Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 9 الأولىالأولى 1234 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 178
  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Sep 2001
    المكان
    الأرض التي " تحت أقدامي " !
    الردود
    3,632
    يقول المتنبي آسر سراط دشتري ـ غفر الله لي ـ :
    وكم من عائِبٍ قَولاً صَحيحًا ::: وآفَتهُ مِنَ الفَهمِ السّقِيمِ
    ولكِنْ تَأخذُ الآذان منهُ ::: على قَدَرِ القَرائِحِ والعُلُومِ

    هذا أولاً ..
    أما ثانيا فأسأل الله ـ رب الدشير ـ أن يكون من أعترض على هذا الموضوع من الملتزمين بتعاليم الدين جوهراً ومظهراً لأن " التمشيخ " ظاهرة نتية أتمنى أن لاتكون عدواها وصلت للمتداخلين في هذا الموضوع !!
    .
    .
    ما أقربك يا الله ...

    [ مقهى التجلي .. ]


    وقد أكون هنا ، وقد لا أفعل !

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    المكان
    ksa
    الردود
    228
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة سهيل اليماني
    يقول المتنبي آسر سراط دشتري ـ غفر الله لي ـ :
    وكم من عائِبٍ قَولاً صَحيحًا ::: وآفَتهُ مِنَ الفَهمِ السّقِيمِ
    ولكِنْ تَأخذُ الآذان منهُ ::: على قَدَرِ القَرائِحِ والعُلُومِ

    هذا أولاً ..
    أما ثانيا فأسأل الله ـ رب الدشير ـ أن يكون من أعترض على هذا الموضوع من الملتزمين بتعاليم الدين جوهراً ومظهراً لأن " التمشيخ " ظاهرة نتية أتمنى أن لاتكون عدواها وصلت للمتداخلين في هذا الموضوع !!
    ........................

    أخي سهيل : أما بيتا المتنبي فإنهما بمكانهما الصحيح ، فتدبر
    وأما ما قلته ثانيا فلا أدري ما الذي جعلك تقوله إن كانت السذاجة وراء ذلك فأجرٌ وعافية
    وإن كان الفهم لما جرى من خلاف ، فاسمح لي أن أقول لك بأنك لم توفق للفهم ولم تعرف طبيعة الخلاف ، وهل معنى أن أقول لك احتجب عن سيئاتك ولا تسوق لها أنني خير منك ألا ترى هذا يتناقض مع أصل ما يقرره الأخ ممتعض ، لأنني أردتُ أن أنصحك وأنا قد أكون واقعا فيما هو أشد مما أنت فيه
    ولستُ أدري من أين يأتي هذا التلازم المقيت ، وأنا لو أردتُ أن أجري هذا في كلامك وكلام أخينا لخرجت بمصائب كبرى لا يحتملها المقام وأربأ بنفسي وبكم أن نكون من أهلها ..
    خلافي في قضية عرض النفس أمام الأعين أنها غير ملتزمة ، وكأن سائلا يسأل ويلح في سؤاله كتاباتكم فيها روح إسلامي إذا أنتم متدينون ، فيأتيه الجواب بأمثال هذه الصيحات ( نحن لسنا مطاوعه ، نحن قرندليون ، نحن دشير ، .......) هل هذا يريضي ربنا ؟ سؤال يجب أن نسأله لأنفسنا ، إذا كنتم ترون الالتزام ليس مجرد مظاهر فقولوا نحن ملتزمون نحن مطاوعه ...ولا يفهم من ذاك إلا هذا لا ما تحاولون أن تقولوه بلسان آخر يثقل حرفي عن بيانه وتذكروا دائما ( هلك المجاهرون )
    اسأل الله أن يفتح على قلبي وقلوبكم
    الحرية ليست بحثا عن شيء وإنما هي إدراك لشيء .

  3. #23
    أخي الحبيب : ممتعض
    بارك الله فيك
    أما والله إن ماتطرقت إليه لهو خير اسأل الله أن يجزيك بمثله ، وما إن أزلت عن البعض اللبس فاتضحت الصورة المراد عرضها هاهنا ، وإن كانت غامضة من قبل إلا قليلا .
    أخي صدقت فيما قلت ، حول نصرة الإسلام من بني جنسه سواء المتدين أو العاصي ، فلكل مجاله ولكل مذهبه الذي يشد به ويدعو عن طريقه ، وياليت قومي يعلمون .

    لك عظيم مافي سويداء قلبي .

    أخيك : المتئد .

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Sep 2001
    المكان
    الأرض التي " تحت أقدامي " !
    الردود
    3,632
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة شراع
    ........................



    أخي سهيل : أما بيتا المتنبي فإنهما بمكانهما الصحيح ، فتدبر

    وأما ما قلته ثانيا فلا أدري ما الذي جعلك تقوله إن كانت السذاجة وراء ذلك فأجرٌ وعافية
    وإن كان الفهم لما جرى من خلاف ، فاسمح لي أن أقول لك بأنك لم توفق للفهم ولم تعرف طبيعة الخلاف ، وهل معنى أن أقول لك احتجب عن سيئاتك ولا تسوق لها أنني خير منك ألا ترى هذا يتناقض مع أصل ما يقرره الأخ ممتعض ، لأنني أردتُ أن أنصحك وأنا قد أكون واقعا فيما هو أشد مما أنت فيه
    ولستُ أدري من أين يأتي هذا التلازم المقيت ، وأنا لو أردتُ أن أجري هذا في كلامك وكلام أخينا لخرجت بمصائب كبرى لا يحتملها المقام وأربأ بنفسي وبكم أن نكون من أهلها ..
    خلافي في قضية عرض النفس أمام الأعين أنها غير ملتزمة ، وكأن سائلا يسأل ويلح في سؤاله كتاباتكم فيها روح إسلامي إذا أنتم متدينون ، فيأتيه الجواب بأمثال هذه الصيحات ( نحن لسنا مطاوعه ، نحن قرندليون ، نحن دشير ، .......) هل هذا يريضي ربنا ؟ سؤال يجب أن نسأله لأنفسنا ، إذا كنتم ترون الالتزام ليس مجرد مظاهر فقولوا نحن ملتزمون نحن مطاوعه ...ولا يفهم من ذاك إلا هذا لا ما تحاولون أن تقولوه بلسان آخر يثقل حرفي عن بيانه وتذكروا دائما ( هلك المجاهرون )
    اسأل الله أن يفتح على قلبي وقلوبكم

    أستاذي الفاضل فيما يبدو لي أنك لست المتداخل الوحيد في هذا الموضوع
    وأما السذاجه فهي طبع يغلب تطبعي بادعاء غيرها فلم تأت بجديد هنا !!

    الفكرة ـ بسذاجه ـ أن الشيخ ممتعض يقول ما معناه لا تحرمونا من خدمة ديننا بحجة أنه ليس لنا " سمت " الملتزمين !!
    مع الإقرار بأن في هذا معصية ـ أي مخالفة السمت ـ لكنها لا تمنعنا أن نحرم لحم المتردية والنطيحة وما أكل السبع من المتعلمنين والمتليبرين !!
    وسهيل وممتعض ومن لف لفهم ليسوا هنا سوى " يوزرات " لا يمثلون قدوة سينحرف بسببها الجيل وتفسد الأمة ، والأمثلة التي أوردها ممتعض في الموضوع لم يأت بها من العدم ويؤلفها تأليفاً ، هي موجوده وحدثت وتحدث ، فلماذا يصور الحديث عنها أنها دعوة " للرذيلة " .. ثم ياتي أحد المتداخلين ويقول أن حلق اللحية " بيع " للرجولة ويتسأل (( لا أدري بكم تبيعون رجولتكم )) مستنداً على ما قالته عائشة رضي الله عنها وأرضاها حين قالت : والذي " زين " الرجال بلحاها ..

    ثم إنك قلت في ردك (( ولستُ أدري من أين يأتي هذا التلازم المقيت )) وهذا الكلام تحديدا لا يختلف عن ما أورده كاتب الموضوع ، وهو التلازم المقيت بين عمل الخير وسمت صاحبه !
    وهذا ما عنيته بثانياً ـ الساذجه ـ في ري السابق ، أي أني أتمنى أن يكون من ينصح بهذا خير منا وأن لايكون إدعاء " التمشيخ " من خلف يوزر مجرد وسلية للوصول لغاية ، وهذا لا يتناقض مع ما قاله ممتعض !!

    بقي أمر أخير ..
    في القلب متسع لمزيد من محبة لك وولأمثالك والاختلاف لاينقص من هذه المساحة ولكنه يزيدها
    .
    .
    ما أقربك يا الله ...

    [ مقهى التجلي .. ]


    وقد أكون هنا ، وقد لا أفعل !

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Jan 2003
    الردود
    2,080
    حسناً وهذه أسناني دلالة هدوئي :D:

    لا أنكر أنني امتعضت
    لكنن سبب امتعاضتي أن المشاركة كانت ورقة عمل تفاعلية !
    كانت ورقة عمل كان يجب بمن يرى في نفسه فوقاً على إخوته أن يشاركنا تفعيلها وتشذيب نقصها لا ان يشطح يمنة ويسرة !
    أخي شراع ..
    عندما نقول " دشير - قرندل - ...الخ "
    لا يعني - وأنت لك دربة في بنيات الأدب - أننا عصاة وفسقة !
    إنما هذه الكلمات للملاطفة ، وهي - إن كنت متابعاً للمنتدى - كلمات درجت للطرفة والفكاهة هاهنا لا أكثر !
    أما أننا لسنا بملتحين فهذه التي نسأل الله اللحاق بك وبأمثالك إليها !
    ليس عندي من مزيد ..ولم نجاهر بزنا أو خنا أو معاكسات !
    كان الأجدى بك أن تتألف قلوبنا وأن تجعل من قربنا للخير فرصة لأكثر !
    لكنك أخذت تنسى الفضيلة وتركز على النقيصة من أشياء نحن لم ندعيها ، ونكره أن نتكلفها !
    ودونك موضوع " سوبر شيخ " والذي أثنيت عليه فهو نفس موضوعنا لا أكثر !
    ياعزيزي ..
    في ردك الأول بدأت بهمزة أنت تعرفها !
    والآن في ردك الثاني بدأت تلمح إلى حمق غيرك وغباوته !
    أنت تقول بكمالك ونحن نقول بنقصاننا ..فهلاّ أريتنا من نفسك خيراً بدلاً من لمزك لنا بالحمق وغيره !
    تقول رعاك الله : أنت لم تقل على من قصر في جوانب من دينه ألا يكون ألعوبة كاملة بيد الشيطان وليدفع ما تبقى لحسابات الدعوة إلى الله ، لم تقل هذا وتعكم أطراف هيدبك ، بل أخذت تبين وتشرح وتضرب الأمثلة من فلان وعلان ، ليتيسر لكثيرين أن يرضوا على أنفسهم ويأخذوا في درب الباقين على أحوالهم ، وإن حاولت أن تشير إلى مقصدك فتداخلت المقاصد ، والله أعلم بخفايا الأمور ،
    حسناً ..
    ضرب الأمثلة سبقني له الشيخ سفر الحوالي فقد استشهد بقصة أبي محجن !
    فهل كان ضربه لهذا المثال يقصد منه تيسير شرب الخمرة على الكثيرين ؟!
    كيف تفكر ..؟!
    سياق الحديث ..ثم شرحه المستفيض من قبلي كله يقول إذا قصرت فإن هذا لا يعني نهاية كل شيء !
    ثم تقول : والله أعلم بخفايا الأمور !
    وأقول : إن شاء الله أنني ما أردت إلا خيراً ودونك ملف مواضيعي لتعلم وجهتي أين تذهب !
    تقول : كما أنني عبتُ عليك ، كثرة قولك ، لستُ ملتزما ، أنا داشر ، أنا قرندلي .... ما الهدف منها ، قل بربك ! فقد أعيتني الحيل ، أين أنت من ( هلك المجاهرون ... ) إن كنت تزعم الامتثال ( زعم هنا كما كان يقول سيبويه في كتابه ، وزعم يونس ، وزعم الكسائي ثم يوافقهم ... ) إني خائف عليك يا أخي كما أخاف على نفسي .
    وأقول : ما جئت بها إلا عرضاً في صلب المقالة ..بل في آخرها !
    وفي الردود جاءت تلطيفاً ومفاكهة !
    أتدري يا شراع ..
    بأني وأمثالي أشد على العلمانيين منك ومن أمثالك !
    وهذا ليس لفضلنا عليكم وإنما لأن العلمانيين إذا رأوا الشعب كله على قلب رجل واحد " خنسوا" !
    فهم يريدون أن يصوروا للناس أنهم يحاربون كهنوت ..وأنا وأمثالي نقول بل تحاربون المجتمع كله ...حليقهم وملتحيهم !
    مجاهرتي بتقصيري أعتبرها خدمة للدين من جانب معين !
    كان الكلام واضحاً وسياقه وترتيبه يسير في اتجاه جد بيّن ..لكنك عفا الله عنك صرفته لشيء ليس محل حوارنا !
    وسأبعث بطريقتي الخاصة صورة من هذه المشاركة للعلامة سفر الحوالي ..وسآتيك بتعليقه والذي أكاد أقسم أنه سيختلف عن تعليقك وفهمك !
    بقي أن أقول ..بأني أُلاحظ عندك ثقةً بمحتواك ..وبقدرتك على لطم هذا وصفع ذاك .. فلا يا أخي ..فما هكذا يكون التلازم بين الملتزم مثلك وبين " ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة " !
    أما أني لست بملتح فهذه لا أنكرها وأعلنها رجاء دعوة عبد صالح أو أمة صالحة ..ولست بطالب رياسةأو تمشيخ ولو اردتها فما اعتسرني دليل ..لكنني أكره النفاق والتزيي بزي لا أمثله واقعاً!
    كنا نسير إليك إن كنت داعية ..لكنك طردتنا وأبيت إلا أن نلبس شيئاً ثم نأتيك !
    وبقي أن أخبرك بأننا نحن الغير ملتحين ..لن نستأذنك في خدمة ديننا إطلاقاً !
    وهذه القالة إنما اردنا بها شحذ همة من يقرأ لأن يبلغ آية ، أو يحمل هم رسالة ، وان يساندك أنت أيها المستعلي بفضل ساقه الله إليك وحرم غيرك منه إلى حين !

    وتقبل تحيتي .
    ممتعض .

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    المكان
    .. حـروفه ..!!
    الردود
    1,085

    بنادر2
    لااعرف بكم تبيعون رجولتكم)
    ـ


    :

    .. حصر للرجولة في اللحى .؟ !!!
    هل والدي إن لم يكن ملتحي فليس من عالم الرجال ..؟؟!!

    ماهذا المنطق ..؟!!تبيعوون؟!
    ..

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Jan 2003
    الردود
    2,080
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الأمانـي

    بنادر2
    لااعرف بكم تبيعون رجولتكم)
    ـ


    :

    .. حصر للرجولة في اللحى .؟ !!!
    هل والدي إن لم يكن ملتحي فليس من عالم الرجال ..؟؟!!

    ماهذا المنطق ..؟!!تبيعوون؟!
    أختي الكريمة / الأماني
    متأكد بأن الأخت بنادر2 ما كانت تقصد المعنى .
    وإنما أرادت هزةً لحميتنا الدينية كما هز أبو بكر رضي الله عنه شعور عمر بن الخطاب بقوله : أجبار في الجاهلية خوّار في الإسلام !

    هذا من ناحية ..والناحية الأهم في نظري ..أنني تفاجأت علم الله بهذا الفهم لهذه المشاركة .
    وكم أتمنى أن تذهب لما اراده كاتبها لا لما يريده قارئها !

    باختصار ..كيف نُفعل الامة لخدمة دينها ..سواء من تلبس بمعصية أو من كان ظاهره طاعة !
    وبالمناسبة ..فالتفعيل حتى للمستقيمين أمر يستدعي الدراسة !
    فكم من مستقيم هو سلبي لا يقدم شيئاً إطلاقا ..!
    وكم من مستقيم أيضاً غلب عليه اليأس والانهزامية بسبب ضغط الواقع !
    هذا من جانب ..بقي جانب "المجاهرة" التي ركز عليها بعض الإخوة !
    إخوتي ..المجاهرة كانت لصالح الموضوع وتأييداً للطرح !
    فعندما يكون من هو مثلي على هذه الصورة فهو الأقدر على شرح مشاعره وخلجات روحه وتطلعاته لخدمة دينه بالرغم من نقصه وقصوره .
    أما أنها تأييد وتسويغ فقد كان الطرح واضحا ..وآخر المشاركة أوردنا كلام الشيخ الطنطاوي حول الإعتراف بالنقص ..فلماذا يصر البعض على أننا نسوغ أو نمارس إرجاءاً ؟!


    أتمنى للمشاركة أن تذهب كما شرحت لها ..لا كما يريد أن يفهمها غيري !
    وتقبلوا تحيتي

    ممتعض .

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Jan 2003
    الردود
    2,080
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة (سلام)
    اعانك الله ، حسس فيك

    :D:
    أشير له إلى القمر فينظر إلى اصبعي

    ألف تحية لك اخي الكريم سلام

    مبحك ممتعض .

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    المكان
    ksa
    الردود
    228
    أخي ممتعض : مشكلتي معك هي مشكلة فهم لا غير ، وهي عين ما حاولت أنت أن تبينه في ردودك .. دعنا نفعل كما يفعل الأصوليون ونحرر محل النزاع لنقف عند الحقيقة
    أتفق معك على أن الإنسان يدعو إلى ربه بحسب حاله من غير نظر إلى كمال أو كما قلتُ أنا في ردي السابق : [.وإنما طلبت منك أن تنخس في هذه الحال فلا تروجها بين الناس ، أما أن تدعو للإسلام ولو بكلمة كائنا من كنت وعلى أي حالة كنت ، فهذه لم آمرك بمخالفتها والخنوس دونها ، ولستُ بحاجة إلى كلام شيخنا الشيخ سفر الحوالي - حفظه الله - لأن من هو خير من سفر يقول - صلوات ربي وسلامه عليه - ( بلغوا عني ولو آية ) والأمر هنا بالبلاغ من غير رؤية إلى حال المبلغ كيف يكون ، والخطاب يشمل المسلمين أجمعين .]
    وإذا فأنا لا اختلف معك هنا ، وأنى لي أن أختلف معك وبين يدي قول رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فلا تحاول أن تسلكني طريقا لا أرتضيه ولم أقل بمجانبته .
    ولكنني أختلف معك في كيفية عرض الموضوع ، ومحاولة تبرير ما أنت عليه ، وتأكيد هذا بأمثال تلك الكلمات التي زعمت أنها لم تأت إلا عرضا ومن أجل المفاكهة ! مع ان سياقها في الكلام يدل على المقصود ...ثم تقول ، كلامنا هذا لا يدل على أننا عصاة أو فسقة .
    وما الفسق يا صاحبي ؟ وماذا يتناول بمسماه ؟ وهل من حلق لحيته يعد فاسقا ؟ أو إن أردتها مسألة أصولية : هل يعد مرتكب النهي فاسقا ؟ مذا يقول الأئمة الأربعة في هذه المسألة ؟ وماذا يقول المحققون فيها كابن تيمية وابن باز والألباني ...
    فإذا علمت هذا فلا تثرب علينا ما وصفك به الشرع لا نحن ... كما أنني لم أدع الكمال ولم أصف نفسي لا بالتزام ولا بغيره ، أم أنك تفهم من ردي عليك بأن لحيتي يتدثر بها أهل الحارة ! ألا ترى هذا إلزاما لما لا يلزم عندما قلت : (أما أننا لسنا بملتحين فهذه التي نسأل الله اللحاق بك وبأمثالك إليها !
    كان الأجدى بك أن تتألف قلوبنا وأن تجعل من قربنا للخير فرصة لأكثر !
    أنت تقول بكمالك ونحن نقول بنقصاننا ..فهلاّ أريتنا من نفسك خيراً بدلاً من لمزك لنا بالحمق وغيره !
    بأني وأمثالي أشد على العلمانيين منك ومن أمثالك !
    وهذا ليس لفضلنا عليكم وإنما لأن العلمانيين إذا رأوا الشعب كله على قلب رجل واحد " خنسوا" !
    فهم يريدون أن يصوروا للناس أنهم يحاربون كهنوت ..وأنا وأمثالي نقول بل تحاربون المجتمع )
    كلام مزعج لا أعلم كيف كتبته ولا أي فهم دلك عليه ... وأما قولك (وهذه القالة إنما اردنا بها شحذ همة من يقرأ لأن يبلغ آية ، أو يحمل هم رسالة ، وان يساندك أنت أيها المستعلي بفضل ساقه الله إليك وحرم غيرك منه إلى حين ! ) فلا والله أسامحك الدهر أبدا ، أأنا أستعلي !! أعوذ بالله من هذا الفرية ، وكيف لي أن أفعل ذلك وإنما أنا رجلٌ يحب الصالحين وليس منهم ، ويخاف الله ويرجو ثوابه ، ويكتم ما يعلمه من نقص حاله سائلا الله أن يكتمها عليه يوم يقوم الأشهاد ! لا والله لا أسامحك أبدا وأسأل الله أن يأخذ لي منك إن كنت مظلوما ..
    وإن عجبت فعجبي يتطاول عند قولك (مجاهرتي بتقصيري أعتبرها خدمة للدين من جانب معين ! ) إذا كنت تعتبرها خدمة يا أخي فلا تظهرها – بارك الله فيك – فتفسد قصدك وتظهر عيبك !
    وأما مقال البقال فقد كان مغايرا في عرضه وكيفية سرده لحجته ، وهذا ما جعلني أعلق عليه بما ذكرت ..
    وأبشر يا ممتعض ، فهذه سكتة لا ترى بعدها بياضا ، وكن أنت المجاهد الصابر المحتسب القادر الواقف في وجوه العلمانيين ..
    اللهم إني أستغفرك وأتوب إليك
    الحرية ليست بحثا عن شيء وإنما هي إدراك لشيء .

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    فوق مواطئ أقدامي
    الردود
    645
    بسم الله الرحمن الرحيم

    أخي ممتعض والإخوة الذين شاركوا / السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. وبعد

    عن أسامة بن زيد- رضي الله عنه- قال: سمعت رسول الله- صلى الله عليه وسلم- يقول: "يُؤتى بالرجل يوم القيامة فيُلقى في النار فتندلق أقتاب بطنه فيدور بها كما يدور الحمار في الرحى، فيجتمع إليه أهل النار فيقولون: مالك يا فلان؟ ألم تكن تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر؟ فيقول: بلى كنت آمر بالمعروف ولا آتيه وأنهي عن المنكر وآتيه" (رواه مسلم).

    وفي الآثار النبويّة أنّ الله عزَّ وجلَّ أراد إهلاك قريةٍ فقال الملائكة : يا رب إنّ فيها رجلاً صالحاً !! قال : به فابدأوا . فقالوا : يا ربّ لما ؟! قال : لأنّه كان لا يتمعَّرُ وجهه إذا رأى منكراً.

    ونحن بين هذين المعنيين الكبيرين يجب أن نجد ما يراد. وما قصده ممتعض - ولعلي أصيب- هو أن إنكار المنكر ليس حكراً على طلبة العلم وإشهار المعروف وشكره ليس منافياً لعدم القدرة على فعله لسببٍ أو لآخر. وربما فهم بعض الإخوة أن إظهار عدم الإلتزام المفروض بالمنهج المحمدي بقدر الإستطاعة ، يعتبر نوعاً من المجاهرة بالمعصية وأنا معهم في ذلك . إذ لا ضير أن تعرف معروفاً وتأمر به وتنكر منكراً وتنهى عنه وأنت مقصّر بل إن الأمر يتعدى "لا ضير" إلى الوجوب ، لكن الحرج هو في إظهار مالا لازم لإظهاره من ارتكاب بعض المعاصي " ومن يخلو منها".

    حفظكم الله وأعز دينه بكم.
    رب كلمة تقول لصاحبها...قــلـني!

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Jan 2003
    الردود
    2,080
    أخي الكريم / شراع
    أنت تعلم أنني اخترتك دون غيرك .
    ولندخل في صلب الموضوع ..
    تقول انك تختلف معي في طريقة عرض الموضوع !
    حسناً ..
    هو موضوع كامل ، لابد له من سرد أدلة ،ودلالات ، وشواهد لكي تأتي بالغرض !
    هذا الطرح نادر وغير مُستكثر منه ..ولذا لا بد له من حشد أدلة ونوادر ودلالات حتى يصل وينفذ !
    دوماً وأبداً كان أحسن القصص هو المنفذ والمسرب إلى القلوب والعقول ..فكان أن استخدمته تطويعا وطاعة !
    ولمعلوميتك ..طرحي هذا بدا يظهر وسيستفحل أكثر .فبالاضافة لكلام العلامة سفر ..هناك كلام للشيخ محمد العريفي حول " يا خي ماني مطوع " !
    والطريف بأنني على منهج علماء الدعوة في عدم راحتهم لكلمة " مطوع" ..فلماذا ينكر علي البعض؟
    تقول بأني أبرر ما أنا عليه !
    وأقول : لا حول ولا قوة إلا بالله !!
    أأنا بررت ما أنا عليه ؟!
    يا رجل !
    آخر المشاركة قلت بأني لا أسوغ ذلك وأعترف على نفسي بالنقص وجئت بالطنطاوي أحمله على ظهري ليقول عن نفسه ما أقوله عن نفسي ..فمتى بررت خطئي ونقصي !
    بل على العكس ..قلت لك اجعلني حيث شئت في خدمة ديني ! وقسوت على نفسي قسوة شديدة ، وقلت أنا حمال وعتال ويسار وجاهل ..وكل شيء ..فقط لا تحرموني شرف الخدمة والسُخرة ..وخذوا بعدها كل شيء !
    فأين هو هذا التبرير ..؟!
    إني متأكد بأن من يحبني في المنتدى لا يرتضي لي ما طأطأت لك به رأسي على أمل أن تفهمني ..لكنك جئتني بعد كل شيء تهددني بالعرض الأكبر ..وأنا جئت بمقالتي ليتصافح الجميع ويتحد دون إقرار على معصية لأحد وإنما لأن لا إله إلا الله تتسع كثيراً كثيراً ..فلا تشمت بنا الأعداء !
    يا عزيزي ..
    في صلب مشاركتي لم أقل عن نفسي شيئاً إلا تلميحةً لأنني من جيل الطنطاوي في شبابه !
    ثم في رد ما جاءت المفاكهة ..ويبدو لي أنك غير متابع للمنتدى ..فكلمة داشر وغيرها صارة طرفة وفكاهة ...وكان اول من دشنها أخونا سهيل اليماني !
    ولانعني بها المعنى المتداول ..فنحن ولله الحمد - تبرئة لا تزكية - نخشى الله ورجاؤنا عريض لأننا اجتنبنا كبائر السوء من زنى وخمر وغيرها في أن يغفر الله البقية .
    تقول : وما الفسق يا صاحبي ؟ وماذا يتناول بمسماه ؟ وهل من حلق لحيته يعد فاسقا ؟ أو إن أردتها مسألة أصولية : هل يعد مرتكب النهي فاسقا ؟ مذا يقول الأئمة الأربعة في هذه المسألة ؟ وماذا يقول المحققون فيها كابن تيمية وابن باز والألباني ...
    فإذا علمت هذا فلا تثرب علينا ما وصفك به الشرع لا نحن ... كما أنني لم أدع الكمال ولم أصف نفسي لا بالتزام ولا بغيره ، أم أنك تفهم من ردي عليك بأن لحيتي يتدثر بها أهل الحارة ! ألا ترى هذا إلزاما لما لا يلزم عندما قلت : (أما أننا لسنا بملتحين فهذه التي نسأل الله اللحاق بك وبأمثالك إليها !

    وأقول : هل نفهم انك حليق ؟!
    إذاً أنت فاسق مثلاً !
    يا عزيزي ..
    ليس مدار القصة والمقالة هاهنا شعر وجهك او شعر وجهي !
    المدار كان يتحدث أن اعملوا وشاركوا واعلموا أنكم على تقصير !
    وإذا بنا وكما ينبزنا اعداؤنا دوماً بأننا نذهب للكاتب وندع صلب الموضوع !
    حسناً ..
    أيهما أعظم شرب الخمرة أم حلق اللحية ..؟!
    هل حرَم سعد بن أبي وقاص أبا محجن بعض خيره لشر معه !
    أخي الكريم ..
    انسخ هذه المشاركة واعرضها على الشيخ سفر إن كان شيخك مباشرة كما تذكر ..وأنا أنتظر رده وأعلن رضوخي له !
    أنا لم اقل شيئا إطلاقاً حتى الآن !
    فقط ..يا من قصرت في ناحية حاول أن تعوض في أخرى !
    هو حالقٌ حالقٌ للحيته ..فهل نخسره كله ..؟!
    حسناً ..
    تحب الصالحين ولست منهم ..!
    هل نوظفها كتوظيفك لبعض تقصيرنا ..!
    فأنت حكمت على نفسك بأنك لست من الصالحين وهذا يعني انك من الفاسقين ..وهلم تقسيماً هو للغباء نمارسه إن مشينا في ذات الطريقة !
    أما أني أقول بأني غير ملتح فسببها أمران ..
    الأول / أنني أول ما دخلت المنتدى عاركت بعض دعاة تحرير المرأة وحدي هاهنا ..وظنوني ملتحياً ..فأردت ان أصفعهم بأن المجتمع كله ضدهم ..فنحن والملتحون إخوة ولم نر منهم إلا كل خير !
    والثاني ..فلعلها خلجة روح ..وأنت تعلم بأن المرء الصادق يكره أن ينزل فوق منزلته ..فالبعض يظنني شيخا ..فأردت كسرةً لنفسي وإنزالاً لها من عالي تقدير إخوانها لها لمكانها الصحيح بين السوقة والعامة..فهل عرفت بعض خلجات الروح يا شراع ..؟!
    نحن بشر يوسوس لنا الشيطان والمؤمن من يكسح نفسه !
    فهذا عمر بن الخطاب يقف على المنبر دون مناسبة ليقول : لقد رأيتني ومالي من أكل يأكله الناس إلا ان لي خالات من بني مخزوم فكنت أستعذب لهن الماء فيقبضن لي القبضات من الزبيب . ثم نزل عن المنبر !
    فقيل له : ما أردت إلى هذا يا أمير المؤمنين ؟
    قال: إني وجدت في نفسي شيئاً فأردت أن أُطأطئ منها !!
    وما يدريك يا شراع لعلنا أردنا إنزال أنفسنا منزلتها بين العامة ، لا كما ظنها بعض الإخوة من الخواص وأهل العلم !
    فهلاّ توسعت وغيرك في المعذرة ..فأعقل الناس أعذرهم للناس !
    وصدقني لو كان غيري قيل له تبيع رجولتك ..لكن أشد غضباً ..لكننا نبذل المعذرة للمستحقين لها من أفاضل الإخوة والأخوات !
    ثم يا أخي ..

    عجيب عدم فرحك بمثلي أيها الكريم ..!
    الذي أعرفه ومن خلال زياراتي لبعض استراحات المشائخ فرحتهم بأمثالنا من أحباب الخير !
    كان المفروض - لا ادري كم عمرك - أن تفرح وتتجاوز الخطل والنقص إن وُجد ،وتقول نعم أهلاً بكم ذادة حق ، ونحن وأنتم في خندق ، ونحن بحاجتكم كما انتم بحاجتنا ..!
    جلست في مجلس سيدي الوالد حفظه الله تعالى وهو مجلس يغشاه الادباء والعلماء والشعراء منذ صغري ، فكنت ألمس وأنا صغير راحة طلاّب العلم لحماستي لدين الله ومشاركتي لهم الخير !
    كنت اراهم وإذا ما رأوا حليقاً يعطونه اهتماماً أكثر وتقديراً أشمل ..تأليفاً لقلبه ولئلا يكونوا عونا للشيطان على أخيهم !
    في مجلس سيدي الوالد زارنا قبل سنتين تقريباً وكيل وزراة الشؤون الإسلامية سابقاً ، وسبب ذلك أن والدي -وأنا بعض منه - نحب أهل الخير والاستقامة ..الشاهد ..يقول هذا الفاضل بانه كان يسلّم على بعض طلبة العلم في الحرم ..وبعد ذلك سلّم عليه رجل وانصرف ..وقيل للشيخ الفاضل هذا الفنان محمد عبده !
    فغضب الشيخ على طلابه وقال : لماذا لم تخبرونني ..؟!
    فقالوا : هذا مكانه وسيعود لصلاة التهجد !
    يقول الشيخ فلما جاء التهجد وبعد أن انتهينا من الصلاة سلمت عليه وأظنه تأسف له لعدم معرفته له !
    فهل كان هذا تأييداً لمحمد عبده على الغناء ..؟!
    أم هو تأليف قلب ورضى بالقليل ممن هذه شاكلته ..؟!
    وفي المقابل ..
    فالحلال بيّن والحرام بيّن ،وفصلت في مشاركتي ما أردت قوله ..وللأسف لازال الإنكار مستمراً !
    صدقني ..كان المفروض ان تفرح بنا أيما فرحة !
    وأن تتغاضى عن شيء لأجل شيء آخر !
    وأن تقدم المصلحة العليا - تفعيل الأمة - على المصلحة الدنيا - لحية ممتعض - !
    حسناً ..وأنت طالب العلم ..لعل مجاهرتي سببها نقص علمي وسوء اجتهادي ..فهلاّ تساميت لأجل أمة !
    ثم وبرسالة خاصة تدلني على ما تريده !
    بقي مسألة عدم سماحك لي ..!
    الذي أفترضه ..بأن المسلم الذي وكما عرفنا من وصفك لنفسك لا يرضى بالتقصير السلوكي أياً كان ويعتبره فسقاً..أقول نفترض بيننا وبين أنفسنا أنه لن يرضى أن ينام وفي قلبه غلٌ على مسلم لليلة واحدة ..فكيف والمكوث بها لأبد الدهر !
    وأما أنك لن تعود للمشاركة ..فهذا يخصك ..وأما أنا فلا زلت أُدافع عن فكرتي حتى حين !
    لأني على الحق - هكذا اعتقد - !

    ممتعض

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Jan 2003
    الردود
    2,080

    ترحيب خاص !

    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ابن رشد
    بسم الله الرحمن الرحيم

    أخي ممتعض والإخوة الذين شاركوا / السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. وبعد

    عن أسامة بن زيد- رضي الله عنه- قال: سمعت رسول الله- صلى الله عليه وسلم- يقول: "يُؤتى بالرجل يوم القيامة فيُلقى في النار فتندلق أقتاب بطنه فيدور بها كما يدور الحمار في الرحى، فيجتمع إليه أهل النار فيقولون: مالك يا فلان؟ ألم تكن تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر؟ فيقول: بلى كنت آمر بالمعروف ولا آتيه وأنهي عن المنكر وآتيه" (رواه مسلم).

    وفي الآثار النبويّة أنّ الله عزَّ وجلَّ أراد إهلاك قريةٍ فقال الملائكة : يا رب إنّ فيها رجلاً صالحاً !! قال : به فابدأوا . فقالوا : يا ربّ لما ؟! قال : لأنّه كان لا يتمعَّرُ وجهه إذا رأى منكراً.

    ونحن بين هذين المعنيين الكبيرين يجب أن نجد ما يراد. وما قصده ممتعض - ولعلي أصيب- هو أن إنكار المنكر ليس حكراً على طلبة العلم وإشهار المعروف وشكره ليس منافياً لعدم القدرة على فعله لسببٍ أو لآخر. وربما فهم بعض الإخوة أن إظهار عدم الإلتزام المفروض بالمنهج المحمدي بقدر الإستطاعة ، يعتبر نوعاً من المجاهرة بالمعصية وأنا معهم في ذلك . إذ لا ضير أن تعرف معروفاً وتأمر به وتنكر منكراً وتنهى عنه وأنت مقصّر بل إن الأمر يتعدى "لا ضير" إلى الوجوب ، لكن الحرج هو في إظهار مالا لازم لإظهاره من ارتكاب بعض المعاصي " ومن يخلو منها".

    حفظكم الله وأعز دينه بكم.
    أخي الكريم / ابن رشد
    وعليكم السلام ورحمةالله وبركاته .
    لعل من يعرفني ويعرفك ..ويعرف سابق خلافنا / مما منشؤه " متى نصر الله " ..أقول ..لعلهم قد يستغربون زيارتك لي هاهنا ..!
    أما أنا فلم استغربها إطلاقاً ..!
    قد نختلف هناك على شيء ..لكنه لا يعني أننا وأنت غير متفقين على شيء تمام الإتفاق - أعني حب الإسلام والذود عنه - !
    وإنما كان التخالف بكيف الطريقة ، وما السلم لعز هذا الدين الذي نعتقده ونتنسمه ، وتحترق قلبونا وأكبادنا كل يوم عليه ..متى نراه كما أراد له الله ..؟!
    أخي الكريم ..
    جئتنا بالمفيد ..التوسط بين حديثين .
    ولعل كل الإسلام جاء وسطاً بين طرفين !
    أتدري يا ابن رشد ..
    من أسباب حماستي لأن أفعل شيئاً أن داعية قال لي في صغري : على شارب الخمر أن يحذر الناس من شربها !
    أما ما ذكرته عن نفسي ..فسببه أمرين ذكرتهما ..الأول واقعي ..والآخر نفسي بحت !
    لأني أرتاح كثيراً أن ألبس ثوباً على مقاس جسدي .ولو اردت إيهام القراء بفحولتي الكتابية فما أسهله !
    لكنني أكره التورم والتجظعر أياً كانه !
    أخي الكريم ..
    فرحتي بحرفك مردها فرحتي بديني ..الذي يتسامى ويضرب أروع الأمثلة على عظمته !
    أتدري ..
    ذكرتني بعلي بن أبي طالب وهو يدور على قتلى الجمل ويبكي عندما رأى طلحة بن عبيدالله مقتولاً وهو يقول : عزيز عليّ أبا محمد أن اراك مجندلا تحت نجوم السماء !
    ذكرتني بأبي الحسن وهو يقول لابن جرموز قاتل الزبير : بشروه بالنار ! قاتل ابن صفية في النار !
    هكذا هو الإسلام وهكذا أبناؤه في حميتهم على الدين ..وإن كان خلاف فخلافهم كيف تكون الحماية ؟
    ولأنت مع خلافي معك أحب إلي من ملء الأرض من أعداء الله من المنافقين وغيرهم !

    وشكراً على هذه الوساطة بين ممتعض وخصومه

    تحياتي .

    ممتعض .

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Oct 2002
    المكان
    الأمة الإسلامية
    الردود
    625
    السلام عليكم ورحمة الله

    هذا الاتفاق بين النبيلين ممتعض وابن رشد

    أحب إلىّ من حمر النعم

    تحياتي وتقديري

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    المكان
    تحت عمامتي
    الردود
    165
    اخي الكريم ممتعض بارك الله بك وعين الصواب ما قلته ..

    يجب علينا كمسلمين بجميع اطيافنا وفآتنا سواء كنا من السابقين بالخيرات او المقتصدين
    او الظالمين لانفسهم ان نخدم هذا الدين وننصره بقدر استطاعتنا.

    " يا خي ماني مطوع " فلندخل الى نفس من قال هذه العباره ! لماذا قالها ؟
    اعتقد ان من يقولها يخاف من النفاق والتذبذب بين امرين !!

    كيف يمكن الفصل بين ان نكون محبين للدين ونحاول ان نخدمه رغم اننا مقصرين وظالمين لانفسنا
    وبين ان نكون من فئة المنافقين مزدوجي الاعمال متعددين الوجوه !


    اعتقد هنا تكمن الاشكاليه بالنسبة لمن قال " يا خي ماني مطوع"




    دمت بود
    كان صرحاً من خيالٍ فهوى..!

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    الردود
    91
    الاستاذ الفاضل ممتعض
    بارك الله في فكر نير نحن في هذا الوقت بحاجة إليه ، ولا اخالك جانبت الصواب إذ دعوة للعمل لهذا الدين كل بحسب حاله وعلمه وجهده وعمله .المهم أن نتحرك بإيجابية وفاعلية وصدق نية واخلاص في الطوية ، ورب حركة يتحرك بها المرء لا يلقي لها بالا تكفل له رضوان الله تعالى مرّ رجل على غصن شجرة في الطريق ، فقال : لازحزحنّه عن الطريق حتى لا يؤذي الناس فزحزحه الله عن النار) ,إنها دعوة تتفق مع حديث أبي ذر رضي الله عنه وهو يسأل النبي صلى الله عليه وسلم أي العمل أفضل؟ قال : ايمان بالله وجهاد في سبيله . قال : قلت أي الرقاب أفضل؟ قال: أنفسها عند أهلها وأكثرها ثمنا. قلت فإن لم أفعل ؟ قال: تعين صانعا أو تصنع لأخرق . قال : أرأيت أن ضعفت عن بعض العمل قال : تكف شرك عن الناس فإنها صدقة منك على نفسك) يقول ضعف عن بعض العمل لكن ذلك لم يمنع المصطفى صلوات ربي وسلامه عليه ان يوجهه لما عليه فعله إن تجرد عن المواهب كلها ، وهذا دليل على انه لا مكان لعاجز في دين الله بل ليقدم ما يستطيع وإن كان فيه نقصان . وتأمل بسيط لما ادرجه الامام النووي من أحاديث في هذا المعنى في كتابه رياض الصالحين تحت باب عنوانه بيان كثرة طرق الخير ما يؤكد استاذي لما ذهبت إليه

    ولعل امر الله لنا معشر المؤمنين بالتوبة إليه كما يقول شيخنا العلامة الغزالي رحمه الله في كتابه الماتع >الجانب العاطفي من الاسلام< أنه قد يفتح للمرء باب طاعة ويغلق عليه في أخرى فتأتي التوبة استغفارا لذلك النقصان وهذا رد على من عاب دعوتك الرائعة في مقالك . وكلنا يعلم أن ايجابية الهدهد ماذا صنعت في عهد نبي الله سليمان عليه وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام. انني ارى في مقالك جزيت خيرا دعوة للصبر على أخطاء الناس وحماقاتهم والتعامل معهم بقليل من الود الحقيقي لهم ودعوتهم بالتي هي أحسن ليظهر الخير المنأصل في نفوسهم وكم ستكسب الدعوة من انضمام الاخيار إليها حينئذ
    إن الاسلام اليوم بحاجة أن يسهم الجميع في بناءه بما وهبهم الله تعالى من مواهب ولو لم يعظ الناس مذنب ما كان وعّاظ بعد محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم
    هذا مرور أولي على الوضوع واسمح لي بعودة إليه لبيان امرين هامين

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    المكان
    في كهوف الملح ..
    الردود
    212
    رائع رائع رائع ايها الممتعض...

    آن لمحتكري الدين أن ينفخهم التاريخ من أعلى هوامشه كما ننفخ بقايا الممحاة...

    آن لنا أن نعرف أن الإسلام جاء ليحبه الكل...ويدافع عنه الكل...ويتكلم فيه الكل...

    إن أصاب منهم من أصاب فليصب ..وإن أخطأ فليخطىء..
    المهم انه دين الله تعالى ...


    والله تعالى أكبر وأرحم من أن ينظر للناس حسب وجوههم وأشكالهم وتصنيفاتهم الفكرية..
    وإنما ينظر الى قلوبهم ومافعلته أيديهم...

    رائع رائع رائع ايها الممتعض..

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    المكان
    في كهوف الملح ..
    الردود
    212
    ولست بحاجة لأذكركم بقصة قرأتها اظن في قصص النبيين لابن كثير...


    عن رجل من اهل الجنة اخبر الرحمن عنه موسى عليه السلام ....


    فذهب اليه فإذا هو جزار سيء الخلق يلعن ويشتم ويسرق من اللحم ويقذفه في كيس تحت رجليه ..

    حتى اذا انتهى من عمله ذهب اليه موسى ليبات عنده وينظر مايصنع...

    وإذا بامرأة عجوز لاترى ولاتتكلم فأخذها وغسلها والبسها ملابس جديدة نظيفة (ذلك الجزار)

    ومن ثم شوى لها من اللحم المسروق (تخيلوا) واطعمها بيديه ثم اطمأن لأنها نامت...

    قصة ربما يظنها البعض مبالغة ولكنها في قصص النبيين ...واعجبتني كثيرا...

    ليس لأنها صحيحة تماما او ان سندها متواتر

    ولكن لأنها تخبرني أن رحمة الله تعالى ربما كانت الى اهل الشر منهم الى اهل الخير...

    وان بذرة الخير الموجودة في كل انسان جديرة [ان يحتفل بها ولو كانت لاترى بالعين المجردة...

    قصة المجدلية في الانجيل كذلك ...قصة تثير مشاعر هائلة حول عظمة رحمة الله سبحانه وتعالى ...

    وان الحياة فيها المزيد والمزيد للتوقف وعمل الخير...والتراجع عن الخطأ ولو بعد حين..

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Apr 2003
    الردود
    81
    قرندل الممتعض

    مازال امامنا قرون لأستيعاب "ثقافة الاختلاف"

    اعانك الله على قذائف الــ آر بي جي :D:

    فقط مررت من هنا

    واستمتعت بمقالك الجميل

    وابداعك الآسر.

    دمت "آسر سراطي القرندلي" :x:

    لا تصالح على الدم.. حتى بدم!
    لا تصالح! ولو قيل رأس برأسٍ
    أكلُّ الرؤوس سواءٌ؟!
    أقلب الغريب كقلب أخيك؟!
    أعيناه عينا أخيك؟!
    وهل تتساوى يدٌ.. سيفها كان لك
    بيدٍ سيفها أثْكَلك؟

  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    فى بطن أمى
    الردود
    2,817

    كلمة.. أقل أهمية من لحية ممتعض !

    الجزيرة المسلمة تتفتت.. تذوب فى صمت
    وتنزلق فى هاوية بلا قرار

    لم ينفع الإخوةَ "الأثرياء" ناديهُم للتعاون الخليجى.. حين أتوا فى ناديهم المنكر !
    ولم يكن ليتجرأ الأعراب على فعل الفاحشة.. إلا حين رأوا الأخت الكبرى (السعودية) تمارسها فى هدوء.. أو ربما كما قال "علامةُ فقه الإنبطاح" ، أحد وزراء الخارجية الخليجيين المميزين ، (نحن نفعل فى العلانية ما يفعله الجميع فى السر.. لأننا دولة تؤمن بالمكاشفة ).. محمصة البحرين.. ومفحصة الكويت.. والشق القطرى.. ثلة من السابقين ! .. وقريباً فى الأسواق.. إتفاقية التجارة الحرة بين الإمارات وزعماء بنى قينقاع !

    ما الذى يحدث ؟!
    هل من الممكن أن يشرح لى أحد العقلاء الحكماء ، لماذا يحتاج الأثرياء لمزيد من "الثراء" على حساب الكرامة وأمن البلاد !.. هل من ذَكرٍ بالغٍ عاقلٍ راشدٍ.. يدلنى على "قبر" الحكمة فى مثل هذه القرارات ، والتى لا يراد منها إلا الترويج لمفهوم "إستعمار الجنتلمان" .. لبلاد النفط والغاز والثروات.. !.. هل هو عشق فطرى لروث الخنازير.. أم مجرد حماقة مزمنة.. قد نندم عليها حين يخرج الزعماءُ البواسل من حفرة فى الأرض.. بشعر ثائر !! (قد يحتاج الأمريكيون لعمل حفرة "كنج سايز" لتناسب الأحجام المفرطة لبعض "القادة" الخليجيين ).. والتاريخ يحكى لنا قصة طريفة عن الطريقة التى تم بها سحل "الخليفة التائه" حتى الموت.. على أيد التتار المتوحشين !

    دعنا من مسألة "السيادة".. والدجل السياسى.. وشغل الأونطة !
    كلنا نعلم أن الأمريكين اكتشفوا آبار النفط الخليجى منذ زمن ، فتخيروا عدداً لا بأس به من النواطير.. وألبسوهم التيجان والحرير.. ووُزعت عليهم الألقاب.. هذا صاحبٌ للعظمة.. وذاك المفدى.. وهذا نصير الشواذ العرب.. ولاقى الجمع ترحيباً مناسباً هائلاً.. وانتهت القضية بمقايضة عادلة .. عرش بحجم الخيمة.. مقابل النفط.. وقواعد عسكرية فوق السطوح !!

    الآن.. هناك المزيد من السمن.. مطلوب من شحم النملة .. ومن تعلم الدياثة ولعق المؤخرات.. لن يضيره أن يلعق ما هو أحقر من ذلك.. فكل "حوش" يجمع خيمتين أو أكثر (يسمى دولة فى رواية أخرى).. فتح الأبواب.. واستقبل الأحباب.. وأقام العلاقات العسكرية والتجارية المباشرة مع الأمريكين.. لتتجرع السعودية من نفس الكأس الذى حذرنا منه مراراً.. وهو الإرتباط الإقتصادى والسياسى المريب مع الأمريكيين ، بحجة "رعاية مصالح الدولة الجيوسياسية والإقتصادية"... حتى تفرق الشمل.. ولعن الأصحاب أياماً جمعتهم على مائدة واحدة.. وصارت جزيرة المسلمين .. "سوقاً للأمريكيين" ومنتجعاً سياحياً لجنودهم البواسل !

    سؤال أحمق..
    هل المخاطر التى ستترتب على إبرام هذه الإتفاقيات الأحادية بين دول الخليج والأمريكيين.. تمثل أى هاجس فى أىٍ من الرؤوس التى تحجرت تحت الشماغ !؟

    وهل تشكل تلك العبقرية الإقتصادية الجبارة.. مصدر قلق لجموع "المترفين" ، فى أكبر مساحة جغرافية إستهلاكية فى العالم.. على مر التاريخ !!؟

    إنتهى الهذيان..
    ودعونى أتابع "بشغف" بالغ.. هذا الحوار الهام.. حول لحية ممتعض !

    مفروس

  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المكان
    خلف ضمــير مستتر !
    الردود
    164
    كنت قد انخت رحال احرفي هناك في الطابق العاشر
    واعتقد أن الغضب قد اسقطني سهواً من حساباتك
    او هي فعلة ذاكرة العصيان التي تلبستك دون سابق انذار

    ما علينا ...

    اولاً : دعني اخبرك بأنك انتصرت في هذه المعركه بعد ان تكبدت فيها ولوحدك .. وبدون منازع
    جميع الخسائر ! فغضبك غير مبرر

    ثانياً : نحن لم نسيء الظن بك ولا نزكي احداً على الله
    ولكن لك احرف سابقه مضيئه تشفع لك
    ولكن ماذا نفعل بعلامات الاستفهام التي تنمو.. تتكاثر
    امام نوافذ التفكير
    بحثاً عن جواب يسد رمق الحيره
    وعن اقناع يطفيء ضمأ الريبه
    وعن مفتاح يحررنا من اشواك الذهول والاتهامات المعكوسه

    فأتيت هادراً غاضباً ولكن اوضحت بكل غرور كل الإيضاح
    وتردت علامات الاستفهام والتعجب الى هوةٍ سحيقه
    ولكن
    اخبرنا مرة اخرى قبل ان نتسائل ونرتكب هذا الجرم الشنيع والذنب الفضيع
    ان نضرب الودع ونفتش في ايماءات المندل لنكتشف ما اضمرته داخلك مسبقاً

    ثالثاً: لن اردد ما كتبه الاخ شراع ففكرته واضحه وهذا هو الهدف من الحوار
    ومن يفعل ذلك فهو يريد ان يرسل الحوار الى معهد النور والا مل للصم ليس إلا

    ولكن اردت ان اخبرك انك تعلم بأن السرد القصصي في اي موضوع سلاح ذو حدين
    اما ان يشد اواصر الموضوع ليخرج مسبوكاً محبوكاً مقنعاً
    او ان يكون على النقيض من ذلك فيهوي بمنسوب الصدق الى اسفل السافلين
    فعندما تورد قصة ابو محجن الثقفي وشربه للخمر في زمن احد المبشرين بالجنه
    فيجب ان تراعي وبمنطقيه الفارق الزمني والتبدلات الفكريه والنفسيه والمنهجيه لكل زمن
    فشارب خمر بهمة ابي محجن ( قد ) يكون خير من فقيه نحسبه كذلك في زمننا هذا

    اتفهم يا اخي الفاضل انك تريد شحذ الهمم لنصل للقمم
    ولكن قد يأتي ذلك بنتائج عكسيه
    فقد يمر على مقالك جاهل أغر شارب خمر فيزدهي ويتشي شيطانه
    وتتتراخى همته ويخفف ماذكرت من وقع سياط الضمير المؤمن لديه والذي قد لا ينعدم
    حتى لدى شارب خمر
    ولكن انت هنا تعطي ذلك الشخص اسقاطات ينتظرها ذلك الجزء الاسود منه ليزحف
    ويغرق ما تبقى من بياض.. وقس على ذلك باقي القصص

    فتوخ الحذر

    كذلك يجب ان تراعي المصداقيه في السرد
    وان تبتعد عن شطحات الخيال وكذب الاساطير
    فعندما تخبرنا عن شخص رأى رؤيا في منامه لرجل لا يعرفه
    فيفسر ذاك المفسر بأنه من المبشرين بالجنه ولزاماً عليه ان يبلغه البشاره
    ثم تخبرنا ان العهده على من روى تلك الاسطوره
    فلا نعفيك انت من الامانه عند سكب تلك العهده فأنت من يتحمل تبعات ذلك لا صاحبك
    فلو فرضنا جدلا ان هذا الشخص صاحب المنام في السعوديه
    فيجب عليه البحث عن ذلك الرجل مجهول الهويه بين 16 مليون نسمه ( بالاحصاءات القديمه )
    في مدن عده
    ونكتشف بقدرة قادر انه وجد ذلك الشخص البسيط وهو ( يغسل سيارته ) ويتعرف عليه
    ويبشره برؤيا الخير
    عندها ارتسمت على شفتاي ابتسامه لن اخبرك عن لونها
    وانا من يجب ان تصرخ بدلاً منك

    ياااااااااااااااااااااااااا سبحان الله :ss:


    فتوخ الحذر

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

وسوم الموضوع

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •