Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    حيث لا تشعر بي إلا هي
    الردود
    343

    غــدا يــا حلــب

    غدا يا حلب


    ـ قصفت حلبْ
    ـ لا .. لا تزدني !
    من ؟ متى قصفت حلبْ ؟
    ـ بالأمس قد نسفوا الشوارعَ و البيوتَ
    و كلُّ من فيها هربْ
    ـ هيا إذن للنّتِّ نشعل حربنا
    نستنطق النيران من رحم الخشبْ


    في النِّتِّ نلهبها
    و نحتطب الحطبْ
    في النِّتِّ نقصفهم و نثأر للصغار
    و للكبار معا..
    و نشحذ حرفنا..
    و نريهـمُ أنا عفونا للطربْ
    ناولنِيَ القاموس حتى أركب الألفاظ
    في بحر الأدبْ
    ناولني التاريخ حتى أسرق الأفكار
    من قسِّ بنِ ساعدَةَ الإيادي عنوة
    و أخيط من كلماته أقوى الخُطبْ


    و غدا حلبْ
    في صفحتي الأولى (أُتَـوْتِرُها)
    و أجعل في غلافي صورة الأطفال
    و الأيتام في وسط الخِرَبْ
    و تضامنا يا شام أبقي راية الوطن الجريح
    على جداري في حسابي المستحَبْ.
    سأغير (بْروفايْلِيَ) المحبوب في (فَيْسِي)
    من الفُلِّ البهِيِّ.. إلى بقايا ما تبقى
    في الزقاق من الحجارة و العلبْ
    و من الضحايا من لحوم مُزّقت إربا إربْ


    و غدا حلبْ
    سأُأَرخ الأحداث في أبيات شعر
    إن جمعت مِدادهُنّ
    جمعتِ في قِنّينَةٍ بحر العربْ
    سأكون في كل المواقع للتواصل
    كي أقول لأصدقائي لا تناموا قبل
    أن تلجوا إليّ و تضغطوا في صفحتي
    و تشاركوا .. و تعلقوا .. و تعبروا ..
    فتفننوا كي يعرفوا أنا هنا لصناعة الشكوى
    و إنتاج العجبْ.


    سنريهمُ في النِّتِّ قلبا
    ما رمى لما رمى
    لكن إلهُهُ قد ضربْ
    سيرون أنّـا نفهم الأشياء
    أنا لم نَـرُدَّ بلا سببْ
    و بأننا حقا سنتقن دورنا
    فوراثة التنديد قد نزلت علينا هكذا جدّا لأبْ


    و غدا حلبْ
    سأُبَيِّت القاموس تحت وسادتي
    و أُعِدُّ للقصف الموالي صفحتي
    و أكون عند الوعد ..
    خلف الشاشة الزرقاء ..
    ما إن يقصفوك مجددا
    حتى أنَزِّل صورةً.. و أخطَّ تعليقا
    لإصلاح العطبْ
    من لم يرد أن تنتقب نعالـه ** يحملها في كفـه إذا مشى

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المكان
    خلف نقطة علامة التعجب !
    الردود
    114
    قوم يقاتلون بالسلاح والذخيرة
    وقوم يقاتلون بالتويت والبوست

    مرثية للحال أصابت الهدف .
    تحية وسلام لك

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    حيث لا تشعر بي إلا هي
    الردود
    343
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة حسنـاء عرض المشاركة
    قوم يقاتلون بالسلاح والذخيرة
    وقوم يقاتلون بالتويت والبوست

    مرثية للحال أصابت الهدف .
    تحية وسلام لك
    .
    .
    بالضبط أختاه .. حالنا التي يرثى لها.
    شاكر لك العبور المحترم
    .
    .
    من لم يرد أن تنتقب نعالـه ** يحملها في كفـه إذا مشى

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •