Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المكان
    صفوف الأعداء
    الردود
    438

    الرجل ذكر و المرأة أنثى !!




    لم أجد أبلغ من كلمة الزميل الراحل - معمّر القذافي - في شرح الفروقات الكثيرة بين الرجل و المرأة عندما قال " الرجل ذكر ، و المرأة أنثى " .. ومع أن هذا القول يبدو مثل نكتة للوهلة الأولى ، إلا أن فيه إلهاماً عظيماً كسائر أقواله و أسئلته الجميلة التي كان آخرها سؤاله للشعب الليبي " من أنتم ؟ " فغضبوا و وضعوا العصا في دبره فمات ميتة السوء .. و العياذ بالله ..
    الأسئلة بطبيعتها خطرة ، و تزداد خطورتها عندما تتعلق بمسائل الرجل و المرأة .. لكنها ملحّة و ضرورية في بعض الأحيان ، لأنك تتساءل عن شريكك الوحيد في هذا الكوكب ، ليس هناك إلا ذكرٌ و أنثى .. إضافة إلى جنس ثالث - قليل العدد - يضم عددا من رموز السياسة و الإعلام ، لكن لكوني من عامّة الناس و غير معني بالسياسة و لا الإعلام فإن الحديث عن الجنس الثالث ليس من صلاحياتي ، و سأكتفي بالوقوف عند كلمة الزميل الراحل الشهيرة " الرجل ذكر ، و المرأة أنثى " مفكّراً : لماذا يمدح الرجل المرأة بأنها " أنثى " بينما تشتمه هي بأنه " ذكر " .. الأنوثة صفة مدح و الذكورة صفة ذم !
    هناك من يقول بأن أهم ما في المرأة - بالنسبة للرجل - كونها أنثى ، تمتاز بالأغراء و الجاذبية .. و لذلك هو يمدحها بأهم ما يلفت نظره إليها ، لكن أهم ما في الرجل – بالنسبة للمرأة – ليس ذكورته ، و إنما رجولته بما تحتويه هذه الكلمة من شهامة و قوّة و كرم و غيرها من صفات الفروسية و الكمال التي تنتظرها المرأة ، و لهذا إذا قالت المرأة لأحدهم بأنه " ذكر " فقط ، فهي تعني أنه ليس رجلاً و لا يملك أي شيء يميزه إلا تلك " المسالة " التي تملكها بقيّة الحيوانات .. هذا ما قيل ، أو ما فهمته أنا من مسلسلات الحب التركيّة و اللاتينية و غيرها ، أفهموني – ظلماً و عدواناً – بأن الرجل الذي يتميز عن غيره من الذكور يجب أن يكون عاشقاً و رحيماً و كريماً و يبكي أحيانا عندما تصاب حبيبته بالزكام – لا سمح الله – و لا يستطيع النوم عندما تسافر لمدة يومين ، و لا مانع من مساعدتها في غسل الأواني و تبديل حفاظات الأطفال و غير ذلك مما يحتاجه لإكمال صورة الرجل " المسلسلاتي " أو " الجنتلمان " المترسّخ في ذهن المرأة ، لكني أتساءل - ببراءة - إن كان للرجولة علاقة بكون جميع أبطال تلك المسلسلات يتمتعون بمقدار عالٍ من الوسامة و تناسق الأجسام و بروز العضلات .. هل عرض المنكبين و كثافة شعر الصدر – مثلاً - من صفات الرجولة أم الذكورة ؟ .. أرجو أن لا يسيء أحد فهمي فأنا لا أشك بأن النساء يكذبن في سبب انجذابهن و في توصيفهن الرجولة ، بل أنا متأكد من ذلك .. و أن الرجل و المرأة ، الذكر و الأنثى .. كلاهما على السواء خاضعان لكيمياء الجسد ، و أن الموضوع موضوع هرمونات في المقام الأول ، و بما أن المرأة مضطرة لذكورة الرجل و الرجل مضطر لأنوثة المرأة كانت مسألة " رجل ، مرأة " مجرد محاولة لانتقاء " ذكر ، أنثى " مناسبين و يتمتعان بجانب معنوي يُسهّل العيش و الاستمرار معه و إنتاج أعداد أخرى من هذا الكائن الحي بعيداَ عن مخاطر الانفصال و سوء الرعاية .. عدا ذلك فالمسكوت عنه أوضح من أن يتكلّم عنه أحد .. و مهما حاول أحد القول بان معنى الرجل و المرأة زائد عن معنى الذكورة و الأنوثة : سيظل كلام الزميل الراحل هو الأقوى " الرجل ذكر بالنسبة للمرأة ، و المرأة أنثى بالنسبة للرجل " شانهما شأن أي كائن حي آخر ، و أن بحث الأنثى عن رجل شهم و كريم هو من جنس بحث أنثى الطاووس عن الذكر الأجمل و بحث أنثى الغزال عن الفحل الأقوى .. مسألة انتقاء و صلاحية لا أكثر .. كلها تعود للكيمياء و الهرمونات و الطبيعة !

  2. #2
    اعتقد انه خضوع للغريزه ونفق للطبيعة لامفر منه .....لآدم ونون النسوة ..!!
    ولكن .. انحني الى منعطف اخر من دون الغوص بعمق كما شرحت لنا ...قد يحدث الانسجام والجمال بعد الغريزة المذكورة ويرى كلا منهما للاخر انه الكون بحد ذاته..فالالباب لها كلمتها ايضا..
    ارجو ان اكون وفقت ففي الاخير هي نظرة شخصية

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2001
    المكان
    امام الشاشة
    الردود
    1,243
    اعتقد ماقاله ( معمر القذافي ) انها نظرة عامية

    والاخراط في مثل هذه المقولات تتشعب الى الى عدة تحليلات منها الساخر ومنها العقلاني

    وقد يكون ماقلته اقرب للواقع

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    الردود
    181
    اولا اعرف انك لا تصلح ان تكون قائدا
    لأن سبقك الفيلسوف القذافي ففعل فعلته التي رأيت
    ثانيا لا تستغرق في فكر السفاحين الفلاسفة كهتلر ، و كتاب الساخر
    فربما تتكلم مع احدهم وقد قتل زوجته
    ويبكيها كتابه
    ما قصدي احد

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المكان
    المدينة الأكثر صخبـ ــاً ~
    الردود
    18
    وليس كلّ الذكور رجال ! ..
    كمـ أحلمـ أن أنسـ ـى نفسي وأطيـ ـرَ عاليـ ـاًآ _

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •