Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 44
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المكان
    تــَـعِـزْ ...
    الردود
    645

    إليـــــاذة الغفــوري .... ( نيرونُ ... رُد ّ لهــا صباها )!







    توطئة :

    الرموز في القصيدة ليست ترفاً , و النص لا يحمل جنينا ً محشوا ً ....
    إنها ( نيرونية) ... لكأن جسد روما يحترق فيها ,.... ما أشبه الليلة بالبارحة !


    ذو يـــزن الغفوري . مروان . ...!



















    كان الفضاء يضيق ُ عن سعة ٍ ,

    و تنتحر ُ الكؤوس ُ

    فتنتحي ْ بالدمع ِ أغنيتي السجينه ْ ....

    و رأيت عالمنا (( الثآليل َ المريبة َ ))

    يستفيق ُ بها دجاها ...

    هي مُــذ ألم َّ بها الوجود ُ - هنا -

    تفيق ُ من الضلال ِ ,

    فتأفل ُ الطرق ُ الفسيحة ُ في مضاربها الظعينه ...


    حتى القفار ,

    كوتها أيدي الشعر ِ راجمة ً ,

    فأضرم َ - إذ رأى -

    ( نيرون ُ ) مقلتــَـها

    و كركر َ كالصديد ِ ينز ُّ من قُــرَح ٍ

    و عــب َّ من اختفاها ..

    ( نــيرون ُ )

    ليس يرى الهوى للأرض ِ ,

    ليس يرى ارتعاشة خفرها

    بددا ً يثاقل ُ من خطاها ...

    الأرض ُ تحكي عن سنابلها التي كَعـَـبت

    فضرجها الحياء ُ الثرُّ ..

    صافحها التعثر ُ في رواسي الحب ِّ ,

    في الأرض ِ التي سكبت بقايا الحبر ِ

    في شُـعب ِ التماهي / الشعر ِ

    في زق ِّ ارتواها ...



    كم كوة ٍ ذرفت بصيص النور ِ

    فانفلقت برهبتها المدينة ْ ..

    تلك الديار ُ الطاعنات ُ

    تعفِّــر الالم َ الممزع َ بانتفاضتها الوهينه ْ

    و تهدَُها نار التشتت ِ في رباها ...

    هي صعدة ٌ في الريح ِ نابتة ٌ ,

    تغازل باستقامتها الرهينه ْ

    ألتيه َ

    يبعث ُفي سواعدها الأنينه ْ...

    ( نيرون ُ ) ,... رد ّ لها صباها ...!!




    * * * *


    الأرض ُ تنسلخ ُ - الغداة - عن السفار ِ

    تقيئ ُ فعلتها المشينه ْ

    و الأصقع ُ المتنهدات ُ جفلن َ عن ملهى ذويها ...

    ( نيرون ُ ) خبّأ َ في بنيها

    (( فـــيزوف َ )) , فانفثأت بكارتها ,

    و غيّب فيها من نهم ٍ سنينه ...!


    ( نيرون ُ ) , رد ّ لها صباها ..

    لمّّــــا تزل شفة ً تداعبها الحرائر ُ

    كف ُّ ( أفروديت َ ) شفّ لها رؤاها ..

    كالكاعب الحزناء ِ أتلفها التوجُّد ُ

    بين (صبّارٍ ) ,...و ( زينه )..!!

    الأرض ُ تضبر ُ - ثم َّ - قافية َ التحرر ِ و البقاء

    كفرت بــ(*******) , ألهبها التناهب ُ

    فاستفاق بها عَــراها ..

    و طفِــقت َ تكرِز ُ بانطفاء البحر ِ , و المرسى

    و تحرق منتهاها ..

    ( نيرون ُ ) , رُد َّ لهــا صباها

    لتنام َ نومتها - الفتاة ُ البكر ُ -

    في الصحف ِ الأمينه ..!!


    * * *



    الأرض ُ مثلي ..

    كالسنين َ الخضر ِ

    كالميلاد ِ من لغة الأقاحي

    مثل التنهد ,

    هسهسات ِ الحب ِّ من نهد ِ الخدينه ..

    الأرض ُ في شفتي َّ تبحث عن ضياها

    أكوازها المتجخيات ُ ثكلن َ ( تربتها , و ماها ) ..

    فلذاتها

    زُوِّجــن َ - كالصفقات ِ - لابن ِ زنى ً

    فأمهرهن َّ ناقته الثمينه :

    (( أن يزرع َ الفرسان َ تحم ِ لها شتاها ))...!!


    الأرض ُ حشرجة ٌ

    و موت ُ الأرض ِ أن يطأ الثرى خدم ٌ

    تحدِّث ُ عن زواملها التي أكلت لباها

    في أرضنا فرَّ الموات ُ من الهلاك ِ

    و غص َّ في أشلائها زبد ُ القيامه

    ( نيرون ُ ) ينزل ُ للسماء المحل ِ

    ليلياً

    و يخفي تحت مغفره الثًّغــامه

    كي يلقي ْ في بيدائها نهما ً

    و يشرب َ من دماها ..

    مدّت يديها ,

    عل َّ مرتحلا ً حزينا ً قد يصيخ ُ لجرحها

    - أملا ً -

    و يدرك َ مبتغاها ...

    الكل غادرها ,

    فقد خرقت سرى ( نيرون ) أجنحة َ السفينه ْ ...!!


    * * * *


    الأرض ُ مثلي كالسنين الناضبات ,

    و قصة ٍ جرحتها خاتمة ٌ حزينه

    كان الفضاء ُ يضيقُ من سعة ٍ

    فتنتحر ُ السواقي ْ العانسات ُ لأن َّ زمّارا َ قلاها ..

    و العشب ُ أحنته ُ الذؤابة ُ ,

    إذ يجــن ُّ لها قِراها ...

    من أين تنتفض الشروخ ُ , و كل صدع ٍ أو رهينه ْ

    صلبته ُ أقدام الغزاة ِ الباحثين عن ( الغنيمة ِ )

    في ســـُـهاها ...


    ( نيرون ُ ) خبّـــأ في المدينه

    ( فيزوف َ) , يكمن ُ للحرائر ِ كالسعال ِ على الصدور ِ

    و كالضغينة ِ في شقاها

    ليخب َّ مرشدها

    و يودع َ في طهارتها جرينه

    و ( يُقال ُ ) ضاجعها , و أنشد َ في بكاها

    أشعاره الثملى , تقطــّـرها الشدوق ُ المستهينه

    ( نيرون ُ )

    رُد ّ

    لها

    صــــــــــــــباها ....!!! ]




    .........................................


    ذو يــــزن الغفوري / تعز






    أنا كثيرٌ جدّاً بهذا التونسي .. الجواادي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المكان
    القاهرة
    الردود
    97
    صدق حدسى إذن

    تحياتى أيها الشاعر الفاره

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المكان
    لبنان
    الردود
    1,655

    يا فرحة الشمس على جرح القصيدة



    يبقى الحرف النازف أكثر حدة من لمعة السكين


    دمت لي وطن
    وما حروفي سوى مرآة تطلّ وميضا على خدر النفوس علّها تحظى بصدى من انعكاسات ضوء يشع بنبضكم



  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    المكان
    فلسطينية القلب وَالعين
    الردود
    550
    سيدي // مروان الغفوري


    سأعود ..............
    ............................ بعدما أفيق من الصدمه


    يالك من رائع


    كن بخير

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    الردود
    8,690


    وأنا أيضاً






    صدمت



    :D:


    دمت بخير

    يا سيدي مروان

    أخوك الصغير
    سلام

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    المكان
    على جناح ...طير
    الردود
    5,521
    اؤمن بان مالم يكن ممكن ان يكون ..وان المشي على الماء ليس مستحيلا ....
    ما دام هناك تواحد انساني يعطي القدرة على اجتياز العادي والمالوف الى المحال ..ما دام هناك قلب يدق ووجدان يحلم ..وروح تهفو ,,ونفس تامل وكيان انساني يريد اشياء كثيرة جميلة لا ينقصها كي تتحقق الا ان يملك ارادة التغيير ..
    هكذا انت مروان فالرمزية هي اجمل التغيرات التي طرحتها ..وقد اكون من انصار الرمزية في الشعر والنثر ..
    تحياتي يا امير شعراء الرمزية

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المكان
    تــَـعِـزْ ...
    الردود
    645
    الحبيب / لاست نايت ...


    نعم .... أيها النديم ... نعم / صدق حدسُك و كذب شوقي.


    تقديري .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المكان
    تــَـعِـزْ ...
    الردود
    645
    ***********************************



    ****

    ******************************
    **************************
    *******************




    ليال ..
    تقرحت أدعيةُ السؤال ْ
    على سؤالكِ المضمخِ الكليلْ
    و أفرد المساءُ للصغارِ ... للصغار ْ
    أرجوحة ً من النبيذ ِ و العويل ْ
    تقرحت أناملُ الوصولِ للوصولْ
    و استسلمت لربها الخيول ْ
    و أنتِ يا سليلة الوجودِ في وجودك النُّضارْ
    ترجينَ أن تلفّ مقدمي قوائمُ المسيرِ
    أو ذوائبُ المــدارْ
    هيهات يا خدينة ً خبّـأتُــها في حصنها الصقيلْ
    هيهات ترجعُ السيولُ للجبالِ ..!
    و إن بكت على فراقها السيول ْ...!
    هيهــــات يا ليالْ.

    ليالُ ... يا ليالْ
    عشرون قد مضينَ كالدهور ِ ، يا رفيقة المسير ِ و المصيرْ
    عشرون أوقدت مشكاتها شناشنُ المهاجرينْ
    و بارك الإلهُ .. ربُّـها دعاءها الطويل ْ
    عشرونَ قد مضين َ ، و اختفت معالمُ الوجودِ للبكاءِ في مصاطبِ الجوارْ
    و أنتِ تولدين كل يومٍ ، تخرجين من صلاةِ طاهر ٍ ،
    و دمعةٍ تحدّرت على تثاؤب المُــحالْ
    و أنتِ تخرجينْ ...
    من أين يا ليـــال ؟
    من أين يا ليــال ..
    من
    أين
    يا ليـــــــــال ...!؟



    ذو يزن . الغفوري . مروان .
    أنا كثيرٌ جدّاً بهذا التونسي .. الجواادي

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المكان
    تــَـعِـزْ ...
    الردود
    645




    الأديبة النقية / عروسة البحر ...

    سأقف عند منحنى التجليات في انتظار الذي يأتي ..و لا يأتي .


    هل أفقتِ .. أم ليس بعد ؟

    حضورك شفاف ... دمتِ .

    الغفوري
    أنا كثيرٌ جدّاً بهذا التونسي .. الجواادي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المكان
    تــَـعِـزْ ...
    الردود
    645


    الرفيق - صاحب الأمر و النهي - ( سلام)

    أدري أنك صدمتِ ... إي وربي .


    تُرى هل يعتبر ( الانصدام) مؤهلاً للعمل هنا ... كصاحب أمر ..أم أنه لا يعدو كونه ذائقةً شخصية ..

    أعلن ( صدمتي ) أنا أكثر من مرة ..

    أخوك ... الذي ولد و لمّــا يعِش بعد .

    يزن اليماني .

    أنا كثيرٌ جدّاً بهذا التونسي .. الجواادي

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المكان
    تــَـعِـزْ ...
    الردود
    645


    أنين ..

    الشيماء ، شديدةُ بياض القلب .. شديدةُ بياضِ الروح ... لا يُرَ عليها أثرُ الأكارين و عبدة الدوجما ، و لا يعرف سماءها منكم أحد . عندما ردتْ في موضوعٍ لي مليءٍ بالاستفزاز قالت : سأصمت ، لكي لا أقول ألفاظاً خارجة.. فقلت في نفسي : ليتها قالت .. نعم ليتها قالت، فلعلّها من الذين تخرج من بين أياديهم قوافل المغفورةِ لهم ...بإذن الله ... أوَ ليسَ لله اتقياء أخفياء إذا حضروا لم يعرفوا و إذا غابوا لم يُفتقدوا ... قلوبهم كأنها مصابيح هدى .


    ابقي بهذا البياض ... حتى تستوي الأشياء .


    تقديري .. لك .



    أنا كثيرٌ جدّاً بهذا التونسي .. الجواادي

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    الردود
    8,690

    السيد الكبير

    مروان الغفوري

    ليس في الأمر أمر ونهي

    لتبدوا كما قلت أنت ذائقة شخصية

    حسن الظن لازم في الأخوة

    عطفاً على الأندهاشات قبلي

    تقبلني كما تقبلت من قبل

    وإن كان هناك شي في الأشراف فهو ما كبلني عن اشياء كوني لا أريد أن نفقد قلم كقلمك ولا أدب كأدبك

    لكن لتعلم أن الأختلافات إن وجدت ما هي سوى معين للرقي فلا تأس على شيء فات

    وإن كان هناك من شيء فإني لا أرى أن أكون صاحبه يا صديقي

    فإني لم أمر بها ولم تسؤني



    دمت بخير

    ليت هذا الأدب الجم يوظف في غير هذا

    دمت شامخ بأدبك فقط

    أخوك الذي يعجبه منك بعض جوانب

    سلام

  13. #13

    و هذا آول لسان سوء نطّاق هنا ينال حذاءها

    أرسلت بداية بواسطة ليال

    يا فرحة الشمس على جرح القصيدة



    يبقى الحرف النازف أكثر حدة من لمعة السكين


    دمت لي وطن
    QUOTE]أرسلها ثانياً ذو يزن

    ليال ... الحاضرةُ باسم الوجد ، بين يديكِ هذه الدمعة الثكلى :



    ليال ...

    أيتها القادمةُ من مدن الله ، و المتشحة ُبالصلاة ، و الغافيةُ على معالم الوضوء ... أضطررتُ كما اضطررتِ أنتِ للدخول الآن كي أهمس في أذنك أن دعي الأمر يجري على ما هو عليه ، فإني لا آمنُ أن يمتد ّ لسانُ سوء إلى ردائك المؤمن فيدمي أحذية المسافرة الخالدة .. ليال .





    ليال ..
    تقرحت أدعيةُ السؤال ْ
    على سؤالكِ المضمخِ الكليلْ
    و أفرد المساءُ للصغارِ ... للصغار ْ
    أرجوحة ً من النبيذ ِ و العويل ْ
    تقرحت أناملُ الوصولِ للوصولْ
    و استسلمت لربها الخيول ْ
    و أنتِ يا سليلة الوجودِ في وجودك النُّضارْ
    ترجينَ أن تلفّ مقدمي قوائمُ المسيرِ
    أو ذوائبُ المــدارْ
    هيهات يا خدينة ً خبّـأتُــها في حصنها الصقيلْ
    هيهات ترجعُ السيولُ للجبالِ ..!
    و إن بكت على فراقها السيول ْ...!
    هيهــــات يا ليالْ.

    ليالُ ... يا ليالْ
    عشرون قد مضينَ كالدهور ِ ، يا رفيقة المسير ِ و المصيرْ
    عشرون أوقدت مشكاتها شناشنُ المهاجرينْ
    و بارك الإلهُ .. ربُّـها دعاءها الطويل ْ
    عشرونَ قد مضين َ ، و اختفت معالمُ الوجودِ للبكاءِ في مصاطبِ الجوارْ
    و أنتِ تولدين كل يومٍ ، تخرجين من صلاةِ طاهر ٍ ،
    و دمعةٍ تحدّرت على تثاؤب المُــحالْ
    و أنتِ تخرجينْ ...
    من أين يا ليـــال ؟
    من أين يا ليــال ..
    من
    أين
    يا ليـــــــــال ...!؟



    ذو يزن . الغفوري . مروان .

    [/QUOTE]

    أمطـــــري ..

    *:-.,_,.-:*'``'*:-.,_,.-:*'``'*:-.,_الغيم الأخضر,_:-.,_,.-:**:-.,_,. ,.-:*'``'*:-.,

  14. #14

    تاجر الذهب لا يدلُّ به!

    أهكذا تصنع يا سلام؟
    أهذا عهد الله إليكم في الأرض!
    لا حول و لا قوة إلا بالله!
    ألا ليتك إذ صنعت ******************
    أما أن هذه يدي يد الضعيف!
    ****************************
    ألأنني طلبت أن تراجع أرشيف ردود هذين الإثنين تمشياً مع شروط التسجيل و تقدموا لنا منتدى محترماً *******************، تحذف ردي!
    و إن تك مشرفاً فلا أسمح لك بالتعديل ، أبداً أبداً!
    و أحتج!
    يقمعنا الحكام العرب في الشارع و تقمعوننا أنتم هنا؟
    لماذا؟ ألا تحبون الصدق؟
    أسبق الحديث : كما تكونوا يولّ عليكم؟!
    هل ستحذف هذا أيضاً!
    اتق الله ، و أول كل ذي حق حقه!
    قاتلكم الله ، كأنني صاحب أعراض أتقوّلُ فيهنَّ فتحمونها و تحذفون و ما أنا كذلك!
    لكن..
    ضيعتم عرض الله!
    قاتلكم الله!
    أمطـــــري ..

    *:-.,_,.-:*'``'*:-.,_,.-:*'``'*:-.,_الغيم الأخضر,_:-.,_,.-:**:-.,_,. ,.-:*'``'*:-.,

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    الردود
    8,690
    على رسلك يا غيم

    تريد الله أن يقاتلنا

    أي موبقة هذه يا غيم

    يا سيدي

    كل ما في الموضوع اني ارى ما لا ترى
    وربما اكون على خطاء لكن لتعلم اني سوف اعدل حسب ما يملي علي ضميري

    دمت بخير

    سوف احاول أن احذف أقل من القليل

    أخوك الصغير
    سلام

  16. #16
    و مالذي رأيته؟ هل تتفضل فتشرحه لنا؟
    ********
    أمطـــــري ..

    *:-.,_,.-:*'``'*:-.,_,.-:*'``'*:-.,_الغيم الأخضر,_:-.,_,.-:**:-.,_,. ,.-:*'``'*:-.,

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المكان
    لبنان
    الردود
    1,655
    السلام عليكم

    استأذن مروان والأخ سلام في الاجابة على سؤال السيد/ الغيم الأخضر

    قصيدة مروان الموجهة لي والمقدمة التي سبقتها ...قام بنسخها من موضوع في منتدى آخر ..أرجو أن تتكرم بقراءته على هذا الرابط..لتعلم أن مروان لم يكن يقصد أحدا في الساخر بهذه المقدمة...وإن كان فيها ما يسيء الى أخوة لي هنا فأنا أعتذر


    http://www.hdrmut.com/vb/showthread....hreadid=139794



    ثانيا : إن كنت ترى فيما كتبه الشاعر مروان إسفافا فحق على ادارة الساخر اقفال هذه الساحة أو حذف أي قصيدة تحاكي ما كتبه الشاعر..وحق علينا قبل هذا إلغاء قصائد من سبقه من الشعراء على مر التاريخ

    ثالثا : هل من خلق الإسلام أن ترمي مسلمة بالاسفاف وأنت لا تعرفها ؟..وإن كان فيما قرأته ما تراه إسفافا..ألم تجد في أيات الله عز وجل وأحاديث سيد البشرية ما يدعوك الى المجادلة بالحكمة والموعظة الحسنة


    قال تعالى " ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين"

    صدق الله العظيم

    هدانا الله وإياكم الى سواء السبيل
    وما حروفي سوى مرآة تطلّ وميضا على خدر النفوس علّها تحظى بصدى من انعكاسات ضوء يشع بنبضكم



  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Apr 2003
    المكان
    السعودية
    الردود
    330
    همسة لا تضر ان لم تنفع
    السكوت على بعض شعرك قمة الظلم أستاذ مروان
    و المجاملة في حدود الله ليست فضيلة
    أخي الصغير
    سلام
    كن كعهدي بك

  19. #19

    و البعرة تدلُّ على البعير!

    أرسلت بداية بواسطة ليال
    السلام عليكم

    استأذن مروان والأخ سلام في الاجابة على سؤال السيد/ الغيم الأخضر

    قصيدة مروان الموجهة لي والمقدمة التي سبقتها ...قام بنسخها من موضوع في منتدى آخر ..أرجو أن تتكرم بقراءته على هذا الرابط..لتعلم أن مروان لم يكن يقصد أحدا في الساخر بهذه المقدمة...وإن كان فيها ما يسيء الى أخوة لي هنا فأنا أعتذر


    http://www.hdrmut.com/vb/showthread....hreadid=139794



    ثانيا : إن كنت ترى فيما كتبه الشاعر مروان إسفافا فحق على ادارة الساخر اقفال هذه الساحة أو حذف أي قصيدة تحاكي ما كتبه الشاعر..وحق علينا قبل هذا إلغاء قصائد من سبقه من الشعراء على مر التاريخ

    ثالثا : هل من خلق الإسلام أن ترمي مسلمة بالاسفاف وأنت لا تعرفها ؟..وإن كان فيما قرأته ما تراه إسفافا..ألم تجد في أيات الله عز وجل وأحاديث سيد البشرية ما يدعوك الى المجادلة بالحكمة والموعظة الحسنة


    قال تعالى " ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين"

    صدق الله العظيم

    هدانا الله وإياكم الى سواء السبيل
    نعم
    و عليكم السلام أولاً.
    لقد ذهبت إلى هناك و لا حاجة لذلك ، لأنني من قبل هناك ، المهم وجدت الموضوع نصاً و أنّ الشاعر موقوف عن الكتابة. لم أسال نفسي لماذا؟
    المهم:
    ثانياً ، الإسفاف الذي ذكرته ليس الغيم الأخضر وحده من يراه ، و جميل أن تتخلقي بالخلق الأمثل لكل أخت مصونة كما نريدها ، و أما شطحات ذي يزن فتجدينها عند ألف صامت هنا! و اقتراحك بإقفال الساخر جيد ، أما إلغاء قصائد الذين سبقوه في التاريخ المجيد فهو بالطبع اقتراح غير جيد.
    ثالثاً: قرأت حديثاً للنبي صلى الله عليه و سلم يقول : من رأى منكم منكراً فليغيره بيده .. الحديث. هذا سؤال بين يديك ، آللذان تصنعانه ليس بمنكرٍ؟؟
    و أما الدعوة بالحسنى فصدقت ، و صدق الله العلي العظيم.
    لكنها تبقى دعوة لكفّ هذا الإسفاف و السلام.
    أمطـــــري ..

    *:-.,_,.-:*'``'*:-.,_,.-:*'``'*:-.,_الغيم الأخضر,_:-.,_,.-:**:-.,_,. ,.-:*'``'*:-.,

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المكان
    لبنان
    الردود
    1,655
    "إن بعض الظن إثم"

    يكفيني شرفا أن جعلني الله عز وجل سببا في إعتناق ما يزيد عن ثلاثين فردا في عائلتي للإسلام ..ولو رأوا بي إسفافا ما استمعوا إلي ..وهم يعرفونني اكثر مما تعرفني


    اتق الله يا أخي
    وما حروفي سوى مرآة تطلّ وميضا على خدر النفوس علّها تحظى بصدى من انعكاسات ضوء يشع بنبضكم



 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •