Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: ما للرسائلِ..

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2002
    المكان
    الرياض
    الردود
    504

    ما للرسائلِ..

    ما للرسائلِ بيننا؟

    (..وتقبّلوا شكراً وفيراً طيّباً ولكم سلامْ)

    هلْ أنتِ من كتبَ الحروفَ
    أمِ الموظفُ في البريدْ؟
    ردٌّ كهذا
    واضحٌ
    ومحدّدٌ
    ومُدقّقٌ
    ومراجعٌ
    وكأنّهُ إخطاريَ الرسميَّ أنْ أضعَ التثاقلَ جانباً
    منْ لحظتي أمضي حثيثاً صاغراً
    ولشعبةِ التجنيدْ

    لكنّهُ ردٌّ يُناسبُ ما كتبتُ
    فلا ألومُ الحرفَ إذْ يأتي صداهُ
    كما بدأتُ
    لكنني..ما كنتُ أقصدُ ما خططتُ
    قلتُ الكثيرَ من الحروفِ
    وما بها حرفاً أردتُ
    أو ليسَ هذا ما قصدتُ

    جلُّ ما أرجوهُ أنّكِ إنْ قرأتِ رسائلي..لا تقرئيها
    فهيَ معنى واحدٌ
    هيَ كلّها
    - حتى وإن جاءتْ بألفاظٍ مغايرةٍ -
    تقولُ حروفها:


    اشتقتُ


    لك



    آذار 2004م

    قُلْ
    ما تشاءُ
    لمن تشاءُ
    كما تشاءُ
    متى تشاءْ!

    نجيب سرورْ






    لا..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    المكان
    ... وكل الأرض لي وطن
    الردود
    1,149
    اشتقت لك


    يا بليزر أبيض



    حقا ..... كلمة .. عن ألف



    ورجل ,,, عن ألف




    تحيتي لك .. ولنختصر دائما ... ولتكن ثرثرتنا ... في لا شيء

    أما من يهمني أمره ... فأختصر الدرب معه .


    تحيتي لك
    \

    مصعب


    مدونتي

    http://www.musab.ws/

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2002
    المكان
    الرياض
    الردود
    504
    السحيباني


    أخي مصعب..شكراً لمرورك العذب..ونعم..صدقت


    محبتي..

    قُلْ
    ما تشاءُ
    لمن تشاءُ
    كما تشاءُ
    متى تشاءْ!

    نجيب سرورْ






    لا..

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    المكان
    حيث أكون ..أنا!!
    الردود
    463


    //

    ولـ حرفكَ "نكهة " مغايرة
    لا تكون إلا في .. حرفك !
    .
    .
    دمت مميزاً ..
    .
    .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958
    الله ،،

    واشتقنا لك أيها العذب .

    هكذا الإمتاع ..

    أنت جميل بديع ،، كأنك الشام


    تحياتي الطيبة ،، يا ابن الأرض الطيبة ..

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    المكان
    مملكتي
    الردود
    338
    ما للرسائل ..
    كلهـا تبحث عن كلمتين بلا ثالث ..
    كـ عصفورين في عالم آخر .

    اشتقت ... و... لك ِ .
    و


    كفى ..

    انبهـار يغطّي كل كلي !!
    ولا أدري كيف أُخرج ُ نفسي مني ! !!

    كل التحـايا شاعرنـا . كل التحايا !


    أنين القلم //
    صغيرة جدا

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    الردود
    8,690

    بليزر ابيض

    (..وتقبّلوا شكراً وفيراً طيّباً ولكم سلامْ)

    يياله من تهميش أن يتم التعامل معنا بأدب جم ورسمية مقيتة من من ينبغي منهم أن يمازحوننا ويركضون تحت مطرنا .


    والله ثم والله إني اريد أن أخذ اجمل ما في القصيدة ثم انسخة لك هنا والله يا بليزر

    لم أستطع سوى أن التقم بمؤشري كل القصيدة في اللون الأزرق فما من حرف فيها أقدر أن أهمله أو أهمشه

    هلْ أنتِ من كتبَ الحروفَ
    أمِ الموظفُ في البريدْ؟
    ردٌّ كهذا
    واضحٌ
    ومحدّدٌ
    ومُدقّقٌ
    ومراجعٌ
    وكأنّهُ إخطاريَ الرسميَّ أنْ أضعَ التثاقلَ جانباً
    منْ لحظتي أمضي حثيثاً صاغراً
    ولشعبةِ التجنيدْ

    لكنّهُ ردٌّ يُناسبُ ما كتبتُ
    فلا ألومُ الحرفَ إذْ يأتي صداهُ
    كما بدأتُ
    لكنني..ما كنتُ أقصدُ ما خططتُ
    قلتُ الكثيرَ من الحروفِ
    وما بها حرفاً أردتُ
    أو ليسَ هذا ما قصدتُ

    جلُّ ما أرجوهُ أنّكِ إنْ قرأتِ رسائلي..لا تقرئيها
    فهيَ معنى واحدٌ
    هيَ كلّها
    - حتى وإن جاءتْ بألفاظٍ مغايرةٍ -
    تقولُ حروفها:


    اشتقتُ


    لك

    كن بخير هنا يا أخي
    أخوك
    سلام

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2002
    المكان
    جـازان
    الردود
    5,664
    اشتقت لك ..

    كهذه الأرض حين تحدق في كل غيمة عابرة ترتقب احتضاراها ..

    يا بليزر .. غبتَ حتى يأست من عودتك ..

    وعدتَ .. فما أنفك ألتقص بأحرفك .. تماما .. كما يفعل الغيث حين يلتصق بالثرى ..

    موسى الأمير " روحان "

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    May 2003
    المكان
    الرياض
    الردود
    3,075
    بليزر أيها الموغل في تفكيك كل عقد التراكيب والصور..

    أتعلم .. إنك بهذا تقول لنا أن الشعر البسيط على الأذن والعين هو بضاعة الموهوبين فقط ..

    ثم إن فكرة النص مبهرة حد الثماله

    فلك كل التحية ولحروفك النسخ للروااائع ..


    جناح

    إذا لم تفهم شعري؛ فتأكد أن أحدنا مدان!


  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    المكان
    قريباً ... من حسن الظنون
    الردود
    365
    بليزرأبيض .....

    جلُّ ما أرجوهُ أنّكِ إنْ قرأتِ رسائلي..لا تقرئيها
    فهيَ معنى واحدٌ
    هيَ كلّها
    - حتى وإن جاءتْ بألفاظٍ مغايرةٍ -
    تقولُ حروفها:


    اشتقتُ


    لك 0

    هُنا أُهديك بعض../ سامي مهدي

    إنها العادات

    والصبوات

    نسأل عن نِساءٍ كُن في المُدن العميقة

    كُن في المُدن الغريقة

    هل سألنا عن بريد اليوم

    في المُدن العميقة

    كُن في المُدن الغريقة

    هل سألنا عن بريد اليوم

    في المُدن العميقة

    ليس ثمة غير جمر الغيظ يومض في القرار

    وخفق أرواح مُكثفة بِبرد الخوف

    لكنا سننتظر البريد

    ونترك الأبواب مُشرعة

    فريحًُ .. أومياة .. أو جنون .. أو مسارات البريد 0


    شكراً لك ... للكلِمة ،
    وحدي ،

    كما الأفراد أحيا

    كي أُجرب كُلَّ شيء .. كي أُغطي كُلَّ شيء ..

    بالتغاضي ، والتفادي ، والنِداء ..

    ولايُجربني غِطاء .. غير أبواب القبور 0 - م -

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    هناك! .. حيث كانوا .. ولازلت!
    الردود
    202

    (( الأبيض ))

    بلا مقدمة أو إرتقاء فاشل

    بلا كلمات تقصر وأنت أعلم بها .. فقط جئت لأخبرك

    قرأتك مرة !

    لا أعلم حينها أين كنت .. هل غبت ؟

    والله لا أعلم .. المهم أني من أستطاع حضورا تلك اللحظة ..

    أخي الكريم ..
    أستاذي المجتهد في فضله ..

    هل أخبرتني بعد أذنك أين تقع الارض .. بعدك ؟؟


    بصدق :

    تغاظيك هنا ( أسعد وأرقى ) من أن أوجد ..

    فضلا تجاهلها بعد إذنك ..

    شكرا لك ..

    مودتي وتقديري ..

    و دمت .





  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2002
    المكان
    الرياض
    الردود
    504
    بشاير العبدالله

    شكراً أختاه..شكراً كثيراً لجميلِ ثنائك.



    برج المراقبة

    وأنا اشتقتُ لكم أخي
    ليستِ الشامُ فقط..
    أنا ابن الضادِ
    فأينما نُطقَتْ
    ألفيتُ قلبي من التحنّانِ يضطربُ



    أنين القلم

    شكراً لقراءتكِ أختاه. أحسنتِ إلى النصّ وكاتبهِ إحساناً فاقَ ما يستحق كلاهما.



    سلام

    آهِ منْ نضوبِ العفوية ممن يثيرونها فينا.
    شكراً أخي..سأكونُ بخيرٍ - بإذنه تعالى - ما دمتُ بينكم.



    روحان حلا جسدا

    سيدي موسى..
    ليسَ عندي إلا الشكرُ..لحبسكَ لساني بالثناء.




    جناح

    للتراكيبِ..وقتها. وهذا ليس هو بالتأكيد. شكراً لقراءتكَ..وللروائع.
    أعتزّ برأيك




    إسم مستعار

    شكراً لما أتيت به أخي..لم أقرأ هذا من قبل. شكراً.




    (بلا إسـم)!

    شكراً أخي..أكثرتَ فيما لا أستطيعُ جوابه.
    دمتَ لأخيك.







    آهِ من كثرةِ الكلامِ وقلةِ المعنى.
    محبتي..

    قُلْ
    ما تشاءُ
    لمن تشاءُ
    كما تشاءُ
    متى تشاءْ!

    نجيب سرورْ






    لا..

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •