Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 19 من 19

الموضوع: خواطر متناثرة

  1. #1

    خواطر متناثرة

    جنتي المفقودة
    متفيئا بظل يقطينته بعدما نبذته أمواج الحياة بالعراء جلس يستعيد شريط رحلة عشرين عاما طوف خلالها كالشك أركان المعمورة باحثا عن جنته المفقودة ، رحماك ربي أين موضع الخلل ؟ أعاده انعتاق حبة تفاح من غصنها إلى حقيقة أنساه إياها كر الجديدين ، إنه ابن لآدم - عليه السلام - ولا غرو أن يحذو الفتى حذو والده ، إذن لابد وأنه كان يسكن هاته الجنة ثم أخرج منها
    وفي لحظة سحرية كأنما اقتبسها من العالم العلوي أزيل عن عينيه غشاوتهما فأضحى الأمر بالنسبة إليه واضحا :
    فهي وحدها من بين العالمين من تملك جنة تحت قدمها ، ثم إن خروجه من الرحم إلى هذا العالم لم يكن إلا تجسيدا لخروج أبيه عليه السلام من الجنة
    ويتذكر حينئذ حدود جنته حضنها ثديها وهدهدتها له على أنغام تهويدة أمازيغية
    فيسائل الخيوط الأولى لفجر صادق انبثق في ليل حناياه أتراني أعود يوما إلى جنتي كما عاد أبي إلى جنته
    --------------------------------------------------
    حرية
    من بعد عشرين عاما جوبه شطرها الأول منافي الأرض وفسحه ثانيها منافي بلده وقف على قبره فأعادته وقفته تلك صبيا وقد تحلق رفقة إخوته وأبناء عمومته حول شيخ بلغ سبعين نكبة وهو يقص عليهم أسطورة حورية البر تلك الفتاة الفائقة الجمال التي استخلصها جلاد البلاد الظالم لنفسه على حين خور من أهلها فحبسها في قبو قصره المنيف ، ومنذ ذلك الحين وهي تقضي سحابة يومها معلقة بصرها بكوة في جدار محبسها تشكو بثها وحزنها إلى حمامة ألفت النواح على الجانب الآخر من الكوة وتحدثها عن فارس وسيم سيأتي على ظهر جواده الأبيض المجنح لينقذها
    " ... ولا الضالين آمين " مسح بكفيه وجهه ثم شاهِد القبر وألقى نظرة وداع على قبر جده ومضى يجمع أبناء إخوته ليحدثهم عن حورية البر التي حاول أن يكون فارسها الوسيم ويبحث في تلك الوجوه البريئة عمن سيكونه
    ---------------------------------------------------
    بيدوفيليا
    منذ صغري وأنا أتعجب من فكر ومنطق عمي منصور ذلك النجار الذي لا يتحرج عن تعطيل أعماله ومشاريعه لينفق ساعات يومه في تلبية رغبة طفل من الأطفال لم يبلغ العاشرة بعد
    فينكب بكل جوارحه على صناعة بيت للعبة ذاك الطفل وهو يغني أنا أهوى أهوى الأطفال
    وكبرت فعرفت أن عمي منصور لم يكن إلا بيدوفيليا يمنع في أكثر البلدان إباحية من الإقتراب من المدارس أو أماكن اللعب المخصصة للأطفال ، بينما نجبر في مدارسنا الإبتدائية على الغناء له
    لك الله يا وطني كم من شاذ بين جنبيك تخرج جموع أبنائك هاتفة باسمه
    ------------------------------------------------------------
    أنجز حر ما وعد
    أبرأ إلى الله منكم معشر الخوارج ، فمن يوم يومكم وأنتم تسبون حكامنا وتألبون عليهم الجموع الغوغاء وتدعون أنهم أخلفوكم ما وعدوكم وإني محدثكم العبد الضعيف أشهد أن حكامنا قد صدقوا ما عاهدونا عليه فهم وعدونا الإستقرار والله تعالى يقول " وإن الآخرة هي دار القرار "
    لذا فهم يتجشمون عناء إرسالنا إلى هناك فرادى أو زمرا ، أما ماقد يحدث قبل ذلك من تعذيب وسجن فإنما هو تحضير لما ينتظرنا في طريقنا - القبر - إلى دار القرار
    ------------------------------------------------------------
    عند الصبح يحمد القوم السرى
    وأمر بالليل يسب قومي فأسائله عن السبب فيقول منذ القديم وأنتم تقولون عند الصبح يحمد القوم السرى ولم أر فيكم أحدا قد حمده ولو بشطر كلمة فأجيبه يا سيدي الذنب والله ذنب الصبح
    -----------------------------------------------------------
    تحايا

    إلى بحر العرب يباهي إخوانه ، استقرت في قعركم أحجار وصدف واستقر في بطن أسامة
    -----------------------------------------------------------
    إلى المواطن العربي يجلس على الجزيرة لمشاهدة مجازر سورية بانتظار انتهاء الفاصل الإشهاري على mbc action
    ------------------------------------------------------------------------
    إلى السلفية المتسيسية يتسع أفقها السياسي حتى تعزي إخوة الوطن في نجاسة البابا ويضيق افقها الفقهي فتتجاهل موت الشيخ رفاعي سرور
    ------------------------
    إليها مرة ثانية إذ تبيع في عام رخاء ما باعه الإخوان في سبعين عاما من الشدة
    -------------------------------
    إلى العلامة الأثري سعد الحصين إذ ينبهنا أن حسن البنا هو من ألقى في روع إبليس أن يوسوس لإخوان سورية باختلاق مجزرة حماة الأولى حتى يلطخوا صورة سادس الخلفاء الراشدين الخليفة المظلوم حافظ الأسد
    --------------------------------
    إلى أحزاب جاب الله إذ تأخذ شكل الخلايا السرطانية فما تلبث أن تبدأ بالإنقسام على نفسها
    ----------------------------------
    إلى حازم أبي اسماعيل يحدث عنه فم الزمان يوما فيقول: " ذاك نبي أضاعه قومه "
    عُدّل الرد بواسطة تخبط سرا : 03-04-2012 في 05:31 PM

  2. #2
    أتذكرين أول مرة التقيتك فيها ، يومها كنت خارجا من حانوت لصاحبي بينما كنت رفقة شلتك تهمين بدخوله، وحينما التقت عيناي عيناك أسرعت بتسبيلهما بينما بقيت متسمرا في مكاني أبحلق فيك رأيت يومها خداك قد توردا من الخجل ، كان منظرا غريبا بالنسبة لي فعهدي بالخدود متوردة بالصبغات أما حمرة الخجل فلم أكن أعلم - قبلك - أنها قد ترتسم على خد بنت لحواء على وجه الحقيقة إنما كنت أحسبه مجرد تعبير مجازي
    كنت بين يديك كالمنوم مغناطيسيا وكنت القلادة التي نومني القدر بها توقفت عيناي يومها عن الرف وبقيت تتتبع - ليغفر الرب لي ذلك - كل خطوة من خطواتك ، كل حركة تحركتها وكل سكنة سكنتها مسجلة في ذاكرتي ، علمتني يومها سيدتي أن الإغراء إغراء العفاف
    وتلمست جسدي وأنت تهمين بمغادرة الحانوت فأهب كالملسوع وأرفع صوتي مؤذنا :" أيتها النسوة إنكن لسارقات" وتلتفت إحدى صويحباتك تسألني ماذا أفقد؟ فأجيبها : قلبي

  3. #3
    وأراني إحدى صباحات أيار أجوب شوارع الحي شيخا جاز تسعين قد سلبه الدهر بقية ما استنقذه من عقل بعدك وعلمته الأيام كيف يكون دبيب الرجل على ثلاث ، ومن حولي سكان الحي كالسكارى يركضون في كل ناح وهم يصرخون أن الساعة قامت وهاهي ذي الشمس قد طلعت من مغربها ، وعبثا أحاول إخبارهم أنك أنت من أطللت من شرفة غرفتك

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المكان
    غياهب الحب
    الردود
    210
    أجمل ما قرأت هذا اليوم , لم يذهب غيابي عن الدوام سدا
    ثم إنها تحية يعجز عن حملها الساخر وما حوله

  5. #5
    بل مرورك الأجمل أيها الصديق
    تحية لك بعدد الثواني التي تأخر فيها ردي

  6. #6
    في الشام مع خيوط الشمس الأولى يتدفق في شوارع الحي العتيق صبية زهر الوجوه لم يبلغوا بعد الحنث ، تتقفى أقدامهم آثار الموت الكامن
    في زوايا الحي حتى إذا لمحوه مضوا يركضون خلفه فما إن يراهم حتى يفر من أمامهم وتبدأ هنالك لعبة المطاردة ،
    الموت كأهبل الحي يجري في الكل الاتجاهات فارا بجلده وعشرات الأطفال من خلفه يرمونه بالحجارة وهم يغنون " الموت ولا المذلة " حتى إذا لاح له
    ظل فرصة انتزع من بينهم أطهرهم - - وكلهم طهر - فعادوا أدراجهم يجللهم الصمت وقد واعدوه صبح الغد ، أليس الصبح بقريب

  7. #7
    عبثا حاول استاذي في الصف السادس ابتدائي أن يقنعني أن التبسم في وجه المسلم صدقة ، فقد كان الأمر يبدو لي حينها سخيفا فمن منا لا يستطيع
    التبسم في وجه أخيه وكبرت فعرفت أن التبسم في عربستان جهاد أكبر

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    الردود
    2
    ظلمتهم قليلاً ..

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الردود
    87
    جميل والله
    سرق الموضوع انتباهي ونسيت انني اقرأ
    اكرمنا بهذا دائماً
    - أحزاني قبلية لا ترضى بالتسفيه, و غرورك متحضر يقبل بالإنتقاد ولا يبالي !

    @zeyad_12


  10. #10
    منذ مدة لم أستمتع بهذا القدر

    شكرآ يا رفيق لأنك جعلتني أجاهد تحت نفحات المكيف وأبتسم .. خاصة فيما يتعلق بالمعاكسة التي أدرجتها في الردود
    قلم مكسور !

  11. #11
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الأَمرَض عرض المشاركة
    ظلمتهم قليلاً ..
    من ؟
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة مُتَهم ! عرض المشاركة
    جميل والله
    جمل الله أيامك أيها الصديق يقول ايليا كن جميلا تر الوجود جميلا
    سرق الموضوع انتباهي ونسيت انني اقرأ
    أمانة لا تقرأ الموضوع وأنت تسوق سيارتك
    اكرمنا بهذا دائماً
    شكر الله لك مرورك يا صاح
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة نواف قوارش عرض المشاركة
    منذ مدة لم أستمتع بهذا القدر

    شكرآ يا رفيق لأنك جعلتني أجاهد تحت نفحات المكيف وأبتسم .. خاصة فيما يتعلق بالمعاكسة التي أدرجتها في الردود
    الظاهر يا صاحبي أنها أعادت ذكريات وأياما
    لا تحرمني من مرورك

  12. #12
    ما الشيئ الذي جعل من أمريكا شيطانا بدرجة اكبر
    ببساطة الشيطان يغويك بفعل الشيئ ثم يتبرأ منك بينما أمريكا تغويك بفعل الشيئ ثم تعاقبك على فعله
    ----------------------------------------
    ويتعثر ذات ابحار على النت بصورته فيجلس يتأمل ذاك الوجه الصبوح ، وتسألنه أخته من هو ، فيجيبها باستنكار
    تسأليني من هو
    ذاك صاروخ موجه لم تعرفه دائرة معارف
    استشهادي تمنطق بحزام ناسف
    يفهم فقيه المارينز ما الفرق
    بين النواسف و المناسف
    ---------------------------------------
    وحين تحرك موكبكم العائلي موذنا بالرحيل كان ذاك أول موقف حسدت فيه جاري الضرير على العمى ، يومها تذكرت جواب ابن برد لثقيل سأله ما أخلفه الله عليه
    إذ أخذ ضوء عينيه فقال رأيت الثقلاء أمثالك ، أواه يا ابن برد لو رأيتني اليوم لعلمت أنك أكرمت أيضا إذ لم تعرف الحب من أول نظرة ، وكم في الجهل من منح

  13. #13
    وعند مدخل النفق المار بالحي وفي إحدى زواياه التي اتخذها عمي " محند الوطني " منفى اختياريا له مذ الإستقلال ، استوقفني وجود حاوية قمامة
    خضراء - أجلكم الله - أنيقة كتب عليها بخط ابيض عريض " مدينة نظيفة مواطن نظيف " بينما لا أثر لعمي محند في الأنحاء
    ملت على حانوت صاحبي المقابل للنفق مستفسرا عما حدث ، فأخبرني أن نائب رئيس البلدية "خص نص " أشرف على إجلاء عمي
    محند من ملجئه وتنصيب حاوية القمامة مكانه ، تحت صرخات عمي محند " يا الاستعمار آش دار فينا الاستقلال " واحتجاجات المواطنين
    التي جابهها النائب بغير اكتراث - على عادته - قائلا " هذه أوامر رئيس البلدية "
    استغربت هذا الإهتمام غير العادي من رئيس البلدية بتنصيب حاوية قمامة فسألت صاحبي عن السبب ، فأخبرني أن الأمر غير متعلق بزيارة أحد
    المسؤولين كما خمنت وأن الأمر وما فيه هو أن مخلوف البومباردي كان يقرأ بالأمس كتابا عن الثورة الصناعية في أوروبا وكيف أن الآلة قد أخذت
    مكان الإنسان فقرر على الفور نقل التجربة إلى بلديتنا ، وجلجلت قهقهات صاحبي بين أركان الحانوت الأربعة أتبعها بأيمان مغلظة على أن ما حكاه
    ليس دعابة من دعابته ، بينما كنت أنظر إلى الحاوية وأبتلع ريقا كأنه الحنظل ، فقد اكتشفت أن رئيس البلدية هو الوحيد الذي مازال يعتبر عمي محند
    إنسانا بينما كنا نراه مجرد ديكور لمدخل نفق مظلم

  14. #14
    ويوم ودعتك لم يكن قلبي ينتفض كطير بلله القطر ، لم أر يومها غرابا وقع على غصن بان ولا سمعت له في الأنحاء نعيبا ، يومها عدت على آثار مقدمي يجللني حزن نبيل
    أشاع طمأنينة في نفسي فارتسمت على ثغري ابتسامة ساخرة تهزأ بالأيام وفعلها ، فآخر انتكاساتي كانت في حقيقتها أولى انتصاراتي ، لقد صرت يومها حرا من كل قيد ، لم أعد بعدك أتوجس خوفا من غد متلحف برداء الغيب فما ماعاد هناك شيئ فأخسره

  15. #15
    حبيبتي والقمر
    كم تشبهين يا حبيبتي القمر ، كلاكما ظاهره صورة " حلوة " وباطنه صحراء قاحلة
    -----------------------------------------------------------------------------
    تبارك الله أحسن الخالقين
    " إنا كل شيئ خلقناه بقدر " آية بقيت أرددها وأنا أقف أمام صورة سيادة الرئيس بشار ، بحق ما ترى في خلق الرحمن من تفاوت فما كان لعنق سيادة الرئيس - بدقته وطوله - أن يتحمل من الحمل إلا رأسا فارغا كرأسه
    ----------------------------------------------------------------------------
    دعوة
    يتشرف الطالب محمد الحمصي بدعوتكم لحضور مناقشة رسالة الماجستير الخاصة به والتي هي بعنوان " الأم عند كل من البشارَين ( بشار الأسد وبشار نحول ) " ، وذلك يوم تاثلاثاء 21 مايو 2013 بالمدرج الأول كلية التربية جامعة دمشق
    الدعوة عامة
    -------------------------------------------------------------
    وفي ليل سورية الذي يأبى أن ينجلي يسمع أهلها هاتفا لا يرى شخصه يصرخ فيهم " صبرا بني الأرض المباركة ، فما آل الأسد بأول طاعون يجتاح الشام "
    -------------------------------------------------------------
    وأنا ، أنا ذاك الطفل الذي سألك يوما - بحشرية من يريد أن يعرف البيضة مين باضها والجاجة مين جابها - وهو ينظر للبدر يوم تمامه " أماه من أين للقمر بياضه وكيف يزول عنه ذاك السواد الذي يعتريه من حين لآخر " فتبتسمين له وتأخذين بيده إلى بركة ماء خلف البيت تريه انعكاس صورة القمر عليها ثم تخبرينه أن " القمر - يا قمر - يأتي ليغتسل كل يوم في هذه البركة " فيصدقك ببراءة طفولته
    وكم من واحد بعدك أخبره أن ما رءاه يومها كان انعكاس صورة القمر على صفحة الماء لا أكثر ، ولكنه كبر - يا أماه - وما زال يسكنه ذاك الطفل بسذاجته ، فأمضي كل ليلة أختلس النظر إلى القمر وهو يتوارى ببيتي عن الأنظار ليغتسل ، وأقفل راجعا وقد حملته أن يبلغ سلامي قمرا زان السماء السابعة

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    الردود
    43
    كم أنت رائع

    استمر فلكلماتك عذوبة ,, ولللكماتك أثر

  17. #17
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة مظلووم عرض المشاركة
    كم أنت رائع

    استمر فلكلماتك عذوبة ,, ولللكماتك أثر
    الأعذب مرورك يا صاحبي ، لا حرمت طلتك

  18. #18
    ما الثورة ؟ يسأل الطفل أباه ، فيجيبه
    الثورة يا بني عملية غسيل دماغ جماعية يتم خلالها تحويلك من مضطهد بسيط إلى مضطهد مركب ، من مضطهد يعلم أنه مضطهد إلى مضطهد يظن أنه في دولة الفاروق ، أنت فيها كشخص تائه دخل متاهة فظن نفسه قد نجا ، وبعد عدة دورات حول نفسه اكتشف أنه لم يبرح بعد مكانه
    ----------------------------------------------------------------------------------------------
    ويحدثونني عن الغرقد وكيف أن صهيون قد عرفوا أنه شجرهم لذا فهم يكثرون من غرسه ، وأحدثهم عن أحفاد بن أبي وأنهم قد عرفوا أن يثرب راجفة بهم ثلاثا فطارحتهم خارجها ، لذا فهم يعدون قصورهم في عواصم أوربا

    ---------------------------------------------------------------------------------------------
    بعد أن قام شيوخنا الأفاضل شيوخ الوسطية بإنشاء صفحة كارهي البلطجي عبد الله بدر ومشاركتهم في تأسيس صفحة كلنا إلهام شاهين ، قرر مشايخنا إنشاء قناة - الوسطية - لنشر الإسلام السمح
    تقوم الأخت الفاضلة فيفي عبده بانشاء قناة هز الوسط للرقص الشرقي ، وقد اختارت صورة ملتقطة من إحدى رقصاتها كلوغو للقناة
    بعد 6 شهر
    الإعلان عن دمج قناتي الوسطية و هز الوسط تحت مسمى قناة الوسط الدينية الترفيهية - تنبيه لا علاقة للقناة بحزب الوسط من قريب أو بعيد -
    وقد جاءت الفكرة بعد البث المشترك الذي قامت به القناتان قبل شهر لدعم الأخت الفاضلة " يسرا " في قضيتها ضد عبد الله بدر بعد أن سألها هذا الأخير : " كم مرة طليتي من البلكونة في افلامك "، ما فهم منه العالم أجمع أنه رمي لها بالزنى
    وقد صرح الشيخ رئيس القناة أن هذا التوحد جاء عملا بقول الله تعالى : " واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا " ، بينما قالت الست فيفي عبده أن دمج القناتين جاء بسبب التشابه الكبير في البرامج المقترحة
    للإشارة فقد تم - كدليل على البعد الديني والقومي للقناة - اختيار لوغو جديد للقناة ، وهو عبارة عن صورة مأخوذوة من الحفل الراقص للفنانة فيفي عبده الذي قالت فيه للعم بيغن " اتنيل يا روح أمك ، القضية الفلسطينية هي اللي very nice "
    تقبل الله من مشايخنا الكرام جهادهم
    ------------------------
    في الجزائر احتجاج كبير على منع كتب دينية بينما يتم التغاضي على دخول شاحنة محملة بقناطير الحشيش - لولا انقلابها لم يكن أحد ليعلم أمرها والواقعتين - منع الكتب وشاحنة الحشيش - حقيقيتين وليستا من وحي الخيال-
    في الحقيقة فأنا أوافق الدولة فيما فعلته ، فالكتب الممنوعة قدرتها وزارة الثقافة أنها المقصودة بالقول المأثور " الدين أفيون الشعوب " ، لذا فالدولة تعمل على مكافحة الأفيون عن طريق السماح بتداول الحشيش وقد قال شيخ الإسلام - الذي منعت بعض كتبه في المعرض - " ليس العاقل الذي يعلم الخير من الشر، و إنما العاقل الذي يعلم خير الخيرين و شر الشرين "
    ------------------------------------------------------------------------------------------------
    في سورية عملية التوريث جارية على قدم وساق ، فقد هتفت جموع الشبيحة بعد غزوة " نسف الأركان " - تقبل الله أبطالها - هتفت " الله سورية الأسد وبس "
    و" البس " في اللغة - كما هو معلوم - " الهر " ومنه فمفهوم الهتاف هو : الله ، سورية ، الأسد ،الهر والذي تعتبره أحاديث الأٌول الإبن الغير شرعي للأسد فقد كان - كما يروى - نتاج عطاسه
    لك يضرب التوريث وساعتو

  19. #19
    آخر الأخبار تقول أن كبد الست أنجلينا جولي قد خذلها وهي الآن تحتاج إلى عملية زرع ، لذا نطالب من الفنانين العرب جماعة " آسفين يا ريس " وأضرابهم ممن لم نسمع لهم لا حسا ولا خبرا حول ما يحدث في سورية خصوصا وما حدث في الوطن العربي عموما أن يتبرعوا لها بكبد عسى أن يودعوا " الفانية " بشرف ويتركوا للفنانة العربية " أنجي " مواصلة النضال في سبيل قضيتنا
    عُدّل الرد بواسطة تخبط سرا : 29-09-2012 في 08:24 AM

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •