Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 50
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    أمريكا
    الردود
    1,518

    إمـــلاءُ الصــورة ( 2 )



    إمـــلاءُ الصــورة ( 2 )



    .

    لطمَ اليهودي وجْهها
    مُتَعجرفاً
    و أضاعَ في زخمِ الجموعِ
    وقارَها،،
    فإذا العفيفةُ كالحَمامةِ
    رُوِّعَتْ
    يوماً و قَدْ أكلَ ابنْ عرْسَ
    صِغارَها!!
    بُعداً لِيَعْربَ ، أينَ باتَ
    رجالُها؟!!
    سُحْقاً ، يَطولُ تَميمَها
    و نِزَارَها ،،
    هذا الذي باعَ الإلَهَ
    بَبَقْرةٍ
    صَمّاءَ يعبدُ لونَها
    وَ خُوارَها!
    بالأمسِ و الِدُه بِخيبرَ
    صَاغرٌ
    و يرى الكرامةَ أنْ يصوغَ
    سِوَارَها!
    فتراهُ كُلَّ اليومِ يَنْفَخُ
    فَحْمَةً
    نَفَّاخَةً في مِنْخَريْهِ
    أَوارَها!!
    واليومَ يبصُقُ في الوُجُوهِ
    فننتشي
    فَخَراً لأنَّ الريقَ يَغْسِلُ
    عارَها!!

    يا دَمْعةَ التاريخِ ،، يبكي
    أُمَّةً
    كانَ الجهادُ ردءَاها
    و إزارَها ،،
    في كُلِّ مَنْزلِ راكبٍ
    مُتَعَجِّلٍ
    اللهُ أَكبرُ أسْرجتْ
    أَنوارَها!
    و لِكُلِّ شَعْبٍ قِطْعَةٌ
    هيَ دَارُهُ
    إلاّها كُلُّ الأَرضِ كَانتْ
    دَارَها!!
    فَجِدارُها في الشرْق عانق
    فِي الضُحى
    فيِ الغَرْبِ آصَالَ النّهارِ
    جِدارها!!
    يا أمَّةً فيِ الأرْضِ كانَ
    لوهْجِها
    تَأْبى السّما ألاَّ تَكونَ
    دِثارَها!!
    كمْ نَجْمَةٍ غَارتْ إذا
    جَنَّ المَسا
    كيْ لا تلامِسَ في العَليّةِ
    نارَها!!
    لَمّا نسيتِ الله ، كُنْتِ
    كَنَسْيَةٍ
    مَنْسِيَّةٍ ، مَنْ حاكياً
    أخْبارَها؟!
    أَضْحتْ دُوَيْلاتٍ فَهَلْ مِنْ
    سَائِلٍ
    أَرْجَاءَها ،،،
    أَرْكَانَها ،،
    أَمْصارَها!!
    عنْ ماجدٍ يأتي بِدُلْدُلَ*
    زاحفاً
    جرّارةً خَلْفَ الأَميرِ
    غُبَارَها!
    منْ آلِ هاشمَ لَو سَمِعْتَ
    صَريخَه
    يَا قِرْدُ جِبْتَ بِحَارَها
    و قفارَها ،
    ترجوا السّلامةَ ، لا أمانَ
    لهَالكٍ
    ( نَظَر العَفيفةَ شازراً فأثارَها** )!
    يَجْتَثُّ شَجْرتَكُمْ بسيفِ
    محمدٍ
    فإذا النّصَارى لا يَروْنَ
    قَرارَها!

    عَلمَ اليهودي أّنَّنا و عظيمَنا
    بُهْمٌ تُـقَدِّم للرِّتاعِ
    حِمارَها!!
    فالآنَ يجرؤ أن يَمدَّ يمينَه
    و شِمالَه كيْما يُزيلَ
    خِمارَها!
    .


    * دُلْدُل : اسم بغلة الرسول صلى الله عليه و آله و سلم ، كان الخلفاء يطلقونه على مراكبهم تيمنا.
    ** ومما أعجبني أيضا: كان اليهودي في صدر الدولة الإسلامية يجتنب البنات ، لأنهنَّ إذا لم يناسِبْ إحداهُنَّ سعر المصوغِ الذي يبيعه ، صرخت في وجهه ، فيتجمع عليه المسلمون ويمسحون به أرض السوق!

    القلب الكبير

    عُدّل الرد بواسطة أحمد المنعي : 12-08-2004 في 12:29 AM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أرض الله الواسعة
    الردود
    1,203
    أسمح لي يا سيدي ان أبدي أعجابي وتقديري
    رووووعة يا أخي
    والاروع من ذلك هو صمود هذا الشعب الأبي000الشعب الاعجوبة صراحتا

    تحياتي للشعب الفلسطيني000ولك ايضا

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2003
    المكان
    فلسطين
    الردود
    416
    رائع أخي رائع وأيم الحق رائع

    لا فض فوك ورغم شانئوك

    أبدعت حرفا ومعنى

    سلمت ودمت طيبا

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    أمريكا
    الردود
    1,518

    أخي المقداد

    أرسلت بداية بواسطة المقداد
    أسمح لي يا سيدي ان أبدي أعجابي وتقديري
    رووووعة يا أخي
    والاروع من ذلك هو صمود هذا الشعب الأبي000الشعب الاعجوبة صراحتا

    تحياتي للشعب الفلسطيني000ولك ايضا
    صدقت..
    إن الأروع هو صمود هذا الشعب الأبي..
    و سيظل صامداً ما تعاقب الليل و النهار بإذن الله.
    شكرا لمرورك ، و إعجابك و تقديرك ، و لك مثلهما معطران.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المكان
    جده
    الردود
    355
    أخى الحبيب / القلب الكبير

    تحيه طيبه

    رائع نظمك وتصويرك لواقع مرير , كبر همه على قلبك ... رغم إتساعه ...

    ماأقول سوى ماقال الشابى رحمه الله :

    ولابد لليل أن ينجلى *** ولابد للقيد أن ينكسر

    ولن يضيع حق وخلفه من يطلبه ..

    سلمت أخى وطاب نزفك ..

    مودتى وتقديرى .
    عش رجباً ترى عجباً

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2002
    المكان
    في الطريق إليــه
    الردود
    10,130
    صور تُخرس اللسان عن الحديث........





    تسلم القلب الكبير.......





    ومع كل الود

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    هنا
    الردود
    1,956
    الرااائع دوماً /// القلب الكبير

    سلمت 000

    ودُمت بهي الحرف والحضور 0

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2002
    المكان
    جـازان
    الردود
    5,664
    القلب الكبير حقاً ..

    إملاء الصورة ..

    نص تجاوز حدود الإملاء إلى آفاق التجلي ..

    أبدعت الريشة التي رسمت .. وكنت أبدع رسام ..

    وبورك الحرف الذي نزف .. وكنت النازف ..

    لك من قلبي كل تقدير وحب ..

    روحان ،،
    :ss:



    اليأس يحرث ناظري
    وأظلُّ منتظراً سحابكْ


  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958
    آهات وأنات qqq qqq qqq ....


    القلب الكبير ، لله أبوك ولا فض فوك .

    بالرغم من كل المشاغل والاختبارات لا أملك إلا أن أسجل تفاعلي الصادق مع هذا النزف المؤثر، لا أدري كيف أستطيع أن أنظر إلى صورة أخواتي بين أولئك ، ثم لا أدري كيف أقرأ القصيدة وهي تؤنبني وتملؤني حزناً وألماً ، ويل للعرب ..ويل للعرب ، وإنا لله وإنا إليه راجعون .



    والله إن لك لشأناً يا دب ...

    متألق في الأدب للأبد يا بشمهندس . ودمت رائعاً.


    عُدّل الرد بواسطة أحمد المنعي : 06-06-2003 في 02:58 PM

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    المكان
    على آخر تراب الأرض ..!
    الردود
    2,310

    هانحنُ نرى الم أمتناكسقف الليل يغشانا !!
    نذكرها قليلاً وننساها كثيراً!
    فمتى نعيش الهم انسانَ .. ..
    لم نزد سوى همٍ ولو ضحكنا أحياناً ؟!

    شكراً لك ياصاحب القلب الكبير .. .. ..
    اشتاق لــ "جراحه " رحل .. !

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    أمريكا
    الردود
    1,518

    أخي الغالي و فخارنا الأديب محمود مرعي

    أرسلت بداية بواسطة محمود مرعي
    رائع أخي رائع وأيم الحق رائع

    لا فض فوك ورغم شانئوك

    أبدعت حرفا ومعنى

    سلمت ودمت طيبا
    أخي الحبيب ،،،
    ابن فلسطين الحبيبة ،،
    أسأل الله أن يجمعنا في جنته..
    و قبلها ،،،
    أسأل الله أن يجمعنا في المسجد المقدس ،،
    و الله لا أحسدك يا أخي الغالي على شيء ،، إلا على صلاة كتبها الله لك في مسرى الرسول و ما أزال محروما منها..
    أسأل الله أن يعفر جبهتي في ترابه ،،
    أخي الحبيب ،، أعطاكم الله ما لم يعطه أحدا ً من العالمين..
    في هذا الزمن..
    كل الرايات رياء إلا رايتكم..
    و كل الجهاد نفاق إلا جهادكم..
    و كله عين إلا هو فرض واجب.
    و تالله ، إن حجراً في كف طفل أشرف ألف مرة من كل أولائك الذين يملئون كراسي الذهب بالكروش المنتفخة..
    ولذا ، لم يعر اليهود أصحاب الكروش شيئاً من الاهتمام! أليس كذلك..
    أدام الله شرفكم ، و عزكم و سؤددكم ،، و إن لنا لموعداً إن شاء الله!
    حفظك الله شريفا سيدا كريماً ..
    القلب الكبير

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    أمريكا
    الردود
    1,518

    باسل المفدى

    أرسلت بداية بواسطة بـاسل
    أخى الحبيب / القلب الكبير

    تحيه طيبه

    رائع نظمك وتصويرك لواقع مرير , كبر همه على قلبك ... رغم إتساعه ...

    ماأقول سوى ماقال الشابى رحمه الله :

    ولابد لليل أن ينجلى *** ولابد للقيد أن ينكسر

    ولن يضيع حق وخلفه من يطلبه ..

    سلمت أخى وطاب نزفك ..

    مودتى وتقديرى .
    السلام عليك ، مرحبا بك مجدداً
    أثق أن الليل سينجلي إن شاء الله ، و أن القيد سينكسر ، لكن سؤالا يتيهني دائماً..
    هل سنعيش حتى نرى انجلاء هذا الليل البهيم؟؟
    و إذا لم نكن نحن ، فهل سيبدلنا الله بأولادنا ، أم أنه سيبدل أولادنا أيضا بأولادهم؟؟
    و أظل في هذا التكرار غير المشروط ، ثم أصل أحيانا إلى أن الشابي أراد الليل الذي يطوق العالم لساعات محددة تبدأ بغروب قرص الشمس و تنتهي بخروجه مشرقاً..
    أما ليلنا فلا ينجلي أبداً..
    ما أشد تفاؤل هذا الشابي ،، إنه تفاؤلٌ مجنونُ!
    و الله هذا الذي يكون يا باسل!
    ثم أعود فأجد الصدق و التصديق ، يبثهما الله بهديه و سنة رسوله في صدري ، فأشب من جديد كنار رمي لها الحطب على الوهجة الأخيرة!
    ( .. يا مسلم ، هذا يهودي ورائي ، تعال فاقتله!)
    ما أجمل هذه البشارة!
    دمت يا صاحب الذوق و الشعر و الأدب ، و الله يرعانا و يرعاكم!

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    أمريكا
    الردود
    1,518

    الفاضلة الحنين

    أرسلت بداية بواسطة الحنين
    صور تُخرس اللسان عن الحديث........





    تسلم القلب الكبير.......





    ومع كل الود
    السلام عليك و رحمة الله و بركاته ..
    مرحبا بك يا حنين..
    برأيك ،،
    لو أخذنا هذه الصورة ، و و ضعناها في مغلف بريدي ، ثم أرسلناها إلى زعيمنا الموقر أدام الله كرشته ،، ما هي ردة الفعل؟
    أكاد أجزم أن لن يسكت أبداً..
    سيسحبنا جميعا على وجوهنا إلى الجبهة ،، الأطفال من المدارس و الشباب من الجامعات!
    آآخ ، ما أشد قهري ،
    لو يدري فقط لو يدري..
    لو
    .
    .

  14. #14
    سحبوا خمارك يا بنتي

    سحبوا حمارك أمتي


    ((والحرف أصبح لعبة!!!))


    رمزا لنا هذا الخمار

    إسما لنا هذا الحمار




    يااااااامعتصم

    ضحكوا علينا هل تنادوا معتصم؟??

    فتشدقوا حتى البكاء
    يبكون ضحكا مننا

    وحمارنا يبكي..

    من الذل الذي

    جعل الحمار

    يهيننا!!!




    هــل تذكرون؟؟
    الطفل...





    بلل ثوبه

    والرعب....

    بلل ثوبنا!!!

    يـــا أمة خـارت

    يـــا أمة حـارت

    يـــا أمة جـارت

    ((والحرف أصبح لعبة))!!!


    رمزا لنا هذا الخمار

    إسما لنا هذا الحمار

    والمسلمون تثاءبوا

    قلبوا القناة






    لعلهم....

    يجدوا طريقا

    يخفي عليهم عارهم

    أين الطريق المعتصم؟؟؟؟

    فتشدقوا حتى البكاء

    يبكون ضحكاً مننا

    يــــا أمة ضحكت

    وأبكت
    من
    حمـــــارتها



    الأمم...!!





    القلب الكبير....لافض فوك


    تحياتي

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    أمريكا
    الردود
    1,518

    الغالي بسيط

    أرسلت بداية بواسطة بسيط
    الرااائع دوماً /// القلب الكبير

    سلمت 000

    ودُمت بهي الحرف والحضور 0
    دمت يا بسيط..
    ليكن لنا من مرورك نصيب كما عودتنا..
    فأقف لا أستطيع أن أصنع شيئا لشكرك!
    لك المحبة و التقدير.. و الله يحفظك!

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2003
    المكان
    في الأعالي
    الردود
    171
    أعذرني لم أستطع أن أكتب شيئاً

    لأن قلمي سأغرسه في قلب عدوي .

    سيكون هكذا أبلغ


  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Apr 2003
    المكان
    *** ***
    الردود
    389
    سلام !

    هذا وتقول أن أعمالي رائعة؟؟؟ أين أنا من عُشر ما تكتب !!
    والله إن .... (بدون تعليق)

    عسى القلوب تفطن! إن مستيئس منها أعذرني

    أخوك أطلال
    ك.أحمد 2003

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    أمريكا
    الردود
    1,518

    مشرفنا الرائع و شاعرنا القدير

    أرسلت بداية بواسطة روحان حلا جسدا
    القلب الكبير حقاً ..

    إملاء الصورة ..

    نص تجاوز حدود الإملاء إلى آفاق التجلي ..

    أبدعت الريشة التي رسمت .. وكنت أبدع رسام ..

    وبورك الحرف الذي نزف .. وكنت النازف ..

    لك من قلبي كل تقدير وحب ..

    روحان ،،
    :ss:
    بوجودك..
    و بمتابعتك..
    و آرائك الثاقبة ..
    أقول ربما سأقدم شيئا يليق بكم..
    جزاك الله خيراً ، و لك كل الحب و التقدير و الامتنان!

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jan 2002
    المكان
    في الطريق إليــه
    الردود
    10,130

    Thumbs up

    لو أخذنا هذه الصورة ، و و ضعناها في مغلف بريدي ، ثم أرسلناها إلى زعيمنا الموقر أدام الله كرشته ،، ما هي ردة الفعل؟
    أكاد أجزم أن لن يسكت أبداً..
    سيسحبنا جميعا على وجوهنا إلى الجبهة ،، الأطفال من المدارس و الشباب من الجامعات!
    آآخ ، ما أشد قهري ،
    لو يدري فقط لو يدري..
    لو
    .
    _______________________


    بالطبع لن يسكت،،،،،،، بل يستغيث من الخونة المارقين......




    لو كاااااان يدري..........



    لوووووووو



    ازرعوها ما اخضرت........



    لو يدرووووووون كلهم؟؟؟؟؟؟؟


    اليدري يدرى واللى ما يدرى......***

    لوووووووو









    مع كل الود أخى الكريم
    فيروز...
    عفواااا
    خانــك النظر....
    بغداد
    يغسل
    وجهها
    الكدر

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    أمريكا
    الردود
    1,518

    أديبنا الغالي برج المراقبة

    أرسلت بداية بواسطة برج المراقبة
    آهات وأنات qqq qqq qqq ....


    القلب الكبير ، لله أبوك ولا فض فوك .

    بالرغم من كل المشاغل والاختبارات لا أملك إلا أن أسجل تفاعلي الصادق مع هذا النزف المؤثر، لا أدري كيف أستطيع أن أنظر إلى صورة أخواتي بين أولئك ، ثم لا أدري كيف أقرأ القصيدة وهي تؤنبني وتملؤني حزناً وألماً ، ويل للعرب ..ويل للعرب ، وإنا لله وإنا إليه راجعون .



    والله إن لك لشأناً يا دب ...

    متألق في الأدب للأبد يا بشمهندس . ودمت رائعاً.



    أخي برج المراقبة ، لله أبوك و أخوك و جدتك وكل العائلة السعيدة!
    أين أنت يا رجل؟؟
    بالنسبة ل ( دب ) ترى آخر مرة وزنت كان وزني 13 كيلو..
    ولا ( رمتني بدائها و انسلت )
    :D: كم وزنك ؟؟؟
    و لنعد للموضوع ،،
    يا أخي ،، هل ترى مثل هذه الصورة ( لقطة المصور )؟؟
    لنتأكد جميعا أن هناك ما هو أطم و أدهى..
    أذكر مرة أنني رأيت في منتدى إسرائيلي صورة عجوز سبيعينة كما بدت من الصورة تتعرض لضربة عنيفة بحديدة على و جهها من عسكري إسرائيلي!
    و من قوة الضربة كانت تميل إلى الخلف في دور السقوط على ظهرها!
    أقفلت الجهاز ، و لم أنم تلك الليلة أبداً.
    و حتى هذه اللحظة ما زلت أبحث عن تلك الصورة!
    ما أشد بؤسنا و هواننا!
    قبل قليل كنت أمزح معك ، أرأيت إلى أي درجة مات قلبي ،،
    لكن...
    ما أنا إلا من غزية!
    لك كل الود النازف كما تقولها حنين دائما!



 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •