Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 28 من 28
  1. #21

    مات الوالي

    مات الوالي وهويعاني نقص المعاني وفي الساخر توفي سهيل اليماني دخلت بيتي خلسةًمن اعين الكلاب اغلقت خلفي الباب نزلت للسرداب اغلقت خلفي الباب دخلت في الدولاب اغلقت خلفي الباب همست همساً خافتاً{فليسقتالاذناب} وشت بي الابواب دام اعتقالي سنه بتهمة الارهاب اللم حفظ حكام موزمبيق وسحال العاج وحفظ كل حاكم بات على الفخاظ ساديه لديهاذلك
    ابن آل البيت

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Sep 2001
    المكان
    الأرض التي " تحت أقدامي " !
    الردود
    3,632
    رايق البال ...
    جزاك الله خيراً يا تاجر الساخر وابعد عنك المستدينين !

    ـــــــ

    روحان حلا جسدا ....
    اسأل الله أن يوفق الجميع لما يحبه ويرضاه ... تشرفت بمرورك واسعدتني كلماتك !

    ـــــــ
    دكتور تيس
    حياك الله يا دكتور ... وليت للبكاء قيمة في زمن تعودنا فيه الضحك على أنفسنا !

    ــــــــــ

    RandomAcceSS...
    جميل ..
    يا سيدي لعل سهيل اسواء مما تتصوره !
    سهيل ـ كما اعرفه ـ رجل يرى انه لم يذنب احد كما أذنب !
    رجل تحمله خطاياه .. حين عجز هو عن حملها !
    رجل لم يتعلم من الحياة إلاّ (( قل خيراً أو فاصمت ))
    ولكنه عجز عن تحديد هوية الخير ..!
    هل الخير ما يحب .. أو مايود الناس سماعه !
    يا جميل ... حين نفقد الاحساس بالجمال ( برغبتنا أو مجبرين ) ! ـ قد ـ نكون في أول طريق الجحود ... والكفر بالنعمة ... قد !
    .
    .
    لك مني تحية تشبه الجمال الذي تتخيله ... أخاف من القول تحية تشبه الحقيقة !!
    أخوك ... عبدالله !

    ـــــــ

    ابن آل البيت

    عزيزي أهلا بك .... تشرفت بمرورك واستمتعت بقراءة ردك !
    .
    .
    ما أقربك يا الله ...

    [ مقهى التجلي .. ]


    وقد أكون هنا ، وقد لا أفعل !

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Mar 2002
    المكان
    بلاد الله
    الردود
    57
    نعم ابدعت فقد وصفت حالنا وتقبل عزاءي .........................؟؟؟؟؟؟؟

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Dec 2001
    المكان
    مرتفعات زيورخ بفينا
    الردود
    2
    مادري وشتبي

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Aug 2002
    المكان
    أرض الله
    الردود
    8
    افتحوا باب القبور
    وادفعوا بالناس عدلاً للعبور
    اخرسوا صوت الوساوس والقساوس والفجور
    اشهروا سيف الكرامة واكشفوا كل الستور
    لن تبور .. لن تبور.. سلعة الله ثمينة .. لا وربي لن تبور
    افتحوا باب القبور
    ادفعوا فيها بظالم .. عاث في الارض شرور
    اقحموا في القبر حاكم .. حارب الرب غرور
    لا تقولوا ليت انَّا في القبور
    ليس بعد الموت نفنى .. بل فلاح او ثبور
    افتحوا باب القبور
    تحت رايات محمد .. حيث يشتاق العبور

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Aug 2002
    المكان
    السعوديه
    الردود
    109

    جميل ياعزيزي

    ولكنها لبنه في حائط جلد الذات !
    الذي بقي صامدا امام اي خطوة للا مام !!

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Oct 2001
    المكان
    أرض الحرمين
    الردود
    6,026
    نسخة بعد إذنك أستاذي إلى الروائع




  8. #28

    أيها الموتى : قوموا من قبوركم لتموتوا حسرة على ما فاتكم !!

    بســـــــم الله

    ملاحظة غير مهمة ( يمكنكم تجاهلها ):ـ قبل البدء ... وكذلك بعد البدء كتبها رجل يحتضر يدعى عبدالله السفياني !!!
    قبل البدء
    =========
    حدّث الراوي عن القاضي سهيل..
    أن جدي مرّ من قريتنا ذات مجاعة..!!
    فرأي قبرا " مسجى "..!!
    وبقايا من صحيفة..!!
    وأشلاء " إشاعة "!!!

    حدث الراوي فقالْ..:

    كان وجه القبرِ كرغيف " الجائعين "..
    كنسيم الحزن من فــؤاد " الياسمين "

    كان وجه القبر ... بركان أنين...!!
    .....حدث الراوي ..ولسان الدهشة الأولى يصول...ويقول :

    لم يكن في داخل القبر بقايا من "جسد"
    لم يكن في داخل القبر " أحد "

    قلت " أحد " ...قال .." أحد "
    لم يكن داخل القبر سوى ...
    أسطورة فيها من الصدق " كذب "
    ومن الحزن بكاء " من فرح "
    وأنين من أمل ...
    وابتسامات " ألم "

    قلت " أمل " ... قال ..: " ألم "


    كانت الثورة في القبر " تئنْ "
    وفؤاد مستكنْ..!!!
    وصراخ يطرق فجر الأجوبة...!!
    وسياط تسبق وقع الأسئلة ...!!

    و...و..... أكمل الراوي يقول...:
    أعلن الوالي..:
    (( بأن الموت حق...
    .... وهكذا الحق يموت ..))

    عندها ..قال راوينا بعد موت السامعين :
    رحم الله سهيلا ...
    كان شيخا خرفا...
    لم يكن يعلم أن الموت " طارق "
    "والمشانقْ "
    صنعة الوالي ...
    ووالينا " منــا !! ...!! "
    مات راوينا ولم نعلم..ما تبقى من " حروف "..!!!
    =============



    ذات غباء ـ وهو كما عرّفه من جرّبه نتيجة طبيعية لمصاحبة من لا يتصف به ! ـ قمت مذعوراً من نومي ولم يكن سبب ذعري الا لأن نومي كان هانئاً لا كوابيس فيه ! والنوم الهانيء عادة لا تمارسها الشعوب العربية بل أنه مدعاة للشؤم في ثقافة العرب ، فنحن قوم نخاف من كل جميل ! ربما لأننا نكره الشذوذ ( كما ندّعي ) !!
    .
    .
    أردت أن أستعيذ بالله من الشيطان ولكنهم سبق أن حذروني من ذلك ! ... قالوا لي إياك ثم إياك أن تسب الشيطان ، فهو متنفذ وله علاقات وثيقة مع كل من في السلطة !
    ولأني رجل ـ وهذه أيضاً قالوا لي أنها إشاعة ـ أحترم السلطة والسلطان ، وخوفاً على مشاعرهم قررت ألاّ أستعيذ بالله من صديقهم ! بل اني رحبت به واعتذرت له عن عدم قدرتي على استضافته لضيق ذات اليد ! وبرحابة صدره المعروفة وطول باله الذي يحسد عليه تقبّل عذري وربما يكون قد عذرني لمعرفته أن فقري كان تضحية مني لإسعاد أصدقائه في السلطة ودليل على ولائي لهم !
    .
    .
    ولما لم يعد النوم ممكناً وبما أن الإستعاذة من الشيطان مخالفة صريحة للقانون ، ولكوني صديق لدود لبعض الموتى ولأن منزلي يجاور المقبرة فقد قررت الذهاب لأصدقائي الموتى لأحدثهم عن حال الأحياء، فخطبت فيهم !
    ومما جاء في خطبتي العصماء ـ غفر الله لي ـ ما يلي :
    .... أيها الموتى .. أنتم أيها المساكين ، أنتم لا تدرون أيّ سعادة تركتوها ... وأيّ نعيم حل علينا بعد رحيلكم !
    لقد دفنّا رأس التخلف معكم ولم يبق لدينا إلاّ جزء من جسده سندفنه حالما يتوفر مكان شاغر بينكم !
    أيها الموتى .. عندما فارقتمونا كنّا ضعفاء لا نقدر على حرب بعوضة ... أما الآن فنحن أقوياء ولن تصدقوا إن قلت لكم أننا بلغنا من القوة والعضمة درجة سمحت لنا بإعلان الحرب من طرف واحد على القوي الجبار !!!!!
    لقد أعلنّا الحرب على الله !!!!
    أعلم أنكم تستغربون ذلك ،، بل قد يتجراء بعضكم ويكذبني !! لكنها الحقيقة شئتم أم أبيتم !
    أيّ أقوياء نحن ! وأيّ شجاعة نمتلكها !!
    أني ابلغكم أيها الأخوة الموتى ، ومن على هذا المنبر أننا وبإمهال من الله أصبحنا شعب ربوي بحت !
    هل تعلمون ـ وأظنكم لا تعلمون ـ أن أسهل وأسرع المعاملات انجازاً في هذا البلد الذي تموتون فيه هي معاملة انضمام الجندي منّا الى الجيش الذي يحارب الله ! حتى أصبح الشعب كله ربوي .. ومن أراد الهروب من التجنيد الرسمي فسوف يجد ( ربا الدداسن ) له بالمرصاد !!
    لم نعد أقوياء فحسب في غيابكم ... بل زادت عبقريتنا ... إننا بإختصار ياسادة ... نتحايل على الله !!!!!!!!
    .
    .
    أيها الموتى أنتم لا تدرون مالذي فاتكم !!!
    لقد أنتشر بيننا ـ ولله الحمد ـ القمار والميسر ، واصبحت إعلانات أندية القمار تملاء شوارعنا بما فيها تلك الشوارع المحيطة بالحرم المكي ، وكذلك الحرم النبوي !
    ولو أصابكم نصيب مما أصابنا من تطور وتقدم ، لكان لديكم في هذه المقبرة الكئيبة تلفونات ثابتة ومتنقلة ولأمكنكم الإتصال على الكثير من الأرقام الهاتفيه مثل هذا الرقم (7006789) وستجدون صوتاً ناعماً يرحب بكم ترحيب مبدئي لتصبحوا بحول الله أعضاء فعالين في جهنم والتي تمتلك قدرة استيعابية هائلة وتنادي " هل من مزيد " !!
    .
    .
    أيها الموتى ...
    إني من هنا ومن على هذا المنبر أطالب ـ وأنتم تسمعون ـ بفتح بارات وملاهي ليلية بشكل علني !!
    ولعل في هذه الخطوة ـ إن هي تمت ـ دليل على التكافل الاجتماعي وإلغاء الطبقية في المجتمع ! لأن وجودها بشكلها السري الحالي فيه تأصيل لمبدأ التمايز الطبقي والتفريق بين الحاكم والمحكوم !!!
    ولعل أفضل الأماكن لإستثمار هذه النوادي والملاهي بشكل رائع ، ولضمان دخل مرتفع هي الأماكن المجاورة للحرمين !! حيث سيضمن تواجد " السياح " بشكل دائم !!
    .
    .
    أيها الموتى ..
    قوموا... لتموتوا حسرة على ما فاتكم !!!


    وقبل أن أكمل عبارتي تفاجأت بمن يمسك بثيابي ويشدني إلى الأرض ... ثم يصيح في وجهي :
    - ألم تعلم أيها الحقير أن التفكير ممنوع ؟؟
    قلت في خوف : قالوا لي ذلك !
    وصرخ مرة أخرى :
    - من هم ؟؟
    قلت والندم يتقمصني : قال لي أحد الموتى أن التفكير عادة سرية !!
    قال في ثقة المنتصر :
    - هكذا إذاً ... أنت متهم بالتخابر مع جهات أجنبية !!!!



    بعد البدء
    =========
    أما بعــد

    نعلن عن تعازينا...
    لوالينا ...

    مكفولنا المفقود...هاجرْ
    والعصافير تغني " لا تهاجرْ "
    هاجر المكفول...!!
    لحقته العصافير إلى " أرض المقابرْ "
    ...

    حزن الوالي..كثيرا...
    أمر الشعب ..." بتـ"ـعـ"ليم الأظافرْ "
    =============


 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •