Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: رؤى ...

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4

    رؤى ...

    ذات حبٍّ لا تشبهه أي حقيقة ...
    نزل حرفٌ من رحم السماء ...
    اختلط بجسد الأرض ...
    كان أنتِ ...
    تقمصته روحٌ ولِدَتْ ...
    كانت أنا ...
    ---------------------------------------++
    حسّان الضويحي
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4
    شروق *

    مرت سريعاً أمام بيتنا ,مابرح طائر الحبّ يتلألأ في روحها ,فأنا عاصرت طفولةً ,وشباباً لها ,أعرف رصانةً وقوةً ميّزتها , ما بها اليوم ؟
    ذابلةٌ كعجوزٍ ,ترتعد فرائصها من شدة الزمهرير . علمتُ أنّ خطيبها
    صار في الغياب .
    لاحت في رؤى اليقظة ذكرى خطوبتها ,قصةٌ طويلةٌ دافعت فيها عن حريّتها
    ضد مجتمعٍ ميت المشاعر .
    اااه ,أوَ تشرق ؟
    الحرب ,البحر المالح ,ما طفق يخطف النوارس لحظة جوع أفكار الديكة .
    ليترك عصافير ذابلة .

    ---------------------------------------------------------------------------------------++
    حسّان الضويحي
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4
    قصيدة *

    غرسْتُ حَبْرُها وسَبْرُها ,نمَتْ ,أورقَتْ ,اكتملَتْ أنوثتها .
    جال حِبْرُها وحُبُورها ,أغدقَتْ ,سمعَتْ ,أحببَتْ ...
    فجّرت ثورة عشقي .

    ------------------------------------------------------------++
    حسّان الضويحي .
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4
    إرهابي *

    وقفَتْ شاردةِ الذهنِ أمام المحقق ,
    رددت : " أبي ,أبي "
    أيقضَتْ شرنقةَ ذاكرتِها المتصدعةِ ,لتُنبتَ عناقَ ياسمين .
    وتثبت أمام غابرين .
    عيونُها المعصوبةُ بشريطٍ أسودٍ , كانَ عرضاً سينمائيّاً لاستشهادِ أبيها .
    يداهَا الباردتَانِ بقياتَا تحطبانِ الحرفَ في تنورِ وطنٍ ,
    على قيدِ نسلِ السنديان .

    -----------------------------------------------------------------------++
    حسّان الضويحي
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4
    مدى*

    الشعب في ثورة ،كجلمودٍ أحمر متشقق .
    وصلت سياط حقدهم عليه حدّ الزرقاء المتسخة بهم .
    لا حدود للإنسانية لديهم .
    قتلوه أمام ابنته ،لأنه طبيب ضمّد جراح الأضداد.
    ابنته هامت في سجنها ,تكتب بحروفها أباً ,
    في السماء شهيد ،وأيقونة ثورة في الأرض .
    ----------------------------------------------------++
    حسّان الضويحي
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4
    مَلْحَمَة*

    دهشةٌ عظيمةٌ .
    لا يعرفُها , بريقُ عينيها ذكّرَهُ بحروفِها المنتميةِ إليهِ .
    أخيراً ؛التقيا بشارعٍ امتلأَ دماءً ,لسبيلِ حريّةٍ .
    صمتٌ رهيبٌ بينَ الماكثين ,هدوءٌ جارفٌ للحياةِ .
    غسلَها بعطرِ ياسمينِهِ ؛كفّنَها بحنينِهِ ,لبسَ الأبيض.
    انطلقَ كنورسٍ بهيئةِ نسرٍ ,يقارعُ عبوديةً تنخرُ حبَّ الأنقياءِ .
    ---------------------------------------------------------------------++

    حسّان الضويحي
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4
    بطولة*

    حروفها أصابها الغليان ،تبخرتْ ،شكّلتْ غيوم سماء وطن .
    أمطرتْ ترابه ،فأنبتت شجرة سنديان ،وحقل سنابل ..
    كانت أمّاً رؤوماً .
    تحنو بظلالها على شهداء الأبجديّة .
    وتبتكر بصمتها كلاماً آخر ...
    تنتظر الوحي ...
    لترسله لحيٍّ آخر ينتظر الشهادة .
    ----------------------------------------------------
    حسّان الضويحي
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4
    حِـــــــباء أنثى *

    بلغ في العمر عتيّا ,بلغتُ في الحرف عتيّا .
    كلانا أحبّها ,كلانا تناغى بها .والحق يقال "كان بارعاً في احترافها "
    الزمان مال ,أقصى العمر وأبقى الحرف .أمّا هي ,
    ما زالت تعاقر الحياة بحرفي ,وعمرٍ فاتها تتراقص فيه الأطفال ,
    كأحلام يقظة .
    ----------------------------------------------------------------------
    حسّان الضويحي
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4
    هي*

    بقيَتْ ,تناغمَتْ وأسوار الحداثة .
    إلاّ أنّ رعود التاريخ كسرت شوكتها فأصبحت ..
    كسفينة نوح ...
    المطرقة عند والهة ,والسندان مُعلقٌ بحرف السفينة
    -----------------------------------------------------
    حسّان الضويحي
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4
    عهد *

    وضعَتْ رأسَها على كتفِي ،رفرفَتْ بجنونِها المبدعِ .
    خيالُها تمثلَ جسداً أمامي ،أعلنَ الأملَ برطوبةِ الحنينِ .
    لبسَتْ قبعةً بيضاء ،خلعَتْ سوادَ الحلمِ ،استلَّتْ ذاكرتَها لتقبلَ فم ذاكرتي .
    أبعدَتْ طريقها الممسوخ بالجهلِ ،أمسكَتْ يدي ،
    ومشينا طريقاً نمارسُ فيه لياقة الحبّ بفكرِ شرفِ النهاية .
    ------------------------------------------------------------
    حسّان الضويحي
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4
    مدى وصدى *

    حرفان كانا قصيدةَ عشــقٍ في وطنِ ياسمين
    التموسقُ بينهما ؛عصماءُ الحقيقةِ ذات يقينٍ .
    دخلَتْ خفافيشٌ بلا أجنحةٍ بينهما.....
    صارَ الحرفُ روحاً ،والحبرُ مشنقته .
    رفقاً بالحروفِ ،أيا منافحين ....
    لا تغتصبوها ،
    جنينُ إنسانيّةٍ ينتظرُ ،فالحملُ يكبرُ بأبجديّتنا .
    سيولدُ أيقونةَ ثورةِ حبٍّ ،رغمَ أنفِ نشيجِ صوتٍ مصلوبٍ .
    ----------------------------------------------------
    حسّان الضويحي
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المكان
    بقعة ضوء في عتمة ذاكرتي
    الردود
    219
    التدوينات
    4
    جحود *
    ..............
    في كل ليلة تراوده تلك الفكرة يتمكن منه الوسواس، بل يتسلل الوهم لدهاليز دماغه،
    أنا عظيمٌ ،إنني من سلالة ملكة البلاد....
    لكن كيف له ان يقنع القوم ،الجميع يعرفه ...
    قرر العودة إلى بلده بعد أن أمضى عقوداً في بلاد الغربة، لم يصطحب معه شيئاً سوى كبسولات الهوى .
    قبل أن يغادر لم يزر سوى صانع العاهات ومشوه الخلق الذي أعاد رسم تضاريس وجهه لتصبح اكثر سماحة ويبدو كما الحكماء والكهان ...
    عاد لبلاده وبدأ يتقرب من الجميع وادعى الزهد ،قاد فوضاه المزعومة على الظلم والكبسولات لاتفارقه ....
    اطاح بذاك التابع البغيض وأصبح حكيم الكبسولات هو القائد ...
    كان المقربون يشعرون بثمة مشكلة لديه إنه ريبورت مستنسخ لتلك الملكة التي حكمت ذات يوم هذا البلد الطيب ....
    لم تتردد في محادثته وبالكاد صدّق أنّها هي تلك الملكة العظيمة ...
    تناول ثلاث كبسولات ونادها ماما "أنا بخير"
    قهقهت بسخرية وقالت له :
    "يا حملي الوديع ياصاحب الصوف الابيض الناعم قد أردتها وهي لك "
    فباغتها بصرخته "لك الطاعة "
    وهمست له بأشياء وأشياء ...
    خرج للجموع وحدثهم عن المستقبل الذي وعده به الإله المزعوم ...
    صفق الحشد وساروا خلفه حرقوا الأخضر واليابس قتلوا أبنائهم تقرباً من الرب تابعوا السير خلفه ووقف تحت جبل أسود قاتم ....
    عاد ليخطب خطبته العصماء:
    " أولئك مَن قتلوا أبي لا ترحموهم "
    دخل كهفه بعد أن تباركوا بالمسح على جلبابه تابعوا الإنتقام لدم أبيهم وبقي حرسه ينتظرون خروجه من سردابه المزعوم ...
    وفي كل يوم يلقون له علبة من الكبسولات التي يسرقون نصفها والتي جعلتهم مستنسخين من وهم حقيقة الطريق الصحيح ...
    جرى نهرٌ من الدماء البريئة ،ولا زالوا يريقونها لأجل والده المغدور الذي أرداه قتيلا يوم أنكرهم .
    --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
    حسّان الضويحي
    وعدٌ ناريٌّ، بشهوة ماء

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •