Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 37 من 37
  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الردود
    1,158
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ضياء الروح
    يا بو سعد صارت على اخوك غارات=شهرين أقاسي من شديد الغرابيل

    سو المرض يحمل على اخوك حملات=مافي يدي حيله ولا في يدي حيل

    والله فزع من فوق سبع السماوات=وأنا أحمد الله يوم صارت تساهيل

    ماينفع الخايف والايام عجلات=الخوف ماينفع ولا القول والقيل

    حنا هل العوجا ولابه مراوات=شرب المصايب مثل شرب الفناجيل

    لاشك أنا مشغول في كل الأوقات=على الذي حنا بظله رجاجيل

    ماني على نفسي كثير الحسافات=لا سلم راسه روسنا رفاع بالحيل

    حامي حمانا بالليالي المخيفات=لو صار بالعالم كثير الزلايل

    فخر العروبه بالعدل والمساواة=هذاك هو (( فيصل )) ولا فيه تشكيل

    يشهد له اللي شاهدوا منه ليات=ويشهد له التاريخ جيل بعد جيل
    ضياء الروح

    أشكرك مرة أخرى

    وفقك الله وبارك فيك

    تحياتي

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    الردود
    287
    لَوْ تُرْجِعُ العَبَرَاتُ مَنْ رَحَلا
    لَمْ أُبْقِ لا سَهْلاً وَلا جَبَلا

    تَجْرِي وَأُدْرِكُ أَنَّهَا حُرَقٌ
    تَجْرِي وَلَيْسَتْ تَدْفَعُ الأَجَلا




    صدقت والله

    أيها الشاعر الفذ

    أخي الفاضل

    عيسى جرابا

    جزاك الله الخير

    ورحم الملك فهد وأسكنه الفردوس

    أختك

    بنت البحر

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المكان
    حيث الريح تأخذني
    الردود
    41
    نعم أخي الفهد مارحلا
    وسيبقى التاريخ شاهد لأعماله الخيرة
    وسيبقى في قلوبنا
    شكراً أيها الشاعر الكبير عسى جربا
    لك فائق الحب والتقدير
    محبتي على الله طاهر

  4. #24
    لحظات صمت لا ينطق فيها الا شعراء افذاذ يرثون العظماء ليخلدوا ذكرهم في الدنيا

    رحم الله الفهد واسكنه فسيح جناته

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    May 2004
    المكان
    السعودية
    الردود
    6
    مَنْ ذَا؟ وَكِدْت أَطِيْرُ مِنْ فَرَحٍ
    الـمَجْدُ؟ قَالَ نَعَمْ, فَقُلْتُ هَلا

    وَلَمَحْتُ فِي عَيْنَيْهِ نَزْفَ مُنَىً
    ثَكْلَى وَشَوْقاً بَاتَ مُشْتَعِلا

    فَسَأَلْتُهُ مَاذَا جَرَى؟ فَرَنَا
    نَحْوِي كَمَلْدُوْغٍ وَمَا احْتَمَلا

    وَسَرَى كَمَا الـهَيْمَانِ أَطْرَبَهُ
    ذِكْرُ الـحَبِيْبِ وَكَمْ بِهِ اشْتَغَلا

    يَمْتَاحُ ذَاكِرَةَ السَّنَا قِصَصاً
    وَيُصَوِّرُ الإِقْدَامَ وَالبَطَلا

    وَدُمُوْعُهُ بِِحُرُوْفِهِ امْتَزَجَتْ
    تَجْتَرُّ يَأْساً خَاتَلَ الأَمَلا

    وَتَدَحْرَجَتْ غُصَصُ السُّؤَالِ أَسَىً
    مَاذَا جَرَى؟ فَأَشَاحَ, قُلْتُ أَلا...

    مَاذَا جَرَى؟ فَأَجَابَ تَسْبِقُهُ
    عَيْنَاهُ فَهْدُ الـمَجْدِ قَدْ رَحَلا

    ماذا جرى أيها الشاعر العظيم لقد استطعت تصوير الوجوم الذي لبد وجوه السعوديين أياما بعد إعلان الوفاة رغم شعورهم المسبق بانتظار ما لا يرغبون فيه ولكنك بفنيتك الفريدة غصت في أعماقنا فنقلت عزاءنا في صورة فريدة وإلى لقاء

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    المكان
    جازان ..
    الردود
    710
    عيسى جرابا ..

    ويح هذا الحرف الذي لم يستنزفني لأكتب عن هذا الراحل العظيم ..

    حرفك هنا أغناني عن المسير خلف حرفي ..

    لك خالص الحب والتقدير ..

    مســـافر ,,

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    May 2002
    المكان
    جـازان
    الردود
    5,664
    حَتَّى العَصِيَّاتُ الَّتِي حَلَفَتْ
    أَلاَّ تَسِيْلَ تَفَجَّرَتْ قُلَلا

    لك الله يا عيسى .. المجد رنا نحوك كملدوغ ..!! كم أطربتني هذه الصورة ..


    نص يليق بالحزن الذي يجمعنا ..

    نسخة للروائع ،،

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    الإمارات - العين
    الردود
    155
    رحمه الله واسكنه فسيح جناته

    وندعو الله ان يرحمنا إذا ماصرنا إلى ماصاروا إليه ،،
    عندما يرحل أحد الأحبة أعود فأقول لنفسي :
    إن تبقى تفجع بالأحبة كلهم
    وفناء نفسك لاأبا لك أفجع !!
    بوركت أخي الحبيب

    أخوك
    نهرالعوسج

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الردود
    1,158
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة طيف المها



    حياك عيسى جرابا..

    شكراً لأنك هنا..

    قصيدة تستحق البقاء..

    رحم الله مليكنا وأسكنه فسيح جناته..آمين

    تحياتي لقلمك المبدع
    الأخت طيف المها

    أشكرك على هذا الألق الذي افتقدته حروفي

    وفقك الله وبارك فيك

    تحياتي

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الردود
    1,158
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة محب الفأل
    رحم الله فقيد البلاد وعوضه عن الفانية بالباقيه
    وجزاه عنا وعن المسلمين كل خير
    والشكر لك أيها الشاعر الفاضل ودعنا نشاركك ضوء حروفك وضياء توهجك
    فلقد قلت وأجدت وأفدت
    فلك التحية والشكر
    محب الفأل

    أيها الحبيب

    لك وحشة

    وحروفك المواشاة بالفأل والسعد هي التي تبددها

    أشكرك أيها الكريم

    وفقك الله وبارك فيك

    تحياتي

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الردود
    1,158
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة أريج نجد


    جُرْحٌ يَظَلُّ الدَّهْرَ مَا بَقِيَتْ
    ذِكْرَاهُ جُرْحُ الـمَوْتِ مَا انْدَمَلا

    .
    وذكراهُ
    باقيةٌ .. ما بقيَ الحرمينِ الشريفين
    .
    جُرحنا فيهِ غائرّ
    غائر
    إلى مَا لا نِهـاية ..!
    .
    رحمهُ اللهُ
    وجعلَ الفردوسَ مثواه
    وعوّضنا .. صبراً
    إلى يومِ نلقـاه ..!
    .
    .
    لكَ التحيةُ .. بعمقِ الجرحِ .!


    أريج نجد

    أيتها الكريمة

    شكر وتقدير يوازي أريج حروفك

    وفقك الله وبارك فيك

    تحياتي

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الردود
    1,158
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فتاة الأقصى
    ..........................................
    فتاة الأقصى

    أشكرك...

    وفقك الله وبارك فيك

    تحياتي

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الردود
    1,158
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ابو طيف
    رحمه الله واسكنه الجنه


    سلمت يمينك اخي الكريم

    كل الود
    الحبيب

    أبو طيف

    وسلمت...

    أسعد دائما بمرورك وحروفك

    فلها نكهة خاصة لا أدري لماذا؟!

    أشكرك من الأعماق

    وفقك الله وبارك فيك

    تحياتي

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الردود
    1,158
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة عيون عسلية
    عظم الله أجركم...
    وعوضنا وعوضكم خيرا...
    عيون عسلية

    جزاك الله خيرا

    ولك الشكر والتقدير

    وفقك الله وبارك فيك

    تحياتي

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الردود
    1,158
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة zahya
    لَوْ تُرْجِعُ العَبَرَاتُ مَنْ رَحَلا
    لَمْ أُبْقِ لا سَهْلاً وَلا جَبَلا

    تَجْرِي وَأُدْرِكُ أَنَّهَا حُرَقٌ
    تَجْرِي وَلَيْسَتْ تَدْفَعُ الأَجَلا




    صدقت والله

    أيها الشاعر الفذ

    أخي الفاضل

    عيسى جرابا

    جزاك الله الخير

    ورحم الملك فهد وأسكنه الفردوس

    أختك

    بنت البحر
    زاهية

    أيتها الزاهية شعرا وشعورا

    أشكرك على عبق مرورك

    وفقك الله وبارك فيك

    تحياتي

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المكان
    القاهرة .. مصر
    الردود
    360
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة عيسى جرابا
    الفَهْدُ مَا رَحَلا
    شعر\ عيسى جرابا
    29\6\1426هـ


    لَوْ تُرْجِعُ العَبَرَاتُ مَنْ رَحَلا
    لَمْ أُبْقِ لا سَهْلاً وَلا جَبَلا

    تَجْرِي وَأُدْرِكُ أَنَّهَا حُرَقٌ
    تَجْرِي وَلَيْسَتْ تَدْفَعُ الأَجَلا

    حَتَّى العَصِيَّاتُ الَّتِي حَلَفَتْ
    أَلاَّ تَسِيْلَ تَفَجَّرَتْ قُلَلا

    دَوَّى دَوِيَّ الرَّعْدِ فِي خَلَدِي
    نَبَأٌَ جَمَدْتُ لِهَوْلِهِ وَجَلا

    وَطَفِقْتُ أَسَأَلُ وَالـمَدَى لُجَجٌ
    وَغُبَارُ أَسْئِلَةٍ هُنَاكَ عَلا

    مَاذَا جَرَى؟ وَأَعَدْتُ... لا أَحَدٌ
    كُلٌّ مَضَى فِي رَكْبِ مَنْ سَأَلا

    وَبَقِيْتُ أَمْضَغُ حَيْرَتِي أَرَقاً
    وَأُلَمْلِمُ الزَّفَرَاتِ مُنْذَهِلا

    حَتَّى بَدَا طَيْفٌ وَشَعَّ لَهُ
    وَجْهٌ يُجَلِّي نُوْرُهُ السُّبُلا

    مَنْ ذَا؟ وَكِدْت أَطِيْرُ مِنْ فَرَحٍ
    الـمَجْدُ؟ قَالَ نَعَمْ, فَقُلْتُ هَلا

    وَلَمَحْتُ فِي عَيْنَيْهِ نَزْفَ مُنَىً
    ثَكْلَى وَشَوْقاً بَاتَ مُشْتَعِلا

    فَسَأَلْتُهُ مَاذَا جَرَى؟ فَرَنَا
    نَحْوِي كَمَلْدُوْغٍ وَمَا احْتَمَلا

    وَسَرَى كَمَا الـهَيْمَانِ أَطْرَبَهُ
    ذِكْرُ الـحَبِيْبِ وَكَمْ بِهِ اشْتَغَلا

    يَمْتَاحُ ذَاكِرَةَ السَّنَا قِصَصاً
    وَيُصَوِّرُ الإِقْدَامَ وَالبَطَلا

    وَدُمُوْعُهُ بِِحُرُوْفِهِ امْتَزَجَتْ
    تَجْتَرُّ يَأْساً خَاتَلَ الأَمَلا

    وَتَدَحْرَجَتْ غُصَصُ السُّؤَالِ أَسَىً
    مَاذَا جَرَى؟ فَأَشَاحَ, قُلْتُ أَلا...

    مَاذَا جَرَى؟ فَأَجَابَ تَسْبِقُهُ
    عَيْنَاهُ فَهْدُ الـمَجْدِ قَدْ رَحَلا

    مَاذَا؟! وَمَنْ رَحَلَ الغَدَاةَ؟ وَهَلْ
    سَيَعُوْدُ؟ بَدْرُ التَّمِّ مَا اكْتَمَلا

    يَا أَنْتَ وَيْحَكَ قِفْ... وَيَصْفَعُنِي
    رَجْعُ الـجَوَابِ يُعِيْدُنِي رَجُلا

    رَحَلَ الـمَلِيْكُ وَخَلْفَهُ مُهَجٌ
    لَمْ تَسْتَطِبْ مِنْ بَعْدِهِ نُزُلا

    فَصَرَخْتَ لا... فَالفَهْدُ مُنْغَرِسٌ
    فِيْنَا وَإِنَّ لِنَبْضِهِ شُعَلا

    كَفَّاهُ فِي عَيْنِ الـمَدَى سُحُبٌ
    تَهْمِي وَتَطْبَعُ بِالـهَنَا قُبَلا

    مَا نَالَ يَوْماً خَادِمٌ شَرَفاً
    حَتَّى غَدَا لَقَباً بِهِ احْتَفَلا

    وَأَذَابَ لِلحَرَمِيْنِ مُهْجَتَهُ
    وَعَلَى يَدِيْهِ تَوَشَّحَا حُلَلا

    وَعَلَتْ مَنَائِرُ هَاهُنَا وَهُنَا
    قَبَساً بِهِ وَجْهُ الـحَيَاةِ جَلا

    فِإِذَا بُيُوْتُ اللهِ أَجْنِحَةٌ
    تَخِذَ السَّلامُ رِيَاشَهَا ظُلَلا

    عِشْرُوْنَ عَاماً بَعْدَ أََرْبَعَةٍ
    عَهْدٌ يَشِعُّ سَنَا بِمَا اشْتَمَلا

    يَكْفِيْهِ شَعْبٌ ذَابَ فِي وَطَنٍ
    فِي لُحْمَةٍ سَمَقَتْ غَدَتْ مَثَلا

    أَيَمُوْتُ؟ كَلاَّ مِثْلُهُ مَلِكٌ
    حَيُّ الـمَآثِرِ يَسْكُنُ الـمُقَلا

    لَوْلاهُ مَا أَجْرَيْتُ قَافِيَتِي
    بَوْحاً سَمَا بِالصِّدْقِ وَامْتَثَلا

    رُحْمَاكَ رَبِّي كَمْ يَدٍ رُفِعَتْ
    تَدْعُو وَكَمْ مِنْ مَدْمَعٍ هَمَلا

    صُوَرٌ تُتَرْجِمُ سِيْرَةً أَسَرَتْ
    بِجَمَالِهَا الأَلْفَاظَ وَالـجُمَلا

    حَمَلُوْهُ وَالْتَهَبَتْ مَشَاعِرُهُمْ
    وَمَنِ الَّذِي عِنْدَ الرَّحِيْلِ سَلا؟

    حَمَلُوْهُ لِلفِرْدَوْسِ فِي عَجَلٍ
    مَا كَانَ إِلاَّ نَحْوَهَا عِجِلا

    جُرْحٌ يَظَلُّ الدَّهْرَ مَا بَقِيَتْ
    ذِكْرَاهُ جُرْحُ الـمَوْتِ مَا انْدَمَلا

    لَوْ تُرْجِعُ العَبَرَاتُ... وَاعَجَبِي
    كَيْفَ الرُّجُوْعُ وَبَعْدُ مَا رَحَلا؟

    هكذا هو شعر عيسى جرابا ..
    أقف أمامه منبهرا ..

    كتبت بصدق مشاعرك المتدفقه يا عيسى .. فكانت تلك الرائعة
    رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جناته ..
    وإنا لله وإنا إليه راجعون
    رب أخ لم تلده أمك

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    13
    رحمهُ الله وأسكنهُ فسيحَ جناتهِ..
    سعدتُ بوجودكَ شاعرنا الكبير في هذا المنتدى الرائع..
    ولا أملكِ إلا أن أقول: الصمتُ في حرم الجمالِ جمالُ!!
    دُمتَ للشعرِ والشعراءِ..
    فيضُ تحية..

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •