Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1234 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 85
  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Mar 2003
    المكان
    << في عيونكم >>
    الردود
    1,713
    لم أجد فائده مما قد سبق ذكره في الموضوع
    أو من الردود ، أهو غبائي المعتاد
    أم هي أهمية الموضوع التي لا تهمني .

    لكم مني كل الود وخالص التحايا .

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Sep 2001
    المكان
    ثوب / كفن..
    الردود
    2,943
    ولي رأي..

    إن الصمت عن ما لا يعلم الشخص .. وليس له فيه مصلحة خير وسلامة له ولغيره..
    خاصة إذا كان ما يدور هو في حكم الغيب الذي لا يعلمه إلا الله ثم بعض من قدر الله أن يطلعوا عليه ..
    والعجب أن يصبح العبض مطلعا حتى على نوايا العباد يحددها ويقيمها ...
    والعجب الآخر :
    أن هذا الموضوع ..وهذا بالذات هو من أمر العامة ...!! والذي لا يتحدث فيه إلا شخص أوتي علما .. وفقها ..وورعا وبصرا وبصيرة وخبرة .... ولكن يبدو لي والله أعلم أن المنتديات بكافة توجهات سمحت للكل بالكتابة في كل شي ... كيفما اتفق ...

    رب أصلح نياتنا .. وحياتنا .. واجعلنا هداة مهتدين ...

    أبو سفيان
    أترحلين ..؟ فروحي من هنا رحلت ..
    حتى المسافات .. تاهت في مسافاتي..

    ـ ـ ـ

    ( إنا لله وإنا إليه راجعون )


    آخر أخبار a d a b . c o m

    asufyani1@gmail.com

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المكان
    مُدن الريح
    الردود
    194
    .....

    وكأن ماتبقى من عقولنا ..

    كُرةٍ ..يلعب بِها الصبيان !

    عليهم / جميعاً / من الله مايستحقون 0

    بوركت ِ0
    وتقول :
    تعبت من الصدمات
    فمثلك كاد يكون مثلي
    مثلك أصلاً مثلي
    لولا الوقت القاصر فينا
    حيث ندور
    ولولا أن الريح تثور
    وتقتُل في فمنا الأصوات 0

    ف0أ

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    المكان
    تحت أديم السماء ..
    الردود
    537
    الرد على المشاركات من حق الدكتورة صاحبة الموضوع فقط .

    وفي حالة وجود رد مخالف فأبلغ المشرف في آخر الرد المخالف مع التوضيح ليتم التعامل معه وبدون أن يخرج الموضوع عن الإطار المرسوم من قبل صاحبه .


    مع تحياتي


    متعب المتعبين


  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    المكان
    على آخر تراب الأرض ..!
    الردود
    2,310
    أي عقول هي عقولنا التي ماعادت تصدق الحركات الأكشنية والإخراجات الهوليودية!! ؟
    ألا ليت شعري الشيخ الجليل يستنكر ويتوّب !
    أي ظلمٍ أسودٍ هذا ؟!
    كيف نصدق حروفٍ مازال سيدها مقيداً بالحديد ومدفونٍ بالسجون
    أن كانوا واثقين من مصداقية هذه الكلمات وصدق صاحبها وايمانه بها .. لماذا لم يطلقوا سراحه بعد !
    لماذا لايزال تحت ظلام سجنهم ورحمتِ جلادهم ؟!!
    ويحهم .. ويحهم .. ويحهم كيف يكذبون الكذبة ويطالبوننا بتصديقها ؟!
    .
    .
    .
    رساااالة قصيرة لن تصل أرسلها لشيخنا الجليل ..القرني..
    ((( الحقُ أبلج .. الحقُ أبلج )))
    اشتاق لــ "جراحه " رحل .. !

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Nov 2000
    المكان
    نجد
    الردود
    1,556
    مرحباً ..
    تأخرت ؟
    .
    اعذروني .. لكنكم تكأكأتم عليّ _ خاصة مع تباين آرائكم _ فعجزت أن أحصيكم عدداً ، فسوّفت وما التسويف إلا بلاء !


    لن يكون الرد لكل شخص على حدة ،،
    لكنه سيكون عرض للأصوب ( بإذن الله ) ..

    فاهدأوا الآن


    بالمناسبة أخي المُتعب ..
    سأرجوك بحرارة وحماس .. فاسمع لي ،،
    أنا لم أكن أرغب في نقل الموضوع هنا لأني لم أكن في مزاج محاورات ..
    لكن بما أنّك ما سمعت كلامي ونقلته ،، فأرجوك _ بشدة _ ألاّ تعدل أي رد ..
    حتى لو كان مخالفاً لما ترونه من قوانين ، دعه على حاله ، وأعدك بأنني سأجيد التحاور مع صاحبي الذي يختلف معي .. حتى نصل إلى نقطة تسوية ..
    سأكتفي أن تراقبنا ..
    هل تفعل ؟ .. أرجوك !

    أشكركَ مقدماً ..
    .
    وأشكركم جميعاً

    قيلَ لفاطمَة _ رضيَ الله عنهَا _ :
    أيّ شيءٍ هو خيرٌ للمرأة ؟
    قالتْ: ألاّ ترى الرّجالَ ولا يرَوهَا !
    _____
    رابطة ، أدباء ، الحجارة ،

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Apr 2003
    المكان
    بلاد الحرمين
    الردود
    77
    قد سئمتُ العمر سعياً..
    خلف قوم حائرينا.
    .
    .
    .
    .
    .

    رب أدركنا بعون... أنت عون الصالحينا.



    من علامات الساعة.. حيرة المؤمن..
    أنا يا مداد الأرجوان
    ورقٌ جنوبي..
    يحكله الغمام

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Nov 2000
    المكان
    نجد
    الردود
    1,556
    هيا لنجب أسئلتنا:

    أما .. ما الذي حدث في محاورة المساء ؟
    ... فقد اختصره لنا موقع طريق الإسلام ..
    كما أتى لنا به متعب .. وافياً ..
    وكان مجمل الحلقة هو التراجع عن آراء سابقة ..

    ________________________

    * هل كان الشيخ عائض يمثل دور المحقق فعلاً ؟!
    ولماذا نبحث هذا الأمر ؟!
    لماذا نفتش ونحلل وندخل في نوايا الناس ونشقق عن قلوبهم ؟؟
    ماذا يهمنا إن كان د. القرني محققاً أو استخباراتياً أو كانت نبرته أقوى مما يلزم ( كما يقول بعضهم ) ؟
    إنّ كل ذلك لا يهم !
    خاصة مع السيرة العطرة للشيخ د.القرني قبل سجنه السياسي ..
    بل وبعده !

    لعل الشيخ حينما ارتأى هذا النهج في المحاورة ،
    وكان يراه الأنسب للحال .. لم لا ؟!
    فهو كان يذكر النقطة التي يرى الخلاف فيها على أشدّه ( مثل الإبلاغ عن مثل هؤلاء الشباب ) فيأتي بسؤال لا تكون إجابته إلا إعادة للسؤال تأييداً وتأكيداً على موافقته ، ودعماً للمنهج الصحيح ..

    وبرغم أنّي وجدت في نفسي شيئاً من أسلوبه، إلا أنني تذكرت طالبة في الجامعة ، كانت نشطة ومتحمسة دائماً للدعوة والإصلاح وهي طيبة وحسنة الخلق ، لكنني لا أحب أن أحضر المسابقات التي تديرها ، فأسلوبها كان عنيف حبتين
    لا أعرف ما شأن هذا بهذا ..
    إلا أنه خطر لي الخاطر .. فذكرته

    .
    .


    عُدّل الرد بواسطة د.عالية : 20-11-2003 في 02:21 AM

    قيلَ لفاطمَة _ رضيَ الله عنهَا _ :
    أيّ شيءٍ هو خيرٌ للمرأة ؟
    قالتْ: ألاّ ترى الرّجالَ ولا يرَوهَا !
    _____
    رابطة ، أدباء ، الحجارة ،

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Nov 2000
    المكان
    نجد
    الردود
    1,556

    ( الأئمة والمحن ! )
    ____________

    سؤال آخر ..
    هل قال الخضير ما قاله بإرداته .. أم كان واقعاً تحت ضغط معين ؟!


    تأملوا معي !
    رجلُ قوي ..
    واجه الحكومة ،
    وأنشأ مجموعات واسعة ،
    وله قدرة بارعة على السيطرة على العقول ،
    وعُرف بتشدده وشدّته .. وتمسكه بآراءه ..
    رجلٌ مهاب .. وشيخٌ مُتّبع ..
    يتراجع بسبب سجن ستة أشهر ؟!
    وهل عرف من الأئمة والعلماء سرعة رضوخهم واستسلامهم إذا كانوا يعلمون أنهم على حق ؟ ( ولنا في الإمامان أحمد وابن تيمية قدوة حسنة )

    لا ..
    والمثير أنّه لا يكتفي بالتراجع خفية بينه وبين السلطان ..
    بل يأتي أمام الملايين _ في بادرة غير مسبوقة في بلادنا _ ليقول .. أنا غلطان ؟!
    وهل يعقل أن يكذب الشيخ القرني في قسمه ..
    فيحلف يميناً غموساً لا يحلفها عامي متدين ؟؟
    لماذا لا نرى أنّ بقاءه في السجن فرصة لتأمله في مسيرته السابقة ؟؟
    وأنه سأل الله أن يريه الحق حقاً ويرزقه اتباعه ؟!

    .

    أتعرفون رجلاً يسمى " الأشعري " ؟
    هذا الرجل .. بقي في مذهب الاعتزال أربعين عاماً مناصراً ومؤيداً ومنافحاً ..
    ولرجوعه قصة عجيبة جميلة ..
    فيحكى عنه أنه قال:
    وقع في صدري في بعض الليالي شيء مما كنت فيه من العقائد؛ فقمت وصليت ركعتين وسألت الله تعالى أن يهديني الطريق المستقيم، فنمت؛ فرأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في المنام فشكوت له بعض ما بي من الأمر، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: عليك بسنتي.
    فانتبهت، وعارضت مسائل الكلام بما وجدت في القرآن والأخبار فأثبته ونبذت ما سواه ورائي ظهرياً. ( اعتزل الناس اعتزالاً تاماً مدة خمسة عشر يوماً ليبحث الأمر ) ..

    ثم إنه تراجع عن الاعتزال ، واعتنق فكر ( الكلاّبية ) وهم قوم قريبون من السنّة .. ثم تأمّل وتأمّل .. ثمّ عاد إلى مذهب السنة ، وكتب أشهر الكتب التي تنصر السنة وتدحض البدعة وأهمها كتاب ( الإبانة في أصول الديانة ) .
    وهو من أهم كتب الأشعري التي تخالف ما عليه متأخروا الأشعرية خاصة في مسائل الصفات الخبرية والعلم والاستواء كما أنه يثني على أهل السنة وينسب إليهم.

    والآن يا قوم ؟!
    إذا كان رجل عاد .. بتأمله لمدة خمسة عشر يوماً ..
    فم بالكم برجل بقي ستى أشهر ..
    يتأمل في أمره ؟؟

    ألا تنصفون تقواه .. وصلاحه ؟!
    .
    .




    قيلَ لفاطمَة _ رضيَ الله عنهَا _ :
    أيّ شيءٍ هو خيرٌ للمرأة ؟
    قالتْ: ألاّ ترى الرّجالَ ولا يرَوهَا !
    _____
    رابطة ، أدباء ، الحجارة ،

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Nov 2000
    المكان
    نجد
    الردود
    1,556
    وما النتيجة ؟!

    نعم ..
    كلنا يتساءل ..
    لماذا أعلنت هذه المحاورة ؟ ما هدفها ؟
    وماذا سيترتب عليها من نتائج ؟ ( رُتب لها أو لم يرّتب )


    ... أمّا لماذا أعلنت وهدفها فقد قيل ذلك في المحاورة نفسها وفي التأمل في ثناياها ، ومن ذلك:

    1. محاولة لدرء الفتنة الحاصلة وحقن الدماء.
    بقول الشيخ: ( لم نكن نتصور أن نصل إلى مرحلة تشابه الجزائر و يجب أن يقف هذا النزيف ) .


    2. إقناع الشباب المتحمس بالتراجع عن هذا الفكر ، خاصة مع تشوه صورة الدين.
    ( بقوله أنه نجح في إقناع عدد من الشباب الذين اعتنقوا هذا الفكر بالرجوع إلى الحق، ودعا إلى مواصلة الحوار معهم ، وأكد أن هذه الأعمال شوهت صورة الدين، وتسببت في تأخير كثير من الأعمال الدعوية والخيرية، وتصد الشباب عن التدين ) .


    3. في الإعلان .. إعانة لمن أراد التوبة أن يتوب ويرجع ..
    خاصة مع ما ظهر من الخلُق الإسلامي الرفيع " الرجوع إلى الحق " ..
    ( مع التأكيد ) على خطورة تفريغ هذا الخلُق من معناه المتألق !!
    فلا يصح التركيز على حال العبد قبل التوبة !!
    والذي يتساهل في هذا المجال؛ سيحول التوبة إلى كابوس يهابه المذنبون، ويصنع من حيث يدري أو لا يدري سوراً منيعاً أمام العائدين إلى الجادة ..
    بينما في حقيقة الأمر " التوبة تجبُّ ما قبلها" ..
    والرجوع إلى الحق خير من التمادي في الباطل ..
    والذي لا يملك خلق الرجوع إلى الحق والقدرة على ذلك ؛ فإنه سيكون معرضاً للهلكة مع أية زلة قدم !


    4. من النتائج المهمة ، إظهار أهمية الحوار وفائدته !
    فقد رأينا كيف يمكن بالحوار أن يغير المرء قناعاته، كما هو الحال مع الشيخ علي أو أولئك الذين أجرى معهم الحوار في السجن ..
    إن الحوار يكشف الحقيقة، ويساعد على رؤيتها، ويصرف طاقات الشباب من معاول هدم في مجتمعهم إلى طاقات فاعلة في البناء .. ( وجادلهم بالتي هي أحسن ) .
    وفي هذا رد على كثير ممن لا يرى الحوار إلا بسيف ومدفع !


    5. من مشكاة النبوة : " لا يلدغ المؤمن من جحر واحد مرتين " !
    فالمقابلة دعوة أخّاذة للشباب الذين مازالوا على ذلك الفكر أن يعيدوا النظر مرة أخرى فيما هم عليه بتجرد وحيادية ونظر منصف لأدلة المخالفين ، وليتذكروا ما جرى للجماعة الإسلامية في مصر التي قضت عشرين سنة تقريباً في هذا الطريق، ثم اكتشف زعماؤها عدم جدواها ( في كتاب نهار الذكريات ) <- لم أقرأه بل سمعت عنه.


    6. في مثل هذه الموضوعات الخطيرة وغير الخطيرة أيضاً يجب أن تكون أعمالنا بعد تفكير كاف ..
    وذلك لا يتحقق إلا بالاستماع والتأمل لأدلة المخالف في جو هادئ .. يمكَّن صاحبَه من النظر الصحيح وهو في فسحة من أمره أن يتوقف حتى يتبين له الحق ..
    وإذا كان القاضي نُهي عن القضاء وهو غضبان في حادثة ..
    فكيف بالمسائل العامة التي تحتاج إلى علم وخبرة ؟
    وقد ركزت المقابلة على ذلك؛ فقد يؤتى الرجل في مسائل الأمة العامة من قلة التجربة والخبرة ولو سلم له علمه وإخلاصه.
    والملاحظ أن كثيراً من القناعات تكون قناعات عاطفية يُمليها ضغط الأحداث والاحتقان العام وليس النظر في الأدلة والمواقف الصحيحة، والعاطفة وحدها تبلغ الضرر في صاحبها أكثر مما تصنعه في أعدائها.



    .
    .
    .




    ________________
    * أخذت بعضها من موقع الإسلام اليوم ( بتصرف ) ..

    قيلَ لفاطمَة _ رضيَ الله عنهَا _ :
    أيّ شيءٍ هو خيرٌ للمرأة ؟
    قالتْ: ألاّ ترى الرّجالَ ولا يرَوهَا !
    _____
    رابطة ، أدباء ، الحجارة ،

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Nov 2000
    المكان
    نجد
    الردود
    1,556
    أنا تعبت

    /
    \
    /

    وأنتم كذلك ..
    سنكمل لاحقاً ..

    أشكركم جميعاً للمتابعة ..

    قيلَ لفاطمَة _ رضيَ الله عنهَا _ :
    أيّ شيءٍ هو خيرٌ للمرأة ؟
    قالتْ: ألاّ ترى الرّجالَ ولا يرَوهَا !
    _____
    رابطة ، أدباء ، الحجارة ،

  12. #32
    كم هو مؤلم كل هذا الذل...المتردية والنطيحة ينتشون بنتصارهم ويبدون الشفقة على الخضير



    قال المدعوا "الحمد"
    (( " كنت متوقع منذ البداية أننا سنصل إلى هذا الوضع وسيتبين في النهاية أنه لايصح إلا الصحيح. لكن السؤال عن مدى المعاناة خلال الفترة السابقة. فخلال سنوات تم استخدام الدين لأغراض سياسية ولأغراض شخصية وتم تضليل الناس والشباب وكنا نعرف أنه في النهاية سيتبين الأمر ويعرف الجميع أن كل ذلك خطأ في خطأ ولكن حجم المعاناة التي عانيناها وحجم الدمار الذي تعرضنا له وحجم التظليل الذي تغلغل في عقول الناس يحتاج الآن لسنوات عديدة وإلى إعادة تأهيل وإصلاح من جديد ".

    ويصف الدكتور الحمد استقباله لتراجعات الخضير بأنها " سعادة ممزوجة بأسى ". ويضيف الحمد " ما حدث من خراب ودمار ليس من السهل أن يعاد إصلاحه بمثل ما يأتي شخص ويتراجع عن تكفير إنسان أو مؤسسة معينه رغم أننا نشكره( الخضير ) على شجاعته لأن مثل هذا الأمر لا تجده في ثقافتنا، أن يظهر شخص للعلن ويعترف بالخطأ أمر غير مألوف، رغم عدم معرفتنا بما جرى وراء الكواليس ". ويرى الحمد أن إصلاح المجتمع لايتم بهذه السهوله " فالخراب تم والدمار تم ونسأل الله أن يعيننا على سنوات لإعادة تأهيل المجتمع وإعادة تأهيل مؤسساتنا وإعادة بث ثقافة جديدة ". ويطالب الحمد في إطار رؤيته في إصلاح ماخرب خلال السنوات العديدة الماضية أن يتم السمو بالدين عن أن يكون مطية لأي شخص. وأن لا يأتي أي أحد ويرفع شعار ديني ويضلل الناس ويستخدمه لأغراض معينه سواء عن قصد أو جهل.ويشدد على ضرورة عدم إدخال الدين في كل تفصيل من تفاصيل حياة المجتمع " في الأخير سيتبين وجود أخطاء معينه، عند ذلك هل يلام الدين على ذلك؟!. يجب أن نخرج الآن بنتيجة من هذا كله بأن الدين يجب أن لايكون ورقة بيد من يريد استخدامها سواء سياسياً أو مصلحياً أو لأي غرض آخر".

    وفي مايتعلق بمن يجب أن يحذو حذو الخضير وأن يتراجع، قال الحمد: أولاً يجب أن نفرق بين شيئين هنا، أن يكون لك رأي ولكن يجب أن يكون هناك وعي بأن الرأي يبقى رأي. والأمر الثاني الذي يجب أن ننتبه له هو التحريض على العنف بإسم الرأي أو بإسم شخص يدّعي القداسة أو ُيمنح القداسة وبالتالي يسير خلفه كثير من الناس وكثير من الشباب فيفعلون مايفعلون. المسألة هنا ليست توبة، مسألة اعتراف بالخطأ والمسؤولية عن ماجرى في الماضي. فالتوبة شيء متعلق بالفرد بمعنى أنني أرتكب ذنب والذنب متعلق بي وأكون جنيت على نفسي في هذه الحالة أتوب. ولكن عندما تقوم بعمل تحريضي وتدفع شباب كثيرين إلى هذه الأعمال الدموية وتضلل أناس عندها أعتقد أن المسالة تحتاج إلى أكثر من توبة. إلى إعلان الخطأ وإعادة بناء الثقافة من جديد. وإعادة بناء المواقف من جديد. ليس مجرد توبه، لأنك لم تذنب فقط، بل أذنبت وجنيت على الآخرين. ويجب العمل على إصلاح ما أُفسد وهو أهم شيء.

    ويرى الحمد أن الخطوة القادمة لما بعد تراجع الخضير، يجب أن تكون واضحة في ذهن الدولة والمجتمع الآن وهو أن " الدين ليس بالضرورة أن يكون ورقة سياسية، وبالتالي يجب أن يواجه مثل هؤلاء الأشخاص الذين لم يتراجعوا عن السير في طريق العنف مواجهه شاملة وكاملة لأنهم لا يطرحون رأياً وإنما هم يحرضون فالمحرض يعامل معاملة المجرم ".

    وأستبعد الحمد أن تؤثر خطوة الخضير كثيراً في الجماعات العنفية وتعلن تراجعها عن العنف. ويرى أن من يمكن أن يتأثر بتراجع الخضير هم الذين لم ينخرطوا بعد في هذه الجماعات إنما كانوا متعاطفين ومرشحين للانخراط في ذلك الخط. فتراجعه سيخلق موقف شكّي بين المتعاطفين والعامة من الناس عن ما كانت تدعو له هذه الجماعات وقادتها من دعوات، وخاصة تكفير الأشخاص" سيتساءلون أن كان تركي الحمد مثلاً كافر فلماذا تم تبرئته، وإن كان مسلم فلماذا كفر أصلاً؟!. سيبعث ذلك على التشكيك عند الناس وتحرك بداية وعي إن شاء الله ".

    ويبدي الحمد اعتقاده أن المنخرطين في الجماعات العنفية ستثير غضبهم التراجعات وقد تدفعهم إلى عمليات أخرى لإثبات الوجود وكأنهم يقولون أن ما قاله الخضير " لن يؤثر فينا ونحن على الدرب سائرون ". معلقاً أمله على شباب المستقبل الذين لم ينخرطوا بعد في طريق العنف " أما هؤلاء ( المنخرطين في جماعات العنف ) فقد جُني عليهم وغُسلت أدمغتهم وأصبحوا في خط يصعب رجوعهم عنه ".

    ويأمل الدكتور تركي الحمد أن تكون تراجعات الخضير خطوة ضمن برنامج كامل تزال من خلاله قداسة الأشخاص وأن يكون طرح الرأي في إطار الرأي دون أن ينطلق من قدسية معينة على أن تتوفر الظروف الإيجابية للمجادلة والمناقشة دون إقصاء واتهامات بين المختلفين فكرياً. " نحتاج لمراجعة كاملة في ثقافتنا وأسلوب تعاملنا ويجب أن نتعمق في ثقافتنا السائدة ونحاول أن نعيد صياغتها من جديد على أسس لا تكون خارجة عن الإسلام ولكن نابعة من روح الإسلام وليست تفسير ضيقاً من هذا الاتجاه أو ذاك أو هذا المذهب أو ذاك". ))


    وتحدث المدعوا "النقيدان "

    (( أنه لا يحمل شخصياً " أي مشاعر عدائية تجاه هذا الرجل ( الخضير) من حيث فتوى التكفير التي أصدرها في يناير العام الماضي". والنقيدان أحد الذين انخرطوا خلال عقد التسعينات في صفوف التيار الحركي الإسلامي المتشدد في السعودية والذي طلق ذلك التيار بلا رجعة في أواخر العام 1998م وأخذ في نقده حتى أن علي الخضير قد أصدر فتوى بتكفيره مطلع العام 2002، وقال النقيدان: الرجل كانت تربطني به علاقة سابقة وعلى المستوى الشخصي يتمتع بأخلاق عالية جداً. رجل فيه صلاح على المستوى الشخصي وإن كان في الثمان سنوات الأخيرة تبنى فكراً متطرفاً منذ أن أوقف في العام 1995م مع عدد من المشائخ بعد أحداث الشغب في بريدة ( في الوسط السعودي ) حينها تعرف الرجل على مجموعة من ضمنها وليد السناني وناصر الفهد وكانوا أكثر المؤثرين عليه داخل السجن. وخرج العام 1997م وبدأت فتاواه تصدر تباعاً تسوغ لكثير من أحداث العنف. فتاوى عدائية تجاه طوائف مسلمة وفتاوى تكفيرية تجاه أشخاص. ويبين النقيدان أنه حين سمع بفتوى التكفير ضده لم يحدث لديه ذلك مشاعر سلبية تجاه الخضير لأنها كانت حلقة ضمن سلسلة من ما واجهه من التيار الإسلامي " أنا شخصياً بالنسبة للفتوى لم تحدث لدي شيئاً ولم تشكل لدي مفاجأة لأنني ومنذ العام 1998م والتعامل معي من الوسط الإسلامي في السعودية كان دائماً إقصائياً ونبذاً وعداءً فلم يكن تعاملهم معي يختلف عن تعاملهم مع أي شخص آخر غير مسلم ". وكشف النقيدان عن مزيج من المشاعر المختلفة التي اعترته وهو يشاهد اعترافات الخضير وظهوره على التليفزيون مساء الاثنين الماضي " كنت مدهوشاً وأحسست بمشاعر مختلفة من الشعور بالأسى والشفقة والتعاطف معه حتى أنني قلت في نفسي ماذا لو كنت مكانه قبل 12 عاماً. كانت الدهشة هي المسيطرة وأنا أرى الخضير على شاشة التلفاز. وأتمنى أن تكون تراجعاته حقيقية ومعبرة عن قناعاته الذاتية ". وأعلن عن عزمه زيارة الخضير في السجن متوقعاً أن يتمكن من ذلك. وعن مدى إمكانية أن تنزع تراجعات الخضير فتيل العنف من المجتمع السعودي أبدى النقيدان تشككه لأن " التطرف في المجتمع عميق الجذور وأعتقد أن ما حصل حتى الآن لم يكن سوى تعامل مع أشياء سطحية ظاهرية وأنا أكرر دائماً أنه لا يكفي أن تقطع أذن الوحش بل عليك أن تضربه في الصميم والعمق. الوحش المتغلغل في التعليم وفي المؤسسات الدينية والمساجد مازال يرتع ومهيمن ويؤدي دوره ". ورأى أن الطريق طويل جداً للقضاء على العنف في البلاد وأستبعد الخروج من هذا النفق في السنوات القريبة القادمة " مازال نفس الفكر والأيدولوجيا الدينية هي المهيمنة وعلي الخضير لم يكن سوى ضحية ولم يكن سوى أميناً وصادقاً مع نفسه حينما تبنى أقصى ما لدى هذا الفكر من مقولات لكنه لم يكن أبداً نشازاً ولم يكن شيئاً غريباً عن الفكر الذي نراه في المسجد وفي التلفزيون وعبر المفتين في وسائل الإعلام ". واستطرد في قوله " علي الخضير والآخرون غيره كانوا يمارسون تكفيراً ضد الأشخاص وضد طوائف مسلمة من قبل تفجيرات الرياض في 12 مايو بسنة كاملة أو أكثر ولم يتعرضوا لمساءلة ولا لإيقاف ولم يكن وراءهم أي ملاحقات أمنية وحينما انزلقوا إلى الفتاوى التي تعرضت إلى تكفير الحكومة السعودية وقتل رجال الأمن والتبرير للتفجيرات في السعودية حينها جاء إيقافهم". وأخذ النقيدان يتساءل " ما لفرق بين رجل يمارس التكفير ضد نظام؟!، وشخص يمارس التكفير ضد شخص واحد؟!. الشيخ صالح السدلان في بداية رمضان وهو أحد الذين يتصدرون الإفتاء في وسائل الإعلام الرسمية أفتى بتكفير الممثلين في مسلسل طاش ما طاش. والقاضي إبراهيم الخضيري قبل سنتين أفتى بتكفير الفنانة التونسية ذكرى ". وأكد أن الثقافة التكفيرية المتطرفة مازالت متغلغلة في البلاد، مشيراً إلى أن الخضير وغيره ماهم إلا ظواهر، معتقداً أن آراء الخضير ( الجديدة ) لن يكون لها تأثير أو دور في نزع فتيل العنف " العنف مازالت له مبرراته، وخصوصاً وفي المقام الأول، الثقافة الدينية المتطرفة، وأسبابه الأخرى الاجتماعية والسياسية التي تهيء لهذا الفكر مناخاً خصباً لتناميه ". وأستبعد النقيدان أن يعلن أي من أصحاب التيار التكفيري تراجعهم طواعية " إلا إذا كانوا معرضين لضغوط ". وألمح إلى اعتقاده بأن الخضير كان تحت خيارات صعبة عندما أقدم على تراجعه " الرجل عندما أعتقل كان متورطاً في قضايا تفجيرات وعندما عرضت أمامه الخيارات بأن يظهر ويكفر عن خطيئته ويتراجع عن فتاواه التكفيرية ويعلن للأشخاص الذين كان وراء إفسادهم وتضليلهم، وبعد ذلك يترتب عليه تخفيف حكمه "، مؤكداً على أن تراجعه كان " خطوة جيدة للمجتمع " وآصفاً إياها بـ " خبطة " ناجحة من الجهات الرسمية " ويبقى الجزم بأنها تعكس قناعات الخضير الشخصية متروكاً للمستقبل بعد الخروج من السجن "، كما يرى النقيدان.

    وحول من يجب أن يتراجع كما تراجع الخضير يشدد النقيدان أنه لا فرق بين الخضير وبين بعض الأشخاص النافذين من المفتين حتى داخل المؤسسة الدينية. ويرى أن لا ثمة فرق في التطرف سوى أن بعضهم يكون أكثر وفاءً للفكر الذي يحمله " لا فرق عندي بين سفر الحوالي، ولا بين علي الخضير، أو صالح السدلان أو إبراهيم الخضيري. كلهم متطرفون يبثون ثقافة العنف والتطرف وإن كانوا يختلفون في درجات متفاوته. البعض يمارس بكل أمانه وصدق مع نفسه مهما كان ساذجاً بتكفير الأشخاص والطوائف والأنظمة والحكام والبعض الآخر يكتفي بتكفير الأشخاص والطوائف لكنه لا يستطيع أن يتعرض للأنظمة لأنه سيخسر إمتيازاته ويخسر مصالحه وربما خوفاً من أن ينجر وراء هذه الفتاوى فيكون لها انعكاسات سلبية عليه هو شخصياً ".

    وأبدى النقيدان عن تشاؤم غاية في القتامة تجاه المستقبل " المجتمع ( السعودي ) يسير إلى نفق مظلم. فالأوضاع حتى الآن لم يتغير فيها شيء ولاشيء يلوح في الأفق، وأنا متشائم حيال هذا الأمر ". ))


  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Nov 2003
    المكان
    الرياض
    الردود
    73
    السلام عليكم
    هذا الأنقلاب المفاجئ .. لا يمكن أن يكون بسبب السجن فقد سجن الشيخ من قبل وقد سجن قبله غيره من بن زعير والشيخ سفر والشيخ سلمان ولم يرجع أي منهم على الأقل علنياً رغم تغير السياسات لدى البعض ...

    من الطرف إلى الطرف تغير الشيخ على الخضير فلماذا ودون ادلة بل بعموم الأدلة وأين الولاء والبراء الذي لم يكن يكف عن ذكره في كل شاردة و واردة لم يذكره في ذلك اللقاء ؟؟
    رغم ثقتي بأن الشيخ قد غير رأية في فتاوية السابقة إلا أنني أتمنى ألا يسلك الطريق المضاد فقد خرج النقيدان من السجن ليسلك طريقاً غير الذي دخله بسببه .

    أتمنى ألا يخرج الموضوع عن أطاره ويؤدي للإساءة للأشخاص فقد قرأت كلاماً لايليق .



    اللهم يا مثبت القلوب ثبت قلوبنا على دينك وأحفظ بالأسلام قائمين وقاعدين .

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    الردود
    1,033

    أأنت أنت ؟

    قيل لمالك : أأنت أنت وتقول لا أعلم ؟؟
    فقال : لو كان لامك قدر لا أعلم بعرا لكانت من الأغنياء !! أو قريبا من هذا

    قال الغيم :
    ويحكم : لو كانت لكم بقدر هذه السطور قول : لا أعلم لكنتم من الاتقياء!!

    ولو كان لكم بقدرها بعرا لبنيتم برجا ثالثا في الرياض:D:
    ashker9@hotmail.com

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Apr 2003
    المكان
    في ارض اهل السنه والجماعه
    الردود
    1,435
    ************************************************** *************************************
    لذلك انصح شباب المسلمين بأن لا ينزلقوا خلف ما يريد الرافضه وان يتركوا هذا الامر فاالشيخ حفظة الله عاد للطريق الذي عليه علماء المسلمين واطفى فتنه
    كانت سوف تؤدي الى المزيد من سفك دماء المسلمين ولن يفيد النقاش الا
    حطب جهنم أن شا الله الرافضة فهم المستفيدون من تناحرنا .


    *****تم التعديل من قبل متعب المتعبين *****

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Nov 2000
    المكان
    نجد
    الردود
    1,556

    نعود إليكم ..
    .
    .
    ( فاسألوا أهل الذكر )
    ___________________________

    ما بالنا ندخل المنتديات .. فنجد تناحراً في الآراء ،
    والصحف تتحدث ،
    والكتاب يكتبون ،
    وكلٌ لديه ما يقوله ..
    وربما أمسك بعضهم بأمور صغيرة فأبرزها وضخّمها ..
    حتى صرنا لا نعرف من المصيب ومن المفتري ..
    وكثرت ردود الأفعال المتباينة .. فمن نصدق ؟


    ... لننظر أولاً .. من هم المتباينون ؟
    فإذا حار عقلك بين رأي وآخر ..
    فانظر لرأي أهل العلم ، والرأي الحصيف ،،
    ودعك من رويبضة المنتديات ، واتبع أهل الذكر إن كنتَ لا تعلم ..
    ولعل الرأي الأبرز هو تأييد التراجع للشيخ ، وحمده له ..
    وهو رأي اتفق عليه العلماء والمشائخ عامتهم ، وأبرز أولئك الذين تحدثت عنهم الصحف ونشرت أقوالهم :
    ( عبد العزيز آل الشيخ - صالح السدلان - د.ناصر العمر - سلمان العودة )
    وهم ممن عُلم صلاحهم وقوتهم في الحق وحصافة رأيهم ..
    بل وكان للشيخ د.العمر رأي بيّن في عدم النظر في أقوال الذين سيثبطون وسيقللون من شأن التوبة ،،
    بل وربما طعنوا في صلاح الشيخ وتقواه !
    ورّبما شككوا في صدقه !!
    وهذا شأن أهل الفتن ، يستغلونها لينبروا بما يذكي نار الفتنة ..
    فإياكم .. إياكم ..


    .
    .
    .

    قيلَ لفاطمَة _ رضيَ الله عنهَا _ :
    أيّ شيءٍ هو خيرٌ للمرأة ؟
    قالتْ: ألاّ ترى الرّجالَ ولا يرَوهَا !
    _____
    رابطة ، أدباء ، الحجارة ،

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Nov 2000
    المكان
    نجد
    الردود
    1,556

    ( والعودُ أحمد .. )

    ___________________

    نعلم أنّ الشيخ لم يكن وحده في هذا النهج ، بل كان معه رجال ينافحون ويأيدونه بتاييدهم ..
    أما وقد تراجع .. فهل سيرجعون ؟
    هل سينهج أبرزهم ( الشيخان الخالدي والفهيد ) نهجه ،
    ويعلنان التراجع ؟




    ... لعلهما يفعلان ؟!
    لم لا .. خاصة وأنّ الخضير كان له الزعامة ( فيما أرى ) ..
    فلعل تراجعه يجعلهما يعيدان النظر في أمرهما _ مُباركين _ ويبقى للعالم فضله ..
    ونحن نتفائل بهما خيراً ..
    ونظنّ بهما خيراً ..

    .
    .
    .

    قيلَ لفاطمَة _ رضيَ الله عنهَا _ :
    أيّ شيءٍ هو خيرٌ للمرأة ؟
    قالتْ: ألاّ ترى الرّجالَ ولا يرَوهَا !
    _____
    رابطة ، أدباء ، الحجارة ،

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Nov 2000
    المكان
    نجد
    الردود
    1,556
    ( وتحسبونه هيّنا وهو عند الله عظيم )

    _______________________
    * إذن .. ما موقفنا كعامة ؟


    ذكرنا ذلك في ثنايا الحديث وأعيده ملخصاً :

    1. محاربة الإشاعة وعدم تناقل أخبار المنتديات والصحف المكذوبة أو غير الموثقة ، خاصة أمور الطعن والتكذيب والتشكيك ففي ذلك فتنة ..
    2. متابعة الأئمة وولاة الأمر والعلماء ، والسماع لهم والطاعة ..
    3. إبراز ما علمناه من جوانب إيجابية وذكرها للناس ، والذب عن عرض المسلمين عند من ينقص من قدر توبتهم أو ينهش في مصداقيتهم .. فمن ذب عن مسلم ذبّ الله عن وجهه النار يوم القيامة ..

    بالإضافة إلى ما ذكر في محور ( وما النتيجة ) ..

    .
    .
    .



    قيلَ لفاطمَة _ رضيَ الله عنهَا _ :
    أيّ شيءٍ هو خيرٌ للمرأة ؟
    قالتْ: ألاّ ترى الرّجالَ ولا يرَوهَا !
    _____
    رابطة ، أدباء ، الحجارة ،

  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Nov 2000
    المكان
    نجد
    الردود
    1,556

    أنتم ..



    شلفنطح .. فولتارين ،،
    شكراً للمرور ..
    وأرجو من فولتارين مراجعة ردي على موازرت ..

    .
    .

    مياسة ،،
    لقد كتبت من نصدق .. راجعي الرد يا صاحبتي

    .
    .

    متعب المتعبين ،،
    أشكر المتابعة وإحضار المقابلة ..
    ولا أشكر التعديلات

    .
    .

    أبو الوليد ،،
    رد قيم .. أشكر لك بحثك ، والشكر موصول للريح القاصف .. كما أدعو الإخوة إلى قراءة ( بداية ) ردكم قراءة متأنية ففيه خير كثير .. باستثناء حديثه عن القرني ( وقد فصلنا رأينا ) والحديث عن المجمل والمفصل لا أوافقه كلّه ..

    .
    .

    الفخراني ،،
    نحن سعداء بتلك التوبة ..
    والمقابلة كانت في التلفزيون السعودي .. وتابعها الملايين ..

    .
    .

    الرصاصة .. أبو عبدالله ،،
    رأيك حصيف جداً ، وقرأته مراراً .. فهو يزهو بالحكمة ..
    بارك الله فيك ..
    سعدتُ بحضورك العميم النفع ..

    .
    .

    مستحيل ،،
    وما لندن إلا مصدر كل بلاء !!
    حسبنا الله ..وكفى ..
    وأشكرك لنقل رأي " كش ملك " ، ونص المقابلة ..
    فقد أثرتا المحاورة ..
    شكراً ..

    .
    .

    موازارت ،،
    يا صاحبي ..
    حتى لو كنتَ " غاضباً " .. ألا تنظر قليلاً إلى ما كتبته ؟
    مسح أحذية .. جهاد مصنوع .. ردّة الشيخ ..
    ما بالك ؟
    إنّك لا تتكلم عن رعاع جئنا بهم من الشوارع الخلفية ..
    بل هؤلاء أناس عرف قدرهم في العلم والدعوة حتى لو كانوا أخطأوا ..
    وميزة أهل السنة أنّهم يخطئون ولا يكفّرون إلا بشروط وانتفاء موانع كما قال ابن أبي العز في شرح الطحاوية ..
    سيسعدني أن نختلف .. ونتحاور بحثاً عن الصواب ..
    لكن دون أن نسئ إلي أحد .. أو نؤذي أحد ..
    فمن ذا الذي ما ساء قط ؟ ومن له الحسنى فقط ؟


    .
    .

    المتحرر ،،
    لماذا لم يتم بثها مباشرة ؟
    يمكن ما جاء في بالهم

    لا فعلاً .. ما الفرق ؟
    سواء كان مباشر أو تسجيل .. الشيخ لم يكن ليقل ما قاله إلا باقتناع ..
    فما تفرق ..

    .
    .

    البتار ,,
    المجد حرام وطلع في التلفزيون السعودي ؟؟
    هممم ..
    الضرورات تبيح المحظورات مثلاً ؟
    لماذا ندقق ؟
    ونفتش .. ونبحث عمّا سبق وما لم يسبق ..
    وننتق الإبرة من الرمل فنمسكها عليهم ..
    الشيخ تغيرت أفكاره الكبرى .. فكيف ننظر إلى رأيه في شئ من " حديد " ؟

    .
    .

    ابن محمد ،،
    عليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
    نحن نحمد للشيخ التراجع ( بمجمله ) .. ولم تتكشف الأحداث عن بعد .. لنر تفاصيل التراجع عن " شرعية الجهاد كأصل " ،،
    خاصة أنّ الوقت كان محدوداً .. والموقف كان لا يحتمل التفاصيل ..
    نرجو ألا يخيب الله ظننا به ..

    .
    .

    إحساس ،،
    هي فعلاً أكبر من تفكيرنا ..
    عشان كذا ما نتكلم فيها بهوانا ..

    .
    .

    بلو لاين ،،
    شكراً لك، على أي حال ..
    حتى لو لم .. تفهم

    .
    .

    أبا سفيان ،،
    نعم .. المنتديات سمحت بكل شئ ,,
    مؤسف !

    .
    .

    وادي عبقر ،،
    حتى لا يصبح عقلنا كرة .. كان الهدي :
    ( أمسك عليك لسانك ـ وليسعك بيتك ، وابك على خطيئتك )
    وبوركتَ ..

    .
    .

    عبق الحياة ،،
    عزيزتي ..
    رجل قبض عليه غي مسائل سياسية ، ولديه معارضات للدولة ، و .. و .. هل سيفرج عنه ببساطة لمجرد أن تراجع ؟ لا أعرف كيف نظام الدولة ، لكن شئ طبيعي جداً أن لا يفرج عنه مباشرة ..
    والحق أبلج كما قلتِ .. وقل جاء الحق وزهق الباطل ..
    والحمد لله .. فلا تخوضي يا أختي مع الخائضين ..

    .
    .

    ضوء ،،
    هي دعوة واحدة ..
    اللهم أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه ..

    .
    .

    أبا الوليد مرة أخرى ،،
    لا يهم ما يقوله الحمد والنقيدان .. فهذه فرصتهم طبعاً !
    دعهم ينفثون .. خاصة مع حكاية تشاؤم النقيدان هذه !!

    .
    .

    سيدار ،،
    كان رد الرصاصة جيداً !

    .
    .

    الغيم الأشقراني ،،
    هذا ..
    والله أعلم

    .
    .

    الرصاصة ،،
    قرأت ردك قبل التعديل .. ولم يكن ما يوجب التعديل ..
    ارفع قضية على متعب لأنه ديكتاتور


    قيلَ لفاطمَة _ رضيَ الله عنهَا _ :
    أيّ شيءٍ هو خيرٌ للمرأة ؟
    قالتْ: ألاّ ترى الرّجالَ ولا يرَوهَا !
    _____
    رابطة ، أدباء ، الحجارة ،

  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Oct 2001
    المكان
    أرض الحرمين
    الردود
    6,026
    أعتذر دكتورة
    لكني متخيل وجودي مع أخواني في قاعة عندما يقول رأيه أحدنا فيرد عليه أخوه ويزيد الثالث فلن أستفيد أستاذتي وستزيد المشاركات والصفحات ولم تتح لي الفرصة لإستيضاح ما أرغب فهمه منك .

    فأكملي موضوعك يارعاك الله فأنتي تجيدين الحوار .

 

 
الصفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1234 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •