Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    غريب كصالح في ثمود
    الردود
    410

    المعلقة التميمية المضرية





    أتلكَ سُليمى في الطّلول مقابلي
    أم انفَلتَ الطيفُ المقيمُ بداخلي

    أنِستُ بقلبي خفقةً بعد خفقةٍ
    ولم أكُ يوما قد أنِست بآفل


    ولكن تداعى للصعود بِحيهّا
    وخالَ ستأتي في القريب العاجل !

    فقلتُ له أعرضْ فلا سهمَ يُرتجى
    فمثليَ مقتولٌ ومثلكَ قاتلي

    فقال لِحفظي من لعَهدِكَ أخلَفَت
    فإنّيَ معذولٌ وإنك عاذلي

    أما متَّ ألفا أو يزيدُ بعشقها
    ومن يقْضِ عشقا يَقْضِ دون مقابل

    ------------------------------

    أقيموا على ظهر البعيرِ صروحَكم
    وسيروا بنجدٍ والحجازِ وحائل

    ألم يأتكم ذكرُ الذين تكبّروا
    ثمودٍ وعادٍ والقرونِ الأوائل

    ستلفظكم أرض الجزيرة مثلَهم
    فما الله عمّا تعملون بغافل

    ربيعةُ: عبد القيسِ، عنزٌ، وتغلبٌ
    حنيفةُ ، شيبانٌ، وبكرُ بن وائل

    مسيلمةُ الكذّابُ ما زال فيكمُ
    تُساق له الأسلابُ فوق المَحامل

    يبايعه الأعرابُ مع كلّ رِدّة
    ليظفرَ أشقاهم بأسودَ سائل

    وإنّ من الأعراب من لو فَتنْتهم
    لعادوا إلى عزّى ، إساف، ونائل

    فكم كاذبٍ سارت ربيعةُ خلفه
    وضلّوا بدربٍ بالمهالكِ حافل

    ألم تنعطفْ للفرس بكرُ بن وائلٍ!!
    وخالدُ أفناهم بذات السلاسل

    فما وجَدتْ فَضلا يليها ربيعةٌ
    ففي مضرِ الحمراءِ كلّ الفضائل

    ألم ينعمِ اللهُ على مضرٍ بمن
    يمنّ على الدنيا بخيرِ رسائل

    فهل ظلّ مجد تدّعيه ربيعةٌ
    إذا مُضرٌ قالت تميميَ كاهلي

    ------------------------
    "أقيمو ا بني أمّي صدورَ مطيّكم"
    لغيرِ تميمٍ لا أشدّ رحائلي

    فما لَسواهم غضْبَةٌ مُضَريّة
    تطيحُ بِصْرحٍ للتّهدمِ آيِل

    فمن كتميمٍ يعرف الناسُ فضلُها
    فيسبقُ طيبَ الفعلِ طيبُ شمائل

    فإنّ تميما تملأ الأرضَ خيلُها
    إذا أصبَحتْ قوما قَضوا في وابل

    وإنّ تميما يحجبُ الشمسَ نَبْلُها
    وإنّ قَسَموا سهما على ألفِ نابل

    وما هم ذليلٌ أو قليلٌ بغارةٍ
    ولا أهل ذكرٍ في الجزيرةِ خامل

    وأبوابهم قد شُرّعتْ لضُيوفهم
    كأن بيوتَ القوم محْضُ مداخل

    فما ذلّ قوم في تميمٍ لواؤُهم
    وما أُنزِلوا إلا عزيزَ منازل

    فمن زبرقان البدرِ كان وفاؤهم
    يوافي أبا بكرٍ بحملِ قوافل

    لقعقاعِ خيلٍ من تميمٍ يَعدّه
    أبو بكرٍ الصدّيقُ ألفَ مقاتل

    -----------------------------

    تميمٌ تجلت في تميمٍ خصالُها
    فطيبُ عبيرِ النبتِ طيبُ خمائل

    تجودُ على الأمصار كالغيث كفّه
    فيُخصِبُ منها كلّ جردٍ وماحِل

    ولم يكُ جبّارا شقيّا وإنّها
    ولايةُ جبّارٍ تقيٍّ وعادِل

    سيجمَعُ قحطانا وعدنانَ حوله
    على رايةٍ لم تُخْتلقْ بمَحافل

    ويمضي بنا من تابعين لتُبّعٍ
    إلى أمّة لم تُخْتَزلْ بِعَواهل

    فتوقَدُ شمسٌ للشروقِ وإنّنا
    مَللْنا وأيْمِ الله شمسَ الأصائل


    قد كان ما كان مما لست أذكره

    فظنَّ خيرا ولا تسأل عن الخبر

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    حيث آخر حزن ... وأول هم ... وبين أملين !
    الردود
    510
    التدوينات
    1
    إن كنت تميميا فأجدت الفخر ... وإن كنت قرشيا ( حسب ما يظهر من الاسم ) فأجدت الثناء على أبناء عمك تميم ... ويكفي تميما الصفات الثلاث التي من أجلها أحبهم أبو هريرة رض الله عنه كما ورد في الحديث الصحيح ... ويكفيهم أنهم كما أخبر الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم أشد الأمة على الدجال وهذا فيه دلالة على بقائهم حتى قيام الساعة بكيانهم أشداء أقوياء ... ثم إن في كل خير ولا فضل إلا بالتقوى .
    قصيدة باذخه ...
    ربما ... يرحل ....

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 2 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 2 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •