Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 26 من 26
  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    الردود
    43
    :

    وما نفع قلوبنا الفارغة ان كانت معكم
    وجيوبنا الملوثة لن تجلب غير النقم

    علمتنا الدنيا ان الاحوال تزداد سوءاً مع مرور الزمن ، ولهذا فنحن نرفع ايدينا للسماء ونطلب الجنة

    كوني بخير يـ أوفيليا
    :
    من الصعب
    إقناع الحمار بأن الفراولة ألذُ من البرسيم


  2. #22
    أَسألُ الله العظيم، ذِيْ القوَّةِ والمَلكوتِ، والرحمَةِ والجبَروت، الحيِّ القيّومِ الذي لا يموت؛ أن يحفظكِ ويحميكِ أختــاهُ الغالية، وأن يحفَظ الشَام وأهلها الكرام مِن كلِّ شر ومن كلِّ غدر ومن كلِّ مكر، وأن يُلهم ذوي الشُهداء الصَبر والسُلوان.
    وَأقسمُ بربِّ المشــارقِ والمغارب؛ بأنَّكِ فخرٌ وعزةٌ وكرامةٌ وإباءٌ لكلِّ نساءِ العربِ والعالمين يا أختَ الرجَال وابنة الشرفاء، والنصرُ موعدكم باذن الله يافخرَ النُبلاء، وعزَّ الأوفيَاء، وتاجَ الأنقياء.
    دَامَ بوحُكِ الطَاهر العَظيم أيَّتُها الوضَّاءة، وسلامُ البارئ يغشَـــاكِ ،،
    أبْصَرْتُ مَوْتَاهُمْ .....!

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    بلاد العاديين
    الردود
    302
    قبل 3 أشهر، كان الطيران الإسرائيلي يتفنّن في إرسال الموتِ لنا في غزة
    كنتُ كلما قابلتني إحداهن لتعطيني حقنة التضامن، أبتسم، أنسخ الكلام كما هو ثم أقوم بعمل forward للجميع!
    في مثل هذه المواقف، وأنت تشعر أنك أقرب للقتل، لا ينفع كثير كلام
    الأنكى من ذلك أن تكون قريباً من القاتل، قريباً جداً، ولا تجد إلا ابتسامتكَ ذاتها لتُلقيها على وجهه!

    دعكِ من قناعي الزائف، ها أنا أدّعي المجد/الجهاد والبطولة، وأتمترس خلف كيبوردي.
    ولا أجيد سوى قول : الله معكم، والنصر للشعب، والحرية قادمة .. إلخ إلخ

    لكني سعيدة بكون البوحِ هذا خرج للساخر
    وأكثر سعادة بوجه الساخر، ورفاق الوطن القدماء
    ومبروك على كل شيء حدث في تلك الفترة ولم نسمع به،
    لله فقط .. كوني بخير ()

  4. #24
    كان الله في عون إخواننا السوريين

    كبرنا وليتنا لم نكبر.............

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    الردود
    211
    وتباً لك أوفيليا : )

  6. #26
    ما أشد عذاب الإنسان في هذا العالم المتوحش
    وما أسعد هؤلاء الذين ينعمون تحت التراب.

    ليه كدة يا أوفيليا والله وَجعتيني وقلبي
    ___________________________________________

    من كانَ غريبًا لمرةٍ واحدة في وطنه.. سيظل غريبًا إلى الأبد.!
    صراحة:



 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •