضي الله عنه من ولده الحسن الذي تنازل عن الخلافة حبا لجمع الكلمة وبغضا لأهل الكوفة بعد أن حاولوا قتله , وبعد أن قتلوا أباه فيقول : ( انه سخي بنفسي عنكم ثلاث : قتلكم أبي ، وطعنكم إياي ، وانتهابكم متاعي ) , وبايع الحسن معاوية وسلَّمه أمر الأمة وكان يزوره هو وأخوه الحسين رضي الله عنهما ويغزوان أرض الروم مع جيوش الإسلام ,

    وإذا كان تعمُّد التشويه بسبب الفتنة صحيحا بالنسبة للرافضة الذين استغلوا دعوى حب آل البيت لإحداث دين جديد يخالف الإسلام الصحيح كي يكونوا هم أصحاب السلطة الروحية والسياسية والمالية فيه ـ وهم أشهد الناس بالزور كما وصفهم الشافعي رحمه الله ـ فإن الأمر الذي دفع إلى نقل روايات الرافضة وتدوينها في كتب التاريخ العباسي بعد ذلك ليس إرضاء الرافضة بل رسالة ضمنية يريدها العباسيون أن تصل للجمهور ..

    لقد كانت مسألة وجود روايات صحيحة تدل على حق الأمة في اختيار من يحكمها والتي كانت زمن الخلفاء الراشدين كما هو ثابت , هي ما يشغل بال أي حاكم في أي زمان ومكان , فكان لا بد للحكام المستبدين من أن يحتالوا على النصوص التي تدل على حق الناس في اختيار من يحكمهم .

    فنجد أن الخط الأول للهجوم على عقولنا قبل الهجوم على معاوية رضي الله عنه هو دعوى أن اختيار يزيد كان مصادرة لحق الأمة في اختيار من يحكمها ..

    وسوف نفصل الأمر :

    إن دعوى أن معاوية رضي الله عنه أرغم الناس على بيعة ابنه يزيد . تعني ضمنًا أن الشورى في اختيار الحاكم انتهت سنة 60 هـ وبناء عليه لن تكون ملزمة لمن جاء بعدهم .! وهذا الكلام حين يكون وراء من يقوله بطش السلطة وأمامه جهل الناس فإن الرأي الآخر لن يُسمع كاملا ..

    وقد كان دليلهم على ذلك هو خلاف حدث بين مروان بن الحكم الوالي (على المدينة المنورة) ـ ركزوا على هذه النقطة ـ وبين عبد الرحمن بن أبي بكر في المسجد النبوي , حين ذكر مروان يزيد وأنه سيكون الخليفة بعد معاوية فكان الرد اعتراضا من عبد الرحمن بن أبي بكر رضي الله عنه تضمن كلمة "الهرقلية" ـ نسبةً إلى هرقل ـ والتي تعني التوريث على طريقة الروم , والله أعلم بصحة هذه الكلمة إلا أن قصة الاعتراض صحيحة وسواء صح قوله "الهرقلية" أم لم يصح فقد أُخذت الكلمة كدليل وظلت تتردد حتى يومنا هذا ومن بعض أهل السنة دون وعي بأن سكوت الأقدمين عن نفيها أو مناقشتها قد يكون له دافع غير الرضا وهو الخوف ، بل إن هذه الفكرة انتشرت حتى أن بعض المدافعين عن معاوية يقولون إنه ترك الأفضل وهو الشورى !

    والسؤال الذي ينبغي أن يطرح :

    إذا كان عبد الرحمن بن أبي بكر رضي الله عنه قال ذلك فلماذا اعترض وحده وسكت بقية الحضور في المسجد النبوي ؟!.

    السبب هو أن طريقة الشورى لاختيار الحاكم لا تشمل جميع مدن الدولة الإسلامية في ذلك الزمان بسبب بعد المسافة , ( ألم يحصر عمر بن الخطاب رضي الله عنه الشورى في ستة من أهل المدينة ؟ ) وهو ما يقوله أهل العلم لأن اختيار الحاكم سوف يستغرق فترة طويلة بالنظر لاتساع الدولة الإسلامية وهو أمر واضح في زمن الخلفاء الراشدين حيث كان الخلفاء بعد النبي صلى الله عليه وسلم من أهل المدينة المنورة كما أن أهل الشورى كانوا منها , وبعد مبايعة أهل المدينة تبايع بقية المدن تبعًا ، ولما انتقل علي رضي الله عنه للكوفة كان الخليفة بعد استشهاده وهو الحسن رضي الله عنه في الكوفة لأن أهل الشورى كانوا هناك أيضا , ثم تنازل الحسن رضي الله عنه عن الخلافة حبا لجمع الكلمة وبغضا لأهل الكوفة بعد أن حاولوا قتله ,. فقد قال : (أرى معاوية خيراً لي من هؤلاء ، يزعمون أنهم لي شيعة ، ابتغوا قتلي ، وأخذوا مالي ..)

    فلما انتقلت الخلافة للشام كان من الطبيعي أن يكون الخليفة بعد معاوية رضي الله عنه من أهل الشام لأن أهل الشورى كانوا هناك ولن تجد أحدا من المؤرخين يذكر أحدا من أهل الشام كان أولى بالخلافة من يزيد بل تجدهم يذكرون بعض الصحابة في المدينة المنورة , فقد كان يزيد بن معاوية ـ الذي يحتاج هو الآخر إلى موضوع مستقل لبيان سبب تشويه سمعته ـ هو الأقرب لنيل الخلافة في الشام وليس لأنه الأفضل في الدولة الإسلامية كلها , أضف إلى ذلك طبيعة أهل الشام الذين يختلفون من حيث الظروف التاريخية والتركيبة الاجتماعية عن أهل المدينة , فلم يُذكر أن أحدا من أهل الشام اعترض على بيعة يزيد لحبهم معاوية رضي الله عنه الذي حكمهم أربعين سنة . فكان يزيد هو الرجل الذي اتفق عليه أهل الشام بلا خلاف ولا اعتراض من أحد .

    وبعد ذلك بايعته مدن الدولة الإسلامية تبعا كما هو الحال قبل ذلك . وهكذا يتضح أن معاوية رضي الله عنه حين أخذ البيعة ليزيد كان ذلك برضًى تام من أهل الشام ولم يكن أهل المدينة من أهل الشورى رغم كونهم لها أهلا بسبب بعد المسافة عن دمشق .

    فأما المؤرخون فقد نقلوا فرية أن المغيرة بن شعبة رضي الله عنه هو الذي أشار على معاوية باستخلاف يزيد حتى لا يعزله عن البصرة وهذا غير صحيح وقد رد عليه أهل العلم فالمغيرة عزل أصلا بسبب تقدمه في السن , وكذلك كان عمر يزيد 18 سنة وقت انعزال المغيرة فلا يعقل أن المغيرة رضي الله عنه أشار على معاوية بأمر كهذا .

    وعلى الرغم من أن أهل الشام "دار الخلافة" كانوا مجمعين على بيعة يزيد فقد ركز المؤرخون على عدم رضى بعض أهل المدينة المنورة التي تبعد أكثر من شهر عن دمشق : كي يبرروا إرغام الخلفاء العباسيين للناس على أخذ البيعة لأولادهم بغير رضى من الرعية داخل عاصمة الخلافة نفسها.. !

    وخذ هذه الرواية المكذوبة التي تلخص كل شيء ..

    ( وعن الحسن: أن المغيرة بن شعبة أشار على معاوية ببيعة ابنه ، ففعل فقيل له : ما وراءك ؟ قال: وضعت رجل معاوية في غرز غي لا يزال فيه إلى يوم القيامة ,

    قال الحسن: فمن أجل ذلك بايع هؤلاء أولادهم ، ولولا ذلك لكانت شورى ) .!!

    فالغرض من تلفيق هذه الرواية وهذا الاتهام هو أن يُلقى في ذهن القارئ أن معاوية رضي الله عنه أقحم على الإسلام ما ليس منه وهي الهرقلية والصواب أن من أقحم الهرقلية على الإسلام هو من افترى هذا الكلام على أهل خير القرون . فالقضية هي افتراء وفي نفس الوقت قياس مع وجود فارق !, والفارق هو أن يتفق الناس على ابن الحاكم أو أي شخص في دار الخلافة لا أن يتم إجبارهم عليه ! .. فإذا لم يتفقوا فمن حقهم أن يختاروا غيره ..

    ثم إننا نستفيد من الموضوع أن وسائل الاتصال الحديثة ستعطي لكل مواطن الحق في اختيار من يحكمه وكأن كل مدينة وقرية داخل الدولة هي حي من أحياء العاصمة " دار الخلافة " ..
    وإذًا فلا دافع لسب معاوية رضي الله عنه إلا ممن كان له هدف آخر ...
    وحسبنا الله ونعم الوكيل

    وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ..

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الردود
    575
    التدوينات
    1
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ليلى عبد الحي عرض المشاركة
    يعني بدك رأينا يا شايب؛ المفروض اللي في سنه ما يتدخل بين الكبار ويخليه في حاله أحسن له.
    الحقيقة أنك محقه ، فطريقة العرض سيئة ، لكن هي سيرة وانفتحت
    ألا ترين الأرجائي يحوم حول الموضوع

    لذا قدمنا عذرنا قبل ردنا لنؤكد صحة قولك ولا نتجاهل ردك ، لكن ما باليد حيلة

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المكان
    من طيارة لطيارة .
    الردود
    90
    يا قوم طريقة العرض بسيطة ولا أنكر أنها دون المستوى , ولكنني أردت أن أفتح الموضوع عن هذا الشخص عدنان إبراهيم , ولكم الحرية في تشريح مذهبه وأفكاره والرد عليها رداً علمياً وفقط .
    فلو أنني أردت أن يكون موضوعاً كويساً جميلاً فلن يعجزني ذلك , ولكن نكتفي بالإشارة ونترك لكم الباقي .

    شكراً لكم .
    عُدّل الرد بواسطة الشايب المطوّر : 01-04-2012 في 01:57 AM

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    ضاحية العزلة
    الردود
    1,105
    ـ
    ما أروع هذا !

    شكر الله سعيك يا صاحب الموضوع ويا أخونا الأرجاني , فقدْ تزعزع أخوة لنا بسبب هذا المدلس والذي يصب على الدين السم أكوابا أكوابا ويشكك فيمن نقلوا لنا الدين من باب أنهم ليسوا معصومين عن الخطأ ونسي أنه من واجباتنا نحو فضلهم علينا التأدب في الحديث عنهم رضوان الله عليهم وأرضاهم ورضي الله عن معاوية وأرضاه .


    .

  7. #7
    ألاحظ منذ فترة أنك لا تهتم كثيرًا بنسبة الأقوال ، أو "التوثيق" ، أخي الأرجاني
    قد أتفهم أن يسهو عضو عن نسبة حقيقة لا تغير كثيرًا في الأشياء ضمن كلام كثير
    لكني لا أفهم كيف يمكن لعضو أن ينقل "مقالة" دون أن يحيل لمصدر
    هذا بغض النظر عن "مضمون" المقالة ،

    فيما يخص الدكتور عدنان إبراهيم الذي ملأ الساخر وأشغل الناس أشغلنا الله بطاعته ، أؤكد أن الموضوع مشتعب و طويل ، ومتداخل في أشياء كثيرة ،
    للرجل كلام طويل في الفلسفة ، وفيما جرى بين الصحابة ، ..الخ الخ
    ولا أزعم أني محيط بكلامه أو معد لدراسة عنه ، وإنما أنا رجل من قومي !
    أحطب معهم ، وأفعل صنيعهم ،
    فعلى من أتعب نفسه في دراسة فكر الرجل "في عمومه" أن يعطينا مما أعطاه الله ،
    ومن يدري فقد يكون مقررًا الإلحاد في موضع أو معتذرًا لأهله والقوم مشغولون بحديثه عن معاوية رضي الله عنه ،
    هذا و الرد الأول لمواطن أسلاك الصالح "الأرجاني" لا يبشر بخير ،
    ولكني أغمض عينًا عن شؤم ، وأفتح أخرى على أمل لا يحوجني له إلا أني لا أجد سواه ،
    و الله المستعان

    وتحية

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الردود
    575
    التدوينات
    1
    أقول على عجل ليفهم المخدوع بهذا الزنديق طريقته في الخداع

    قال عنه الشيخ الداهوم أنه يتبع أصول الزيدية ويطبق الإمامية
    عدنان إبراهيم مولع بالفلسفة ولا أجزم على إتقانه ولا جهله بها ، لكن يتضح ولعه بها وبفلاسفتها ، بل أوصل محمد باقر الصدر إلى مرتبة فوق مراتب الفلاسفة وأنه سد باباً ما استطاع أحد سده من قبله .

    عدنان إبراهيم من النوع الذي يحاول أن يبرز بزي العالم وهو جاهل ، فحين يتحدث لا بد أن يعلق على بعض الألفاظ محاولاً إبراز مهاراته اللغوية ليوحي أنه العالم النحرير رغم أن لا محل لهذه التعليقات عمال على بطال كما يقال
    وحتى الشبه التي يرويها يجعلك تعتقد أنه هو من اكتشفها وقد يصدق ذلك ممن لم يسمع لزنادقة قبل عدنان إبراهيم ويدري أنه أخذ عنهم ، فهو لم يأتي بجديد بل يسير على درب من سبقوه ، وأكثر ما يلتقط من الزيدي المحترق حسن المالكي ، وقد كان لحسن المالكي في فترة ما قبل الإنترنت ظهور ويأتي بالشبه ويعرضها كحقائق تجعل العوام أو حتى من ليس لهم إطلاع على العلوم الشرعية في حيرة مما يقول ، وفي النهاية سقط حسن المالكي وهرب من مناظرات بسيطة على الشبكة بعد ثورة الإنترنت ومع طلاب علم لم يكن لهم شهرة علمية . ( مجرد فقاعة صابون )

    لتفهم طريقة عدنان إبراهيم ركز على التالي
    عدنان إبراهيم قليل أدب حتى مع النبي صلى الله عليه وسلم ، وهذا لسان حاله في كل أقواله ولا مجال لحصرها

    مثلاً
    وصف النبي بالأهطل وضعيف الشخصية !
    لكن لو قلت له كيف تقول ذلك ؟
    سيرد ويقول : حاشا ذلك ، أنا خادم لنعل رسول الله ، إنما أنا يا جهلة كنت أصف حال لسان الصحابة الذين نزلت فيهم الآية الكريمة من أنهم يؤذون رسول الله لأنهم يقولون في قرارة أنفسهم أنه أهطل ضعيف الشخصية !

    ( عدنان إبراهيم يتخيل الصورة في رأسه ثم يرسلها كحقيقة مسلمة ) هذا أسلوبه

    نجده يطعن في الصحابة شتى أنواع الطعن ، فمثلاً يصفهم بعدم الرغبة في الصدقة بعد نزول الآية ، وأنهم قالوا لا حاجة بهم لمناجاة النبي صلى الله عليه وسلم حتى لا يتصدقوا !

    طبعاً لو سألته وقلت ومن كان من الصحابة ، أبو بكر وعمر وعثمان وعلي وطلحة ... الخ
    هل هؤلاء لم يكونوا يجلسون في بيت النبي ؟
    سيقول : لا هم بأبي وأمي ، فيأتي بشخصية دارت عليها روايات كردة ثم توبة ويطعن فيها
    ولو قلت له كيف عرفت أن المقصود بالآية هي هذا أو هؤلاء ؟

    القصد أنه يريد الطعن في كل شيء ، فطعن الصحابة وعلى رأسهم عمر رضي الله ، ولم يبقي ولم يذر ، لكن في ذات الوقت تجد له مقالة في عمر ربما لم تسمع بها حتى لتقول أن ما من أحد أحب عمر بن الخطاب كعدنان إبراهيم

    مثال
    طريقته مع النبي صلى الله عليه وسلم كطريقة الرافضة مع علي بن أبي طالب رضي الله عنه ( على حسب الموجة المراد توجيه دفتها )
    فالرافضة من ناحية يغلون في علي ، ومن ناحية يجعلونه جباناً يقاد من عنقه ويُكسر ضلع زوجته وهو مستسلم ، ولا يخجلون في أخرى من أن يصفونه بالشجاعة وباقتلاع باب خيبر ، وهكذا من المتناقضات !

    فعدنان إبراهيم يصف حال النبي ويقول أن الصحابة يأكلون معه وزوجته فيبحثون عن اللحم في القصعة ويتحسسون يد زوجته ، ويصفهم بأن في قلوبهم مرض ( يشير إلى إيحاءات جنسية تجاه زوج النبي )
    في المقابل يتحدث عن النبي وكأنه المحب المنصف له وأن النبي أغير الخلق !
    زندقة وأسلوب باطني على أعلى درجات المكر والدهاء

    لنأخذ مثال على ما يقوله عن مذهبه وكيف يراوغ
    يصرح ويقول أنه أشعري شافعي سني ، ومرة يقول أنه ليس له مذهب ، فهو سني شيعي زيدي إباضي مؤمن كافر ، وأخرى يقرر أنه لا يذهب فيما يذهب إليه أهل السنة ولا إلى ما يذهب إليه الرافضة ، ويشير إلى أصول الزيدية ويصف نفسه بالاعتدال بعد أن يفصله على مذهب الزيدية دون أن يقول عن نفسه أنه زيدي


    وحين ينتقد بأنه طعن بعقيل بن أبي طالب وأنه يترضى عليه ولايسلم عليه كالحسين بن علي
    كيف يكون جوابه

    يتعجب لما ينتقدونه به ، ويقول أنه يتبع علمائه أهل السنة !
    طيب لماذا تسلم على الحسين من الأساس ولا تترضى عليه كعقيل !

    ولماذا طعنت في علماء أهل السنة والأن تقول أنك تتبعهم !
    وكنت تقول أنك لاتتبع أحد !
    لماذا ساعة سني وساعة زيدي وساعة رافضي وساعة مؤمن وساعة كافر وبلسانه قال ذلك !

    ( حسب الموجه ) لا مبدأ يسير عليه ، أسلوب الباطنية في ضرب الإسلام من الداخل

    مثال آخر
    قال الشيخ الداهوم أن عدنا إبراهيم تم طرده من المجلس الإسلامي في النمساء على ما أذكر ، وانشأ مجلس الشورى وأنه يأتيه دعم ، وكأن الشيخ يشير إلى الرافضة
    الرد يكون بتمثيلية
    عدنان إبراهيم في حلقة ما يرد بها على منتقديه ويقوم بتمثيلية سخيفة ، فيطلب من الحضور التبرع لدفع إيجار المبني الذي يقوم منه بنشاطه ، وهو بذلك يرسل رسالة من أنه لا يتلقى دعماً من إيران !

    ومن السخافة والضحك على العقول وفي ذات الأسلوب
    يوحي بدعمه للثورات العربية ومنها الثورة السورية ، فكيف يصنع بإيران وحزب الله الذي قال عنه أنه وصل به إلى درجات الكمال ، وماتعليقه على موقفهما من الثورة السورية ؟

    يضع اللوم على السياسة ويلعن السياسة ، ليعتذر لإيران وحزب الله بالسياسة الملعونة !
    شغل فهلوة ونصب وزندقة

    علماء الإسلام فندوا الشبه وردوا عليها ، لكن العوام يجهلون الردود ويأخذون بكلام هؤلاء الزنادقة عن جهل بالأمر ، وما يقوله عدنان إبراهيم قاله قبله الباطنية والمستشرقين والنصارى وليت شعري بما يقول الرافضة

    خلال متابعته ليومين كنت أخذ الشبهة وأذهب للبحث عن ما قيل في الرد عليها ، فأجد أنها تذوب ذوبان الملح في الماء ، وأقسم أن الخبيث قد حيرني في أمور لولا أن تتبعتها وكفاني ما وجدت عن تتبع ما ساواها ، فهو مثلاً يبتر كلام أحد العلماء ، ثم يثني عليه ثناءاً عجيباً وأنه منصف وهو كذا وكذا وكذا ، وحين تتبع حجته تجد أنه بتر كلام العالم ولم يكتفي بذلك ، بل يستخدم شهرة العالم وكأنه يذهب إلى ما يذهب إليه هذا الزنديق ليجير اسم العالم ولا يكتفي بقوله المبتور فقط ، فيعتقد العوام أن ابن حجر الذي بتر كلامه ولم يكفيه ببتره حتى أنه يوحي أنه يقول بما يقول به عدنان إبراهيم وهو على مذهبه ، فيكون بذلك عدنان ليس الوحيد من يقول بذلك ، بل العالم الذي ملأت شهرته الآفاق يوافقه ، ثم لا يخجل في موضع أخر أن يطعن بذات العالم في موقف آخر ، وهذا حدث مع ابن حنبل بشكل كبير

    والزنادقة يبترون الكلام إلا أنهم لا يصنعون هالة حول قائله ليوهموا الناس أن من قال بذلك على ما هم عليه !

    مثال للتوضيح وعلى حديث احتج به على معاوية
    عندما نحتج بلفظ الصعلوك عند بعض علماء الشيعة لنؤكد معنى الحديث ، فإننا لا نقرر أن قائله من الشيعة هو على ما عليه أهل السنة ، بل لنؤكد المعنى اللغوي للفظ وأنه لا يتعدى معنى الفقير الذي لا مال له ، فنحتج بهم عليهم بما يخالفوننا فيه . أما عدنان إبراهيم فيجير العالم وقوله ليوهم أنه يوافقه ، ثم لا يجد حرجاً أن يطعن فيه في موقف مغاير ، وهي ذات الطريقة مع النبي والصحابة وعلماء المسلمين ومذهب أهل السنة

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2,282
    جميل..
    واني من المتابعين..

    ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المكان
    من طيارة لطيارة .
    الردود
    90
    بالنسبة لرأيي في المدعو عدنان إبراهيم فهو بسيط ومباشر ..
    عدنان إبراهيم من غلاة الزيدية ، وفي رأيي فهو زنديق ضال .
    طبعاً محدش يقول كدا ، انتوا اللي عليكو تشرحوا مذهبه وتردوا الحجة بالحجة .
    ربنا يكركم يا جدعان .

  11. #11
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة خالد الطيب عرض المشاركة
    أقول على عجل ليفهم المخدوع بهذا الزنديق طريقته في الخداع



    قال عنه الشيخ الداهوم أنه يتبع أصول الزيدية ويطبق الإمامية

    عدنان إبراهيم مولع بالفلسفة ولا أجزم على إتقانه ولا جهله بها ، لكن يتضح ولعه بها وبفلاسفتها ، بل أوصل محمد باقر الصدر إلى مرتبة فوق مراتب الفلاسفة وأنه سد باباً ما استطاع أحد سده من قبله .



    عدنان إبراهيم من النوع الذي يحاول أن يبرز بزي العالم وهو جاهل ، فحين يتحدث لا بد أن يعلق على بعض الألفاظ محاولاً إبراز مهاراته اللغوية ليوحي أنه العالم النحرير رغم أن لا محل لهذه التعليقات عمال على بطال كما يقال

    وحتى الشبه التي يرويها يجعلك تعتقد أنه هو من اكتشفها وقد يصدق ذلك ممن لم يسمع لزنادقة قبل عدنان إبراهيم ويدري أنه أخذ عنهم ، فهو لم يأتي بجديد بل يسير على درب من سبقوه ، وأكثر ما يلتقط من الزيدي المحترق حسن المالكي ، وقد كان لحسن المالكي في فترة ما قبل الإنترنت ظهور ويأتي بالشبه ويعرضها كحقائق تجعل العوام أو حتى من ليس لهم إطلاع على العلوم الشرعية في حيرة مما يقول ، وفي النهاية سقط حسن المالكي وهرب من مناظرات بسيطة على الشبكة بعد ثورة الإنترنت ومع طلاب علم لم يكن لهم شهرة علمية . ( مجرد فقاعة صابون )



    لتفهم طريقة عدنان إبراهيم ركز على التالي

    عدنان إبراهيم قليل أدب حتى مع النبي صلى الله عليه وسلم ، وهذا لسان حاله في كل أقواله ولا مجال لحصرها



    مثلاً

    وصف النبي بالأهطل وضعيف الشخصية !

    لكن لو قلت له كيف تقول ذلك ؟

    سيرد ويقول : حاشا ذلك ، أنا خادم لنعل رسول الله ، إنما أنا يا جهلة كنت أصف حال لسان الصحابة الذين نزلت فيهم الآية الكريمة من أنهم يؤذون رسول الله لأنهم يقولون في قرارة أنفسهم أنه أهطل ضعيف الشخصية !



    ( عدنان إبراهيم يتخيل الصورة في رأسه ثم يرسلها كحقيقة مسلمة ) هذا أسلوبه



    نجده يطعن في الصحابة شتى أنواع الطعن ، فمثلاً يصفهم بعدم الرغبة في الصدقة بعد نزول الآية ، وأنهم قالوا لا حاجة بهم لمناجاة النبي صلى الله عليه وسلم حتى لا يتصدقوا !



    طبعاً لو سألته وقلت ومن كان من الصحابة ، أبو بكر وعمر وعثمان وعلي وطلحة ... الخ

    هل هؤلاء لم يكونوا يجلسون في بيت النبي ؟

    سيقول : لا هم بأبي وأمي ، فيأتي بشخصية دارت عليها روايات كردة ثم توبة ويطعن فيها

    ولو قلت له كيف عرفت أن المقصود بالآية هي هذا أو هؤلاء ؟



    القصد أنه يريد الطعن في كل شيء ، فطعن الصحابة وعلى رأسهم عمر رضي الله ، ولم يبقي ولم يذر ، لكن في ذات الوقت تجد له مقالة في عمر ربما لم تسمع بها حتى لتقول أن ما من أحد أحب عمر بن الخطاب كعدنان إبراهيم



    مثال

    طريقته مع النبي صلى الله عليه وسلم كطريقة الرافضة مع علي بن أبي طالب رضي الله عنه ( على حسب الموجة المراد توجيه دفتها )

    فالرافضة من ناحية يغلون في علي ، ومن ناحية يجعلونه جباناً يقاد من عنقه ويُكسر ضلع زوجته وهو مستسلم ، ولا يخجلون في أخرى من أن يصفونه بالشجاعة وباقتلاع باب خيبر ، وهكذا من المتناقضات !



    فعدنان إبراهيم يصف حال النبي ويقول أن الصحابة يأكلون معه وزوجته فيبحثون عن اللحم في القصعة ويتحسسون يد زوجته ، ويصفهم بأن في قلوبهم مرض ( يشير إلى إيحاءات جنسية تجاه زوج النبي )

    في المقابل يتحدث عن النبي وكأنه المحب المنصف له وأن النبي أغير الخلق !

    زندقة وأسلوب باطني على أعلى درجات المكر والدهاء



    لنأخذ مثال على ما يقوله عن مذهبه وكيف يراوغ

    يصرح ويقول أنه أشعري شافعي سني ، ومرة يقول أنه ليس له مذهب ، فهو سني شيعي زيدي إباضي مؤمن كافر ، وأخرى يقرر أنه لا يذهب فيما يذهب إليه أهل السنة ولا إلى ما يذهب إليه الرافضة ، ويشير إلى أصول الزيدية ويصف نفسه بالاعتدال بعد أن يفصله على مذهب الزيدية دون أن يقول عن نفسه أنه زيدي





    وحين ينتقد بأنه طعن بعقيل بن أبي طالب وأنه يترضى عليه ولايسلم عليه كالحسين بن علي

    كيف يكون جوابه



    يتعجب لما ينتقدونه به ، ويقول أنه يتبع علمائه أهل السنة !

    طيب لماذا تسلم على الحسين من الأساس ولا تترضى عليه كعقيل !



    ولماذا طعنت في علماء أهل السنة والأن تقول أنك تتبعهم !

    وكنت تقول أنك لاتتبع أحد !

    لماذا ساعة سني وساعة زيدي وساعة رافضي وساعة مؤمن وساعة كافر وبلسانه قال ذلك !



    ( حسب الموجه ) لا مبدأ يسير عليه ، أسلوب الباطنية في ضرب الإسلام من الداخل



    مثال آخر

    قال الشيخ الداهوم أن عدنا إبراهيم تم طرده من المجلس الإسلامي في النمساء على ما أذكر ، وانشأ مجلس الشورى وأنه يأتيه دعم ، وكأن الشيخ يشير إلى الرافضة

    الرد يكون بتمثيلية

    عدنان إبراهيم في حلقة ما يرد بها على منتقديه ويقوم بتمثيلية سخيفة ، فيطلب من الحضور التبرع لدفع إيجار المبني الذي يقوم منه بنشاطه ، وهو بذلك يرسل رسالة من أنه لا يتلقى دعماً من إيران !



    ومن السخافة والضحك على العقول وفي ذات الأسلوب

    يوحي بدعمه للثورات العربية ومنها الثورة السورية ، فكيف يصنع بإيران وحزب الله الذي قال عنه أنه وصل به إلى درجات الكمال ، وماتعليقه على موقفهما من الثورة السورية ؟



    يضع اللوم على السياسة ويلعن السياسة ، ليعتذر لإيران وحزب الله بالسياسة الملعونة !

    شغل فهلوة ونصب وزندقة



    علماء الإسلام فندوا الشبه وردوا عليها ، لكن العوام يجهلون الردود ويأخذون بكلام هؤلاء الزنادقة عن جهل بالأمر ، وما يقوله عدنان إبراهيم قاله قبله الباطنية والمستشرقين والنصارى وليت شعري بما يقول الرافضة



    خلال متابعته ليومين كنت أخذ الشبهة وأذهب للبحث عن ما قيل في الرد عليها ، فأجد أنها تذوب ذوبان الملح في الماء ، وأقسم أن الخبيث قد حيرني في أمور لولا أن تتبعتها وكفاني ما وجدت عن تتبع ما ساواها ، فهو مثلاً يبتر كلام أحد العلماء ، ثم يثني عليه ثناءاً عجيباً وأنه منصف وهو كذا وكذا وكذا ، وحين تتبع حجته تجد أنه بتر كلام العالم ولم يكتفي بذلك ، بل يستخدم شهرة العالم وكأنه يذهب إلى ما يذهب إليه هذا الزنديق ليجير اسم العالم ولا يكتفي بقوله المبتور فقط ، فيعتقد العوام أن ابن حجر الذي بتر كلامه ولم يكفيه ببتره حتى أنه يوحي أنه يقول بما يقول به عدنان إبراهيم وهو على مذهبه ، فيكون بذلك عدنان ليس الوحيد من يقول بذلك ، بل العالم الذي ملأت شهرته الآفاق يوافقه ، ثم لا يخجل في موضع أخر أن يطعن بذات العالم في موقف آخر ، وهذا حدث مع ابن حنبل بشكل كبير



    والزنادقة يبترون الكلام إلا أنهم لا يصنعون هالة حول قائله ليوهموا الناس أن من قال بذلك على ما هم عليه !



    مثال للتوضيح وعلى حديث احتج به على معاوية

    عندما نحتج بلفظ الصعلوك عند بعض علماء الشيعة لنؤكد معنى الحديث ، فإننا لا نقرر أن قائله من الشيعة هو على ما عليه أهل السنة ، بل لنؤكد المعنى اللغوي للفظ وأنه لا يتعدى معنى الفقير الذي لا مال له ، فنحتج بهم عليهم بما يخالفوننا فيه . أما عدنان إبراهيم فيجير العالم وقوله ليوهم أنه يوافقه ، ثم لا يجد حرجاً أن يطعن فيه في موقف مغاير ، وهي ذات الطريقة مع النبي والصحابة وعلماء المسلمين ومذهب أهل السنة


    لا عِطْرَ بعدَ عروس !!



    وعلى الهامش ، أقول :

    1- حركاتُه المسرحية !

    2- دعْوتُه مريديه إلى القراءة : (اقرؤوا ..اقرؤوا) .

    3- تفنّنه في استعمال نبرات الصوت !

    ...الخ !



    تلكَ عبارةٌ عن (كلاليب) تتخطّف العوام وأنصاف المتعلّمين !

    أمّا إذا غُصْتَ إلى العُمقِ ، فلن تجدَ شيئًا .



    وحقيقةُ أمْر هذا الزنديق تتلخّص في التالي :

    1- حاول الرافضةُ التسلُّل إلى المغرب العربي ، فقطعت بعضُ الدول العلاقات الدبلوماسية مع إيران .

    2- تسلّل الرافضةُ من (الباب الخلفي) في أوروبا ؛ لعلمهم أن أكثر المهاجرين العرب هناك هم من المغرب العربي .

    3- الرافضةُ أعداؤنا ، وهم كُفّار .. لا شكّ في ذلك .. لكننا نعترف لهم بخصيصتين نفتقدهما : الإصرارُ الذي لا يعرفُ اليأس في نشرِ دينهم ، و(الذكاء) .. فقد وجدوا في أوربا ضالّتهم متمثّلةً في هذا الزنديق ، فاشتروه بثمن بخسٍ !

    4- يلحّ الرافضةُ على أمرين لا ثالث لهما : (أهل البيت) ، و (معاوية) رضي الله عنه . فإذا ما أُلِّه أهل البيت ، وكُسِر حاجزُ معاوية رضي الله عنه - استتبّ لهم الأمر !

    5- بضاعةُ هذا الزنديق الكافر لا تخرجُ عن : شبهات الباطنيين ، وكذبات الإخباريين ، ومطاعن المستشرقين ... من مستنقعاتها يستقي ، وفي أوحالها يغوص !

    6- خطابُ هذا الزنديق متوجّهٌ لفئة معيّنةٍ من الناسِ (قليلي الفهم ، وضحلي الثقافة الدينية) .. فيبهرهم بأسلوبه ، والمعلومات التي يوردها .. وكأنها فتْحٌ جديدٌ .. ثم يقول لهم : اقرؤوا .. اقرؤوا .. إمعانًا في ترسيخ الشبهات في نفوسهم !

    7- كلُّ من أنعم اللهُ عليهِ بنعمةِ العقلِ والفهمِ يجدُ (بكل بساطةٍ) أن هذا الزنديقَ يركّز على الأشخاصِ ذاتِهم ، والمسائل ذاتِها التي يركّزُ عليها الرافضة .



    وأقول :

    واللهِ ؛ لقد قرأتُ أكثر مما قرأ هذا الزنديقُ أضعافًا مضاعفةً .. وشتّان بين قارئ وقارئ !

    ولم أطّلع إلا على مقاطع قليلةٍ مما يُنشر له على (اليوتيوب) ... فوجدْتُ الجهل الفاضح يفوحُ من بين عباراتِه ، ومعلوماتِه ! ... ووجدْتُ النفاقَ والكُفر الصراحَ متجسّدًا في شخصه..

    وهو ليس نسيج وحده في هذا المضمار ... كم من سابقٍ له ، وكم من لاحقٍ !! ... لكن الفارق : أن التكنولوجيا ووسائل الاتصال خدمتْه ، وأيّ خدمةٍ !!

    التاريخ يحتفظُ لنا بأخبارِ زنادقة (شيّعوا) المغرب العربي ، وأقاموا دولةً للباطنية هناك ، ما لبثت أن اجتاحت شمال إفريقيا ، وألقتْ رحالها في مصر ! ..

    وها هم يعيدون الكَرّة بعد الكَرّة .. والحربُ مستعرةٌ !



    أتخيَّلُه وهو يُرغِي ، ويرعدُ ويزبِدُ : كلبًا نابحًا ... فأشعُر بالقرف والغثيان !! .. ثم أُفاجَأُ به يتهجّم بأسلوبٍ حقيرٍ ، وقِلّة أدبٍ على الصحابة رضوان الله عليهم . وعلى رأسهم معاوية رضي الله عنه .. فلا أتمالَكُ نفسي ! (لعنةُ الله عليه ، وعلى من رضي بما جاء به) !!



    موقفُنا :

    ليس أمامنا إلا تبصيرُ الناسِ بحالِه ؛ من خلال :

    1- إفهام الناسِ أنّه لم يأتِ بجديدٍ .. وأن كلامَه مكرور .. مبثوث في كتب التاريخ . ودارتْ حول ذلكَ معاركُ (قتالية/فكرية) انتهتْ بانتصار معسكر الحقّ على معسكرالباطل ... ومصيبتنا في أهل الباطل أنهم لا يكلّون ، ولا يملّون .. ويلبسون لكلّ زمانٍ لبوسَه !

    2- دعوة المسلمين إلى العودة إلى الكتاب والسنة ، والتمسك بهما ... فهما وصيّة النبي صلى الله عليه وسلم ، وفيهما الأمان والعصمة من الفِتَن !

    3- عدم نشْرِ أي مقاطع ، أو مقالات ، أو محاضراتٍ لهذا الكافر الزنديق .. فإن في ذلك مساهمةً في نشر الكُفر والباطل .. وقد تقع الشبهة من نفسٍ ضعيفةٍ موقعًا يفسد الدين فسادًا لا أمل في إصلاحه .



    فمن أبى أن يصدِّقَنا أن هذا الزنديق جاهل .. وإنما هو عبارة عن (ريكوردر) ، أو سائمة من السوائم (تجترُّ) ما التقمتْه من الشبهات ... فليس أمامنا إلا أن نهجرَه ، وندعو الله له أن يبصّره في دينه .



    وأرجو من الإخوة الكرام أن يتجنّبوا إضافةَ أيّ لقبٍ إلى هذا الزنديقِ فيه معنى من معاني العلم أو الفقه ..

    فو الله ما هو إلا جاهلٌ جهلًا مشينًا ... وأعظمُ الجهل وأقبحُه : الجهْلُ بالله !!



    وسؤالٌ أضعُه بين يدي من يقرأ ردّي هذا :

    لماذا لا يقعُ في شباك هذا الزنديق (كلب الرافضة النابح) إلا البسطاء ، والعوام ، وأنصاف المتعلمين؟؟!



    أبادرُ بالإجابة ، فأقول :

    إنّهم في كل زمانٍ ومكانٍ : وقودُ الفِتَن .. وسواد جيوشِ الباطلِ !!

  12. #12


    استغرب من صاحب هذه المشاركة - الشايب المطوّر - يعتذر عن
    طريقة العرض ويقول انها : بسيطة و دون المستوى , وانه اكتفى بالاشارة !!؟؟
    ,

    الموضوع بالكامل منقول , ومعظمه عن ويكيبيديا، الموسوعة الحرة .

    فأين إشارتك واين بصمتك ؟؟

  13. #13
    إضافة صغيرة:
    - عدنان ابراهيم لا يقول أن الحديث عن الصحابة هو أوّل من جاء به، بل يضع على طاولته كتبا لعلماء السنّة و يقول قال فلان و قال علاّن. و أكثر من مرة يقول بالحرف الواحد: ما تقولوش عدنان قال هاذي كتبنا كتب أهل السنة التي تقول.
    - عدنان ابراهيم ظُلم لأنه يتم الترويج أنه شاتم الصحابة و هذا كذب فعدد الصحابة الذين خطّأهم لا يعدّون على أصابع اليد و لم يشتمهم أبدا و لم يسبّهم و من يريد الانصاف و المنصفة فليتفضل و ليلبس لباس طال العلم و يتحقّق بنفسه.
    - عدنان ابراهيم عبقري ( لا أحب المبالغة في وصف الأشخاص لكن هذا ما وصلت إليه)" كل خطبة جمعة يتم إعدادها بعد أن يقرأ ألف صفحة.
    - ألف كتابا و هو في السن الخامسة عشر.
    - يتقن ثلاث لغات على الأقل.
    - لديه بحوث منها:
    التحقيق في سن السيدة عائشة رضي الله عنها. و في هذا الأمر خلص إلى أنها كانت صاحبة 18-20-22 عندما بنى بها الرسول صلى الله عليه و سلّم.
    - لديه محاضرة عن الرسول صلى الله عليه و سلم و السيف ( أجمل و أروع ما سمعت)
    - بحث في حدّ الردّة ( الخلاصة ليس هناك حد ردّة في الاسلام) من لم يطّلع على البحث يتق الله في عباده و من أدنى حقوق المسلمين عليك أن تتطّلع على وجهات نظرهم و إلى ماذا استندوا عليه في بنائها.
    - في كل خطبة أو محاضرة تتعلّم ألف شيء و شيء. هذه النقطة قد يسخر مني عليها لكن لابأس.
    - لديه سلسلة حول الإلحاد في حلقتها السادسة. من يطّلع عليها يعرف أن من يصف عدنان بالزنديق الضال الجاهل شخص غير طبيعي. يتحدث لست ساعات دون انقطاع كل سبت دون الرجوع لورقة حول الفلسفة، الإلحاد و حول الموضوعات التي يفتحها.

    خطبة الجمعة الأخير بعنوان: ظهر المهدي .. فرّ المهدي. و هي من أجمل الخطب على الإطلاق.
    أنصفوا فإن الله يحب المنصفة. فهو يقول و لا يجرمنكم شنئان قوم على أن تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى).
    الله سبحانه و تعالى أعلم بطبيعة البشر و طبيعة أنفسهم الشنآن.
    هذا غيض من فيض كثير. و لم أرجع فيه لأي شيء فقط ما علق بذاكرتي الآن.

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    الردود
    612
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة محمود محمد شاكر عرض المشاركة
    ألاحظ منذ فترة أنك لا تهتم كثيرًا بنسبة الأقوال ، أو "التوثيق" ، أخي الأرجاني
    قد أتفهم أن يسهو عضو عن نسبة حقيقة لا تغير كثيرًا في الأشياء ضمن كلام كثير
    لكني لا أفهم كيف يمكن لعضو أن ينقل "مقالة" دون أن يحيل لمصدر
    هذا بغض النظر عن "مضمون" المقالة ،


    فيما يخص الدكتور عدنان إبراهيم الذي ملأ الساخر وأشغل الناس أشغلنا الله بطاعته ، أؤكد أن الموضوع مشتعب و طويل ، ومتداخل في أشياء كثيرة ،
    للرجل كلام طويل في الفلسفة ، وفيما جرى بين الصحابة ، ..الخ الخ
    ولا أزعم أني محيط بكلامه أو معد لدراسة عنه ، وإنما أنا رجل من قومي !
    أحطب معهم ، وأفعل صنيعهم ،
    فعلى من أتعب نفسه في دراسة فكر الرجل "في عمومه" أن يعطينا مما أعطاه الله ،
    ومن يدري فقد يكون مقررًا الإلحاد في موضع أو معتذرًا لأهله والقوم مشغولون بحديثه عن معاوية رضي الله عنه ،
    هذا و الرد الأول لمواطن أسلاك الصالح "الأرجاني" لا يبشر بخير ،
    ولكني أغمض عينًا عن شؤم ، وأفتح أخرى على أمل لا يحوجني له إلا أني لا أجد سواه ،
    و الله المستعان


    وتحية
    أنا صاحب المقالة إذا صحت التسمية ...
    وماهو الذي لا يبشر بخير ؟!
    إن الذين يهاجمون معاوية رضي الله عنه ..
    يتمترسون وراء افتراض أن المدافعين عنه لا يستطيعون قول الحقيقة كاملة ..
    وما نطالب به هنا هو إعطاؤنا حقنا في أن ندافع عن معاوية ..
    كما أعطيتم البعض الحق في الإساءة إليه والدفاع عمن أساء إليه ..

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المكان
    تحت تحت تحت كمان .. أيوة هنا
    الردود
    2,343
    التدوينات
    15
    موضوع الصفحة عدنان إبراهيم
    أى رد سيخرج عن هذا إلى تصفية حسابات شخصية قديمة سيتم حذفه كاملاً ، حتى لو خرج إليها بسطر واحد من عشرين سطر داخل الموضوع
    زهقنا من ذكرياتكم
    اللى عاجبه على كدا أهلاً و سهلاً
    و اللى مش عاجبه يشتمنى
    ...

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المكان
    من طيارة لطيارة .
    الردود
    90
    روح يا عم ساخر سبيل ربنا يولّع في عدوينك ..

  17. #17
    ساخر سبيل:
    قمت بحذف مشاركتين لي هنا وهما تصبّان في موضوع عدنان ابراهيم و لا شيء غيره.
    أنا لن أطالبك بإرجاعها فوالله لا أريدها. لكن أتمنى أن يستطيع المشرفون رؤيتها بعد الحذف حتى يضحكوا عليك و على قلّة عقلك.
    و حتى هذا الرد قم بحذفه حتى لا تهتزّ نفسك و تضعف.

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المكان
    من طيارة لطيارة .
    الردود
    90
    تقول الأستاذة نوال يوسف رداً على رد الأرجاني الأخير :
    الحمد لله مشاركتي مازالت موجودة في ذلك الموضوع حتى يرجع لها، و قد ذكرت السبب الذي دعاني لهذا القول لكن اجتزأته. أرجو من الله أن يصيبك بشرّ عملك هذا فتقول الكلمة فيتعمّد القوم تحريفها. و لن أكثر الكلام و الدفاع عن نفسي فكلكم ذقتم و ستذوقون من أفعالكم.
    أنا لا أدافع عن عدنان ابراهيم أنا نقلت وجهة نظري حوله و كانت وجهة نظر إيجابية. إن كنتم تثقون بأنفسكم و علمكم أقترح عليكم حاجة واحدة من أجل الجهلة أمثالي من أهل السنّة: أن تأخذوا كل حجّة من فم عدنان و تردّوها عليه و بين كل فاصلة و أخرى اشتموه. يعني ليس شرطا أن يكون الرد علميا و في نفس الوقت متأدّبا، يمكنكم جمع الاثنان. إن لم تستطيعوا فعل ذلك فلينصرف كل واحد لما يقدر له وعوّد نفسه عليه.
    لا تردوا على عدنان ردّوا على الأئمة الذين استشهد بأقوالهم. والله العظيم مستعدة لجميع كل حجة من كل جملة يقولها لكن هذا الجهد لا تستحقونه، تستمرئون الكذب و من أجل ماذا؟ من أجل ماذا؟
    قلتها لن أناقش معكم فذلك والله مضيعة للوقت و حرقا للأعصاب.

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المكان
    من طيارة لطيارة .
    الردود
    90
    نوال يوسف :

    لماذا كل هذا الغضب ؟ تلومين من يشتم عدنان إبراهيم وأنتِ هنا تشتمين الكلّ ؟
    هداك الله يا ضائعة .

  20. #20
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الشايب المطوّر عرض المشاركة
    تقول الأستاذة نوال يوسف :
    الحمد لله مشاركتي مازالت موجودة في ذلك الموضوع حتى يرجع لها، و قد ذكرت السبب الذي دعاني لهذا القول لكن اجتزأته. أرجو من الله أن يصيبك بشرّ عملك هذا فتقول الكلمة فيتعمّد القوم تحريفها. و لن أكثر الكلام و الدفاع عن نفسي فكلكم ذقتم و ستذوقون من أفعالكم.
    أنا لا أدافع عن عدنان ابراهيم أنا نقلت وجهة نظري حوله و كانت وجهة نظر إيجابية. إن كنتم تثقون بأنفسكم و علمكم أقترح عليكم حاجة واحدة من أجل الجهلة أمثالي من أهل السنّة: أن تأخذوا كل حجّة من فم عدنان و تردّوها عليه و بين كل فاصلة و أخرى اشتموه. يعني ليس شرطا أن يكون الرد علميا و في نفس الوقت متأدّبا، يمكنكم جمع الاثنان. إن لم تستطيعوا فعل ذلك فلينصرف كل واحد لما يقدر له وعوّد نفسه عليه.
    لا تردوا على عدنان ردّوا على الأئمة الذين استشهد بأقوالهم. والله العظيم مستعدة لجميع كل حجة من كل جملة يقولها لكن هذا الجهد لا تستحقونه، تستمرئون الكذب و من أجل ماذا؟ من أجل ماذا؟
    قلتها لن أناقش معكم فذلك والله مضيعة للوقت و حرقا للأعصاب.
    هذا الرد خارج الموضوع و بما أنه مشرف لديه كامل الحق في فرض طريقته في إدارة الموضوع.
    أما الردّين الآخرين فهي دليل إضافي لي ( لي أنا) أنه قليل عقل مسكين.
    أما أنت فعليك أن تعتذر أنك لست أهلا لأبسط أمانة في أن تقول نقلت الكلام لا أن تقول ( أعرف أن الموضوع بسيط و دون المستوى) ...

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •